هشاشة العظام

هشاشة العظام و الوقاية منهو هو تخلخل العظام هو نقص في أنسجة العظام، تتألف العظام الطبيعية من سلسلة من الصفائح الرقيقة المتقاطعة المحاطة بغلاف كثيف....

مجتمع رجيم / مقالات طبية متنوعة
بحور الشوق
اخر تحديث
هشاشة العظام

هشاشة العظام و الوقاية منهو


هو تخلخل العظام هو نقص في أنسجة العظام، تتألف العظام الطبيعية من سلسلة من الصفائح الرقيقة المتقاطعة المحاطة بغلاف كثيف. وفي حالة التخلخل تمتلئ الصفائح بالثقوب أو ربما تختفي نهائياً. وغالباً ما يصبح الغلاف أرق في هذه الحالة وهشاً، وقد ينكسر لأقل اصابة وبالرغم من أن تخلخل العظام يحتاج عدة سنوات ليتكون إلا أنه لا يوجد عادة انذار بوجوده حتى تقع اصابة الكسر، ويمكن أن ينجم تخلخل العظام عن عدد من الأمراض أو الأوضاع التي تقلص حجم العظم، وتشمل هذه الأمراض والأوضاع مختلف الأمراض الهرمونية والجروح أو الالتهابات الموضعية، وفقدان النشاط البدني، بالاضافة إلى الفقدان الطبيعي للعظام، والتي تحدث نتيجة لتقدم السن، وأكثر اشكال تخلخل العظام شيوعاً هو ما يصيب النساء بعد اليأس ( انقطاع الحيض )، ويؤدي تخلخل العظام بعد اليأس إلى كسور في المعصم وفي عظام العمود الفقري والورك، وما يزال العلماء غير متيقنين من أسباب التخلخل العظمي بعد اليأس ولكنهم يعرفون أن نقص الاستروجينات يعجل بنقص العظام عند النساء، والاستروجينات هرمونات جنسية أنثوية يتوقف انتاجها تقريباً بعد اليأس.


كما أن هناك عاملاً مهماً آخر في تخلخل العظام وهو التناول غير الكافي للكالسيوم، فالكالسيوم مادة معدنية حيوية لنمو العظام والمحافظة عليها قوية طوال الحياة.

ولا شك أن هشاشة أو تخلخل العظام تحدث عادة عند الكبار من الرجال والنساء وقد وجد أن حوالي 25% من النساء فوق سن الخامسة والستين تكون لديهن هشاشة العظام، بينما النسبة بين كبار السن من الرجال كانت حوالي 10%، إن المرأة النحيلة عادة أكثر عرضة لهشاشة العظام أكثر من المرأة البدينة.



وأعراض هشاشة العظام آلام في أسفل الظهر ويقل طول الشخص المصاب ببضع سنتيمترات وقد تحدث شروخ في العجز، وقد وجد أن مرض هشاشة العظام يكلف الولايات المتحدة الأمريكية سنوياً ستة بلايين دولار، وليس هناك شفاء تام من تخلخل العظام إلا أن الحمية الغذائية والتمارين الرياضية والحصول على قدر كاف من معدن الكالسيوم لها تأثير كبير في الحد من تطور هذا المرض.



الأعشاب:


إن هناك عدداً من الأعشاب التي أثبتت جدواها في الحد من مرض هشاشة العظام وهي:


- الملفوف Cabbage: إن الملفوف غني بمادة البورون Boron التي تزيد من مستوى الاستروجين في الدم وهذه المادة تساعد على حفظ العظام، ويعتبر الملفوف من أغنى النباتات التي تحتوي على مركب البورون، ويجب تناول الملفوف في كل الوجبات لمن لديه هشاشة في العظام.



