الاحاديث الضعيفة والموضوعة والادعيه الخاطئة توضع هنا مواضيع المنتدى التى تشمل احاديث ضعيفه وموضوعه وايضا موضوعات وادعيه غير صحيحه

دعاء نصف شعبان - المنجيات السبع

Like Tree18معجبون بهذا
موضوع مغلق
الصورة الرمزية اصيله اصيل
اصيله اصيل
مشرفة
تاريخ الإنضمام: Apr 2014
رقم العضوية : 108684
العمر:
المشاركات: 654
نشاط اصيله اصيل
  • قوة السمعة : 156
  • الإعجاب: 1086
    قديم 05-21-2014, 01:02 AM
    #1
    0000122140 دعاء نصف شعبان - المنجيات السبع
    [CENTER]
    دعاء نصف شعبان
    وسبع ايات المنجيات


    يا عصبة الخير بخير الملل…………ونخبة النور البهى الاجل
    يا من بهم هد بناء الخطل………..يا ال يٍٍٍٍٍٍٍــــــس بحق الاول
    وأحرف النور ولام الأزل
    بما حوى الغيب بمخزونه…………ومظهر المظهر من دونه
    وما تلقى الكاف من نونه………..وطلسم الاسم ومكنونه
    وأمره المحكم بين الدول
    بباء بدء سره لامع……………من سموه بالسما ساطع
    وميم محو محوه هاطع…………..وقاف قهر سيفه قاطع
    بمظهر القدرة في هيكل ……..به انطوى التفصيل في مجمل
    ونقطة الوصلة من منزل ……………….والالف الاول من اول
    جلت عن الكيف وضرب المثل
    بمهبط الوحى وستر البها…………ومركز الدور وهوت اللها
    كم حيرت الباب اهل النهى………جلالة في منتهاها وها
    قيومها تلهوت خلف الكلل
    بطور سينا دك في طوره……………لما تجلى بابتدا فوره
    وجلجلوت جل في زوره…………وكل اسم قام في دوره
    قيومه يعطى به من سأل
    كفى هوانى فانظرو حالتى……..قد زاد ذلى وانطوت هامتى
    عودتمونى الخير صلوا عادتى…..خذوا بثارى وانجدو ا سادتى
    وجرد و ابيض الظبا والاسل
    صب وقيع في الحمى باحتراق……..معذب القلب بنار الفراق
    تحملوا عنى خطوب المشاق ……….وفرجوا كربي وحلو الوثاق
    ونفذوا قولى على من عزل
    زادت خطوب الدهر يا بلوتى…………ومزقت ايدى الضنا مهجتى
    لجوا مقامى واحضروا خلوتى…….واصغوا لقولى واسمعوا دعوتى
    وأيدونى بياه الوحا العجل
    وأدركوا المهجة قبل انتهاء…………….الاجل المكتوب في وقتها
    وارموا جيوش المكر في مقتها………الغارة الغـــــــارة في وقتها
    النجدة النجدة كيف العمل
    طالت حبال الحزن يا حسرتى………..عار عليكم في الحمى ذلتى
    وفيكموا بين الورى شهرتى……………سلوا اله العرش في نصرتى
    فهو الذى يرجى لكشف الوجل
    هلا منحتم صبكم لفتة ……………….لو شام يوما غيركم لافتتن
    وكم هواكم في الورى قد فتن …………يا جيرة الحى أغيثوا فتى
    منكم بكم يرجو بلوغ الامل
    أديت في حق الدعا ما يجب………..مستوثقا بوجهك المحتجب
    قد قلت ادعونى لكم استجب ………….انا دعوناك بصدق أجب
    قد قضى الامر فقلنا أجل


    بـســـــــــــــم الله الرحمن الرحيم

    قرأ أولا بعد صلاة المغرب سورة يّس ثلاثا أولا بنية طول العمر
    والتانية بنية دفع البلاء والثالثه بنية الاستغناء عن الناس
    وكلما تقرأ السورة مرة تقرأ بعدها الدعاء مره

    بـســـــــــــــم الله الرحمن الرحيم

    اللهم ياذا المن ولا يمن عليه ياذا الجلال والإكرام ياذا الطول والإنعام لا إله إلا أنت ظهر
    اللأجئين وجار المستجيرين وأمان الخائفين اللَــهُــمَ إن كُنت كتبتنى عندك في أم الكتاب
    شقيا او محروما او مطرودا أو مُقتراً علىَ في الرزق فامحُ اللهُم بفضلك شقاوتى وحرمانى وطردي
    وإقتار رزقي وأثبتنى عندك في أم الكتاب سعيداً مرزوقَا موفقا للخيرات قإنك قلت وقولك الحقَ
    في كتابك المنزل على لسان نبيك للمرسل يمحو الله مايشاء ويُثبت وعنده ام الكتاب
    إلهى بالتجلى الأعظم في ليلة النصف من شهر شعبان المكرم التى يفرق فيها كل أمر حكيم
    ويبرم أن تكشف عنا من البلاء مانعلم وما لا نعلم ومأنت به أعلم إنك أنت الأعز ولأكرم
    *وصلى الله على سيدنا محمد النبي الأمىَ وعلى اله وصحبه وسلم *


