التهابات الكبد شامل

مجتمع رجيم / الموضوعات المميزة للمقالات الطبية
(ghada)

التهابات fy391ttomny6rabjfp3y



التهابات 205885.gif
التهابات الكبد شامل
التهابات الكبد شامل
التهابات الكبد شامل

التهابات 205886.gif

مقدمة

إن التهاب الكبد من النوع ب هو أحد أنواع التهاب الكبد. وهو مرض ناتج عن الإصابة بالفيروس من نوع (ب) (HBV). ينتشر هذا الفيروس في المقام الأول من خلال الاتصال بدم إنسان آخر مُصاب بالمرض أو الاتصال بسائله المنوي أو أي سائل آخر من سوائل جسمه. ومن الممكن أن تنقل الأم المُصابة بهذا الفيروس مرضها إلى طفلها عندَ ولادته.

قد يشعر المُصاب بالتهاب الكبد من النوع ب بما يشبه أعراض الأنفلونزا، وقد لا تظهر أي أعراض في بعض الحالات. لكن تحليل الدم يستطيع كشف هذا المرض. غالباً ما يبدأ شفاء التهاب الكبد من النوع ب من تلقاء نفسه بعد بضعة أشهر، لكن المرض يمكن أن يتحول إلى التهاب كبد مُزمِن إذا لم يتم الشفاء من الفيروس و عادةً يستمر مدى الحياة. كما يمكن أن يؤدي التهاب الكبد المزمن من النوع ب إلى تشمّع أو تليف الكبد أو إلى فشله أو إلى سرطان الكبد.

هناك لقاح لالتهاب الكبد من النوع ب، وهو يُؤخذ على ثلاث مراحل، ويكون ذلك من خلال الحقن. يجب أن يتم تلقيح جميع الأطفال الرضّع، كما أن المراهقين والبالغين يمكن أن يأخذوا هذا اللقاح أيضاً. ويجب أن يأخذه من يسافرون إلى بلدان ينتشر فيها هذا المرض.



التهابُ الكبد هو أكثر أنواع التهابات الخطيرة شيوعاً في العالم. ويسبِّب فيروسُ التهاب هذا الالتهاب.

ينتقل هذا الفيروسُ عبر الدم وسوائل الجسم. وقد يحدث ذلك من خلال: التماس المباشر للدم بالدم. ممارسة الجنس من دون عازل. استخدام الحُقَن غير المعقَّمة. عملية الولادة، حيث ينتقل من الأمِّ المصابة إلى طفلها الحديث الولادة (الوليد).

يستطيع جسمُ الأشخاص البالغين مقاومةَ الفيروس عادةً؛ ولكن إذا لم يستطع الجسمُ مقاومتَه، يتحوَّل مرضُ التهاب الكبد ب إلى مرضٍ مزمن. ويسبِّب مرضُ التهاب الكبد ب المزمن تشمُّعَ الكبد أو سرطان الكبد اللذين يمنعان الكبدَ من ممارسة وظائفه بشكل صحيح. ويموت الشخصُ إذا توقَّف كبده عن العمل.

يُصاب شخصٌ واحد من كلِّ عشرة أشخاص مصابين بالتهاب الكبد ب بالنوع المزمن من المرض.

ماهو الكبد ؟

هو غدة ، ويعتبر هو المصنع الكيميائي للجسم لأنه ينجز مجموعة واسعة من الوظائف الكيميائية الحيوية، وهو يتمتع بقدرة كبير ة على شفاء نفسه عندما يصاب بضرر، إنه عضو مدهش !!


تعريف التهابات الكبد

هناك عدة أنواع من أمراض الكبد. فالفيروسات تسبب بعض أمراض الكبد مثل التهاب الكبد الفيروسي آ والتهاب الكبد الفيروسي بي والتهاب الكبد الفيروسي سي، وقد تكون بعض أمراض الكبد الأخرى نتيجة لتعاطي المخدرات أو السموم أو الكحول، وإذا تندب نسيج الكبد بسبب مرض ما فيدعى عندها " تشمع الكبد" أو تليف الكبد، أما اليرقان أو اصفرار الجلد فقد يكون أحد علامات أمراض الكبد.

وقد تصاب الكبد بالسرطان، مثل بقية أعضاء الجسم، وقد ينتقل مرض الكبد بالوراثة، مثل داء ترسب الأصبغة الدموية.



إن إلتهاب الكبد ليشكل خطراً عظيماُ على صحة الإنسان ، نظراً لوظائفه التي لا يمكن الاستغناء عنها و التي سأقوم بذكرها لاحقاً ، و الخطر الأعظم هو التأخر في اكتشاف المرض مما قد يؤدى إلى تلف مزمن في خلايا الكبد ، نتيجة لعده اسباب منها الاصابه بعدوى فيروسيه ،أو اضطراب المناعه الذاتيه ، أو بسبب التسمم الناتج عن تناول جرعات مضاعفه من الادويه.



