بكتريا «إي – كولاي» مصدرها بذور نيئة وليس الخضراوات

مجتمع رجيم / مقالات طبية متنوعة
~ عبير الزهور ~
[frame="1 70"]

الخضراوات 11918467774474.gif



بكتريا «إي – كولاي» مصدرها «بذور نيئة» وليس الخضراوات



الخضراوات 331889.jpg

أعلنت ألمانيا رسمياُ، يوم الجمعة، أن مصدر بكتريا «إي - كولاي» والعدوى الناتجة عنها هي بذور نيئة تنتج في إحدى مزارع منطقة «ساكس» السفلى الألمانية.
ويأتي ذلك الإعلان بمثابة إلغاء رسمي يسري مفعوله ابتداء من الجمعة، لتحذير المواطنين باستهلاك الخيار والطماطم والسلاطات بعدما ألحق أضرارا فادحة بقطاع الخضروات في أوروبا، لا سيما في إسبانيا.
وصرح راينهارد بور جر مدير معهد روبرت كوخ - في مؤتمر صحفي في برلين للمعاهد الصحية الثلاثة التي تعمل على الملف - "انها بذور نابتة".
وأظهرت التحاليل أن "الأشخاص الذين تناولوا هذه الحبوب كان احتمال إصابتهم بإسهال مميت وغيره من عوارض بكتيريا (إي-كولاي) أكبر بتسع مرات من الأشخاص الذين لم يتناولها".
وظهرت النتائج بعد إجراء آلاف الاختبارات والتحاليل، حيث توصلت المخابر، من بينها معهد روبرت كوخ الألماني، إلى أن خضروات كالخيار والطماطم والسلاطات لا علاقة لها ببكتيريا إيكولاي. مما أثار ارتياح المستهلكين وممثليهم.
حيث أعلنت الهيئات الصحية رفع التحذير من استهلاك هذه الأطعمة منذ يوم أمس الجمعة. وصرح أحد المسؤولين في المعاهد الثلاثة (المكتب الفدرالي لحماية المستهلكين وهيئة الأمن الغذائي والمعهد الفدرالي لتقييم المخاطر) أن معاهدنا الثلاثة متفقة (على القول) بأن الحاجة زالت لإبقاء التحذير".
وتابع بورجر أن "مصدر البكتيريا لم يعد ناشطا على ما يبدو وعدد حالات الإصابة الجديدة في تراجع". وأشار إلى أن "وحدها البذور النابتة هي المصدر وليس هناك دليل جدي آخر للتحقيق بشأنه"
من جهته، أعلن رئيس المفوضية الأوروبية جوزيه مانويل باروزو أن روسيا قررت رفع الحظر على واردات الخضراوات من الاتحاد الأوروبي. وصرح في أعقاب قمة بين الاتحاد الأوروبي وروسيا في نيجني نوفجورود "نحن سعداء بالتوصل إلى اتفاق لرفع الحظر على الخضراوات الأوروبية" الذي فرضته موسكو الأسبوع الماضي.
ولم يحدد باروزو متى سيتم ذلك، إلا أنه أشار إلى أن الاتحاد الأوروبي سيرسل شهادات إلى روسيا اليوم السبت لوضع حد للحظر.
وبكتيريا «إي كولاي»، بغض النظر عن أضرارها الاقتصادية التي تُقدَّر بملايين اليورو، خلفت أكثر من 3 آلاف إصابة بالعدوى المعوية و31 قتيلا بعد تعرضهم لإسهال حادة وللتقيؤ.


الخضراوات 701480.jpg


كساد في سوق الخضراوات والفاكهة في أوروبا
وانعكس التحذير من استهلاك الخيار والطماطم والسلطات الذي اصدر في ألمانيا في 25 مايو بسبب انتشار الإصابة ببكتيريا «إي كولاي» النزفية، خسائر بمئات ملايين اليورو بين المزارعين الأوروبيين بعد الامتناع عن استهلاك منتجاتهم خصوصا الإسبانية منها لأن ألمانيا اتهمت خطأ عند بدء ظهور الإصابات خضروات إسبانية بأنها مصدر البكتيريا.
وفي إسبانيا وحدها، قدرت الخسائر بـ 200 مليون يورو في الأسبوع. وتبيع إسبانيا المصدر الأول للفواكه والخضراوات في الاتحاد الأوروبي 25% من إنتاجها لألمانيا.
وفي ألمانيا، قدر النقص في الأرباح بـ 60 مليون يورو للمزارعين منذ بدء الأزمة، بحسب اتحاد المزارعين الألمان. واقترح الاتحاد الأوروبي تقديم مساعدة بـ 210 ملايين يورو للتعويض عن المزارعين المتضررين. وتوفي 31 شخصا نتيجة الإصابة بهذا النوع النزفي من البكتيريا، بينما بلغ عدد حالات الإصابة ثلاثة آلاف شخص في 14 بلدا في غضون خمسة أسابيع.
وأعلن وزير الزراعة المحلي في مقاطعة ساكسونيا السفلى (شمال) غيرت ليندمان لمجلة فوكس في عددها الصادر أمس الأول أن عشرات من هؤلاء المصابين استهلكوا على ما يبدو منتجات زراعية من بياننبوتل.
وأضاف أن السبب يمكن أن يكون استخدام بذور ملوثة أو أن أحد العاملين أدى إلى تلوثها “بسبب عدم تقيده بإرشادات النظافة”.
وأعلنت الوزيرة الفدرالية للزراعة ايلسه ايجنر خلال مؤتمر صحفي آخر أمس إن مزرعة بياننبوتل "أقفلت بالكامل" وأن "أيا من منتجاتها لم يعد في الأسواق".


[/frame]
ولا احلى
الف شكر على النقل الهادف ياغالية

موضوع افادنى كتير

تقبلى مرورى
انتظـــــار
الله يكافينا منهاا يااارب

طررح مفيييد الله يعطيك العااافيه
قلب المنتدى
ربنا يعافينى ويعافى المسلمين

أشكرك حبيبتى على المعلومة الهامة بارك الله فيكى
بنتـ ابوها


التالي

لجمال عيونك منظمة الأدوية العالمية تعتمد محلولاً طبياً لعلاج نقص رموش العين

السابق

قبل الاختبارات - نقص مدة النوم واضطرابه يقللان من القدرة على التحصيل العلمي

كلمات ذات علاقة
مصدرها , الخضراوات , بذور , بكتريا , وليس , وجوب , «إي , كولاي»