فضل ومكانةالجهادفي الاسلام

مجتمع رجيم / الموضوعات الاسلامية المميزة .. لا للمنقول
أمواج رجيم
اخر تحديث
فضل ومكانةالجهادفي الاسلام

ومكانةالجهادفي g39gmu599hd27ukjepjb


بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم
اليوم جبت لكم موضوع غيرمنقول
فإن الجهادفي سبيل الله عزوجل وهوقوام الدين كماقال صلى الله عليه وسلم

((رأس الأمرالإسلام وعموده الصلاةوذروةسنامه الجهاد))

الراوي: معاذ بن جبل المحدث: ابن القيم - المصدر: أعلام الين - الصفحة أو الرقم: 4/259


خلاصة حكم المحدث: صحيح

والجهادفريضةقديمةوقدجاهدموسى عليه الصلاةوالسلام،خرج من بني اسرائيل وقال لقومه:

قال تعالى

(وَإِذْ قَالَ مُوسَى لِقَوْمِهِ يَا قَوْمِ اذْكُرُواْ نِعْمَةَ اللّهِ عَلَيْكُمْ إِذْ جَعَلَ فِيكُمْ أَنبِيَاء وَجَعَلَكُم مُّلُوكاً وَآتَاكُم مَّا لَمْ يُؤْتِ أَحَداً مِّن الْعَالَمِينَ (20) يَا قَوْمِ ادْخُلُوا الأَرْضَ المُقَدَّسَةَ الَّتِي كَتَبَ اللّهُ لَكُمْ وَلاَ تَرْتَدُّوا عَلَى أَدْبَارِكُمْ فَتَنقَلِبُوا خَاسِرِينَ) (21)
أنواع الجهاد:

1-جهادالنفس بأن يجاهدنفسه في طاعةالله عزوجل فيأمرهابطاعةالله ويلزمهابطاعةالله وينهاهاعن معصيةالله

2-جهادالشيطان،إذفرغ من جهادنفسه فإنه يجاهدالشيطان.عدوه الذي يأتيه من بين يديه ومن خلفه وعن يمينه وعن شماله،

ويسول له ويسوس له ويدعوه إلى الكفروالشرك والمعاصي فيجاهده بإن يعصيه فيماأمربه ويفعل مانهاه عنه الشيطان

3-جهادالعصاةوالمخالفين من المؤمنين وذلك الأمربالمعروف والنهي عن المنكر-فالأمربالمعروف والنهي عن المنكرنوع من الجهادولكنه بحسب الاستطاعةقال صلى الله عليه وسلم:

((من رأى منكم منكرآفليغيره بيده،فإن لم يستطع فبلسانه،فإن لم يستطع فبقلبه،وذلك أضعف الإيمان))

الراوي: أبو سعيد الخدري المحدث: مسلم - المصدر: صحيح مسلم - الصفحة أو الرقم: 49
خلاصة حكم المحدث: صحيح
4-جهادالمنافقين،الذين يظهرون الإسلام ويبطنون الكفربالله عزوجل فهؤلاءيحصل منهم أذى كثيرلأهل الإيمان ويحصل منهم

كلام قبيح وشبهات ويحتاجون إلى جهادوذلك بدحض شبههم والردعلى افتراءاتهم وبيان زيفهم

5-جهادالكفاروذلك بالسلاح،وبالقتال وخوض المعارك وغزوفي سبيل الله عزوجل،فقدفرض الله على هذه الأمةالجهادفي سبيل الله

ولكنه شرعه بالتدريج فيوم أن كان النبي صلى الله عليه وسلم والمسلمون في مكةكانوامنهيين عن الجهادومأمورين بكف أيديهم والدعوةإلى الله عزوجل

والجهدفي سبيل الله كمافصله العلماءعلى قسمين:

1-فرض عين على كل مسلم يستطيع الجهادوذلك في قتال الدفع،قتال الدفاع عن بلادالمسلمين.