اين يوجد الكبد ؟

يوجد الكبد في الجزء الاوسط والجزء الايمن من اعلى البطن والجزء الايمن السفلى من الصدر ، ويقع مباشرة تحت الحجاب الحاجز

ما هو حجم الكبد وكم يبلغ وزنه

يعتبر الكبد اكبر اعضاء الجسم الداخلية ويزن حوالي كيلو ونصف في الانسان البالغ

ما هي أجزء الكبد ؟

يتكون الكبد من فصين الايمن والايسر ، ويبلغ حجم الفص الايمن ستة أضعاف حجم الفص الأيسر وينقسم كل فص إلى مجموعة من الفصيصات

التهابات download.aspx?fid=40

ما هي وظائف الكبد ؟

يقوم الكبد بالعديد من الوظائف في الجسم يمكن تقسيمها إلى :

- وظائف تصنيعية : يقوم فيها الكبد بتصنيع مواد مختلفة تهم الجسم

ومن المواد نذكر:


وظيفة الكبد وعملة مصنع كيماوي سبحان الله

يقوم الكبد بالعديد من الوظائف في الجسم يمكن تقسيمها إلى :

- وظائف تصنيعية : يقوم فيها الكبد بتصنيع مواد مختلفة تهم الجسم

ومن المواد نذكر:

1. الالبومين : حيث يقوم الكبد بتصنيع 10 جرامات يوميآ منه ، ووظيفة الألبومين الرئيسية هي المحافظة على الضغط الاسموزي للدم ، بمعنى أنه يمنع خروج السوائل الموجودة بالدم خارج الاوعية الدموية ولهذا فإذا حدث نقص في الالبومين في الدم يصاب المريض بتورم في القدمين وتجمع الماء في الغشاء البريتوني ، وهذا ما يطلق عليه الاستسقاء ، كذلك يقوم الالبومين بوظيفة الشيال لبعض المواد مثل مادة الصفراء وبعض الهرمونات والادوية والاحماض الدهينة
2. بروتينات حاملة لعناصر هامة للجسم مثل :
أ‌. البروتين الذي يحمل الحديد في الدم ويسمى " ترانسفيرين "
ب‌. البروتين الذي يحمل النحاس في الدم ويسمى " سيريوبلازمين "
3. عناصر تجلط الدم : حيث يصنع الكبد جميع عناصر تجلط الدم ما عدا العنصر رقم 8 ، ولهذا فعندما يفشل الكبد يصاب المريض بنزيف من الانف والغم أو نزيف تحت الجلد على هيئة كدمات .
4. بروتينات للجهاز المناعي : وتشمل بروتينات الجهاز المكمل للمناعة:
أ‌. الكوليسترول : وهو يستخدم في تصنيع بعض الهرمونات وفي تصنيع املاح الصفراء
ب‌. املاح الصفراء : وهذه تساعد على هضم الدهون من الامعاء


- وظائف تحويلية : يقوم فيها الكبد بتحويل مادة إلى مادة أخرى

ومن أمثلة ذلك :
1. تحويل الأمونيا الناتجة من تكسر البروتينات إلى يوريا تقوم الكلية بالتخلص منها في البول ، وإذا فشل الكبد في تحويل الامونيا إلى يوريا تتجمع الامونيا في الدم وتصل إلى المخ مسببة الغيبوبة الكبدية التي تشاهد في حالات فشل وظائف الكبد
2. في حالة الصيام للمحافظة على مستوى السكر ( الجلوكوز ) في الدم ، يقوم الكبد بتكسير مادة الجليكوجين إلى جلوكوز ( سكر الدم ) يقوم بتصنيع الجلوكوز من الدهون والبروتينات
3. بعد الاكل وعندما يرتفع الجلوكوز في الدم يقوم الكبد بتخزين جزء منه على هيئة جليكوجين لاستخدامه عند الضرورة
4. تحويل جزء من الكولسترول إلى املاح الكوليسترول التي تدخل في تركيب جدار كرات الدم الحمراء ، وعندما يحدث فشل في الكبد تقل نسبة أملاح الكوليستيرول وتحدث تغيرات في جدار كريات الدم الحمراء فيتغير شكلها وتصبع مثل الاهداف التي يتمرن عليها الرماة ، ويطلق عليها اسم الخلايا الهدفية
5. تحويل الكحول وبعض الادوية إلى مواد يسهل التخلص منها من خلال العصارة الصفراوية أو من خلال البول ، ولهذا فإنه في حالات فشل وظائف الكبد هناك أدوية يجب الاقلال من جرعاتها أو عدم اعطائها وإلا تسببت في تسمم الجسم


- وظائف تنظيفية : يقوم فيها الكبد بتنظيف الدم من بعض المواد الضارة

ومن امثلة ذلك :