    كيفية استعمال قراءة العدية

    في ان تتلو سبع مرات ثم تقرأ بعدها من أول السورة الي قوله تعالى
    *فأغشيناهم فهم لا يبصرون * ثم تقول اللهــم يامن نوره في سره وسرَه في خلقه
    اخف عنى أعين الناظرين وقلوب الحاسدين والباغين واحفظنى كما حفظت الروح في الجسد
    إنك على كل شي قدير تم تقرأ الى قوله تعالى وجعلنى من المكرمين تم تقول اللهم أكرمنى
    بقضاء حاجتى ثم تقرأ إلى قوله تعالى ذلك تقدير العزيز العليم تكررها ((احدى عشرة مره ))
    ثم تقول اللهم انى اسالك من فضلك السابغ وجودك الواسع ان تغنينى عن جميع خلقك
    تم تقرأ الى قوله تعالى *سلامُُ قولاً من رب رحيم * تكررها ((اربعة عشرة مره ))
    ثم تقول اللهم سلمنا من فات الدنيا ((ثلاث مرات ))ثم تقرأ إلى قوله تعالى
    *أوليُس الَذَي خلق السموات والأرض بقادر على ان يخلق مثلهم بلي *
    قم تقول والله قادر على ان يفضى لي حاجتى (ثلاث مرات ) ثم تختم السوره واقرأ
    دعاءها الذي أوله *ياعصبة الخير بخير الملل ولا يخفي عليك ماورد في فضلها من قوله عليه السلام كل شي له قلب
    وقلب القرأن يسن وقوله عليه السلام يس لما قرئت له ثم تختم بصورة الإخلاص والمعودتين وألم نشرح.



    السبع الآيات المنجيات


    : بسم الله الرحمن الرحيم


    "قل لن يصيبنآ إلا ماكتب الله لنا هو مولانا وعلى الله فليتوكل المؤمنون"


    بسم الله الرحمن الرحيم


    "وإن يمسسك الله بضر فلا كاشف له إلا هو وإن يمسسك بخير فهو على كل شئ قدير"


    بسم الله الرحمن الرحيم


    "و ما من دآبة في الأرض إلا على الله رزقها ويعلم مستقرها ومستودعها كلٌ في كتاب مبين"


    بسم الله الرحمن الرحيم

    "إني توكلت على الله ربي وربكم ما من دآبة إلا هو ءاخذ بناصيتها إن ربي على صراط مستقيم"


    بسم الله الرحمن الرحيم

    "وكأين من دآبة لاتحمل رزقها الله يرزقها وإياكم وهو السميع العليم"

    بسم الله الرحمن الرحيم


    "ما يفتح الله للناس من رحمة فلا ممسك لها وما يمسك فلا مرسل له من بعده وهو العزيز الحكيم"


    بسم الله الرحمن الرحيم


    "و لئن سألتهم من خلق السموات و الأرض ليقولن الله قل أفرءيتم ما تدعون من دون الله إن أرادني الله بضر هل هن كاشفات ضره أو أرادني برحمة هل هن ممسكات رحمته قل حسبي الله عليه يتوكل المتوكلون"





    غير منـــقـــول
    الصورة الرمزية أم رائد
    أم رائد
    رحيق الورد .. رحمها الله وغفر لها وأسكنها فسيح جناته
    تاريخ الإنضمام: Dec 2013
    رقم العضوية : 107374
    العمر:
    المشاركات: 1,071
    نشاط أم رائد
  • قوة السمعة : 127
  • الإعجاب: 1183
    قديم 05-21-2014, 02:53 AM
    #2
    افتراضي رد: دعاء نصف شعبان - المنجيات السبع

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    أختي في الله
    كم من مريدٍ للخير لن يصبه

    أغلب ما جاء في محتوى موضوعكِ مخالف للسنة ومبتدع
    وفيما يلي أوضح لكِ بالدليل مخالفته وكونه بدعه

    أولا ما جاء في موضوعكِ مما يسمونه عدية يس
    حيث أوردتي ما يلي :