2-ماهوفرض كفايةوهوقتال الكفاروغزوهم في بلادهم ويسمى قتال الطلب أوجهادالطلب،

وهوأن نغزوالكفارفي بلادهم فهذافرض كفايةإذاقام به من يكفي سقط الإثم عن الباقين

كتاب الجهادوضوابطه الشرعيةمن ص9-ص29

في أمان الله
مايا حبيبتي
رائع

جهاد النفس والشيطان من اقوى الانواع اعاننا الله فيها
اعجبني طرحك عطر الفل
تقبلي اعجبي و تحيتي لكِ

بدر بدور
ماشاءالله عليك حبيبتي عطر الفل موضوعك جميل ومهم ويارب يجعله في ميزان حسناتك

اللهم ات نفوسنا تقواها وزكها انت خير من زكاها انت وليها ومولاها

الله يبارك فيك ويرضى عنك ويجعلك من عباده الصالحين
صفاء العمر
بارك الله فيك عطر الفل
وسلمت يديك
موضوع مهم وجهاد النفس من اصعبها
وجهاد المرأه الحج عن عائشة رضي الله عنها أنها قالت: يا رسول الله، نرى الجهاد أفضل العمل، أفلا نجاهد؟ قال: { لكن أفضل الجهاد حج مبرور } [متفق عليه].


وعنها قالت: ( قلت يا رسول الله ! ألا نغزو ونجاهد معكم؟ فقال: { لكن أحسن الجهاد وأجمله الحج، حجّ مبرور }
قالت عائشة: فلا أدع الحج بعد إذ سمعت هذا من رسول الله ) [متفق عليه].

وعن أبي هريرة مرفوعاً: { جهاد الكبير والضعيف والمرأة: الحج والعمرة } [النسائي وحسنه الألباني].
* أم أحمد *


وبارك الله فيكِ
موضوع رائع وقيّم وهام وهادف
شكراً لكِ وتقبلي ودي وتقييمي وإضافتي


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

السلام عليكم ،،،
هذه أربعون حديثا في فضل الجهاد والمجاهدين جمع وتحقيق : د. محمد لقمان السلفي


مكانة المجاهد في سبيل الله :
عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله إن في الجنة مائة درجة أعدها الله للمجاهدين في سبيل الله ، ما بين الدرجتين كما بين السماء والأرض " رواه البخاري .



المجاهد في سبيل الله كالصائم القائم القانت بآيات الله :
عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله مثل المجاهد في سبيل الله كمثل الصائم القائم القانت بآيات الله ، لا يفتر من صيام ولا صلاة حتى يرجع المجاهد في سبيل الله تعالى " رواه البخاري ومسلم .



أجر الجهاد في سبيل الله :
عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله " انتدب الله لمن خرج في سبيله ، لا يخرجه إلا ايمان بي ، وتصديق برسلي أن أرجعه بما نال من أجر ، أو غنيمة ، أو أدخله الجنة " رواه البخاري



الشوق إلى الموت في سبيل الله :
عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله : " والذي نفسي بيده لودت أن أقتل في سبيل الله ثم أُحيا ثم أقتل ، ثم أحيا ثم أقتل ، ثم أحيا ثم أقتل " ولمسلم " لودت أني أغزو في سبيل الله فأقتل ثم أغزو فأُقتل ثم أغزو فأقتل " رواه البخاري .



رباط يوم في سبيل الله خير من الدنيا وما عليها :
عن سهل بن سعد رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم : " رباط يوم في سبيل الله خير من الدنيا وما عليها " وعند مسلم : لغدوة في سبيل الله خير من الدنيا وما عليها " رواه البخاري .



لغدوة في سبيل الله أو روحة خير من الدنيا وما عليها :
عن أنس رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم : " لغدوة في سبيل الله أو روحةٌ خيرٌ من الدنيا وما فيها " رواه البخاري ومسلم



الرباط في سبيل الله عمل صالح يجري من بعد الموت :
عن سلمان الفارسي رضي الله عنه قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم يقول : " رباط يوم وليلة في سبيل الله خير من صيام شهر وقيامه ، وإن مات جرى عليه عمله الذي كان يعمله ، وأُجري عليه رزقه ، وأمن الفتّان " رواه مسلم



لا تمس النار القدمين اللتين اغبرتا في سبيل الله :
عن أبي عبس رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم : " ما غبرتا قدما عبد في سبيل الله فتمسه النار " رواه البخاري



لايدخل مسلم قتل كافرا في النار :
عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وسلم قال : " لا يجتمع كافر وقاتله في النار أبدا " رواه مسلم .