1. مادة الصفراء : حيث يلتقط الكبد هذه المادة من الدم ويتخلص منها من خلال القنوات المرارية لتصل إلى الأمعاء وتنزل مع البراز
2. الكوليسترول : حيث يتخلص الكبد من جزء منه عن طريق القنوات المرارية
3. التخلص من بعض الادوية عن طريق القنوات المرارية

- وظائف مناعية : يقوم فيها الكبد بمساعدة الجسم في الدفاع عن نفسه

حيث يحتوي الكبد على مجموعة من الخلايا المناعية التي تقوم بتصفية الدم القادم من الامعاء محمّلآ بالجراثيم ، فتقضي عليها وتمنع وصولها إلى الاجزاء المختلفة من جسم الإنسان

التهابات images?q=tbn:ANd9GcT

التهابات الكبد والفيروسات المسببة لها

1- التهاب الكبد الوبائي A , و يسببه الفيروس (HAV)
2- التهاب الكبد الوبائي B , و يسببه الفيروس (HBV)
3 - التهاب الكبد الوبائي C , و يسببه الفيروس (HCV)
4 - التهاب الكبد الوبائي D , و يسببه الفيروس (HDV)
5 - التهاب الكبد الوبائي E , و يسببه الفيروس (HEV)
6 - التهاب الكبد الوبائي G , و يسببه الفيروس (HGV)
7 - التهاب الكبد المناعي الذاتي

HepatitisLupoid و هو ناتج عن امراض الجهاز المناعي الذاتي Autoimmune Disorders ، و الذي تبدأ فيه خلايا الجسم المناعيه بمهاجمه خلايا الجسم الطبيعيه و منها خلايا الكبد مسببه المرض المذكور.•التهاب الكبد التسممي و هو ناتج عن التسمم بالأدويه و المواد الكيمياويه الغير دوائية.•التهاب الكبد الناتج عن الاصابه بالبلهرسيا و غيرها .•التهاب الكبد الناتج عن وجود خراج الكبد بسبب الاصابه بالبكتريا أو الفيروسات أو نتيجة لكدمه قويه مباشره للكبد و غيرها .

طريقة انتقال الفيروسات المسببة للعدوى

التهاب الكبد الوبائي {A}
لقد عرف سابقاً باسم التهاب الكبد المعدي ،
ينتقل من خلال الماء أو الطعام الملوث بالفيروس ، و بذلك يكون الأشخاص المحيطين بالشخص المصاب معرضين للعدوى اذا تعرضوا لفضلات المريض ، و الكثير من الأشخاص الذين يصابوا بهذا الفيروس و لا تظهر عليهم أعراض المرض و يتعافون منه ، و لا يحدث هذا الفيروس A التهابات مزمنه ، و تبلغ فتره حضانه الفيروس في جسم الإنسان 30 يوم.

التهاب الكبد الوبائي{B}
حين يُصاب الشخصُ للمرَّة الأولى بفيروس التهاب الكبد B ، يُسمَّى المرضُ عدوى حادَّة". ويستطيع معظمُ البالغين مقاومة الفيروس، ويتماثلون للشفاء بشكل طبيعي من دون أيَّة مشاكل.

أمَّا إذا بقي الفيروسُ في الدم فترةً تزيد على ستَّة أشهر، عندها يتمُّ تشخيص الإصابة على أنَّها "عدوى مزمنة" أو "التهاب الكبد ب المزمن".

ولكن، ولله الحمد، يشفى حوالي تسعين بالمائة من المصابين البالغين، وينتجون أضداداً لفيروس التهاب الكبد B. غير أنَّ الأطفالَ والرضَّع لا يستطيعون ذلك؛ فحوالي تسعين بالمائة من الرضَّع و خمسين بالمائة من الأطفال الصغار الذين يصابون بفيروس التهاب الكبد B لا يستطيعون القضاءَ عليه.

ينتجُ الأشخاصُ الذين يشفون من عدوى التهاب الكبد B الحادَّة موادَّ في جسمهم تحميهم من الإصابة مرَّةً أخرى بالفيروس؛ وتُدعى هذه المواد "الأضداد أو الأجسام المضادَّة"؛ فالجسمُ يستطيع حمايةَ المصاب بهذا الفيروس إذا أُصيب به مرَّةً أخرى، فيكتسب الشخص "مناعة" ضد فيروس التهاب الكبد B.

أمَّا الذين لا يستطيعون القضاءَ على الفيروس خلال الأشهر الستَّة الأولى من الإصابة، فقد يبقى الفيروسُ في أكبادهم ودمائهم مدى الحياة. ويعاني هؤلاء الأشخاص من التهاب الكبد B المزمن.

بالرغم من أنَّ معظمَ الأشخاص المصابين بالتهاب الكبد B يعيشون حياةً صحِّية طويلة، إلاَّ أنَّهم يصبحون أكثر عرضة لخطر الإصابة بأمراض كبدٍ خطرة؛ فالمرضُ يستمرُّ بمهاجمة الكبد بصمت على مدى سنين دون أن يتمَّ اكتشافُه.

