كنز الإحساس - قصيده جميله

مجتمع رجيم / قصيدة وشعر
بتول الغلا
إليكم جميعا على بساط الحب...


... لكم شمسٌ تغرِّد بالسطوع - - هنا، في خافقي بين الضلوع

لكم عندي من الإحساس كنزٌ - - يُضيءُ دُجى المشاعر بالشُّموع

فقولوا كلَّ ما شئتم فإني - - سأغسِلُه بماءٍ من دموعي

دموعِ الحُرِّ ، يُؤْلمه انحدارٌ - - لمن وَهِموا ،إلى حُفَر الخنوع

نعم أبكي لما في صَرْح قومي - - حماه اللهُ من أثر الصُّدوع

نعم أبكي على ساعٍ حثيث - - على درب التَّذَبْذُبِ والخضوع

نعم أبكي على صوت التجافي - - يقول لأمّة الإسلام :ضيعي

نعم أبكي على من صار بُوقاً - - لأعداء الهدى في كلِّ رِيع

نعم أبكي على فَهْمٍ بطيء - - لما يجري ،وإحساسٍ صريع

أقول لبعض من وَالَوْا عدوَّاً - - وصاروا في المحافل كالقطيع

أليس لكم من القرآن هَدْيٌ - - يُرَقِّيكم إلى قمم الخشوع؟

يطير بكم إلى أُفُقِ التَّآخي - - بأجنحة السجود وبالركوع











ويَنْفُضُ عن بصائركم غباراً - - ويَجْمَعُ ما تفَرَّق مِن جموع

أليس لكم من الإسلام أَصْلٌ - - تُشَدُّ إليه أغصانُ الفروع؟

فظيعٌ أنْ تَرُوقَ لنا الدّعاوى - - فَوَاحُزْناهُ للأمر الفظيع

مبادِؤنا قلاعٌ ، كيف نرضى - - ( بِشَخْصَنَةِ ) المباديء والربوع

بني الإسلامِ منهجُنا عظيمٌ - - به نَنْجو من السُّمِّ النَّقيع

فلا رجل يُقدَّسُ في حمانا - - ولا امرأةٌ مُزيَّفةُ اللُّموع

أٌقولُ لمن تمَسَّكَ بالأعادي - - ومن باع الشموخَ بلا مَبِيع

ستأكلُ حُصْرُماً وتَلُوكُ صَخْراً - - ولن تلقى هنالك من شَفيع

بني الإسلام لاتَئدوا الأماني - - ولاتَقضُوا على حُلُمِ الربيع

لكم من دينكم فجرٌ مبينٌ - - يُلَوِّحُ في الدَّياجي بالطلوع

سأنْثرُ فوقكم عِطرَ القوافي - - وأُطْرِبُكم بإيقاعٍ بديع

إذا لم يَتَّسِع صدري لقومي - - - فلَسْتُ بصاحب الخُلُقِ الرَّفيع
دلوعة حبيبها86
أمواج رجيم

التالي
السابق