نزول القرآن الكريم

مجتمع رجيم / الموضوعات الاسلامية المميزة .. لا للمنقول
كتبت : دكتورة سامية
آخر تحديث: 14 يونيو, 2021
نزول القرآن الكريم
نزول القرآن الكريم
نزول القرآن الكريم

n7hwz7w0ns5a7su7100.


hut0zsp3nspepx067z2.


نزول القرآن الكريم


قال تعالى (( إِنَّا أَنْزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةِ الْقَدْرِ ، وَمَا أَدْرَاكَ مَا لَيْلَةُ الْقَدْرِ ، لَيْلَةُ الْقَدْرِ خَيْرٌ مِنْ أَلْفِ شَهْرٍ ،
تَنَزَّلُ الْمَلائِكَةُ وَالرُّوحُ فِيهَا بِإِذْنِ رَبِّهِمْ مِنْ كُلِّ أَمْرٍ ، سَلامٌ هِيَ حَتَّى مَطْلَعِ الْفَجْرِ ))[1] .


وقال تعالى ((حم ، وَالْكِتَابِ الْمُبِينِ ، إِنَّا أَنْزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةٍ مُبَارَكَةٍ إِنَّا كُنَّا مُنْذِرِينَ ))[2] .


ـ (( عَنْ وَاثِلَةَ بْنِ الأَسْقَع رضي الله عنه أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ :
أُنْزِلَتْ صُحُفُ إِبْرَاهِيم فِي أَوَّلِ لَيْلَةٍ مِنْ رَمَضَانَ ، وَأُنْزِلَتْ التَّوْرَاةُ لِسِتٍّ مَضَيْنَ مِنْ رَمَضَانَ ،
وَالإِنْجِيلُ لِثَلاثَ عَشْرَةَ خَلَتْ مِنْ رَمَضَانَ ، وَأُنْزِلَ الْفُرْقَانُ لأَرْبَعٍ وَعِشْرِينَ خَلَتْ مِنْ رَمَضَانَ ))[3] .

قال المناوي : قال الحليمي : يريد به ليلة خمس وعشرين نقله عنه البيهقي وأقره اهـ .

ثم إن ما ذكر من إنزاله في تلك الليلة أراد به إنزاله إلى اللوح المحفوظ فإنه نزل عليه فيها جملة
ثم أنزل منه منجماً في نيف وعشرين سنة .
وسره كما قال الفخر الرازي أنه لو نزل جملة واحدة لضلت فيه الأفهام وتاهت فيه الأوهام
{ لو أنزلنا هذا القرآن على جبل لرأيته خاشعاً متصدعاً من خشية اللّه }
فهو كالمطر لو نزل دفعة لقلع الأشجار وخرب الديار

وقال السيد : في تنزيله منجماً تسهيل ضبط الأحكام والوقوف على حقائق نظم الآيات .

قال ابن حجر : وهذا الحديث مطابق لقوله تعالى { شهر رمضان الذي أنزل فيه القرآن }
ولقوله {إنا أنزلناه في ليلة القدر} فيحتمل أن تكون ليلة القدر في تلك السنة كانت تلك الليلة
فأنزل فيها جملة إلى سماء الدنيا ثم أنزل في اليوم الرابع والعشرين إلى الأرض أول { اقرأ باسم ربك } . ا.هـ

ـ (( عَنْ اِبْن عَبَّاس قَالَ : أُنْزِلَ الْقُرْآن جُمْلَة وَاحِدَة إِلَى سَمَاء الدُّنْيَا فِي لَيْلَة الْقَدْر ,
ثُمَّ أُنْزِلَ بَعْد ذَلِكَ فِي عِشْرِينَ سَنَة وَقَرَأَ "وَقُرْآنًا فَرَقْنَاهُ لِتَقْرَأَهُ عَلَى النَّاس عَلَى مُكْث" ))[4] .