الكبدُ عضوٌ أساسي في الجسم؛ فهو يساعد على هضم الطعام وامتصاص المواد المغذِّية ومقاومة الأمراض وإفراغ الفضلات والسموم من الجسم. كما أنَّه يُنتج البروتينات التي تساعد الدم على التخثُّر. وإذا توقَّف الكبد عن العمل، يموت الإنسان خلال يوم أو يومين.

قد يسبِّب فيروسُ التهاب الكبد تشمُّعَ الكبد. وفي هذه الحالة، تُصاب خلايا الكبد بالتندُّب بسبب تراكم الألياف النسيجيَّة. ويسبِّب ذلك عجزَ الكبد عن إتمام وظائفه بشكل صحيح. أمَّا في حالة التشمُّع الشديد، فيتوقَّف الكبدُ عن العمل؛ ويُسمَّى هذا بالفشل الكبدي.

قد يسبِّب التهابُ الكبد B المزمن سرطانَ الكبد مع الوقت. وقد تساعد الفحوصاتُ المنتظمة (عند اختصاصي أمراض الكبد مثلاً) والعلاج الفعَّال واتِّباع نظام حياة صحِّي على الحدِّ من سرعة تلف الكبد الذي يسبِّبه فيروسُ التهاب الكبد B

التهاب الكبد الوبائي {C}و هو من أخطر الأنواع هتكاً بالكبد ، و ينتقل غالباً عند نقل الدم الملوث أو نتيجة لاستخدام حقن ملوثه بهذا الفيروس ، و كذلك عن العلاقات الجنسيه المحرمه،و تبلغ مده علاجه فترة طويله و يستخدم فيها ادويه مكلفه ، و فترة الحضانه 50 يوم

التهاب الكبد الوبائي{D} يشبه التهاب الكبد الوبائي B في معظم الأعراض ، و طرق الانتقال ، و فترة حضانه المرض تتراوح من بين 35- 40 يوم

التهاب الكبد الوبائي {E}يشبه التهاب الكبد الوبائي A في طرق انتقاله ، و قد يكون نتيجة للاصابه بالفيروس A سابقاً ، و تأخذ فترة الحضانه الخاصة بهذا الفيروس 40 يوم

التهاب الكبد الوبائي {G}اكتشف جديداً و له علاقة بالتهاب الكبد الوبائي C ، حيث أنه قد يكون نتيجة للاصابه المسبقة بالفيروس C، و قد يحمل المريض كلا النوعين من الفيروس C و G ،و طرق انتقاله مماثله للفيروس C ، بالاضافه إلى امكانيه انتقال الفيروس من الأم المصابه إلى طفلها اثناء الولاده، و هناك جدل في اذا كان ينتقل الفيروس عن طريق الرضاعه.

احتياطات واجب اتباع للوقاية من المرض

1) التقليل من السفر للدول التي تشتهر بانتشار الفيروس بها كدول اسيا و افريقيا و وسط و جنوب الولايات المتحده.
2) الالتزام بالاخلاق الدين الاسلامي في العلاقات الاجتماعية وعدم شرب الكحول
3)عدم تناول الاطعمه الملوثه
4) حفظ الأدويه بعيداً عن متناول الصغار عدم تناول الأدوية دون وصفة طبيه مما يقود البعض لمضاعفه بعض جرع الأدويه مثل ( البارسيتامول ، و الاسبرين ) و غيرها
5)الاصابه بالايدز ، أو الاهمال في علاج التهابات الكبد
6) عدم استخدام وحدات دم غير أمينة
7) عدم استخدام الاغراض الخاصة والحرص عليها
8) استخدم شفرات جديدة عندما تريد أن تحلق والتأكد من تطهير الادوات بمحلول لتطهير الأدوات و لكن الكثير من تلك المواد المطهرة لا تقضي على الفيروس مما يعرض الكثيرين لخطر الاصابة بة
9) من عندي قصة حدثت حقيقة مع اقارب زوجي اصابة قاضي بهذا المرض الذي انتقل الية بواسطة طبيب اسنان وللأسف لم يكتشف الا بعد تدمير الكبد ولم يرجى علاجة فتوفى وعمره 35 عاما ولدية 5 ابناء وجب التأكد والحرص على نظافة من نذهب اليهم

العوارض و العلامات المتعلقة بالتهاب الكبد الوبائي :

العواض الاكثر شيوعا الخاصة بانواعه المختلفة
من التهابات الكبد الفيروسيه : •الاحساس بالارهاق و التعب .•فقدان الشهيه ، وفقدان الوزن اللااردي.•تغير لون البول للون الغامق.•ألم البطن في الربع العلوي الايمن من البطن .•انتفاخ البطن و الألم عند الضغط عليه ، و القيء و الغثيان .•الصفراء و اليرقان ، أي اصفرار بياض العيون و الأغشية المخاطية.•حكة الجلد في الأطراف العلويه و السفليه غالباً.•ارتفاع درجة الحرارة .•زيادة حجم الثدي عند الذكور ، و تورم الأطراف السفليه غالباً ان حدثت.•الاسهال ( تغير لون البراز للون الرمادي) .. شائع عند الاصابه بالفيروس A.•ألم المفاصل و اسفل الظهر .. شائع عند الاصابه بالفيروس B•تراكم السوائل في البطن غالباً عند الاصابه بالفيروس C .




