فضحها و بالأخير تزوجها

... السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ... رمي المحصنات الغافلات امر جليل وعظيم أوجب الله عليه حد القذف قال تعالى : " والذين يرمون المحصنات ثم لم يأتو...

مجتمع رجيم / القصص والروايات الادبية
توليب’’
اخر تحديث
فضحها و بالأخير تزوجها


... السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ...
رمي المحصنات الغافلات امر جليل وعظيم أوجب الله عليه حد القذف قال تعالى :
" والذين يرمون المحصنات ثم لم يأتو بأربعة شهداء فاجلدوهم ثمانين جلدة ولا تقبلوا لهم شهادة أبدا وأولئكهم الفسقون "
وقال تعالى:
" إن الذين يرمون المحصنات الغافلات المؤمنات لعنوا في الدنيا والأخرة ولهم عذاب عظيم يوم تشهد عليهم السنتهم وأيديهم وارجلهم بما كانوا يعملون "


اليكم هذه القصه الحقيقيه التي حدثت في احد المستشفيات ويرويها اخصائي تجميل بالمستشفى

يقول الاخصائي:
اتاني دكتوروينادي علي بالحاح شديد هناك حاله عجزنا ان نتفحصها وجعلنا المريض ان تاتي انت لرؤيتها فقد أتيت مسرعا له...

فإذا بهذا الشاب جالسا على الكرسي ويده مربوطتاً بقماش ابيض
فقلت له :لو سمحت ارني مابيدك؟
فقال الشاب: لا لن اريك يدي اريد الاخصائي اين هوو؟؟ ارجوكم اريد الاخصائي...
فقلت له:انا الاخصائي ماذا بك؟
قال الشاب: أأنت متاكد انه انت الاخصائي؟
قلت له :نعم انا الاخصائي ارني يدك؟..
..فنظر لي نظراً شاجبه!!
واخيرا اخرج القماش من يده وتوسل اليه ان لا يدخل علينا احدا ابدافنظرت الى يده وتعجبت!!
ماهذا؟؟؟ماهذه البقع السوداء ؟؟وماهذه الكتابه عليها؟؟
مكتووباعليها اسم امرأه!!!!
سالته وقلت له: اهذا وشم امماذا؟؟
فقال :لا...انها ظهرت في فجاءه فتعجبت الامر!!!!
وصرت افكر ... وافكر...
فسالته فقلت له: اانت تعيش مع اهلك وتعرف من هي والدتك؟؟
فنظر الي نظرت غضب وعرف ماذا اقصد بكلامي فصرخ في وجهي
وقال :نعم نعم اعيش مع اهلي....وصار يبكي ويبكي فتره طوويله
قلت :اذا ماهذا من هذي المراه التي مكتوبُ اسمها على يدك؟ اتعرفها؟؟ فسكت قليلا ونظرا الي قائلا: نعم اعرف منهي
قلت :من؟؟؟
قال لي :انها صديقتي
قلت : ولماذا متكوبا على يدك بهذه الطريقه وهو ليس وشماً انه دما متخثر على يديك
قال لي القصه....القصه المحزنه قالها والدمووع تذرف من عيناه
قال: كنت اعرف هذي الفتاه وكنت اكلمها بهاتف كل يوم تقريبا واحببتها واحبتني وضحت من اجلي ....
ولكن قالت لي ارجوك يا فلان انا لا اريد ان اكمل هذا المشوار اما ان تاتي لخطبتي وتتزوجني والا سوف انتظر الى النصيب اريد ان اترك هذا الطريق فرضت وتحججت لها بحجج ...
فقالت: اذا ياابن الناس انا في طريق وانت في طريق اريد ان ابتعد عن هذاالطريق الى ان ياتيني النصيب فرفضت
وقلت لها: لا لن اتركك وان اردتي ان تتركيني فسووف افضحك واقوول إلى الناس جميعا انني اكلمك و افضحك عند اهلك فترجت بي الفتاه وقالت: لااااااا ارجووك لو علمو اهلي فسوف يقتلونني ارجوك لا تفعل فقلت: اذا نبقى .... فرفضت بشده فقلت: اذا فسووف افضح بك
قالت: افعل ماتشاء ولا كنني لن اكمل مع هذا الطريق وبعد ان تاكدت انها لن تكمل معي نفذت ما وعدتها به وفضحتها في كل مكان واتيت الى مسجد وكتبت اسمها كاملا ورقم هاتفها وصارت الفتاه كلام الناس وبعد فتره من الزمن ظهر لي هذا الكلام الاسود في يدي وهو اسمها كما كتبته في الجدار تمام بنفس الخط
فقال الاخصائي: لا حوول ولا قوه الا بالله سووف نعمل بما فينا لكي يختفي هذا الكلام من يدك
قال الاخصائي:عملنا له عميله جراحيه وخرج منه هذا الحبر الاسود الذي مكتوب في يده....
ولكن في صباح اليوم التالي رجع له بنفس الاول فادركت انه لا امل الا بالله فقلت له: عملنا كل شي ولكن لا فائده ولكن لك عندي حل افضل ...
اذهب الى الفتاه واعتذر منها واجعلها تسامحك ثم اذهب الى مكه ولاتخرج من الحرم ابدا الا بعد عشره ايام وعليك انك تتوضى كل يوم وتمسح بماء زمزم هذي الكتابه وان شاء الله سوف تزول ...
وفعلا ذهب الشاب الى الفتاه وترجاها حتى سامحته وذهب الى مكه وأقام هناك حوالي اسبووع
يقوول الشاب: فو الله يا دكتور ذات مره وانا اتوضى من زمزم لأصلي الفجر وانا امسح هذه الكتابه خرج من يدي واُزيل من يدي كما يٌزال الحبر والحمد لله الذي نجاني

يقول الاخصائي: فاصبح كل شهر يزورني هذا الشاب مره او مرتين ويسال عني يطمئن علي لمده اربع سنوات وتزوج من تلك الفتاه وانجبا ويعيشان في حياه سعيده ...


فيا كل شاب تسول له نفسه بفضح أو الكلام على بنات الناس تذكر قول الله والعقاب الذي ينتظرك ....



منقــــــــــوول للفائدهـ ..
مدموزيل
سبحان الله
يسلموووووو
رقة زمان
يا الله قصة مؤاثرة جدا
سلمتى حبيبتى
sa semsema
قصة كتير مؤثرة

وعبرة لما يعتبر

تسلمى ياحبيبتى ع النقل الهادف
هيناتا ساما
الله عليك وعلى هذا النقل الاكثر من رائع
بارك الله فيك اختي
ام حنين 1981
قصه مؤثره
وعبره لمن يعتبر
ومن ستر اخيه في الدنيا ستره الله يوم القيامه
الله يهدي شباب وبنات المسلمين جميعا
جزاكي الله خير على النقل الهادف
ورزقك سعادة الدارين
الصفحات 1 2 

التالي
السابق