الربيع العربي وزلزال تركيا حولا بوصلة السياحة إلى الإمارات

حصدت دبي خلال إجازة عيد الأضحى المبارك حصتها المعتادة سنوياً من السياح السعوديين ، مضافاً إليها نسبة كبيرة من الحصة التي كانت تنتظرها القاهرة وبيروت...

مجتمع رجيم / سفر سياحة فنادق منتجعات
كلمة صدق
اخر تحديث
الربيع العربي وزلزال تركيا حولا بوصلة السياحة إلى الإمارات


حصدت دبي خلال إجازة عيد الأضحى المبارك حصتها المعتادة سنوياً من السياح السعوديين ، مضافاً إليها نسبة كبيرة من الحصة التي كانت تنتظرها القاهرة وبيروت ودمشق والمنامة وأيضاً إسطنبول ، حيث تضافرت ثورات الربيع العربي والزلزال الذي أصاب تركيا مؤخراً ، بجانب عوامل جذب حقيقية أخرى لدبى ، في تغيير الوجهات التقليدية للسياح السعوديين خلال الموسم الحالي .

وتتضارب التقديرات من قبل الخبراء والمحللين حول قيمة ما ينفقه السعوديون في دبي خلال العيد .


ففي الوقت الذي يقدره الاقتصادي السعودي فهد بن جمعة بنحو 3.33 مليارات ريال ، يقدره خبراء آخرون بنحو 70 مليون ريال .

وما بين الرقمين يغيب حجم الإنفاق الحقيقي ربما لغياب إحصائية رسمية من الجهات المختصة بذلك في دبي ، خاصة وأن فترة العيد مازالت ممتدة حتى الساعة ، ويصعب عملياً حصرها بشكل دقيق وعاجل .

وانعكست حالة الإقبال الشديدة من السعوديين ، خاصة جيل الشباب من متوسطي الدخل ، على دبي على أسعار تذاكر الطيران والإقامة في دبي .

وشهدت أسعار تذاكر الطيران بين الرياض ودبي ذهاباً وإياباً ارتفعاً بنسبة 70% .

إذ ارتفع سعر التذكرة منذ بداية الإجازة من 1400 إلى 2500 ريال لزيادة الطلب على العرض ، لدرجة عدم وجود مقاعد شاغرة للطائرات المتجهة من المملكة إلى دبي .

وأمام صعوبة الحصول على تذكرة سفر ذهاب وعودة إلى دبي خلال العيد ، وكذلك ارتفاع أسعار الإقامة الفندقية ، اتجه الكثير من العائلات السعودية إلى قضاء العيد في المنطقة الشرقية ، والتي تتميز بطقس مشابه نسبياً لأجواء دبي ، فارتفعت نسبة الإشغال بالفنادق والشقق المفروشة بالدمام والخبر والأحساء والقطيف .


وحسب المدير التنفيذي لفرع الهيئة العامة للسياحة والآثار بالمنطقة الشرقية المهندس عبداللطيف البنيان ، تراوحت نسبة الإشغال 65% خلال العيد كمتوسط عام وصلت لنحو 90% بالنسبة للخبر ، فيما تبلغ الطاقة الاستيعابية لخدمات الإيواء السياحي بالمنطقة الشرقية 83 فندقاً ، وأكثر من 600 مجمع للوحدات السكنية المفروشة .

وبلغت الحملات الرقابية خلال إجازة عيد الأضحى المبارك 195 لمختلف قطاعات الإيواء ، وكثفت هيئة السياحة والآثار عمليات الرقابة والتفتيش بتشكيل خمسة فرق عمل مدعومة بفرق من المقر الرئيس للهيئة ، للقيام بجولات رقابية وتفتيشية على الفنادق والوحدات السكنية المفروشة ، والتأكد من مستوى الأسعار وجودة الخدمات المقدمة للنزلاء ، والتزام مستثمري قطاع الإيواء السياحي باشتراطات التراخيص .

إلى ذلك ، تتحرك الهيئة العامة للسياحة والآثار السعودية إلى توفير مقومات الجذب للسياحية الداخلية ، خاصة في المواسم والأعياد ، بزيادة عدد المهرجانات السياحية المتنوعة ، حيث بلغ زوّار المهرجانات السياحية في السعودية الصيف الماضي 9.3 ملايين زائر ، شكل السياح منهم 3.3 ملايين سائح أنفقوا خمسة مليارات ريال .

وحسب أحدث تقرير إحصائي صادر عن مركز المعلومات والأبحاث السياحية بالرياض "ماس" ، بلغ عدد المهرجانات السياحية التي رعتها الهيئة العامة للسياحة والآثار في صيف هذا العام 15 مهرجاناً .

دمعه أمل...
ونحنا راحت علينا...الله يفرج
مامت توتا
سبحانه الله ولا قوه الا بالله
يلا خير
أنثى أبكت القمر
الله يسمع منك يادمعه
شكرا غاليتي كلمة على الخبر
كلمة صدق

التالي

بغداد ام الدنيا من لم يرها لم ير الدنيا ولاالناس

السابق

الغابة السوداء

كلمات ذات علاقة
الربيع , السياحة , العربي , الإمارات , تركيا , بوصلة , يوما , إلى , وزلزال