لا يعاني معظمُ المصابين من أيَّة أعراض خلال مرحلة التهاب الكبد ب احاد. وإذا ظهرت أيَّةُ أعراض، فإنَّها تكون شبيهة بأعراض الأنفلونزا.

تشتمل هذه الأعراضُ الشبيهة بأعراض الأنفلونزا على الحمَّى والتعب وألم العضلات أو المفاصل وفقدان الشهية والغثيان الخفيف والقيء. ويعاني حوالي واحد بالمائة من المصابين من أعراضٍ شديدة، بينما يحاول الجسمُ القضاءَ على الفيروس.

تشمل الأعراضُ الشديدة الغثيانَ والقيء واصفرار العينين والجلد، أو ما يُسمَّى باليرقان، وانتفاخ البطن أو تورُّمه. وتظهر هذه الحالةُ فجأة، وهي مميتة إذا لم يحصل المريضُ على رعاية طبِّية فورية.

يُسمَّى مرضُ التهاب الكبد ب المرضَ الصامت، لأنَّ بعضَ الأشخاص يعيشون مع التهاب الكبد ب المزمن دون أن يعانوا من أيَّة أعراض. وبالرغم من عدم ظهور الأعراض، إلاَّ أنَّ هذا الفيروس يتلف الكبدَ بصمت. لذلك، من الضروري أن يكتشف جميعُ الأشخاص ما إذا كانوا مُصابين بالتهاب الكبد ب.

إذا كان الشخصُ يشعر بتوعُّك أو يشكُّ في تعرُّض لفيروس التهاب الكبد ب، يجب أن يستشير الطبيب، حيث يجري الطبيبُ فحصاً بسيطاً للتأكُّد من العدوى.


بالفيروس B أو C ، مما قد يؤدي للفشل الكبدي و تليفه ، ثم ظهور الأعراض و العلامات و التي يصعب علاجها ، و يستمر لفترة طويله .

التشخيص
يعتمد التشخيص بشكل اساسي على التحاليل المخبريه بالإضافه إلى الفحص السريري ، و متابعه الاعراض و العلامات التي تم ذكرها سابقاٌ ، أما عن التحاليل المخبريه فهي تختلف باختلاف الفيروس المتوقع الاصابه به ، و اليكم اكثر التحاليل العامه التي يتم اجرائها ثم سأقوم بتخصيص الفحوص لكل نوع من الفيروسات المسببه لالتهابات الكبد الوبائية :

- تحاليل عامه و روتينه تستخدم عند الاشتباه بالاصابه بأي من الفيروسات و تشمل :

- تحاليل و فحص انزيمات الكبد وظائفه.oتحاليل الدم الكاشفه عن الامراض المناعيه الذاتيه.oالسونار (الالتراساوند) للبطن ، والأشعه السينية.oخزعه الكبد و التي يمكن من خلالها تحديد نسبه تليف الكبد و نوع الفيروس المسبب.oسحب سوائل البطن المتجمعه فيه نتيجة لنقص البروتينات كالالبيومين ، و تحليلها.oفحص بروتينات بلازما الدم ( كالالبيومين ، و عوامل التجلط في الدم و غيرها).oفحص مده النزيف ، و مده التجلط ، و غيرها .oتحاليل مكونات الدم الكامل .CBC.oتحاليل سرعه ترسيب الدم ESR..

تحاليل خاصة لكل نوع من الفيروسات المسببه لالتهابات الكبد الوبائية : -

•التهاب الكبد الوبائي A , و الذي يسببه الفيروس (HAV)فحص IgM و اذا كان ايجابي ، يجرى فحص IgG لأثبات الاصابه بالفيروس.•التهاب الكبد الوبائي B , و الذي يسببه الفيروس (HBV)فحص HBsAg ، و كذلك Anti-BHcو Anti-BHs .•التهاب الكبد الوبائي C،E،D،G، :فحص ELISA ، و فحص C PCR خاص بالفيروس C ، وAnti-C وAnti-Deltaو Anti-E و Anti-G ، و تختلف باختلاف الفيروس المسبب.

العـــــــــــــلاج
التهاب الكبد الوبائي A :لا يوجدعلاج محدد ، و يلزم المريض الراحه البدنية ، و منع الكحول ، و الأطعمه الدهنيه ، و الحد من الأدوية التي تم تحليلها في الكبد لتقليل العبء الواقع عليه ، و اعطاء المريض السكريات و الأطعمه الخفيفة و السوائل الصافيه ، الشوربات الخاليه من الدهون و اللحوم .التهاب الكبد الوبائي B و D وC وG :لا يوجد علاج محدد للحالات الحاده ، و لكن يتوجب اتباع النصائح المذكورة لعلاج المريض المصاب بالفيروس A ، و أما في حالة الالتهاب المزمن يتم اعطاء مضادات الالتهاب ، و مضادات الفيروسات ، و الانترفيرون و معالجة الأعراض و العلامات .

