حين تختلف أساليب الوالدين في تربية الأبناء

أضع بين أيديكن موضوعاً لا نختلف جميعاً في أهميته ألا وهو( حين تختلف أساليب الوالدين في تربية الأبناء )

مجتمع رجيم / النقاش العام
الأمل القادم .
اخر تحديث
حين تختلف أساليب الوالدين في تربية الأبناء

أضع بين أيديكن موضوعاً لا نختلف جميعاً في أهميته

ألا وهو( حين تختلف أساليب الوالدين في تربية الأبناء )

الوالدين w69ejbigosy67sasw11.





تفتقر الكثير من العائلات والأسر إلى مبادئ أساسية في التعامل مع الأطفال وتربيتهم...

الوالدين w69ejbigosy67sasw11.


وذلك حين يعتمد أحد الوالدين إلى طريقة معينة في التربية لا توافق الطرف الآخر...




مثلاً




يعتمد الأب على الصرامة والشدة بينما تغلب الأم اللين في تعاملها وتدليل الطفل



الوالدين w69ejbigosy67sasw11.












يقول أبو عبد الرحمن (أب لأربعة أولاد): "استطعت – ولله الحمد– أن أربّي أولادي الثلاثة على الكثير من العادات الإسلامية والأخلاق الحميدة.. ومنها آداب تناول الطعام وحفظ القرآن والتعامل مع الكبار وحسن الاستماع والإصغاء والتلطف مع الصغار والحيوانات واحترام وتقدير الأبوين وغيرها..
ولكن وجدت صعوبة بالغة في التعامل مع ابني الصغير محمد.. المشكلة أنني لم أغيّر شيئاً في تعاملي معه عن باقي إخوته الثلاثة ولم أفرّق بينه وبينهم، إلا أنني فشلت في تعليمه الكثير مما علمته لإخوته..
ولكن بعد مدة اكتشفت السبب، وهو أن والدته تميزه عن إخوته وتكافئه في المصروف والمعاملة والتقدير والعاطفة أكثر منهم.. والمشكلة الأكبر أنها وبعد أن أقوم بتأنيبه مثلاً على أمر ما أو أضربه لسبب ما.. تسارع إلى أخذه إلى غرفة أخرى وتطيّب خاطره وتعطيه بعض الألعاب أو الحلوى كي لا يبكي ويغضب ولا تلومه على ما ألومه عليه..

ويشير أبو عبد الرحمن إلى أنه يكاد يفقد السيطرة على ابنه، وقال: "حتى دروس تحفيظ القرآن بات يتأخر عنها بحجة أن الشمس تزعجه وأنه لا يطيق المشي تحتها، وكله بسبب دلال أمه وتربيتها له بطريقة تتناقض مع تربيتي.. بحجة أنه الصغير المدلل وأنه سيبقى معنا عندما يتزوج البقية في المستقبل"!










الوالدين w69ejbigosy67sasw11.






يقول الدكتور عبد الرحمن العيسوي في كتاب له يحمل عنوان (مشكلات الطفولة والمراهقة):
إن من بين المشاكل التي قد تظهر على الأبناء نتيجة هذه الطريقة المتضاربة في التربية :
1- قد يكره الطفل والده ويميل إلى الأم، وقد يحدث العكس بأن يتقمص صفات الخشونة من والده.
2- قد هذا الطفل صعوبة في التميز بين الصح والخطأ، أو الحلال والحرام، كما يعانى من ضعف الولاء لأحدهما أو كلاهما.
3- وقد يؤدى ميله وارتباطه بأمه إلى تقمص صفاتها الأنثوية، فتبدو عليه علامات الرقة والميوعة.


الوالدين w69ejbigosy67sasw11.


في نظرك



ترى ما أسباب هذا الإختلاف في التربية بين الأبوين ؟؟؟




انتظر مشاركاتكن وتفاعلكن لإثراء موضوعي بآرائكن
نيسو50
كتير موضوعك حلو ..... يعطيك العافية

لازم يكون في اتفاق بين الطرفين على طريقة تربية الابناء

لأن الاختلاف بين الطرفين يؤدي الى تشتيت الطفل وعدم معرفته الخطأ من الصواب في عمره الصغير

مثلا عندما يعاقبه والده على تصرف ما وتذهب الام لمراضاته لن يعرف اذا كان تصرفه خطأ ام صواب!!!!!

اما عن اسباب الاختلاف بين الطرفين: اعتقد التنشئة المختلفة لكل طرف

الام تأتي من بيئة وطريقة تربية معينة والأب يأتي من بيئة مختلفة تماما وطريقة تربية أخرى
وكثير من الأهالي يحبون ان يربون ابناؤهم بالطريقة التي نشأوا عليها

ثم هناك اقتناعات شخصية فمثلا من الممكن ان تكون الام مقتنعة ان الضرب لا يجوز وهي ليست طريقة تربية مثالية ...يكون الأب على عكسها مقتنع ان الضرب هي الوسيلة الوحيدة للـتأديب.. ...

كمان اننا نجد بعض الآباء من يحبون ان يربوا ابناؤهم بالاساليب الحديثة فيتابعون قرءاة المقالات والكتب ويتابعون البرامج التلفزيونية ويستفيدوون منها ويطبقونها على ابنائهم في حين تجد الطرف الثاني لا يهتم بالتربية الحديثة فلا يطالع اي من هذه الاشياء ولا يتفق معها فيحدث الاختلاف....