الجهاد في سبيل الله من أفضل أسباب الرزق :
عن أبي هريرة رضي الله عنه ، عن رسول الله قال : " من خير معاش الناس لهم رجل ممسك عنان فرسه في سبيل الله يطير على متنه كلما سمع هيعةً أو فزعة طار عليه ، يبتغي القتل والموت مظانّه " رواه مسلم


من جهز غازياً أو خلفه في أهله فقد غزا :
عن زيد بن خالد رضي الله عنه أن رسول الله قال " من جهز غازياً في سبيل الله فقد غزا ، ومن خلف غازيا في سبيل الله بخير فقد غزا " رواه البخاري ومسلم



حرمة نساء المجاهدين :
عن بريدة رضي الله عنه قال : قال رسول الله " وحرمة نساء المجاهدين على القاعدين كحرمة أمهاتهم ، وما من رجل من القاعدين يخلف رجلاً من المجاهدين في أهله ، فيخونه فيهم ، إلا وُقف له يوم القيامة فيأخذ من عمله ماشاء فما ظنكم " رواه مسلم .



أجر المجاهد بماله :
عن أبي مسعود الأنصاري رضي الله عنه قال : جاء رجل بناقةٍ مخطومة فقال : هذه في سبيل الله ، فقال رسول الله http://up.rjeem.com/uploads/13345904621.gif"لك بها يوم القيامة سبع مائة ناقة كلها مخطومة " رواه مسلم



أجر الجهاد بين المجاهد والذي يخلفه في أهله :
عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم : بعث بعثاً إلى بني لحيان فقال " ليخرج من كل رجلين رجل " ثم قال للقاعد " أيكم خلف الخارج في أهله وماله بخير ، كان له مثل نصف أجر الخارج " رواه مسلم



المجاهدون هم حماة الدين :
عن جابر بن سمرة رضي الله قال : قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم " لن يبرح هذا الدين قائما يقاتل عليه عصابة من المسلمين حتى تقوم الساعة " رواه مسلم .



الجرح في سبيل الله يعبق مسكاً يوم القيامة :
عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم " لا يُكلم أحد في سبيل الله ، والله أعلم بمن يكلم في سبيله ، إلا جاء يوم القيامة وجرحه يثعب دما ، اللون لون الدم والريح ريح المسك " رواه البخاري ومسلم .



الشهيد وأمنية الموت في سبيل الله :
عن أنس بن مالك رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وآله وسلم قال : ما أحد يدخل الجنة يحب أن يرجع إلى الدنيا وله مافي الأرض من شيء إلا الشهيد ، يتمنى أن يرجع إلى الدنيا فيقتل عشر مرات ، لما يرى من الكرامة " رواه البخاري ومسلم .



الشهادة في سبيل الله كفارة للذنوب :
عن عبدالله بن عمرو بن العاص رضي الله عنهما أن النبي صلى الله عليه وآله وسلم قال : القتل في سبيل الله يكفر كل شيء إلا الدين " رواه مسلم .



عمل قليل وأجر عظيم :
عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم " مقام أحدكم في سبيل الله خير من عبادة أحدكم في أهله ستين سنة ، أما تحبون أن يغفر الله لكم وتدخلون الجنة ، جاهدوا في سبيل الله ، من قاتل في سبيل الله فواق ناقة وجبت له الجنة " رواه أحمد والترمذي والبيهقي وسنده حسن وصححه الحاكم .•
وفواق الناقة : أي مابين الحلبتين من الراحة .



الموت قبل أمنية الجهاد :
عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله " من مات ولم يغز ولم يحدث به نفسه ، مات على شعبة من نفاق " رواه مسلم



الخروج للجهاد :
عن ابن عباس رضي الله عنهما أن النبي قال يوم الفتح : " لا هجرة بعد الفتح ولكن جهاد ونية ، وإذا استُنفرتم فانفروا " رواه البخاري ومسلم .



كيف الجهاد في سبيل الله :
عن أنس رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وآله وسلم قال : جاهدوا المشركين بأموالكم وأنفسكم وألسنتكم " رواه أبو داود والنسائي والدارمي وإسناده قوي .



