ارجوكم حد يفيدنى ضرورى علشان اريح ضميرى

مجتمع رجيم / أرشيف رجيم
soha
آخر تحديث: 30 سبتمبر, 2020
السلام عليكم
انا عايزة يا جماعة حد يقولى فتوة علشان اريح ضميرى
انا متزوجة وعندى 3 اطفال صغيرين وبشتغل وطلعان عينى فى شغلى وكمان جوزى بيشتغل وتقريبا كدة مبيشفناش لانه بيرجع متأخر
وطبعا انا اللى شايلة مسئولية كل حاجة فى البيت وكل حاجة تخص الأولاد وكمان شغلى بس كل دة علشان نحاول نوفر لولادنا معيشة كويسة وبستحمل كل دة علشان اولادى يدخلو مدارس كويسة وحضانات نظيفة طوال فترة غيابى فى العمل
المشكلة عندى ان حماتى طالبة من جوزى مبلغ من مرتبنا الشهرى ليها علشان هى بتقول ان معاشها هى وحمايا مبيكفهاش بالرغم من ان معاشها مش مبلغ قليل وكل ولادها متجوزين ماعدا واحد بس هو اللى قاعد معاها
وجوزى كلمنى ان احنا نخصص مبلغ ليها شهريا بس المبلغ دة كتير والبيت عندنا فعلا محتاجه وانا محتارة وخايفة اوقف الموضوع دة وابقى ارتكبت ذنب وفى نفس الوقت انا حاسة ان ولادى اولى بالفلوس دى خصوصا انى شايله اعباء كتيرة جدا علشان اوفر الفلوس دى

خصوصا ان حماتى لسة راجعة من عمرة وكانت متكلفة حوالى 5 الاف جنية يعنى هى لو فى ضائقة مالية فعلا اكيد كان اولى انها تأجل العمرة خصوصا انها بتطلع كل سنه
ارجوكم قوليلى رايكم بصراحة علشان دة متوقف عليه انى اوقف الموضوع او لا
دمعة غزة
آخر تحديث: 30 سبتمبر, 2020
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أهلاً غاليتي سها..
في رأيي انك تطيعي زوجك في اللي حكالك عنه
وهو تعطي حماتك انتي وهو المبلغ وان كان كتييير وهيعمل مشاكل
لانك كده هطيعي رب العالمين
وبطاعة رب العالمين ان شاء الله هيتفتح الك مو بس باب واحد
لا مييييييييية باب...
وحاولي بقدر الإمكان تقتصدي شوي في مصاريفك المو مهمة...
وبإذن الله تعالى بطاعة زوجك لأمه
وبطاعتك انتي لأهله ولزوجك رب العالمين ما رح ينساكي
لان عمل الخير هيدوووم اجره في الدنيا والآخرة بإذن الله

أنا هاد كان رايي وبتمنى حبيبتي تاخدي فيه وتوكلي على الله
دمعة غزة
آخر تحديث: 30 سبتمبر, 2020
ولا تنسي اختي
الدنيا في طاعة الله عز وجل جنة
* أم أحمد *
آخر تحديث: 30 سبتمبر, 2020
السلام عليكم أختي الغاليه
أحببت أن أنفعكِ بشيئ من فتاوى العلماء
وتفضلي االإجابه




السؤال





متزوج وعندي أبناء، وأخصص جزءا من راتبي الشهري لوالدي ووالدتي ومساعدة الإخوة، وأبذل جميع طاقتي في مساعدة أهلي، وأخي يقول لي بعد ما تزوجت تغيرت، ما هو حق إخوتي علي؟ هل إذا أعطيتهم مالا آخذه أو يكون على سبيل القرض أو آخذ مقابله؟ أو هذا حق لهم في مالي مثل حق والدي ووالدتي وزوجتي وأبنائي؟ حيث إن والدي يمتلك الأرض ـ والحمد لله ـ.
أفيدونا أفادكم الله.



الإجابــة




الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:
فقد أحسنت أيها السائل الكريم فيما تقوم به من مساعدة أهلك، واعلم أن الواجب عليك أن تبدأ في النفقة بنفسك وبمن تعول، فيجب عليك أن تنفق على نفسك وزوجتك وأبنائك بما يكفي بالمعروف، وقد روى مسلم من طريق أبي قِلَابَةَ عن أبي أَسْمَاءَ عن ثَوْبَانَ قال: قال رسول اللَّهِ صلى الله عليه وسلم: أَفْضَلُ دِينَارٍ يُنْفِقُهُ الرَّجُلُ دِينَارٌ يُنْفِقُهُ على عِيَالِهِ، وَدِينَارٌ يُنْفِقُهُ الرَّجُلُ على دَابَّتِهِ في سَبِيلِ اللَّهِ، وَدِينَارٌ يُنْفِقُهُ على أَصْحَابِهِ في سَبِيلِ اللَّهِ. قال أبو قِلَابَةَ وهو عبد الله بن زيد أبو قلابة الجرمي من أئمة التابعين:

وَبَدَأَ بِالْعِيَالِ ثُمَّ قال أبو قِلَابَةَ: وَأَيُّ رَجُلٍ أَعْظَمُ أَجْرًا من رَجُلٍ يُنْفِقُ على عِيَالٍ صِغَارٍ يُعِفُّهُمْ أو يَنْفَعُهُمْ الله بِهِ وَيُغْنِيهِمْ.
أما النفقة على الأب فهي واجبة على الابن إذا لم يكن للأب ما يكفيه، أما إذا كان الأب غنيا فلا يجب على الولد أن ينفق عليه شيئا، وإن كان ذلك مندوبا قياما بحق البر والصلة.

فإن كان والداك بحاجة إلى الإنفاق، فإن نفقتهما تكون واجبة عليك وعلى إخوتك، وإذا كان إخوتك غير قادرين على الإنفاق، أو يقدرون ولا ينفقون، فيجب عليك أن تنفق على قدر طاقتك، لكن يشترط لوجوب الإنفاق أن يجد الابن ما ينفقه على والده زائداً عما يحتاج إليه، لما رواه مسلم عن جَابِرٍ رضي الله عنه قال:

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:

ابدأ بنفسك.



************************************************** ****



نفقة الزوجة مقدَّمة على نفقة الوالدين.
السؤال : من له الحظ الأوفر في مال الزوج ، هل الزوجة والأولاد أم أمه؟ قد قرأت أن القران يشير إلى أن زوجة الرجل وأولاده هم أولى الناس بماله. وهل يجوز للرجل إذا كان دخله قليلاً أن يقدم حاجات أسرته على حاجات زوجته وأولاده؟

الجواب :
الحمد لله :



أولاً :



لا شك أن الزوج ملزم بالنفقة على زوجته ، ومطالب بالإنفاق على أبنائه وآبائه إذا كانوا فقراء لا مال لهم ، ولا كسب يستغنون به عن غيرهم .



وقد سبق بيان ذلك في السؤال (10552) ، (111892) ، (6026) .


فإن استطاع أن ينفق عليهم جميعاً وجب عليه ذلك .


وإن لم يستطع ذلك لقلة ماله ، وضعف دخله الشهري ، فإن الواجب عليه أن يُقدِّم نفقة زوجته وأولاده على غيرهم من أقاربه .


وليس في القرآن ما يشير إلى تقديم نفقة الزوجة على غيرها ، وإنما ثبت ذلك في السنة النبوية .


ففي صحيح مسلم (997) عَنْ جَابِرٍ أن رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ :


( ابْدَأْ بِنَفْسِكَ فَتَصَدَّقْ عَلَيْهَا ، فَإِنْ فَضَلَ شَيْءٌ فَلِأَهْلِكَ ، فَإِنْ فَضَلَ عَنْ أَهْلِكَ شَيْءٌ فَلِذِي قَرَابَتِكَ ، فَإِنْ فَضَلَ عَنْ ذِي قَرَابَتِكَ شَيْءٌ فَهَكَذَا وَهَكَذَا ، بَيْنَ يَدَيْكَ ، وَعَنْ يَمِينِكَ ، وَعَنْ شِمَالِكَ ).


وعن أبي هريرة رضي الله عنه قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : تَصَدَّقُوا.


فَقَالَ رَجُلٌ : يَا رَسُولَ اللَّهِ عِنْدِي دِينَارٌ .




فَقَالَ : تَصَدَّقْ بِهِ عَلَى نَفْسِكَ .


قَالَ : عِنْدِي آخَرُ .


قَالَ : تَصَدَّقْ بِهِ عَلَى زَوْجَتِكَ .


قَالَ : عِنْدِي آخَرُ .


قَالَ : تَصَدَّقْ بِهِ عَلَى وَلَدِكَ .


قَالَ : عِنْدِي آخَرُ .


قَالَ : تَصَدَّقْ بِهِ عَلَى خَادِمِكَ .


قَالَ : عِنْدِي آخَرُ .


قَالَ: أَنْتَ أَبْصَرُ .





رواه أبو داود في سننه (1691) والنسائي واللفظ له ، وحسنه الألباني في الإرواء (895).



