أنواع القلوب فى القرآن

مجتمع رجيم / القرآن الكريم وعلومه
أم رائد
اخر تحديث
أنواع القلوب فى القرآن


358939.gif

أنواع القلوب فى القرآن



قد يكون القلب مركزا للإيمان والحب والخير .. أوقد يكون مركزا للقسوة والكفر والطغيان اذا انحرف عن فطرته التي خلقه الله عليها ..

وقد يكون القلب سببا للخلود فى الفردوس الأعلى بالجنة .. أو قد يكون سبيلاً الى الدرك الأسفل من النار ..

فقلوبنا هى مخزن لأسرارنا , فقد يظهر البعض سلوكا مختلفا عما يخفيه فى قلبه , وهذا لايعرفه إلا الخالق سبحانه وتعالى الذى فطر القلوب واطلع على ماتخفيه عن الأعين , لذلك فقد ورد ذكر القلوب فى القرآن الكريم مايزيد عن المائة مرة , ولكل منها معنى ووصف سنعرفه معاً ..


أولاً , القلوب البيضاء وهي التي لايفتح أصحابها مسام قلوبهم لغير الحق .. فهي تنبض حباًّ وعشقاًّ لخالقها ..

تأنس به وتناجيه في كل أحوالها .. ولاترى سوى دلائل قدرته ..ولاتسمع إلا نداءه فترد مسرعة " لبيك وسعديك " ..ويكون جزاؤها عند مولاها جنة الخلد .. ولهذه القلوب صفات كثيرة منها :


القلب المنيب : وهوقلب شديد التعلق بخالقه .. دائم التوبة إليه .. فما إن يشعر بأنه ابتعد لثوانٍ عن الحق حتى يرجع مسرعاً بكل اللهفة الى ملكوت الله مقبلاً بشغف على طاعته.. " مَنْ خَشِيَ الرَّحْمَن بِالْغَيْبِ وَجَاء بِقَلْبٍ مُّنِيبٍ "


القلب السليم : أي المخلص لله والذي يرى الله ويخشاه فى كل أحواله وأفعاله , فيصفو ويخلو تماماً من أي ذنب.. " إِلَّا مَنْ أَتَى اللَّهَ بِقَلْبٍ سَلِيمٍ "


القلب المخبت : وهو قلب خاضع تماماً للمولى عز وجل , لايطمئن إلاحين يقف بين يديه مؤدياً للطاعات ولايسكن إلا في حضرته .. " فتُخْبِتَ لَهُ قُلُوبُهُمْ "


القلب الوجل : وهوالقلب الذي يخاف الله ويخشاه فى السر والعلانية , فهو وان كثرت طاعته إلا أنه يظل يخشى ألا يقبل منه العمل ، وألا ينجى من عذاب ربه , فيضاعف من عمله وطاعته .. " وَالَّذِينَ يُؤْتُونَ مَا آتَوا وَّقُلُوبُهُمْ وَجِلَةٌ أَنَّهُمْ إِلَى رَبِّهِمْ رَاجِعُونَ "


القلب التقي : وهو الذي يعظّم شعائر الله , ويقدس صفات الرحمن , ويحافظ على الفرائض والتكاليف بشدة حباًّ فى الله وفى دينه .." ذَلِكَ وَمَن يُعَظِّمْ شَعَائِرَ اللَّهِ فَإِنَّهَا مِن تَقْوَى الْقُلُوبِ "


القلب المهدي : وهو قلب هداه خالقه الى الطريق الصحيح , فنراه ذلك القلب الراضي بقضاء الله والمسلماً بأمره .. " وَمَن يُؤْمِن بِاللَّهِ يَهْدِ قَلْبَهُ "


القلب المطمئن : ذلك هو القلب الذي يهدأ بذكر الله فى كل لحظاته .. ويسكن بتوحيده سبحانه وتعالى .. ويطمئن بطاعته ليلاً ونهاراً .. "وتَطْمَئِنُّ قُلُوبُهُم بِذِكْرِ اللّه "


القلب الحي : وهو قلْب واع ومتدبر , يَعْقِل مَا قَدْ سَمِعَ مِنْ أحوال الأمم السابقة , فيحاكي الصالحين ويعتبر من العصاة .. " إِنَّ فِي ذَلِكَ لَذِكْرَى لِمَن كَانَ لَهُ قَلْبٌ "

ثانياً القلوب الميتة .. وهي قلوب لاحياة فيها , بَعُدَ أصحابها عن خالقهم وانحرفوا عن فطرتهم السوية , فانغمسوا فى بئر المعاصي , حتى قست قلوبهم فأصبحت كالحجارة او اشد قسوة , وجلبت عليهم الشقاء فى الآخرة .. ومن صفات هذه القلوب :


"القلب الأعمى : وهو قلب لايرى نور الحق , ولايبصر الغاية من الكون حوله , ولايدرك حقيقة خلقه ولاالهدف من وجوده , فهو يعيش لدنياه فقط ولايرى آخرته فيعمل لها .. " وَلَكِن تَعْمَى الْقُلُوبُ الَّتِي فِي الصُّدُورِ "


