مجتمع رجيمالنقاش العام

وعى حمار وحمورية بشر

وعي حمار وحمورية بشر


وعي الحمار



تخيلوا بأن الحمار قال لصاحبه : أرجوك لا تستحمرني

فأجاب الرجل بتعجب : ولكنك حمار وأنا عندما أستحمرك لا
أزيد عن إشتقاق فعل من إسمك الحقيقي


قال الحمار : إن كوني حمار شيء ، وكونك تستحمرني شيئا
آخر ، وأانا لا أتبرأ من حموريتي، فهكذا خُلقت ، ولذلك
وُجدت ، وبهذا أفخر ، ولكني أطلب من جنابك أن

لا تستحمرني ، يعني أن لا تتجاوز بإستخدامك لي
حد حموريتي ، فلا تهزأ بي ولا تستضعفني ، ولا تنكّل بي
، فان فعلت ذلك فإياك والوقوف خلفي ، لأني حمار
مطيع ما دمت حمارا، بطبع تكويني وبفعل نفسي ، فان
أردت إستحماري وحملي على خلاف طبيعتي فإن
لي قدمين يفلقان الصخر.

'حمورية بشر'


(وقال الحاكم لشعبه : أُريد إستحمارك

فقال الشعب بتعجب : وتسأل يا سيدي؟؟؟
إنا رعيتك فافعل بنا ما تشاء

قال الحاكم بلهفة – فهو لم يكن يتوقع هذا التجاوب
السريع : ولكن أتعرفون ما معنى إستحمار؟؟؟

رد الشعب : ونعرف إعرابها وتصريفها وإشتقاقها،
وما عيب الحمير؟؟؟

أليست من خلق الله تبارك وتعالى؟؟؟ يا ليت لنا
صبرها وجَلدها وجلدها

مع أننا لا نوافق الحمير على كل أخلاقها ، فنحن نرفض
النهيق إعتراضا كي لا نزعجك

ونرفض وبشدة الرفس لانه عنف لا يليق بنا والرفس
إرهاب مرفوض عندنا.)

تحياتي


جنه الفردوس



أكرمنا الله أجمعين
كلمات ذات علاقة
بزر , دمار , وحمورية , وعد