وتسمية النبي صلى الله عليه وسلم النفقة على الأهل صدقة لا يعني أنها مستحبة فقط .


قَالَ الْمُهَلَّب :



" النَّفَقَة عَلَى الْأَهْل وَاجِبَة بِالْإِجْمَاعِ , وَإِنَّمَا سَمَّاهَا الشَّارِع صَدَقَة خَشْيَة أَنْ يَظُنُّوا أَنَّ قِيَامهمْ بِالْوَاجِبِ لَا أَجْر لَهُمْ فِيهِ , وَقَدْ عَرَفُوا مَا فِي الصَّدَقَة مِنْ الْأَجْر فَعَرَّفَهُمْ أَنَّهَا لَهُمْ صَدَقَة , حَتَّى لَا يُخْرِجُوهَا إِلَى غَيْر الْأَهْل إِلَّا بَعْد أَنْ يَكْفُوهُمْ ; تَرْغِيبًا لَهُمْ فِي تَقْدِيم الصَّدَقَة الْوَاجِبَة قَبْل صَدَقَة التَّطَوُّع ".


نقله عنه في " فتح الباري" (9/623).








قال الْخَطَّابِيُّ :



" هَذَا التَّرْتِيب إِذَا تَأَمَّلْته عَلِمْت أَنَّهُ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَآله وَسَلَّمَ قَدَّمَ الْأَوْلَى فَالْأَوْلَى وَالْأَقْرَب فَالْأَقْرَب ".


نقله عنه في "


عون المعبود" (5/ 76)




وقال النووي : " إذا اجتمع على الشخص الواحد محتاجون ممن تلزمه نفقتهم ،



نظرَ: إن وفَّى ماله أو كسبه بنفقتهم فعليه نفقة الجميع قريبهم وبعيدهم .


وإن لم يفضل عن كفاية نفسه إلا نفقة واحد ، قدَّم نفقة الزوجة على نفقة الأقارب ...لأن نفقتها آكد ، فإنها لا تسقط بمضي الزمان ، ولا بالإعسار ".


انتهى "روضة الطالبين" (9/ 93) .


قال المرداوي : " الصَّحِيحُ مِنْ الْمَذْهَبِ :


وُجُوبُ نَفَقَةِ أَبَوَيْهِ وَإِنْ عَلَوَا ، وَأَوْلَادِهِ وَإِنْ سَفَلُوا بِالْمَعْرُوفِ ...إذَا فَضَلَ عَنْ نَفْسِهِ وَامْرَأَتِهِ ".


انتهى " الإنصاف" (9/ 392).




قال الشوكاني: " وقد انعقد الإجماع على وجوب نفقة الزوجة ، ثم إذا فضل عن ذلك شيء فعلى ذوي قرابته ".



انتهى " نيل الأوطار" (6 /381).




فلم يختلف العلماء في تقديم الزوجة على الوالدين في النفقة ، وإنما اختلفوا في الزوجة والولد أيهما يقدم؟


قال الشيخ ابن عثيمين:



" فالصواب أنه يبدأ بنفسه ، ثم بالزوجة ، ثم بالولد ، ثم بالوالدين ، ثم بقية الأقارب ".



انتهى من " فتح ذي الجلال والإكرام (5/194).




وبناء على ما سبق فالواجب على الزوج أن يبدأ بكفاية زوجته وأولاده من النفقة الواجبة عليه بالمعروف ،


فإن بقي معه بعد ذلك شيء من المال فالواجب عليه أن ينفقه على والديه ،




والله أعلم.


الإسلام سؤال وجواب



احلى دندونة
آخر تحديث: 30 سبتمبر, 2020
حبيبتي

لو تقدري تساعديهم و لو بجزء بسيط افعلي

وربنا يجازيك خير على مساعدتك لهم
رقة زمان
آخر تحديث: 30 سبتمبر, 2020
حبيبتى ربنا يهديكى للصواب باذن الله و اعتقد ان كلامى مش هيبقى غير فى اطار اللى ذكروه اخواتى فوق
بس عاوزة اقولك ان ممكن المبلغ اللى هتساعدى بية اهل زوجك دى يبقى وش الخير عليكم و ربنا يرزقكم اكتر لما تسعديهم
اتكلى على الله و ساعديهم و انا متاكدة باذن الله ان ربنا هيرزقكم اكتر منة
ربنا يوفقك لما يحب و يرضى
الصفحات 1 2 

التالي

أي نوع من هؤلاء أنت؟

السابق

مساعده من الدكتور فوز

كلمات ذات علاقة
اريد , ارجوكم , حد , يفيدني , علشان , ضميرى , ضروري