المسجد الاقصى - حملة تاريخنا يناديكم -

مجتمع رجيم / قسم التاريخ الاسلامى
عاشقة الفردوس م
اخر تحديث

اخواتي الكريمات
اضع اليوم بين ايديكن موضوعا اراه بغاية الاهميه
موضوعا يخص تاريخنا وحاضرنا ومستقبلنا
اضع بين ايديكن معلومات لمعلم من اهم معالم المسلمين
منذ ان قرات فكرة القسم في تلك الحظة ذاتها تبادر الى ذهني هذا المكان الذي تعلق به قلبي فاحبه بل عشقه وعشق السجود على ارضه الطاهرة الشريفه عشق الدعاء والبكاء بين محاربه المقدسة
عشق التجول والتمشي بين اشجار الزيتون والمقامات والمعالم التاريخية هناك على ارضه الطاهره
اتعلمون ما يكون؟؟؟؟؟؟؟
كاني اسمعكم تجيبون بلهفة انه المسجد الاقصى المبارك..........
احسنتم انه هو مسجدي ومسجد كل مسلم يتذكره ويدعو له بالتحرير والنصر
لن اطيل عليكم في كلامي
اترككم لتستمتعوا وتتجولوا بين هذه السطور الطيبه لتتعرفوا الى مسجدنا الحبيب
معالمه وتاريخه والتعريف به والخ................



هدف هذه الورقة هو التعريف بالمسجد الأقصى المبارك، وتصحيح المفاهيم بشأنه. فإذا تعرفنا عليه حقيقة، سنتعلق به، وإذا تعلقنا به، هان كل شيء في سبيل تحريره. ونهجنا في هذا نهج محمد صلى الله عليه وسلم الذي ارتبط بالأقصى، زيارة، وإعمارا (مثلما ارتبط به الأنبياء قبله)، بل، وتوصية للمسلمين بعده بتحريره، لأنه مسجدهم، وحقهم أن يعمروه. فالمساجد لا يعمرها إلا المؤمنون[1].



1. التعريف: المسجد الأقصى المبارك هو اسم لكل ما دار حوله السور الواقع في أقصى الزاوية الجنوبية الشرقية من مدينة القدس القديمة المسورة بدورها، ويشمل كلا من قبة الصخرة المشرفة، (ذات القبة الذهبية) والموجودة في القلب بالنسبة للمسجد الأقصى، والمصلى القِبْلِي،[2] (ذي القبة الرصاصية السوداء)، والواقع أقصى جنوب المسجد الأقصى، ناحية (القِبلة)، فضلا عن نحو 200 معلم آخر، ما بين مساجد، ومبان، وقباب، و أسبلة مياه، ومصاطب، وأروقة، ومدارس، وأشجار، ومحاريب، ومنابر، ومآذن، وأبواب، وآبار، ومكتبات.



2. المساحة: تبلغ مساحة المسجد الأقصى حوالي 144 دونماً (الدونم = 1000 متر مربع)، ويحتل نحو سدس مساحة القدس المسورة، وهو على شكل مضلع غير منتظم، طول ضلعه الغربي 491م، والشرقي 462م، والشمالي 310م، و الجنوبي 281م [3]. وهذه الحدود لم تدخلها زيادة أو نقصان منذ وضع المسجد أول مرة كمكان للصلاة، بخلاف حدود المسجدين الحرام والنبوي الذين تم توسيعهما عدة مرات. ومن دخل حدود الأقصى، فأدى الصلاة، سواء تحت شجرة من أشجاره، أو قبة من قبابه، أو فوق مصطبة، أو عند رواق، أو في داخل قبة الصخرة، أو المصلى القبلي، فهو كمن أدى خمسمائة صلاة [4] فيما سواه عدا المسجد الحرام والمسجد النبوي.


3. البناء: ثاني مسجد وضع في الأرض، بنص الحديث الشريف[5]، والأرجح أن أول من بناه هو آدم عليه السلام[6]، اختط حدوده بعد أربعين سنة من إرسائه قواعد البيت الحرام، بأمر من الله تعالى، دون أن يكون قبلهما كنيس ولا كنيسة ولا هيكل ولا معبد. وجاءت هجرة إبراهيم عليه السلام من العراق إلى الأراضي المباركة حوالي العام 1800 قبل الميلاد. وبعدها، قام عليه السلام برفع قواعد البيت الحرام، و عمر هو، ومن بعده إسحاق ويعقوب عليهم الصلاة والسلام أجمعين، المسجد الأقصى. كما أعيد بناؤه على يد سليمان عليه السلام [7]حوالي العام 1000 قبل الميلاد. ومع الفتح الإسلامي للقدس عام 636م (الموافق 15 هجرية)، بنى عمر بن الخطاب رضي الله عنه المصلى القبلي، كجزء من المسجد الأقصى.[8] وفي عهد الدولة الأموية، بنيت قبة الصخرة، كما أعيد بناء المصلى القبلي، واستغرق هذا البناء قرابة 30 عاما من 66 هجرية/ 685 ميلادية - 96 هجرية/715 ميلادية،[9] ليكتمل بعدها المسجد الأقصى بشكله الحالي.



