شبهة القول بأن عورة المرأة أمام المرأة من السرة

مجتمع رجيم / شبهات وردود
ناثرة المسك
آخر تحديث: 30 سبتمبر, 2020
[ALIGN=CENTER][TABLE1="width:95%;background-image:url('http://im30.gulfup.com/2012-05-15/1337086668814.jpg');border:4px inset green;"][CELL="filter:;"][ALIGN=center]
شبهة القول بأن عورة المرأة أمام المرأة من السرة
إلى الركبة


شبهة القول بأن عورة المرأة أمام المرأة من السرة
إلى الركبة


21065lzp5u5krh4.gif



1336245527964.gif

شبهة القول بأن عورة المرأة أمام المرأة من السرة
إلى الركبة،وأخذها حجة لنزع الحياء ؟
!!!
يُوجد ظاهرة عند بعض النساء وهي لبس الملابس القصيرة والضيِّقة التي تُبْدي المَفاتِنَ


وبدون أكمَام ومُبدية للصَّدر والظَّهر وتكون شِبْهُ عَارِيَة تماماً، وعندما نقوم بنصحهن يَقُلنَ أنهن لا يلبسنَ هذه الملابس إلا عند النساء وأن عـــورة المــــرأة مع المرأة من السُّرة إلى الرُكبة
!
فما حُكم ذلك،وما حكم لبس هذه الملابس عند المحارم؟
جزاكم الله خير الجزاء عن الإسلام والمسلمين
وأعظم الله مثوبتكم ?
الجواب على هذا

أن يُقال إنَّه صح عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: (( صنفان من أهل النار لم أرهما، قوم معهم سياط كأذناب البقر يضربون بها الناس، ونساء كاسيات عاريات مائلات مميلات ،لا
يدخلن الجنة، ولا يجدن ريحها، وإن ريحها ليوجد من مسيرة كذا وكذا ))
وفسّرَ أهلُ العلم ((الكاسيات العاريات)) بأنَّهن اللاّتي يَلْبَسنَ ألْبِسَةً ضيِّقة، أو ألْبِسَةً خفيفة لا تَسْتُر ما تحتها،أو ألْبِسَةً قصيرة>
[وقد ذكر شيخ الإسلام أن لِبَاسَ النِّسَاء في بيوتهن في عهد النبي صلى الله عليه وسلم ما بَيْنَ كَعَبِ الْقدَمِ وَكَفِّ الْيدِ كل هذا مستور وهن في البيوت]
أمَّا إذا خَرَجْنَ إلى السوق فقد عُلِمَ أنَّ نساء الصحابة كُنَّ يَلبَسْنَ ثياباً ضافياتِ يَسْحَبنَ على الأرض ورَخَّصَ لهنَّ النبي صلى الله عليه وسلم أن يُرخينَهُ إلى ذراع لا تزدن على ذلك وأمَّا ما اشْتَبَهَ على بعض النساء من قول النبي صلى الله عليه وسلم:
(( لا تنظر المرأة إلى عورة المرأة ولا الرجل إلى عورة الرجل )) وأنّ عورة المرأة بالنّسبة للمرأة ما بين السرة والركبة من أنَّه يدل
على تقصير المرأة لباسها؛
فإن النبي صلى الله عليه وسلم لمْ يَقُل لِباسَ المرأة ما بين السرة والركبة حتى يكون في ذلك حجة ولكنَّه قال:
(( لا تنظر المرأة إلى عورة المرأة))

[( فنهى النَّاظِرَة )]
لأن اللابسة عليها لباس ضافي لكن أحياناً تكشف عورتها لقضاء الحاجة أو غيره من الأسباب فنهى النبي صلى الله عليه وسلم أن تَنظَرَالمرأة إلى عورة المرأة
ولما قال النبي عليه الصلاة والسلام:

(( لا ينظر الرجل إلى عورة الرجل )) فهل كان الصحابة يَلبَسونَ إزراً من السرة إلى الركبة،أو سراويل من السرة إلى الركبة؟!
وهل يُعقَل الآن أنَّ إمرأة تخرج إلى النساء ليس عليها من اللباس إلا ما يَسْتُر ما بين السرة والركبة؟!

