هل ضاقت بك السُبل ؟

مجتمع رجيم / عــــام الإسلاميات
*بنت الإسلام*
اخر تحديث
هل ضاقت بك السُبل ؟


enjoy70yy4.gif

هل ضاقت بك السُبل ؟


قد تضيق بنا سبل الرزق فلا نجد بدًا من أن نمد يدينا لنستدين ثم تثقل كواهلنا الديون
وتضيق بنا السبل والأرض بما رحبت
فأين نحن من الرزاق ..
الرزاق

هو اسم من أسماء الله الحسنى وهو صيغة مبالغة من رازق للدلالة على الكثرة وهو الذي خلق الأرزاق وتكفل بإيصالها لخلقه والرزق مكفول سواء للمؤمن والكافر و البر والفاجر قال تعالى في سورة البقرة :
" وَإِذْ قَالَ إِبْرَاهِيمُ رَبِّ اجْعَلْ هََذَا بَلَدًا آمِنًا وَارْزُقْ أَهْلَهُ مِنَ الثَّمَرَاتِ مَنْ آمَنَ مِنْهُم بِاللّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ قَالَ وَمَن كَفَرَ فَأُمَتِّعُهُ قَلِيلاً ثُمَّ أَضْطَرُّهُ إِلَى عَذَابِ النَّارِ وَبِئْسَ الْمَصِيرُ " (126).
والرزاق هو الذي أعطى كل الخلائق أرزاقها , وهو الذي يمد كل كائن لما يحتاجه ، ويحفظ عليه حياته ويصلحه .
29_060.gif
والأرزاق نوعان، " ظاهرة " للأبدان " كالمأكل والمشرب والملبس والمسكن و الأزواج و الذرية والصحة وكل النعم الظاهرة ، و " باطنة " للقلوب والنفوس كالإيمان والهداية والمعارف والعلوم .

أثر هذا الاسم على حياة العبد المسلم :
عندما يعلم العبد أن الرزق بيد الله وأن رزقه مكفول له يشعر بالطمأنينة ولا يخشى على رزقه من أحد مهما كانت القوة التي تهدد رزقه فالله هو الرزاق ذو القوة المتين , والذي إذا أراد لعبد رزق أوصله إليه ولو حال بين هذا العبد ورزقه من في الأرض جميعا قال تعالى في سورة الذاريات: " إِنَّ اللَّهَ هُوَ الرَّزَّاقُ ذُو الْقُوَّةِ الْمَتِينُ" (58)
ولو أن أحد يعدو على ظهر خيل فرارا من رزقه لأوصل إليه إليه رزقه على ظهر الرياح الجارية .
لكن على العبد أن يكون متوكلا لا متواكلا قال تعالى في سورة الملك:" هُوَ الَّذِي جَعَلَ لَكُمُ الْأَرْضَ ذَلُولًا فَامْشُوا فِي مَنَاكِبِهَا وَكُلُوا مِن رِّزْقِهِ وَإِلَيْهِ النُّشُورُ " (15).
و عندما يعلم العبد أن الله هو الرزاق فعليه أن يفرده بالطلب ولا يطلب من غيره ، ولا يسأل إلا وجهه الكريم، فإذا سألت فاسأل الله، وإذا استعنت فاستعن بالله، وقد ذمَّ الله تعالى أولئك الذين يدعون غيره في طلب الرزق،
16_073.gif
وقد أمر جل وتعالى عباده المؤمنين بطلب الرزق عنده.
29_017.gif
و من طلب الله وسأله وبذل الأسباب وتوكل عليه، أعطاه الله، وسخر له ما لا يتوقع، ورزقه من حيث لا يحتسب, وأتته الدنيا وهي راغمة, وإن بدا للعبد أن الرزق بيد شخص من الأشخاص فما عليه إلا أن يتعامل معه على أنه سبب من الأسباب وأن الله هو الذي بيده الرزق وهو خير الرازقين .
وعلى العبد أن يقصد باب الرزاق في المسائل النفيسة كأن يسأله أن يرزقه الجنة والهداية والعلم النافع , ولا يستحقر أن يقصده في المسائل الدنية كالملبس والمشرب وحتى الملح في طعامه , وموسى عليه السلام لما جاع تولى إلى الظل وقال : (رَبِّ إِنِّي لِمَا أَنزَلْتَ إِلَيَّ مِنْ خَيْرٍ فَقِيرٌ) سورة القصص 24 .
فرزقه الله الطعام والشراب والعمل والزوجة والمسكن ..
وَعنْ ثَابِتٍ الْبُنَانِيِّ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ : لِيَسْأَلْ أَحَدُكُمْ رَبَّهُ حَاجَتَهُ حَتَّى يَسْأَلَهُ الْمِلْحَ وَحَتَّى يَسْأَلَهُ شِسْعَ نَعْلِهِ إِذَا انْقَطَعَ

الراوي: أنس بن مالك المحدث: ابن عدي - المصدر: الكامل في الضعفاء - الصفحة أو الرقم: 7/181
خلاصة حكم المحدث: باطل