قبة الصخرة
المصلى القبلي

كلاهما جزء من المسجد الأقصى المبارك


4. من فضائله:
· المسجد الأقصى هو قبلة الأنبياء قبل خاتمهم محمد صلى الله عليه وسلم، والقبلة الأولى للنبي الخاتم، لمدة 14 عاما تقريبا منذ بعثته وحتى الشهر السابع عشر للهجرة[10].

· الأقصى هو مسرى رسول الله صلى الله عليه وسلم، كما ورد في الآية الكريمة باسمه الصريح، "سبحان الذي أسرى بعبده ليلا من المسجد الحرام إلى المسجد الأقصى الذي باركنا حوله" (الإسراء-1). وفيه صلى جميع الأنبياء جماعة خلف إمامهم محمد صلى الله عليه وسلم خلال هذه الرحلة، لتكثر بركاته حتى إنها لتفيض حوله.

· الأقصى هو مبدأ معراج محمد صلى الله عليه وسلم إلى السماء،[11] فقد كان الله تعالى قادرا على أن يبدأ رحلة المعراج برسوله من المسجد الحرام بمكة، ولكنه سبحانه اختار الأقصى لذلك ليثبت مكانته في قلوب المسلمين، كبوابة الأرض إلى السماء، أرض المنشر والمحشر[12].

· هو ثالث المساجد التي لا تشد الرحال إلا إليها،[13] إلا أنه ليس بحرم[14]، لأنه لا يحرم فيه الصيد، وتلتقط لقطته، بخلاف حرمي مكة والمدينة. وتسميته بالحرم الشريف ليست صحيحة، وإنما الاسم الصحيح هو "المسجد الأقصى المبارك"، وهو الاسم الذي ظل يطلق عليه طوال العهد الإسلامي حتى الفترة المملوكية، عندما بدءوا يطلقون عليه حرما، على سبيل التشريف، رغم أنها تسمية غير صحيحة، ولا جائزة .


5. وضعه الحالي:

رغم أن الشؤون الإدارية والمالية للمسجد الأقصى المبارك تدار من قبل دائرة الأوقاف الإسلامية التابعة لوزارة الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية الأردنية، إلا أنه محاصر، ومداخله واقعة تحت سيطرة الاحتلال الصهيوني الذي بدأ للقدس القديمة منذ عام 1967م. وتدعم حكومة الاحتلال، ولو بصورة غير معلنة، المزاعم الصهيونية بأن الأقصى قائم فوق أنقاض ما يعرف بالهيكل، وأنه لا معنى لدولة الاحتلال بدون القدس، ولا معنى للقدس بدون"الهيكل"، بن جوريون- أول رئيس وزراء لدولة الاحتلال الصهيوني.

فالمسجد الأقصى في خطر ... حيث اقتطع جزء من حيطانه هو حائط البراق، وسمى زورا بحائط المبكى، ومنع المسلمون من الاقتراب منه، كما تعرض المسجد الأقصى لمحاولات عدة لإحراقه، وتفجيره، وتخريبه، فضلا عن الحفريات والأنفاق التي تشق تحت أساساته، ما أدى إلى تصدع أجزاء منه، وكذلك، يتم تقييد حرية المسلمين في الوصول إلى الأقصى للصلاة فيه، وإعماره، أو ترميمه، فيما يتعرض لعمليات اقتحام متكررة من جانب جنود الاحتلال، والمتطرفين الصهاينة.

المسجد الأقصى حق المسلمين، لأنهم ورثة الرسالات السماوية السابقة، وهو رمز اصطفاء الله تعالى لرسالة الإسلام كخاتمة للرسالات السماوية تصدقها، وتهيمن عليها. 15 فالمسلمون يؤمنون بجميع الأنبياء السابقين، ويعتبرون تبجيلهم وتوقيرهم ركنا من أركان دينهم، ومن ثم، فإنهم الأقدر على حماية هذا المكان المقدس لدى الكثيرين. ولن يسود السلام إلا بعودة الحق لأهله.

ويبقى الأمل .. لأن هذا المكان بقى، وسيبقى، على الرغم من المحن التي عصفت وتعصف بالمسلمين، حصن الدين، ومعقل الإيمان إلى قيام الساعة، فلا تزال طائفة منهم على الحق ظاهرين لعدوهم قاهرين، لا يضرهم من خالفهم حتى يأتي وعد الله




للامانه ....
الموضوع منقول لتعم الفائده منتدانا الغالي
تحياتي
حلم سيكون
يوو فقعتي اعنوني هع ياليت تغيري نووع الخط ..وربي يجعله في ميزان حسناااتك ياارب..
مامت توتا
اختى عاشقه الفردوس

هذا المكان له مكانه خاصه جدا على قلبوبنا
الله استمتعت جدا وانا اقرا موضوعك لانه فى غايه
الاهميه تسلمى والف الف شكر
سلكوشة
المشتاقة للجنان
◕‿◕β.Ő.Ṩ.Ϋ◕‿◕
نقل هادف و مميز

اللهم انصرنا ع القوم الكافرين

جزاك الله خير وبارك فيك

:)
الصفحات 1 2  3  4 

التالي

ما هو المسجد الاقصى وتاريخ القدس

السابق

بطلٌ من أمتنا "حملة تاريخنا يناديكم "

كلمات ذات علاقة
تاريخنا , حملة , يناديكم