الأعمال الصالحة للشهيد :
عن فضالة بن عبيد رضي الله عنه أن رسول الله قال : كل ميت يختم على عمله إلا الذي مات مرابطاً في سبيل الله ، فإنه ينمى له عمله إلى يوم القيامة ، ويأمن فتنة القبر " حديث قوي الإسناد رواه
أحمد وأبو داود والترمذي وقال حسن صحيح



أجر من جرح في سبيل الله :
عن معاذ بن جبل رضي الله عنه أنه سمع رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم يقول : من قاتل في سبيل الله فُواق ناقة فقد وجبت له الجنة ، ومن جرح جُرحا في سبيل الله ، أو نكب نكبة فإنها تجيء يوم القيامة كأغزر ما كانت ، لونها الزعفران ، وريحها المسك " رواه أحمد والترمذي وأبو داود والنسائي وإسناده صحيح .



لا يجتمع غبار في سبيل الله ودخان جهنم :
عن أبي هريرة رض الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم : لا يجتمع غُبار في سبيل الله ودخان جهنم " صحيح رواه أحمد والترمذي والنسائي


أجر الحارس في سبيل الله :
عن ابن عباس رضي الله عنهما قال : قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم : " عينان لا تمسهما النار ، عين بكت من خشية الله ، وعين باتت تحرس في سبيل الله " صحيح بشواهده رواه أحمد والترمذي والنسائي والدارمي .



الجوائز للشهيد :
عن المقدام بن معد يكرب رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم : " للشهيد عند الله ست خصال : يغفر له في أول دفعة ، ويرى مقعده من الجنة ، ويُجار من عذاب القبر ، ويأمن من الفزع الأكبر ، ويوضع على رأسه تاج الوقار ، الياقوتة منها خير من الدنيا وما فيها " ... (إلى آخرها ) حديث حسن رواه الترمذي وابن ماجه .



الموت قبل الجهاد :
عن أبر هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم : " من لقي الله بغير أثر من جهاد لقي الله وفيه ثلمة " رواه الترمذي وابن ماجة



موت المجاهد شهادة في سبيل الله :
عن سهل بن حنيف رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم قال : " من سأل الله الشهادة بصدق ، بلغه الله منازل الشهداء ، وإن مات على فراشه " رواه مسلم .



الجهاد الصادق :
عن معاذ بن جبل رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم : " الغزو غزوان : فأما من ابتغى وجه الله ، وأطاع الإمام وأنفق الكريمة ، وياسر الشريك ، واجتنب الفساد ، فإن نومه ونبهه أجرٌ كله ، وأما من غزا فخرا ، ورياءً وسمعةً ، وعصى الإمام ، وأفسد في الأرض ، فإنه لم يرجع بالكفاف " إسناده صحيح رواه مالك وأحمد وأبوداود والنسائي .


السفر والتدريب للجهاد :
عن أبي أمامة رضي الله عنه قال : خرجنا مع رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم في سرية ، فقال : " والذي نفس محمد بيده ، لغدوة أو روحةٌ في سبيل الله ، خيرٌ من الدنيا وما فيها ، ولمقام أحدكم في الصف خيرٌ من صلاته ستين سنة " رواه أحمد



أجر الجهاد :
عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم قال : " من رضي بالله ربا وبالإسلام دينا وبمحمد رسولا ، وجبت له الجنة ، فعجب لها أبو سعيد ، فقال : أعدها علي يا رسول الله ، فأعادها عليه ، ثم قال : " وأخرى يرفع الله بها العبد مائة درجة في الجنة ، مابين كل درجتين كما بين السماء والأرض " قال : " الجهاد في سبيل الله ، الجهاد في سبيل الله ، الجهاد في سبيل الله " رواه أحمد .



الجنة تحت ظلال السيوف :
عن أبي موسى رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم : " إن أبواب الجنة تحت ظلال السيوف " رواه مسلم .



التدريب على الرماية :
عن عقبة بن عامر رضي الله عنه قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وهو على المنبر يقول : " وأعدوا لهم ما استطعتم من قوة ـ ألا إن القوة الرمي ، ألا إن القوة الرمي ، ألا إن القوة الرمي " رواه مسلم .