المضاعفات
كثيراً من الحالات التي يتم اكتشافها مبكراً تتعافى ، و لكن قد لا يكون العلاج فعالاً عند الكثير من المرضى ، و بذلك تظهر المضاعفات التالية و التي تختلف من نوع لاخر و تشمل : التهاب الكبد الوبائي A :لا يوجد مضاعفات غالباً ، و لكن قد يتطور المرض عند بعض المرضى ليصاب المريض بالتهاب الكبد الوبائي المزمن و تليفه .التهاب الكبد الوبائي B:قد يتعافى المريض دون مضاعفات ، و لكن قد يصاب الكبد بأورام أو قد يحدث التهابات تلقائية للغشاء البيريتوني المغلف لمحتويات البطن .التهاب الكبد الوبائي D, C , E , G :قد يصاب المريض بالتهاب الكبد المزمن و تليفه .و يمكن منع الإصابه بالتهابات الكبد ، بتوخى طرق السلامه و النظافه و الاساليب المذكورة اعلاه .هذا و بالله بالتوفيق ، و نسأل الله تعالى لنا و لكم دوام الصحة و العافية ، و أن يشفى سائر مرضى المسلمين إن شاء الله رب العالمين ،و تقبلوا فائق التقدير و الاحترام على قراءتكم لمقالي هذا على أمل الاستفادة ، و لا تنسونا من صالح دعائكم .

للوقاية من التهاب الكبد
يعدُّ مرضُ التهاب الكبد مُعدياً أكثر بمائة مرَّة من فيروس نقص المناعة المكتسبة، ولكن من الممكن الوقاية منه عبر أخذ لقاحه الآمن والفعَّال.

يكون التلقيحُ ضرورياً لحماية الجميع، وخاصَّة الرضَّع والأطفال؛ فمن دون اللقاح، يُصاب حوالي تسعين بالمائة من الرضَّع بعدوى مزمنة. ويعدُّ لقاحُ التهاب الكبد ب من أكثر اللقاحات أماناً وفعَّالية على الإطلاق؛ فمن المستحيل أن يسبِّب اللقاح التهابَ الكبد ب.

يفيد اللقاحُ الأشخاصَ الذين لم تُشخَّص إصابتُهم بالتهاب الكبد. ولا يستفيد المصابون بالتهاب الكبد ب الوجيز أو المزمن من اللقاح.

يساعد اللقاحُ الأشخاصَ على إنتاج أضداد تكافح فيروس التهاب الكبد ب. وإذا أخذ الشخصُ ثلاثَ جرعات منفصلة، يكتسب مناعةً ضد فيروس التهاب الكبدالمختلفة .

يتوفَّر هذا اللقاحُ في عيادات الأطبَّاء أو مراكز الرعاية الطبِّية. ويُوصَى بهذا اللقاح للفئات التالية: الرضَّع حديثي الولادة (الولدان) والأطفال حتَّى سنِّ الثامنة عشرة. البالغون، وخاصَّة أولئك الأكثر عُرضة للعدوى.

تشتمل أعراضُ اللقاح الجانبية الشائعة على الألم والتورُّم والاحمرار في مكان اللقاح.

ينتقل التهابُ الكبد عبر ممارسة الجنس مع أشخاصٍ مصابين؛ فهو ينتقل عبر الدم والسوائل التي يفرزها الجسم في أثناء الممارسة الجنسيَّة. ولذلك، على الشخص ممارسة الجنس بشكل آمنٍ أكثر.

يجب الابتعادُ عن تعاطي المخدِّرات أو إساءة استعمال الأدوية التي يصفها الطبيب للمريض.

يمكن تفادي نقل التهاب الكبد ب عبر تجنُّب مشاركة شفرات الحلاقة والحقن ومقلِّم الأظافر وفرشاة الأسنان وأقراط الأذن وأقراط الجسم مع الآخرين. وإذا قرَّر الشخص الحصول على وشم أو ثقب في الجسم، فليتأكَّد من استخدام حقن معقَّمة.

إذا كانت المرأة حاملاً، عليها أن تتأكَّد من إجراء فحص التهاب الكبد ب قبل ولادة الطفل؛ فقد يُصاب الأطفالُ بالعدوى عند الولادة.

إذا كانت المرأة حاملاً، وأُصبتِ بالتهاب الكبد ب، عليها التأكُّد من حصول طفلها على جرعة لقاح التهاب الكبد ب الأولى ولقاح الغلوبولين المناعي (الأضداد) لالتهاب الكبد ب في غرفة الولادة، لحماية الطفل من الإصابة بالتهاب الكبد ب المزمن.