يا رب توفقنا في تربية ابنائنا ....

اة تكون الام مقتنعة باسلوب
~ عبير الزهور ~
جزاك الله خير حبيبتى على طرحك القيم والموفق
واساليب التربية دائما تختلف بين الوالدين
بس المهم انه يكون فيه توافق بينهم على اساليب تعاملهم وتعليمهم لاطفالهم

ناثرة المسك
انا معك نيسو50 بكل اللي ذكرتيه

]ليختلف الزوجان في كل شيء ..
إلاّ شيء واحد يجب أن يتفقا عليه وهو التربية ..فيجب تفاديها بقدر الامكان
فتربية الأبناء تقع على عاتق الأب والأم ..معا,, حتى لو أختلفت تربتهما من قبل والديهم
وهي كاللبنة الأولى في حياة الأبناء ..
فأن كان هناك أساليب خاطئة وأختلاف في الأساليب فأنها تؤثر سلباً على شخصية الأطفال وترك الأثر عليهم أيضاً ..فلننتبه!!


الحمد لله تربيتي لأولادي توافق تربية زوجي ايضاً لهم
وقليل جداً الاختلاف .. واذا حصل ,, يكون بعيــــــداً عن الاولاد

اسأل الله التوفيق في تربيتهم لما يحب ويرضى

شكرا قلم مضيئ على الطرح القيم

جزاك الله خيراً غاليتي

تقبلي مروري وتقيمي المتواضع


[/COLOR]
الأمل القادم .
class="quote">اقتباس : المشاركة التي أضيفت بواسطة نيسو50:
كتير موضوعك حلو ..... يعطيك العافية

لازم يكون في اتفاق بين الطرفين على طريقة تربية الابناء

لأن الاختلاف بين الطرفين يؤدي الى تشتيت الطفل وعدم معرفته الخطأ من الصواب في عمره الصغير

مثلا عندما يعاقبه والده على تصرف ما وتذهب الام لمراضاته لن يعرف اذا كان تصرفه خطأ ام صواب!!!!!

اما عن اسباب الاختلاف بين الطرفين: اعتقد التنشئة المختلفة لكل طرف

الام تأتي من بيئة وطريقة تربية معينة والأب يأتي من بيئة مختلفة تماما وطريقة تربية أخرى
وكثير من الأهالي يحبون ان يربون ابناؤهم بالطريقة التي نشأوا عليها

ثم هناك اقتناعات شخصية فمثلا من الممكن ان تكون الام مقتنعة ان الضرب لا يجوز وهي ليست طريقة تربية مثالية ...يكون الأب على عكسها مقتنع ان الضرب هي الوسيلة الوحيدة للـتأديب.. ...

كمان اننا نجد بعض الآباء من يحبون ان يربوا ابناؤهم بالاساليب الحديثة فيتابعون قرءاة المقالات والكتب ويتابعون البرامج التلفزيونية ويستفيدوون منها ويطبقونها على ابنائهم في حين تجد الطرف الثاني لا يهتم بالتربية الحديثة فلا يطالع اي من هذه الاشياء ولا يتفق معها فيحدث الاختلاف....


يا رب توفقنا في تربية ابنائنا ....

اة تكون الام مقتنعة باسلوب
الله يعافيك نيسو
لا شك أن اختلاف نظرة الوالدين وعدم اتفاقهم على رأي
يشتت الإبن ويجعله غير قادر على تمييز الصواب من الخطأ
ومن الممكن أن تكون الأسباب نتيجة اختلاف ثقافة الأم والأب
واعتماد أحد الطرفين على الطريقة التقليدية
والآخر يعتمد على التربية الحديثة
إضافتك أثرت موضوعي
ووجهة نظرك قريبة جداً إلى وجهة نظري
حقاً أسعدني تواجدك فلا تحرمينا طلتك

ام حنين 1981
موضوع هام جدا حبيبتي قلم
ويمكن يكون الاساس لأي تربيه وتنشأه صحيحه
برأيي السبب في الاختلاف بين الوالدين هو عدم الحوار وفقدانهم المناقشه الهادفه في حياتهم
فلابد من ان يكون هناك تواصل تام وحوار واتفاق على كل امور الحياة
واهمها التربيه لأن الابناء هم من يدفعوا ثمن هذا الاختلاف
بصراحه اناعنيت من هاذي المشكله لفتره وبعدين بدأت اتناقش مع زوجي في الموضوع
واتفقنا على اساسيات في تعاملنا مع اولادنا
واهمها ان نكون في اتجاه واحد ورأي واحد امامهم
بمعنى انو اذا ابوهم قال غلط او وبخ واحد منهم وعاقبه
اكون اناموافقه وابين للطفل انو اناكمان زعلانه من تصرفو واني اوافق على العقاب
وبعدها الحمدلله احس الاولاد التزموا اكثر وصاروا يخافوا على زعلي انا وابوهم

حبيبتي قلم
دائما تتحفينا بكل ماهو مفيد ونافع
ودائما لطرحك معنى وقيمه
جزاكي الله خير
ودمتي متألقه مبدعه
تقبلي تقييمي المتواضع
الصفحات 1 2  3 

التالي

على قدر عطائك,,,يفتقدك الأخرون

السابق

دخلتي الجامعة : تعالي أقولك همسة فى آذنكـ

كلمات ذات علاقة
أساليب , الأبناء , الوالدين , تختلف , ترتيب , دين , في