وجوب مواصلة التدريب على الرماية :
وعنه ( عن عقبة بن عامر رضي الله عنه ) قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم يقول : " من علم الرمي ثم تركه ، فليس منا ، أوقد عصى " رواه مسلم .



البركة في نواصي الخيل :
وعن أنس رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم " البركة في نواصي الخيل " رواه البخاري ومسلم



النظر إلى موضع الهدف :
عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال : كان أبو طلحة رضي الله عنه يتترّس مع النبي صلى الله عليه وآله وسلم بترس واحد ، وكان أبو طلحة حسن الرمي فكان إذا رمى يُشرف النبي صلى الله عليه وآله وسلم فينظر إلى موضع نبله " رواه البخاري .



فضل صانعي أسلحة الجهاد :
عن عقبة بن عامر رضي الله عنه قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم يقول : " إن الله تعالى يدخل بالسهم الواحد ثلاثة نفر الجنة : صانعه يحتسب في صنعته الخير ، والرامي به ، ومنبِّله " رواه أبوداود والترمذي وابن ماجه والنسائي .



ملاحظة أسلحة الجهاد :
عن عروة البارقي رضي الله عنه أن النبي قال : " الخيل معقود بنواصيها الخير إلى يوم القيامة : الأجر والمغنم " رواه البخاري ومسلم .



أجر العاملين في القوات البحرية للدفاع عن حوزة الإسلام :
عن أم حرام رضي الله عنها عن النبي قال : " المائد في البحر الذي يصيبه القيء له أجر شهيد ، والغريق له أجر شهيدين " حديث حسن رواه أبو داود .



هنا انتهت الأحاديث الأربعين ، أسأل الله أن ينفع بها ، ويكتب الأجر لجمامعها وقارئها وناقلها وناشرها ،،، وفق الله الجميع لما يحب ويرضى من القول والعمل ،، والحمد لله رب العالمين وصلى الله على محمد وصحبه وآله أجمعين .
سنبلة الخير .
جهاد النفس أربع مراتب:

إحداها: أن يجاهدها على تعلم الهدى ودين الحق الذي لافلاح لها ولا سعادة في معاشها ومعادها إلاّ به، ومتى فاتها عمله شقيت في الدارين.

الثانية: أن يجاهدها على العمل به بعد علمه، وإلاّ فمجرد العلم بلا عمل إن لم يضرها لم ينفعها.

الثالثة: أن يجاهدها على الدعوة إليه وتعليمه من لا يعلمه، وإلاّ كان من الذين يكتمون ما أنزل الله من الهدى والبينات، ولا ينفعه علمه ولا ينجيه من عذاب الله.

الرابعة: أن يجاهدها على الصبر على مشاق الدعوة إلى الله، وأذى الخلق، ويتحمل ذلك كله لله، فإن استكمل هذه المراتب الأربع صار من الربانيين، فإنّ السلف مُجمعون على أن العالم لا يستحق أن يُسمى ربانياً حتى يعرف الحق ويعمل به ويُعلِّمَه، فمن علم وعمل وعلّم فذاك يُدعى عظيماً في ملكوت السماوات.

وأمّا جهاد الشيطان فمرتبتان:

إحداهما: جهاده على ما يُلقي إلى العبد من الشبهات والشكوك القادحة في الإيمان.

الثانية: جهاده على دفع ما يُلقي إلى العبد من الإرادات الفاسدة والشهوات.

فالجهاد الأول يكون بعده اليقين، والثاني يكون بعده الصبر، قال تعالى: {وَجَعَلْنَا مِنْهُمْ أَئِمَّةً يَهْدُونَ بِأَمْرِنَا لَمَّا صَبَرُوا وَكَانُوا بِآياتِنَا يُوقِنُونَ} [سورة السجدة: 24]، فأخبر سبحانه وتعالى أنّ إمامة الدين إنّما تنال بالصبر واليقين، فالصبر يدفع الشهوات والإرادات الفاسدة، واليقين يدفع الشكوك والشبهات.

جزاك الله خيراا وبارك الله فيك
اسال الله ان لايحرمك الاجر
لاعدمناك
الصفحات 1 2 

التالي

حياتي بلا أغاني لها أسمى المعاني

السابق

الكبائر

كلمات ذات علاقة
الاسلام , فضل , ومكانةالجهادفي