- الهندباء Dandelion: تعتبر الهندباء النبات الثاني بعد الملفوف التي تحتوي على مركب البورون الذي يزيد من مستوى الاستروجين حيث يحتوي على 125جزءا في المليون، كما تحتوي الهندباء على 20000جزء في المليون من الكالسيوم وهذا يعني أن عشرة جرامات من نبات الهندباء يوفر 1ملليجرام من مركب البورون وَ 200ملليجرام من الكالسيوم والتي تعتبر أساسية في حفظ العظام من الهشاشة، كما أن الهندباء تعتبر أيضاً مصدراً لمركب السيليكون والتي أثبتت بعض الدراسات أن هذا المركب يساعد على قوة العظام.




- الحنطة السوداء Pigweed: تعتبر أوراق هذا النبات من أهم المصادر الطبيعية للكالسيوم حيث يحتوي على 3.5% وهذا يعني أن سلق ثلاث أوقيات من أوراق النبات الجافة أو عُشر كوب من الأوراق تعطينا حوالي 500ملليجرام من الكالسيوم.



- الأفوكاتو Avocado: يعتبر ثمار نبات الأفوكاتو من أهم النباتات الغنية بفيتامين D وقد وجد أن أكل ثمار الإفوكاتو يستطيع أن يحول الكالسيوم إلى العظام وتحتوي ثمار الافوكاتو على حوالي 25% بروتين ومواد سيسكوتربينية وفيتامينات أ، ب1، ب 2بجانب فيتامين د.




- فول الصويا Soybeans: لقد وجد أن اليابانيين من أقل الناس اصابة بهشاشة العظام وذلك بسبب تناولهم للبقوليات أكثر من تناولهم للحوم وفي دراسة أجراها الدكتور جيمز اندرسون في كلية الطب بجامعة Kentucky باليابان أن نوعية الطعام في الغرب يحتوي على اللحوم ووجد أن الأشخاص الذين يأكلون اللحم بكثرة يفرزون في بولهم كمية كبيرة من الكالسيوم وهذا بالطبع يكون على حساب العظام، ان فول الصويا والبقوليات الأخرى تحتوي على البروتين ولكن بروتين البقوليات لا يخرج الكالسيوم مع البول كما هو الحال في بروتين اللحم، علاوة على أن فول الصويا والبقول الأخرى تحتوي مادة Genistein وهو عبارة عن هرمون استروجين Phytoestrogein والذي يعطي نفس تأثير الهرمون الأنثوي في الجسم، ان الهرمون استروجين الصيدلاني والذي يصرف للنساء اللواتي لديهن هشاشة والذي ربما يسبب زيادة خطر الإصابة بسرطان الثدي في حين أن مركب ال Genistein الذي يوجد في فول الصويا والبقول الأخرى لا يسبب على الإطلاق احتمال حدوث سرطان الثدي ولذا فإن فول الصويا والبقول الأخرى تحمي العظام وتزيد من صحة القلب تماماً كما تعمل حبوب الاستروجين ولكن دون حدوث أضرار أخرى.




- الفلفل الأسود Black Pepper: لقد وجد أن ثمار الفلفل الأسود تحتوي على أربعة مركبات مضادة لهشاشة العظام عليه فإذا كنت من عشاق الفلفل فعليك به يومياً مع الشوربة ومع الأفوكاتو وغير ذلك.




- ذيل الحصان Horse tail: لقد وجد الباحثون الفرنسيون أن السيليكون يساعد في منع هشاشة العظام ويمكن استخدامه في علاج شروخ العظام ويعتبر ذيل الحصان من النباتات الغنية بمادة السيليكون ويوجد هذا المركب في النبات على هيئة monosilicic acid والذي يستطيع الجسم استعماله وإذا نويت استخدام هذا النبات فيجب إضافة ملعقة سكر إلى الماء الذي ستضع النبات فيه حيث أن السكر يقوم بتحرير كمية كبيرة من السيليكون والطريقة أن تؤخذ الأجزاء الجافة من نبات ذيل الحصان ويضاف لها ملعقة سكر ثم يضاف إليه قدر كوب من الماء ويوضع على النار حتى يبدأ في الغليان ثم يبعد من على النار ويترك لمدة ثلاث ساعات ثم يصفى ويشرب.