القلب اللاهي : وهو هذا القلب الغافل عن خالقه , والبعيد عن سبيله , والمنصرف عن كتابه القرآن الكريم، فهو مشغول بالدنيا وشهواتها عن الآخرة ونعيمها .. " لاهِيَةً قُلُوبُهُمْ "


القلب المريض : وهو قلب أصابه مرض من أمراض القلوب المختلفة مثل الشك أوالشرك أوالنفاق ومثل الفجور أو حب الشهوات والمحرمات .. " فَيَطْمَعَ الَّذِي فِي قَلْبِهِ مَرَضٌ "


آلقلب الآثم : وهو الذي يكتم شهادة الحق , ويبتعد عن الصدق مرتكباً ماحرمه الله بلاخوف ولاخشية .. " وَلاَ تَكْتُمُواْ الشَّهَادَةَ وَمَن يَكْتُمْهَا فَإِنَّهُ آثِمٌ قَلْبُهُ "


القلب المتكبر : وهوالمتعالى عن عبادة خالقه , والمستكبر عن توحيده وطاعته ، والجبار بكثرة ظلمه وعدوانه .. " قلْبِ مُتَكَبِّرٍ جَبَّارٍ "


القلب الغليظ : وهوقلب قاسٍ , نُزعت منه الرأفة والرحمة واللين التى هي من صفات خالقه , فأصبح لامكان فيه للحب والحنان .. " وَلَوْ كُنتَ فَظّاً غَلِيظَ الْقَلْبِ لاَنفَضُّواْ مِنْ حَوْلِكَ "


القلب القاسي : وهو أيضا بعيد عن الحب والرحمة , فهو لا يلين للإيمان , ويعرض عن ذكر الله , ويبتعد عن الطاعات والخيرات .. " وَجَعَلْنَا قُلُوبَهُمْ قَاسِيَةً "


الَقلب الأغلف : وهو قلب غطته كثرة المعاصي, وغلفه العناد والبعد عن الحق بغلاف صلب أبعده عن طريق الحق .. " وَقَالُواْ قُلُوبُنَا غُلْفٌ "


القلب الزائغ: وهو الذي مال عن الحق وانحرف عن الطريق المستقيم .. " فأَمَّا الَّذِينَ في قُلُوبِهِمْ زَيْغٌ "


هذه هي القلوب بأنواعها.. التي إما أن تهوي بصاحبها إلى النار حفظنا الله وإياكم من أن نكون هكذا ..

أو أن تصعد به إلى غرفات الجنة .. حيث ما لاعين رأت من النعيم .. ولا أذن سمعت من الهناء الأبدي ..



ولنستمع معا لآيات من سورة ق يتلوها علينا الشيخ معاذ زغبي , ونتعرف على ذلك النعيم الذي ينتظر اصحاب القلوب السليمة فى الجنة , والعذاب الذي ينتظر من فسد قلبه ...

http://safeshare.tv/w/xaoTsLTBha



نسأل الله أن يرزقنا تلك القلوب البيضاء السليمة التى قال عنها سبحانه
﴿يَوْمَ لَا يَنْفَعُ مَالٌ وَلَا بَنُونَ (88) إِلَّا مَنْ أَتَى اللَّهَ بِقَلْبٍ سَلِيمٍ ) الشعراء





|| (أفنان) l|
ياقلبي
بارك الله جهودكِ الطيبة
اسْأَل الَلّه ان يُجْزِيْك خَيْرَا عَلَيْه وَان يَجْعَلُه فِي مِيْزَان حَسَنَاتِك
بأِنْتِظَار كُل مَاهُو مُفِيْد وَقِيَم مِنْك دَائِمَاً
كل الشكر لكِ مع خالص الود والتقدير
عطر الياسمين93
زهره فلسطين
موضوع في غاية الجمال
اللهم اجعل قلوبنا عامرة بالتقوى والايمان
بارك الله فيك وجعله في ميزان حسناتك
زمردة الشقية
align="right">
أم رائد
class="quote">اقتباس : المشاركة التي أضيفت بواسطة ·!¦[· أفنان ·]¦!·:
ياقلبي
بارك الله جهودكِ الطيبة
اسْأَل الَلّه ان يُجْزِيْك خَيْرَا عَلَيْه وَان يَجْعَلُه فِي مِيْزَان حَسَنَاتِك
بأِنْتِظَار كُل مَاهُو مُفِيْد وَقِيَم مِنْك دَائِمَاً
كل الشكر لكِ مع خالص الود والتقدير
اميرة الحضور
اشكركِ من قلبي على هذا التواجد العطر
وهذه النسمات الرائعة
دمتِ بحفظ الرحمن
الصفحات 1 2 

التالي

معنى ( الخبيثات للخبيثين ) وهل يمكن العثور على زوجة صالحة ظاهراً وباطناً ؟!

السابق

نداءات رب العالمين للنبي خاتم المرسلين

كلمات ذات علاقة
أنواع , القلوب , القرآن