مذبحة صبرا وشاتيلا 10 أيلول 1982 (مسابقه حدث فى مثل هذا اليوم)

مذبحة صبرا وشاتيلا 10 أيلول 1982 (مسابقه حدث فى مثل هذا اليوم) مذبحة صبرا وشاتيلا 10 أيلول 1982 (مسابقه حدث فى مثل هذا اليوم) مذبحة صبرا وشاتيلا 10...

مجتمع رجيم / الموضوعات المميزة فى قسم التاريخ
Hayat Rjeem
اخر تحديث
مذبحة صبرا وشاتيلا 10 أيلول 1982 (مسابقه حدث فى مثل هذا اليوم)

مذبحة صبرا وشاتيلا 10 أيلول 1982 (مسابقه حدث فى مثل هذا اليوم)
مذبحة صبرا وشاتيلا 10 أيلول 1982 (مسابقه حدث فى مثل هذا اليوم)
مذبحة صبرا وشاتيلا 10 أيلول 1982 (مسابقه حدث فى مثل هذا اليوم)




  • 1982 (مسابقه 12ww8.gif

أنقاض شاتيلا مرت بنا فجرا
والريح في صبرا تطفي القناديلا

يا طارقين الباب لن نفتح الآنَ
قد سافر الأحباب وكان ما كانا
ليل وسفاح والكوكب اهتزا
هم صادروا الزيتون وأحرقوا الأرزا
لن نترك الميدان ولتشهد الدنيا
الموت للطغيان وشعبنا يحيا





1982 (مسابقه 13648436981.jpg




صبرا وشاتيلا هي مجزرة من أبشع المجازر في تاريخ البشرية، إنها مجزرة لا يتوقع أحد أن يرتكبها إنسان في حق أخيه الإنسان، ولكننا عندما نفتش عن مرتكبيها لا نستغرب؛ إذ هم الصهاينة اليهود الذين امتلأ تاريخهم بالقتل والبطش والتخريب.




مذبحة نفذت في مخيمي صبراوشاتيلا لللاجئين الفلسطينيين في 16 أيلول1982 واستمرت لمدة ثلاثة أيام على يد المجموعات الانعزالية اللبنانية المتمثلة بحزب الكتائب اللبناني وجيش لبنان الجنوبي والجيش الإسرائيلي. عدد القتلى في المذبحة لا يعرف بوضوح وتتراوح التقديرات بين 3500 و5000 قتيل من الرجال والأطفال والنساء والشيوخ المدنيين العزل من السلاح، أغلبيتهم من الفلسطينيين ولكن من بينهم لبنانيين أيضا. في ذلك الوقت كان المخيم مطوق بالكامل من قبل جيش لبنان الجنوبي والجيش الإسرائيلي الذي كان تحت قيادة ارئيل شارونورافائيل أيتان أما قيادة القوات المحتله فكانت تحت إمرة المدعو إيلي حبيقة المسؤول الكتائبي المتنفذ. وقامت القوات الانعزالية بالدخول إلى المخيم وبدأت بدم بارد تنفيذ المجزرة التي هزت العالم ودونما رحمة وبعيدا عن الإعلام وكانت قد استخدمت الأسلحة البيضاء وغيرها في عمليات التصفية لسكان المخيم العزل وكانت مهمة الجيش الإسرائيلي محاصرة المخيم وإنارته ليلا بالقنابل المضيئة



1982 (مسابقه gzkb0gxpjob04qgwy9.g





نبذه عن صبرا وشاتيلا







صبرا





هو اسم حي تابع إداريًّا لبلدية الغبيري في محافظة جبل لبنان، تحده مدينة بيروت من الشمال، والمدينة الرياضية من الغرب، ومدافن الشهداء وقصقص من الشرق، ومخيم شاتيلا من الجنوب.




يسكن الحي نسبة كبيرة من الفلسطينيين، لكنه لا يعد مخيمًا رسميًّا للاجئين، رغم ارتباط اسمه باسم شاتيلا؛ مما يولد انطباعًا بكونه مخيمًا.
تعود التسمية إلى عائلة "صبرا" التي أطلق اسمها على شارع صبرا الذي يمر في قلب الحي، بادئًا في حي الدنا في منطقة الطريق الجديدة ببيروت، ومارًّا بساحة صبرا وسوق الخضار الرئيسي، ومنتهيًا عند مدخل مخيم شاتيلا. ويُسمى الشارع في المسافة بين ساحة صبرا وشاتيلا بآخر شارع صبرا.





