لخوف عند الاطفال , اسباب خوف الاطفال , خوف الاطفال وعلاجه

مجتمع رجيم الأمومة و الطفولة
الكاتبة: ~ بسمـة هـادية ~

لخوف عند الاطفال , اسباب خوف الاطفال , خوف الاطفال وعلاجه

لخوف عند الاطفال , اسباب خوف الاطفال , خوف الاطفال وعلاجه


الخوف عند الاطفال , اسباب خوف الاطفال , خوف الاطفال وعلاجه لخوف عند الاطفال , اسباب خوف الاطفال , خوف الاطفال وعلاجه لخوف عند الاطفال , اسباب خوف الاطفال , خوف الاطفال وعلاجه لخوف عند الاطفال , اسباب خوف الاطفال , خوف الاطفال وعلاجه

لخوف حالة شعورية وجدانية يصاحبها انفعال نفسي وبدني حيث تنتاب الطفل عندما يشعر بالخطر ويكون مصدر هذا الخطر داخلي من نفس الطفل او خارجي من البيئة.



اسباب الخوف لدى الاطفال :

1- تخويف الطفل، فيلجأ بعض الكبار الى تخويف الطفل كي يمارس ما يريده الوالدين مثل ان يقول الوالدين للطفل : ان لم تنم فسنأتي لك باالوحش او الذئاب لتأكلك. وبأحاطة الطفل بذلك الخوف يشعر بالنقص وبفقدان الثقة بالنفس ومن ثم الخوف.

2- السخرية من الطفل الخائف والضحك عليه امام الأخرين .

3- جهل الطفل بحقيقة الاشياء التي يخافها او الاحداث التي يسمع عنها.

4- تقليد الطفل للوالدين او الاخوة او مما شاهده في وسائل الاعلام كالافلام.

5- يخاف الطفل احيانا لجذب انتباه والديها ومعلميه خاصة اذا كان الطفل يفتقد لمشاعر الحب والحنان وعندما يستجيب الوالدين لذلك يدعمان فكرة الخوف لديه.

6- شعور الطفل بعدم الاستقرار والأمن في الاسرة بسبب المنازعات التي تحدث بين الوالدين او فقدان احدهما.

7- الاهتمام الشديد من قبل الوالدين والانزعاج الواضح يكرس لدى الطفل الخوف ويدعمه.


ونقترح لعلاج الخوف عند الاطفال مايلي :

1ـ الأمتناع عن السخرية مما يخاف منه الطفل .

2ـ أن نناقش الطفل بالموضوع الذي يخاف منه ولا نطلب منه نسيانه لأنه سيبقى يخيفه ويسبب له القلق .

3ـ تشجيعه على التحدث عن مايخيفه .

4ـ تعريض الطفل للموقف بالتدريج مع وجود الأم .

5ـ الابتعادعن تخويف الطفل واستثارته عندما لا يقوم بعمل ما او عندما نريد منه ان يكف عن عمل سيئ .

6ـ اشعار الطفل بالأمن النفسي داخل المنزل وابعاده عن المشاحنات الاسرية .

7ـ استخدام اسلوب النمذجة : وذلك بان نحضر للطفل فلماَ لأطفال شجعان يتخلله مثيرات تخيفه ومع التكرار سيقوم الطفل بتقليدهم .

8ـ ان لا تشعر الطفل بخوفك من شيء ما لأنه يكتسب منك تلك الصفة .

9ـ يجب تفقد مكتبة الطفل السمعية والمقروءة والبصرية فقد يكون لديه ما يشعره بالخوف اما صور لبعض الحيوانات المخيفة او افلاما مرعبة .


قد يخاف الطفل عندما يعرف ان الوالدين سذهبان به الى عيادة طبيب الاسنان وهذا بلا شك يسبب متاعب لاحصر لها للوالدين وللطفل وللطبيب المعالج اثناء معالجة اسنان الطفل , ولكن لابد ان نتعرف على الاسباب التي تثيرهذه المخاوف لدى الطفل والتي منها :

1- العبارات التي تستخدم لتخويف الطفل في المنزل لمنعه من سلوك سلبي مثل قول بعض الامهات اذا فعلت كذا فسأذهب بك للعيادة لاعطائك ابرة او … الخ

2- مشاهدة الطفل لشخص اتى من العيادة وتألمه الشديد وسماعه لقصة ذلك الالم او مشاهدة مقطع تلفزيوني عن الاسنان كل ذلك يجعله يربط عيادة الاسنان بمثير سلبي .

3- قسوة الطبيب المعالج وعدم تفهمه لمشاعر الطفل والتعامل معه بخشونه مما يترك انطباع سلبي وسيء في نفس الطفل عن الطبيب بشكل عام .

4- وجود صور مخيفة عن الاسنان وشكلها قبل وبعد السوس ونحوها سواء في العيادة او في أي مكان اخر.

5- اخافة الطفل بالآلات التي يستخدمها الطبيب المعالج من قبل بعض اخوته او والدته اثناء تواجدهم في العيادة .


ويقترح لحل المشكلة :

1- تجنب تخويف الطفل بالطبيب مهما كان خطأه والابتعاد عن الأساليب البدائية التي تثير في نفس الطفل الخوف والقلق والمناقشة معه برفق وود ومسح أي فكرة خاطئة يعتقد بها.

2- إقامة علاقة ودية بين الطفل والطبيب المعالج واختيار الطبيب صاحب الخلق الرفيع والابتسامة والذي يرفق بالطفل حتى لا يأخذ الطفل الانطباع السيء عن الاطباء ككل .

3- ان يقوم الطبيب بطمئنة الطفل وتهدئته وان ما سيعمله في مصلحته حتى يستطيع ان يأكل ويشرب مثل الاطفال الاخرين وان يشرح له بشكل مبسط ما سيقوم به.

4- وضع بعض الصور التي تجذب الطفل للعيادة وخاصة فوق كرسي المريض بحيث ينصب نظره عليها .

5- نزع أي صورة في العيادة تثير خوف الطفل وابعاد الآلات المستخدمة عن نظره.
الكاتبة: شُمس المعارف


التالي
السابق