إذا أُعطي الطفلُ الحديث الولادة (الوليد) هذين اللقاحين خلال الساعات الاثنتي عشرة الأولى من حياته، فستزيد نسبةُ حمايته من مرض التهاب الكبد ب المزمن إلى خمس وتسعين بالمائة. أمَّا إذا لم يحصل الرضيعُ على هذين اللقاحين خلال الساعات الاثنتي عشرة الأولى من حياته، فستزيد نسبةُ إصابته بالتهاب الكبد ب المزمن إلى تسعين بالمائة، وليس لديه أيَّةُ فرصة أخرى!




من دواعي الحمد أنَّ هناك لقاحاً يحمي من العدوى بالتهاب الكبد ب. كما أنَّ هناك فحصاً دموياً بسيطاً يكشف إصابة الشخص بالمرض.وتوجد عدَّةُ طرق فعَّالة لعلاج المصابين بالتهاب الكبد ب المزمن أيضاً.



هناك حديث عن علاجات بالأعشاب للفيروس الكبدي سي، فما مدى نجاح تلك العلاجات؟ وهل يمكن أن يجدي العلاج الجيني في شفائه؟
الحقيقة أن الحديث عن العلاج بالأعشاب قد يكون إلى حد ما سابق لأوانه؛ لأن كل العلاجات السابقة أو التجارب السابقة لم تكن مدروسة علميًّا كما ينبغي، ونتائجها الحقيقية غير معلومة حتى الآن، وتأثيرها المباشر على الفيروس لم تدرس بعد والعلاج الجيني مثله.

هناك حديث عن علاجات بالأعشاب للفيروس الكبدي سي،
فما مدى نجاح تلك العلاجات؟
وهل يمكن أن يجدي العلاج الجيني في شفائه؟
الحقيقة أن الحديث عن العلاج بالأعشاب قد يكون إلى حد ما سابق لأوانه؛ لأن كل العلاجات السابقة أو التجارب السابقة لم تكن مدروسة علميًّا كما ينبغي، ونتائجها الحقيقية غير معلومة حتى الآن، وتأثيرها المباشر على الفيروس لم تدرس بعد والعلاج الجيني مثله.



خراج الكبد
الخراج هو تجمع للصديد محصور داخل غشاء رقيق.

خراج الكبد أو الخراج ‏الكبدي يتسبب غالباً إما عن بكتيريا تهاجر من منطقة عدوى أو تلوث في الأمعاء (نتيجة لالتهاب الزائدة الدودية أو الالتهاب الردبي) أو عن حالة إصابة بالأميبا (الديسنتاريا الأميبية )،
‏وهي حالة عدوى بهذا الطفيلى. يمكن أن يسبب الخراج حمى مرتفعة وقشعريرة وغثيانا وقيئاً وألماً في الجزء الأيمن من البطن (حيث يوجد الكبد) ونقصانا في الوزن.

‏يمكن غالباً تأكيد الشكوك حول وجود خراج بالكبد بفحصه بجهاز الموجات فوق الصوتية ، أو الأشعة المقطعية بالحاسب الآلي. قد تكشف اختبارات الدم عن البكتيريا المعدية أو قد تجمع عينات من الصديد بالاستعانة بجهاز الموجات فوق الصوتية لإرشاد إبرة سحب العينات إلى مكان الخراج. هناك طريقة مشابهة تستخدم لشفط وتصريف الخراج. تعطى مضادات حيوية عن طريق الوريد لعلاج حالة العدوى

لفشل الكبدي الحاد
Acute Liver Failure



حالة مرضية تهاجم الأشخاص - الذين كانوا أصحاء- بشكل فجائي. في كل من الفشل الكبدي الحاد والمزمن ، يكون ثمة تلف أو موت لخلايا الكبد ، تلك الخلايا التي تقوم بتصنيع البروتينات الضرورية وإزالة السموم من الدورة الدموية.

‏تشمل أسباب الفشل الكبدي الحاد ما يلي:

- فيروسات الالتهاب الكبدي "أ"، "ب"، "د"، "هـ" وربما "ج".

‏- الالتهاب الكبدي الناتج عن فيروس الحلأ البسيط الذي يمكن أن يحدث عند استخدام العلاج الكيماوي، وعند إتباع العلاج المثبط للمناعة (عند زرع أحد الأعضاء)، لأن تلك العلاجات تجعل جهاز المناعة أكثر ضعفاً وعرضة للعدوى بفيروس الحلأ البسيط .

‏- التسمم الناتج عن الجرعات العادية من الأسيتامينوفين عندما يؤخذ مع دواء أخر أو مع كميات كبيرة من الكحول أو عندما يؤخذ أثناء الصيام .