شاتيلا




أما شاتيلا فهو مخيم دائم للاجئين الفلسطينيين، أسسته وكالة الأمم المتحدة للاجئين الفلسطينيين (الأنروا) عام 1949م؛ بهدف إيواء المئات من اللاجئين الذين تدفقوا إليه من قرى أمكا ومجد الكروم والياجور في شمال فلسطين بعد عام 1948م. يقع مخيم شاتيلا جنوب بيروت عاصمة لبنان..


1982 (مسابقه gzkb0gxpjob04qgwy9.g





1982 (مسابقه 13648436982.jpg



في 10 أيلول 1982 تركت القوات متعددة الجنسية بيروت، في اليوم التالي أعلن شارون أن" 2000 إرهابي قد بقوا في مخيمات اللاجئين الفلسطينيين في منطقة بيروت."





في يوم الأربعاء 15 أيلول، اليوم الذي تلا اغتيال الرئيس بشير جميل، قامت القوات الإسرائيلية باحتلال بيروت الغربية ومحاصرة مخيمات صبرا وشاتيلا، بعد أن اخرج جميع أعضاء المقاومة المسلحة وتعدادهم تقريبا 14000 مقاتل من بيروت وضواحيها، والذين كانوا يضمنون امن وأمان أهالي المخيمات.






يتفق المؤرخون والصحفيون أن الاتفاق بين القيادة العسكرية الإسرائيلية وحزب الكتائب اللبناني لتنظيف المخيمات الفلسطينية تم في اجتماع بين ارئيل شارون وبشير الجميل في بكفيه بتاريخ 12 أيلول.





صرح شارون في 9 أيلول انه كان ينوي إدخال قوات الكتائب إلى بيروت الغربية، ويؤكد في كتاب مذكراته انه ناقش العملية مع الجميل في اجتماع بكفيه.


في تصريحاته للكنيست بتاريخ 22 أيلول 1982، صرح شارون أن قرار دخول الكتائب للمخيمات تم يوم الأربعاء 15 أيلول 1982 في الساعة الثالثة والنصف عصرا. صرح شارون أيضا للجنة كاهان الإسرائيلية التي قامت بتقصي حقائق المجزرة انه قد اصدر القرار التالي للقيادة العسكرية الإسرائيلية " يمنع على الجيش الإسرائيلي دخول المخيمات؛ لأن الكتائب والقوات اللبنانية ستقوم بعملية تنظيف المخيمات."






عندما حل فجر يوم 15 أيلول 1982، حلقت طائرات سلاح الجو الإسرائيلي على ارتفاعات منخفضة في سماء بيروت الغربية، وقد أعلنت القوات الإسرائيلية دخولها المنطقة وإحكام السيطرة عليها.





بدءا من الساعة التاسعة صباحا تواجد الجنرال شارون شخصيا لإدارة العملية وتوجيه القوات الإسرائيلية. وقد كان متمركزا في المنطقة العسكرية على مفرق السفارة الكويتية على حواف مخيم شاتيلا في الطابق السادس من عمارة مطلة على مخيمي صبرا وشاتيلا المجاورين.





عندما حل منتصف النهار، كان المخيمان محاصرين تماما من قبل القوات الإسرائيلية بجنودها ودباباتها والتي وضعت الحواجز لمراقبة كل من يدخل ويخرج من منطقة المخيمات، ومع بداية عصر اليوم قامت القوات الإسرائيلية بقصف المخيمات بمدفعيتها.




1982 (مسابقه gzkb0gxpjob04qgwy9.g


1982 (مسابقه 13648436993.jpg





في 16 أيلول 1982، كان الجيش الإسرائيلي مسيطرا على بيروت الغربية بالكامل، اصدر المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي بيانا صحفيا أعلن فيه أن " الجيش الإسرائيلي يسيطر على جميع النقاط الإستراتيجية في بيروت وان مخيمات اللاجئين المليئة بالإرهابيين محاصرة."





في ساعات الصباح قامت عناصر الجيش الإسرائيلي بالقصف المدفعي للمخيمات من مناطق مرتفعة محيطة بها، وقام القناصة الإسرائيليون بقنص من تواجد في شوارع المخيم.