*
وقد يحصل للعبد تقتير في الرزق فهو تقتير تأديب وتقنين لا تقتير عجز من الله تعالى الله عن ذلك علو كبيرا ..
وعلى العبد إذا لاحظ قلة رزقه أن يعلم أن الله هو الرزاق فلا يتسخط ويتبرم على ما كتبه الله عليه فهو ابتلاء من الله وعليه أن يرضى بما كتبه الله عليه ,
13_026.gif
وليعلم أن قلة رزقه لله فيها حكمة فكم من غني أطغاه غناه و قد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((إذا رأيت الله يعطي العبد من الدنيا، وهو قائم على معاصيه فليحذرْ فإنما هو استدراج)) الراوي: عقبة بن عامر المحدث: الألباني - المصدر: صحيح الجامع - الصفحة أو الرقم: 561
خلاصة حكم المحدث: صحيح


6_044.gifولا يعتقد العبد أن الرزق محصور في المال والطعام بل رزق الله لا يعد ولا يحصى فالصحة رزق والزوجة رزق والزوج رزق والذرية رزق وراحة البال رزق والنوم رزق العمل رزق المسكن رزق وكل ما يحيط بنا هو رزق الله المكفول لنا فلنحمده على رزقه
14_007.gif
ماذا ينبغي علينا كمسلمين أن نكتسب من هذه الصفة :

على العبد أن يكون ذا يدا منفقة متصدقة فيرزق المحتاج مما رزقه الله , و الله إذا أحب العبد أكثر حوائج الناس إليه ليتفضل عليهم فينال الثواب من الله , إذ أن من المقاصد الأساسية لرزق الله، هو التعبد لله به، بالنفقة والزكاة والصدقة والوقف وبإطعام الطعام، والهدية، والهبة، فهذه كلها وغيرها ينفقها المسلم من رزق الله، تعبداً لله.
وعلى العبد إذا ما رزقه الله رزقا طيبا الا يجعل هذا الرزق وسيلة لمعصية الله فيحل عليه بذلك سخط الله
20_081.gifوعلى المؤمن أن يتحرى الرزق الحلال الطيب ولا يدفعه قلة رزقه أن يطرق باب الحرام قال تعالى في سورة المائدة :" وَكُلُواْ مِمَّا رَزَقَكُمُ اللّهُ حَلاَلاً طَيِّبًا وَاتَّقُواْ اللّهَ الَّذِيَ أَنتُم بِهِ مُؤْمِنُونَ" (88).
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم في الحديث الصحيح: ((إن نفساً لن تموت حتى تستكمل رزقها، فاتقوا الله وأجملوا في الطلب))
الراوي: عبدالله بن مسعود المحدث:
الألباني - المصدر: مشكلة الفقر - الصفحة أو الرقم: 15
خلاصة حكم المحدث: صحيح



المراجع :
شرح أسماء الله الحسنى لسعيد بن وهف القحطاني .
عدة مواقع من الانترنت .






y452bg9fmfi0.gify452bg9fmfi0.gif
سنبلة الخير .



رائع ما قدمت لنا
انتقاء مميز
جزاك الله خير الجزاء
سلمت يداك
ولاحرمت المثوبة

الرزاق اسم من أسماء الله الحسنى ... أنظر معي إلى جمال وروعة أسم الرزاق....
من يرزق الطير بالطعام والشراب ... إنه الرزاق
من يرزق الضعف بالقوة ... أنه الرزاق
من يرزق الطفل في رحم أمه ... إنه الرزاق
من يرزق الحيوانات في جحرها ... إنه الرزاق

إن الله يرزق جميع الخلائق بكافرهم ومؤمنهم .. لأن الله هو خالقهم وهو رازقهم ومتكفل بهم ...

وليس كل الرزق هو رزق بالمال يوجد أرزاق لا تعد ولا تحصى
فحلاوة اللسان رزق .. وخفة الظل رزق ... والقبول رزق... والرضا بالقضاء رزق

والأرزاق لها غذاء ... وغذاء القلوب ذكر الله , وبالذكر يحصل غناها ويزول فقرها

لو نظرت الى النفس فرزقها الطمأنينة والسكينة
ورزق العقل التفكير
ورزق الأدب اتباع منهج الله

ولكي تدوم الأرزاق وتدوم النعم فاذكر الله كثيرا بقدر ما أُعطيت من نعم ...

اللهم يارازقي أرزقني بحلالك وارزقني بما تحب وترضى واجعل لساني دائم الشكر والدعاء لك ... اللهم لاتحرمنى من رزقك بكل انواعه يارب العالمين

|| (أفنان) l|




عزيزتي
جزيتِ خيرالجزاء
موضوع رائع وقيم وهادف لاحرمتي أجره
أستفدت منه كثيراً سلمت يمينك


عزيزتي
أثابكِ الله الجنة ومحى عنكِ الزلة وأبدلها بالحسنة
وجعل العسير برحمة عليكِ يسراً والحزن فرحاً
والضيق فرجاً والرزق رغداً والعيش هيناً
والجنة موعداً مع الصدقين والشهداء
وجميع المسلمين ..
اللهم آمين



رسولي قدوتي



تسقط الأقلام أمام ماكُتب عن ربنا الرزاق الكريم

فــ ليس هناك أي تعقيب

سوى سؤال المولى تبارك وتعالى أن يرزقنا من واسع فضله

وأن يثيبكِ خيرا لانتقاءكِ الفريد المميز دوووما


شكرا لكِ أُخيتي الحبيبة


* أم أحمد *
ناثرة المسك

وجزاك الله خير الجزاء
لا حرمت المثوبة
الصفحات 1 2 

التالي

اعطاء كل ذي حق حقه " عقد اللؤلؤ الاسلامي "

السابق

الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر لمسابقة عقد اللؤلؤ الأسلامى

كلمات ذات علاقة
السُبل , بك , هل , ضاقت