- البقدونس Parsley: تعتبر أوراق هذا النبات غنية بمركب البورون ويقال أن ثلاث أونسات من الأوراق الجافة تعطي ثلاثة ملليجرامات والتي تعمل على رفع مستوى الاستروجين وهذا كاف جداً لما يحتاجه مرضى العظام، كما أن هذا النبات غني جداً بمادة الفلورين والتي لها خاصية تقوية العظام وعليه يجب تناول كمية كبيرة من أوراق هذا النبات.




- البطاط البري wied yam: تحتوي جذور هذا النبات على ستيرولات صابونينية أهمها Dioscin وفايتو سيترولز وأهمها بيتاسيتوستيرول Beta sitosterol وقلويدات ومواد عفصية وقد وجد أن الاستيرولات تكون بمثابة الهرمونات الطبيعية والتي من خواصها المحافظة على العظام.




@ نصائح للمصابين بهشاشة العظام:


- حاول أكل المواد الغنية بالكالسيوم وبالأخص الحليب ومنتجاته إلا إذا كان لديك حساسية لهذه المواد.


- كل الخضروات الغنية بالأوراق الكثة فمثلاً أكل كوبين ونصف الكوب من البروكلي يعادل كوب حليب.


- ابتعد عن التدخين حيث أن له تأثيراً على كمية الكالسيوم في الجسم.


- ابتعد عن المشروبات الكحولية حيث أنها تؤثر على المعدة والأمعاء وتحد من امتصاص الكالسيوم، كما تؤثر المشروبات الكحولية على عمل الكبد حيث يحد من انتاج فيتامين D والذي يعتبر أساسياً لصحة العظام.


- قلص البروتينات الحيوانية مثل اللحوم حيث أن البروتين الخاص باللحوم يخرج كمية لا بأس بها من الكالسيوم في البول وهذا يؤثر على العظام واستعض عن اللحم بالبروتين النباتي مثل فول الصويا والبقولات الأخرى.


- حاول أن تعمل شربة من العظام وأضف عليها عند طبخها كمية قليلة من الخل ليخرج الكالسيوم من العظام فتصبح ذائبة في الشربة.


- تحاش تناول الأملاح حيث أن الملح يخرج كمية من الكالسيوم في البول مثله مثل البروتين الحيواني.


- قلل من المشروبات التي تحتوي على الكافئين حيث أن الكافئين يتدخل في امتصاص الكالسيوم.


- حاول الإكثار من الكرز والروزبري والتوت حيث أنها تزيد عن امتصاص الكالسيوم.


- اشرب منقوع الشمر وكذلك عرق السوس.


- إلى شربتك اليومية أضف صلصلة السمك الآسيوية حيث أنها تحتوي على قدر كبير من الكالسيوم.


- حاول أن لا تكون نحيلاً ولا سميناً حيث أن الشخص النحيل يكون عرضه لكسر أحد أعضائه لو وقع على الأرض والمتين تمنع دهونه الزائدة امتصاص الكالسيوم وخير الأمور الوسط.


- عليك بالمشي فإنه أحسن شيء لبناء عظم سليم وقد ثبت أن التمارين الرياضية ثلاثة أيام في الأسبوع تبني عضلات تحمي العظام.

وتمنياتي بصحة والعافية للجميع
سمرا مصر
شكرا لك على المعلومات
فراشة الجوري
مشكووووووووووووووووووره
مسلمة


مشكورة حبيبتى
جزاك الله خيرا

التالي

ملف كامل عن التغذية الصحية

السابق

نصائح صحية لحجاج بيت الله الحرام

كلمات ذات علاقة
العظام , هشاشة