- زيادة جرعات الأسيتامينوفين

‏- تفاعلات الحساسية تجاه بعض الأدوية، وأكثرها تسبباً لهذه الحالة، الهالوثان (عقار مخدر)، والسلفوناميد، والتتراسيكلين وحمض الأموكسيسلين الكلافولانيك (مضادات حيوية)، والكينيدين والبروكايناميد (عقاقير منظمة للإيقاع القلبي)، والفينيترين (يستخدم في علاج النوبات التشنجية)، والأيسونيازيد (المستخدم في علاج الدرن)، والإستراديول (يستخدم في علاج أعراض سن انقطاع الحيض)، والميثيل أوبا (يستخدم في علاج ارتفاع ضغط الدم)، والدايسلفيرام (يستخدم في علاج إدمان الكحول)

‏- التسمم الناتج عن الأعشاب والمذيبات وبعض أنواع فطر عش الغراب (وبالتحديد النوع المسمى أمانيتا فالويديس)

‏- ضربة الحر

‏- مرض ويلسون (بسبب التراكم الزائد للنحاس في الكبد)

- الحمل

‏- متلازمة ريي

الأعراض

‏في حالة الفشل الكبدي الحاد تكون التغيرات مفاجئة ومثيرة ، ففي غضون يومين إلى عشرة أيام تنقلب حالة المريض من ‏الإحساس بالصحة إلى الذهاب في غيبوبة.

تكون الأعراض الأولية هي الإحساس العام بعدم الارتياح والغثيان، ولا تلبث أن يتبعها حدوث اليرقان (اصفرار بياض العينين والجلد)، وتغير الحالة الذهنية (الاعتلال الدماغي) مثل الهياج العصبي أو الهوس والضلالات.

‏فإذا استعاد الكبد وظائفه الطبيعية، فإن وظائف المخ تعود أيضا - في الغالب - إلى حالتها الطبيعية، رغم أن بعض الأشخاص يعانون من تلفاً مستديما . تشمل الأعراض الأخرى تصبب العرق، والإحساس بميل للإغماء، وقابلية النزف أو حدوث الكدمات بسهولة والعطش الشديد.

‏خيارات العلاج

‏غالبا ما يكون تشخيص الفشل الكبدي الحاد واضحا من أعراض المرض. تكشف اختبارات الدم أن الكبد قد بدأ يفشل في صنع المواد الأساسية - مثل الزلال (الألبومين) أو عوامل تجلط الدم - وأن السموم تتراكم في الدم.

‏يعتمد العلاج على سبب الحالة. فإذا كان سبب الفشل الكبدي الحاد هو العدوى الفيروسية، فإن العلاجات المضادة للفيروسات تكون قليلة الفائدة. إذا كان السبب هو زيادة جرعة الأسيتامينوفين أو التسمم بعش الغراب، يمكن إعطاء مضاد للسم (ترياق ). تعطى عقاقير مانعة للقرح الببسينية للإقلال من ‏القرح المتعلقة بالتوتر والتي يمكن أن ‏تصاحب الفشل الكبدي.

‏قد يمكن علاج الغيبوبة عن طريق نقل الدم أو البلازما للتخلص من سموم الدم. قد يكون زرع الكبد هو الاختيار الوحيد للمرضى من أصحاب الحالات الخطيرة المعرضين للوفاة.

الخلاصة

التهابُ الكبد ب هو من أكثر أنواع التهابات الكبد الخطيرة شيوعاً في العالم. ويسبِّب هذا المرضَ فيروسُ التهاب الكبد ب الذي يهاجم الكبدَ ويتلفه.

ينتقل الفيروسُ عبر الدم وممارسة الجنس من دون عازل ومشاركة الآخرين الحقن غير المعقَّمة أو المستعمَلة من قبل مصابين أو في أثناء عملية الولادة، حيث تنتقل العدوى من الأمِّ إلى الطفل الحديث الولادة (الوليد).

يتخلَّص معظمُ الأشخاص البالغين المصابين من فيروس التهاب الكبد من دون أيَّة مشاكل. ولكن، لا يستطيع بعضُ الأشخاص البالغين ومعظم الرضَّع والأطفال القضاءَ على العدوى، ويُصابون بالتهاب الكبد ب المزمن. وذلك يعني أنَّ هذا المرضَ المزمن يرافقهم مدى الحياة.

التهابات الكبد شامل
التهابات الكبد شامل
التهابات 205889.gif
أمواج رجيم
موضوع رائع جدا ومميز غاليتي
احلى تقييم
Hayat Rjeem
اللهم احفظنا وربنا يشفى كل مريض
موضوع كامل ومعلومات مفيده عن التهابات الكبد
شكرا يالغلا على الطرح المميز
تقبلى تقييمى واعجابى
Coeur de Rjeem
بارك الله فيك غادة على الموضوع
تقبلي مروري و تقييمي
مامت توتا
كفيتى ووفيتى حبيبتى

تقييمى

التالي

العشى الليلى ,ما هو العشى الليلى

السابق

أقدامي تؤلمني .... ألم الأقدام

كلمات ذات علاقة
التهابات , الكبد , شامل