العطاء المتبادل لسعادة زوجيه لا تنتهى

مجتمع رجيم / الموضوعات الاسرية اللامنقولة
Hayat Rjeem
اخر تحديث
العطاء المتبادل لسعادة زوجيه لا تنتهى


المتبادل PIC-202-1346540685.g
العطاء المتبادل لسعادة زوجيه لا تنتهى
المتبادل xltgjyid08ezpkukpa.g


المتبادل 368173.jpg



"إنها العطاء بعينه فهي الأم والحبيبة وأم أبنائي"مثل هندى

العطاء صفه من صفات المرأة وهو من طباعها أم ,اخت او زوجة وليس افضل لحياة زوجيه سعيدة من العطاء هذه الكلمة الشاملة لكل معانى الحب والود والتفاهم وهو مفتاح من مفاتيح السعادة الزوجية والحية الاسريه المستقرة

والعطاء ليس مفروض على الزوجة فقط فيجب ان يكون متبادل بين الزوجين فالنوايا الحسنة وحدها لا تكفي في العلاقات الزوجية، فكون الزوجة تحب زوجها أو الزوج يحب زوجته، ولا يترجمان ذلك إلى واقع عملي يتمثل في العطاء المتنوع، لا يمكن لمثل هذه المحبة الداخلية والنوايا الحسنة أن تقيم العلاقات الزوجية على حال جيدة، بل إن من أهم ما يسبب التوتر في العلاقة بين الأزواج المتحابين، وجود طرف في تلك العلاقة معطاء ومحب، بينما الطرف الآخر ليس على المستوى نفسه، وأفضل علاج هو أن يتعلم الزوجان كيف يتعادلا في الحب والعطاء ماديا ومعنويًا.
فالأخذ والعطاء بين الطرفين هو إيجابية نابعة عن رضا الشريكين عن بعضهما البعض، فما يعطيه طرف سواء كان من واجباته أو محبة منه يقوم بتقديره الطرف الآخر بإثباته وتقديره.
وقد تغدق الزوجة بحبها ومواقفها الرائعة على زوجها ولا شعوريا هي تنتظر المقابل فعلى الأقل يكون المقابل الذي تنتظره أن تكون معاملة الزوج لها أعلى من الطبيعي تقديرا لما فعلته، لكن عندما نعود للحياة الواقعية، نجد أن مشاغل الرجل وطبيعته لا تمكنه من مجاراة هذا الإغداق المقابل، فيحدث الآتي بينهما:

يعتاد الزوج هذا الاغداق حتى يعتبره من طبيعة زوجته فيكون تأثيره عليه ورد فعله تجاهه أقل كلما مر الزمن وعندما تشعر الزوجة بهذا الفتور يقل حماسها فتتهم زوجها بالتقصير لأنه تَعَود على أعلى عطاء واِعتقد أنه من طبيعتها.

عندما تعطي الزوجة ولا تجد المقابل الموازي لعطائها تتهم زوجها بالتقصير معها مع أنه قد يعاملها بالقدر الذي يستطيع ويقدم لها كل ما عنده وهذا آخره، لكنها ترى أنه غير كافي في المقابل لأنها أعطت أكثر من حدود امكانيات من تعطيه.
وهكذا تتوتر العلاقة، دون تقصير حقيقي من أي منهما إنما هي طبيعة النفس البشرية

وفى هذه الحالة يجب أن تعطي الزوجة بقدر طاقة زوجها (طاقته في الاستجابة لها) أو أكثر قليلا حتى لا تتألم كثيرا حين لا يجاريها بنفس القدر من العطاء.

كما أنها لا تعطي بشكل مستمر دون توقف حتى لا يعتاد زوجها منها ذلك فيفتر رد فعله، ولكن تعود إلى طبيعتها مرة وتعطي مرة فيشعر أنها تقدم شيئا خاصا.

محاولة عدم الاستسلام لشكل الحياة الروتيني واحداث تغيير من آن لآخر لأن رتابة الأحداث تجعل الملل يتوغل في قلوب الزوجين مهما علا صوت الحب بينهما فالملل صوته أعلى بكثير ودوام التغيير هو الحل الوحيد لمقاتلة فايروس الملل. وأقصد بالتغيير هنا أشياء كثيرة في شكل الزوجة أو في أسلوب ادارتها لحياتها مع زوجها، وهذا الموضوع يتشكل على حسب ظروف كل بيت.

وفي النهاية

حقيقة الأمر أن العطاء في حد ذاته ليس الخطأ ولكن هي طبيعتنا البشرية التي لا تقدر النعمة إلا حين تُحرم منها والعطاء المستمر بلا انقطاع يصبح عادة وأي انخفاض في مستوى العطاء ولو لايزال أعلى من الطبيعي سيصبح في عيون المحيطين تقصيرا يستحق التأنيب ومع الوقت يضيع حق الأم في أي شكر وأي طلبات ولو معنوية في المقابل بل أحيانا يتحول عطائها إلى تطاول عليها من قبل بعض أفراد أسرتها لأن عطائها تم فهمه على أنه تسفيه لشخصها.


همسة

من يعطي كثيرا ينتظر كثيرا فإذا أعطيت لبشر اعلم أن الجزاء محدود ومحدود جدا أما إذا أعطيت لخالق البشر فإن الجزاء بلا حدود
المتبادل vzv8t1h6ffdmbkml1c.g


|| (أفنان) l|

يالغالية
تسلم أناملك على الطرح الرائع والمفيد
لا خلا و لا عدم من مواضيعك الجديدة المميزة
بإنتظار أطروحاتك المميزة بكل شوق
اسأل الله تعالى أن يجمع بين كل زوجين بالخير والحب والمودة ويرزقهم الذرية الصالحة
الله يعطيكِ العافية حبيبتي طرح جميل جداً ,,
تستاهلي أحلى [ تقييمـ ] لروعته

ودي وعبير وردي


مجتمع رجيم عالم من الصحة و الرشاقة والجمال، مجتمع يأخذك لعالم صحي لك ولكل أفراد عائلتك.
https://www.facebook.com/forum.rjeem

سنبلة الخير .
طرح رائع وجميل
سلمت وسلم لنا نبضك الندي
والله يعطيك العآفيه ع الانتقاء المميز
بإنتظآرجديدك بكل شوق..
ودي وشذى الورد
Hayat Rjeem
شكرا على مروركم الجميل والمشاركة والاعجاب بموضوعى
منوراات يا حلوات
أمواج رجيم
معلومات قيمة جدا ومهمة
احسنت ياقلبي
Hayat Rjeem
تسلمى يا قلبى ربنا يسعدك
نورت غلاتى
الصفحات 1 2  3 

التالي

الخلافات الزوجيه ,فنون حل الخلافات الزوجيه

السابق

ليلة رومانسية حمراء ليلة من ليالي الانس و العشق

كلمات ذات علاقة
لسعادة , المتبادل , العطاء , تنتهي , زوجيه