ـ (( عن ابن عباس : فصل القرآن من الذكر فوضع في بيت العزة في السماء الدنيا
فجعل جبريل عليه السلام ينزله على النبي صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ويرتله ترتيلاً ))[5] .
كما قال تعالى (( وَإِنَّهُ فِي أُمِّ الْكِتَابِ لَدَيْنَا لَعَلِيٌّ حَكِيمٌ ))[6] ،
(( بَلْ هُوَ قُرْءَانٌ مَجِيدٌ فِي لَوْحٍ مَحْفُوظٍ ))[7]

فنزول القرآن العظيم كان في ليلة القدر ، ليلة الخامس والعشرين من شهر رمضان المبارك ،
وقد نزل جملة واحدة إلى اللوح المحفوظ ، ثم أنزله الله تبارك وتعالى بعد ذلك مفرقًا
على النبي صلى الله عليه وسلم منذ بعثته وحتى وفاته ،
حسب قدر الله وتدبيره عز وجل .

والقرآن العظيم هو كلام الله تبارك وتعالى ، كما هو مقرر بالأدلة من الكتاب والسنة ،
وكما هو مقرر عند أهل السنة قاطبة بغير خلاف ، أبلغه الله تبارك وتعالى لنبيه
محمد صلى الله عليه وسلم ، بواسطة الملك القوي الأمين سيدنا جبريل
صلى الله عليه وسلم ، وهو الملك الموكل بالوحي الكريم ،
الذي به حياة الأرواح والقلوب وتزكية النفوس . align="right">ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــ
[1] سورة القدر .
[2] الدخان (1-3) .
[3] رواه أحمد (16370) ، ورواه الطبراني وحسنه الألباني في صحيح الجامع (1497) .
[4] قال الحافظ في الفتح : صحيح : أَخْرَجَهُ النَّسَائِيُّ وَأَبُو عُبَيْد وَالْحَاكِم .
[5] قال الحافظ في الفتح : إسناده صحيح : رواه الحاكم وابن أبي شيبة .
[6] الزخرف (4) .
[7] البروج (21-22) .
ـــــــــــــــــــــــــ
من كتاب : القرآن الكريم
تأليف : محمد سعد عبدالدايم
غير منقول
كتبت : Sãmð
آخر تحديث: 14 يونيو, 2021
اللهم انر قلوبنا بالقران يا رب و اجعله نور طريقنا و قلوبنا اجمعين
اميننن

مشكورة عالموضوع المميز
كتبت : لولآ~
آخر تحديث: 14 يونيو, 2021
جزاكي الله كل خير
موضوع مميز جدا وراائع
كتبت : دكتورة سامية
آخر تحديث: 14 يونيو, 2021
class="quote">اقتباس : المشاركة التي أضيفت بواسطة سامو دولي:
اللهم انر قلوبنا بالقران يا رب و اجعله نور طريقنا و قلوبنا اجمعين
اميننن

مشكورة عالموضوع المميز
اللهم آمين
الشكر موصول لكِ لمروركِ الكريم
بارك الله بكِ
خالص تقديري
وكل الود
كتبت : دكتورة سامية
آخر تحديث: 14 يونيو, 2021
class="quote">اقتباس : المشاركة التي أضيفت بواسطة لولآ~:
جزاكي الله كل خير
موضوع مميز جدا وراائع
اللهم آمين
وإياكِ إن شاء الله
شكرًا على طيب المرور
خالص تقديري
وكل الود
كتبت : || (أفنان) l|
آخر تحديث: 14 يونيو, 2021

أختي الكريمة
جزاك الله خير الجزاء
على الموضوع القيم والمميز والراائع
نفعنا الله به ولاحرمكِ أجره

أنار الله قلبك بنور القرآن الكريم .. زادكِ الله من فضله ونفع بكِ


الصفحات 1 2  3 

التالي

السبيكه الكسل صديق الفشل

السابق

القراءة في الصلاة

كلمات ذات علاقة
القرآن , الكريم , نزول