في منتصف النهار سمحت القيادة العسكرية الإسرائيلية لقوات الكتائب أن تدخل المخيمات. في الساعة الخامسة مساء دخل ما يقارب 150 عنصر مسلح من حزب الكتائب اللبناني إلى مخيم شاتيلا من الجنوب والجنوب الغربي.





عندما دخلت قوات الكتائب، اتصل الجنرال دروري بآرئيل شارون واخبره " ان أصدقاءنا يتقدمون في المخيمات، بعدما رتبنا لهم دخولهم." فرد عليه شارون: " مبروك! عملية أصدقائنا موافق عليها ".





في الأربعين ساعة التي تلت، قام عناصر الكتائب باغتصاب وقتل وجرح عدد كبير من المدنيين اغلبهم من الأطفال والنساء وكبار السن المحاصرين في المخيمات.





ترافقت هذه الجرائم مع عمليات اختطاف جماعية دعمتها القوات الإسرائيلية والتي أدت إلى اختفاء العشرات والذين لا يزالون في عداد المفقودين.





1982 (مسابقه gzkb0gxpjob04qgwy9.g


لجنة كاهان




في 1 نوفمبر 1982م أمرت الحكومة الصهيونية المحكمة العليا بتشكيل لجنة تحقيق خاصة، وقرر رئيس المحكمة العليا إسحاق كاهان، أن يرأس اللجنة بنفسه، حيث سميت "لجنة كاهان".




وفي 7 فبراير 1983م أعلنت اللجنة نتائج البحث، ولقد اعترف تقرير لجنة كاهان الصهيونية بمسئولية بيجين وأعضاء حكومته وقادة جيشه عن هذه المذبحة، استنادًا إلى اتخاذهم قرار دخول قوات الكتائب إلى صبرا وشاتيلا، ومساعدتهم هذه القوات على دخول المخيم. إلا أن اللجنة اكتفت بتحميل النخبة الصهيونية الإسرائيلية المسئولية غير المباشرة، واكتفت بطلب إقالة شارون وعدم التمديد لروفائيل إيتان رئيس الأركان بعد انتهاء مدة خدمته في إبريل 1983م. ورفض شارون قرار اللجنة، ولكنه استقال من منصب وزير الدفاع عندما تكثفت الضغوط عليه. وبعد استقالته تعين شارون وزيرًا للدولة (أي عضو في مجلس الوزراء دون وزارة معينة)


1982 (مسابقه al7igp9mrn565gbjazn5
زهره فلسطين
من ابشع المجازر وافظعها و التي ارتكبت في حق الشعب الفلسطيني
حسبي بالله ونعم الوكيل
شكرا لك على الموضوع ريرو
Hayat Rjeem
الله يعينكم يا قلبى ويرفع الابتلاء عنكم
نورتى موضوعى واسعدنى ردك

جنه الفردوس ..
من ابشع المجازر وافظعها و التي ارتكبت في حق الشعب الفلسطيني
حسبي بالله ونعم الوكيل

فعلا نحن الشعب الفلسطيني نعاني من هذه الامور والله

كل شي من الله رضا الف الف شكرعلى الموضوع يا ربرو
Hayat Rjeem
الله يعينكم يا قلبى ويصبركم على هذا الابتلاء العظيم
اسعدنى مرورك نورتى موضوعى
صفاء العمر
اي والله لا حول ولا قوه الا بالله العلي العظيم
بالفعل كانت من ابشع الجرايم
ولو ان مسلسل الجرايم اللي بتسويه اسرائيل بالشعب الفلسطيني
لا ينتهي ويتكرر كل يوم باشكال مختلفه
ومالنا الا الصبر وقول لا حول ولا قوه الا بالله العلي العظيم
وحسبنا الله ونعم الوكيل
الصفحات 1 2  3 

التالي

فتح قبرص عام 28هجرياً (مسابقه حدث فى مثل هذا اليوم)

السابق

معركة اليرموك-5 رجب 13هـ ـ 2 سبتمبر 634م (مسابقه حدث فى مثل هذا اليوم)

كلمات ذات علاقة
(مسابقه , 1982 , مذبحة , مثل , محمول , اليوم) , يجب , صبرا , هذا , وشاتيلا