هذا لا يقوله أحد، ولم يكن هذا إلا عند نساء الكفار!
فهذا الذي فَهِمَهُ بعض النساء من هذا الحديث لا صِحَةَ له والحديث معناه ظاهر،

لم يَقلْ النبي صلى الله عليه وسلم لباس المرأة ما بين السرة والركبة،

فعلى النساء أن يتقين الله، وأن يتحلين بالحياء الذي هو من خلق المرأة والذي هو من الإيمان كما قال النبي صلى الله عليه وسلم: (( الحياء شعبة من الإيمان ))
وكما تكون المرأة مضرب للمثل فيُقال:
( أحيىَ من العذراء في خدرها )
ولم نعلم ولا عن نساء الجاهلية أنهن كن يسترن ما بين السرة والركبة فقط لا عند النساء ولا عند الرجال
فهل يُردن هؤلاء النساء أن تكون نساء المسلمين أبَشَعَ صورة من نساء الجاهلية ؟!!
والخلاصــــــــــــــــــــــــــــة:
(أن اللباس شيء، والنظر إلى العورة شيء آخر)
أمااللباس فلباس المرأةمع المرأةالمشروع فيه
أن يستر ما بين كَفِّ اليَدِ إلى كَعَبِ الرِّجْلِ هذا هو المشروع ولكن لو احتاجت المرأةإلى تشميرثوبها لشغل أو نحوه فلها أن تشمر إلى الركبة، وكذلك لو احتاجت أن تشمر الذراع إلى العضد فإنها تفعل ذلك بقدر الحاجة فقط!
وأما أن يكون هذا هو اللباس المعتاد الذي تلبسه فلا
والحديث لا يدل عليه بأي حال من الأحوال
ولهذا وجه الخطاب إلى الناظرة لا إلى المنظورة،
ولم يتعرض الرسول عليه الصلاة والسلام لذكر اللباس إطلاقاً، فلم يقل لباس المرأة ما بين السرة والركبة حتى يكون في هذا شبهه لهؤلاء النساء.
وأما محارمهن في النظر فَكَنَظَرِ المرأة إلى المرأة بمعنى أنه يجوز للمرأة أن تكشف عند محارمها ما تكشفه عند النساء، تكشف الرأس والرقبة والقدم والكف والذراع والساق وما أشبه ذلك ولكن لا تجعل اللباس قصيراً.
انتهى.
أجاب السؤال وكشف الشُبهة
فضيلة الشيخ العلامة محمد بن صالح العثيمين
- رحمه الله تعالى -
مجموع فتاواه ( 12/ 274-277)
أسأل الله أن يجزي الخير من يساهم بنشر هذه الفتوى.
[/ALIGN][/CELL][/TABLE1][/ALIGN]
* أم أحمد *
آخر تحديث: 30 سبتمبر, 2020



سأكتبُ كل العباراتِ في ورقٍ مخطوط ْ
لأجعل منها أروع أكليل من الحروفِ والكلماتِ
والزهور والأنغامْ
وألحانِ الشكرِ والاحترامْ
لأقدمها لكِ تعبيراً عن شكري وإمتناني لموضوعكِ المميز
أمنياتي الوردية ...
لكـِ خالص احترامي

كلمة صدق
آخر تحديث: 30 سبتمبر, 2020
جزاك الله خيرا غاليتي على هذا الطرح الرائع
انا عن نفسي كنت اجهل هذا المعنى الذي شاركتنا به .. وكنت اعتقد ان عورة المرأة امام المرأة من السرة الى الركبة ..
شكرا لك جزيل الشكر على هذه الفائدة
وجعله الله في ميزان حسناتك ان شاء الله

تقبلي مروري المتواضع وتقييمي
دمت بود
سنبلة الخير .
آخر تحديث: 30 سبتمبر, 2020
جزاك الله خير الجزاء على موضوعك المميز والهادف
جهد متميز وعرض رائع
اسال الله ان يجعل ما قدمتي في موازين حسناتك
تقبلي اعجابي وتقييمي
الحب الاول والاخير
آخر تحديث: 30 سبتمبر, 2020


ربنا يخليكي غاليتي موضوع قمه في الروعه

بالرغم من انني لم اسمع بهذا الحديث او بهذا الكلام قط ولكن الحمدلله رب العالمين

اللهم اهدي نساء العالمين
ناثرة المسك
آخر تحديث: 30 سبتمبر, 2020
جزاكن الله خيراً لمروركم
وردودكم المشجعة ..

فكثير من النساء تعتبر هذا الشي عادي وغير محرم ..
نحن أصبحنا في زمن الفتن ..ووجب علينا التستر حتى أمام المحارم
والعورة تظهر للضرورة كما سبق في الفتوى
الله يهدينا وجميع نساء المسلمين

في أمان الله
الصفحات 1 2  3 

التالي

مأتم الرافضه في يوم عشوراء

السابق

شبهات حول مناسك الحج وعبادة الكعبة

كلمات ذات علاقة
أمام , من , المرأة , السرة , القول , بأن , شبهة , عورة