    يا عصبة الخير بخير الملل…………ونخبة النور البهى الاجل
    يا من بهم هد بناء الخطل………..يا ال يٍٍٍٍٍٍٍــــــس بحق الاول
    وأحرف النور ولام الأزل
    بما حوى الغيب بمخزونه…………ومظهر المظهر من دونه
    وما تلقى الكاف من نونه………..وطلسم الاسم ومكنونه
    وأمره المحكم بين الدول
    بباء بدء سره لامع……………من سموه بالسما ساطع
    وميم محو محوه هاطع…………..وقاف قهر سيفه قاطع
    بمظهر القدرة في هيكل ……..به انطوى التفصيل في مجمل
    ونقطة الوصلة من منزل ……………….والالف الاول من اول
    جلت عن الكيف وضرب المثل
    بمهبط الوحى وستر البها…………ومركز الدور وهوت اللها
    كم حيرت الباب اهل النهى………جلالة في منتهاها وها
    قيومها تلهوت خلف الكلل
    بطور سينا دك في طوره……………لما تجلى بابتدا فوره
    وجلجلوت جل في زوره…………وكل اسم قام في دوره
    قيومه يعطى به من سأل
    كفى هوانى فانظرو حالتى……..قد زاد ذلى وانطوت هامتى
    عودتمونى الخير صلوا عادتى…..خذوا بثارى وانجدو ا سادتى
    وجرد و ابيض الظبا والاسل
    صب وقيع في الحمى باحتراق……..معذب القلب بنار الفراق
    تحملوا عنى خطوب المشاق ……….وفرجوا كربي وحلو الوثاق
    ونفذوا قولى على من عزل
    زادت خطوب الدهر يا بلوتى…………ومزقت ايدى الضنا مهجتى
    لجوا مقامى واحضروا خلوتى…….واصغوا لقولى واسمعوا دعوتى
    وأيدونى بياه الوحا العجل
    وأدركوا المهجة قبل انتهاء…………….الاجل المكتوب في وقتها
    وارموا جيوش المكر في مقتها………الغارة الغـــــــارة في وقتها
    النجدة النجدة كيف العمل
    طالت حبال الحزن يا حسرتى………..عار عليكم في الحمى ذلتى
    وفيكموا بين الورى شهرتى……………سلوا اله العرش في نصرتى
    فهو الذى يرجى لكشف الوجل
    هلا منحتم صبكم لفتة ……………….لو شام يوما غيركم لافتتن
    وكم هواكم في الورى قد فتن …………يا جيرة الحى أغيثوا فتى
    منكم بكم يرجو بلوغ الامل
    أديت في حق الدعا ما يجب………..مستوثقا بوجهك المحتجب
    قد قلت ادعونى لكم استجب ………….انا دعوناك بصدق أجب
    قد قضى الامر فقلنا أجل


    بـســـــــــــــم الله الرحمن الرحيم

    قرأ أولا بعد صلاة المغرب سورة يّس ثلاثا أولا بنية طول العمر
    والتانية بنية دفع البلاء والثالثه بنية الاستغناء عن الناس
    وكلما تقرأ السورة مرة تقرأ بعدها الدعاء مره

    أنظري هذه الفتوى :


    يتساءل الكثيرون عن حكم قراءة عدية يس بقصد قضاء الحاجة في الكثير من المسائل الحياتية.
    ويجيب علي ذلك فضيلة الدكتور صلاح الصاوي رئيس أكاديمية الشريعة بأمريكا والأمين العام لمجمع فقهاء الشريعة بأمريكا:

    الحمد لله والصلاة والسلام علي رسول الله وعلي آله وصحبه ومن والاه أما بعد فإن قراءة ما سميته عدية يس وهي كما يزعم أصحابها قراءة سورة يس بعدد معين بنية قضاء الحاجات وتحقيق الرغبات، مع دعاء خاص يلحقونه بها لا أصل له في الشرع المطهر، بل هو من البدع الحادثة، وقد قال صلي الله عليه وسلم: (من أحدث في أمرنا هذا ما ليس فيه فهو رد)
    متفق عليه.

    والمقرر عند أهل العلم أن العبادة لابد أن تكون مشروعة بأصلها ووصفها وزمانها ومكانها، وأن التزام الاعداد والكيفيات والهيئات التي لم يقم عليها دليل من الشرع يعد من الاحداث في الدين.

    فالبدعة كما يقول الشاطبي رحمه الله: "عبارة عن طريقة في الدين مخترعة، تضاهي الشرعية، يقصد بالسلوك عليها المبالغة في التعبد لله سبحانه. ومنها التزام الكيفيات والهيئات المعينة، كالذكر بهيئة الاجتماع علي صوت واحد. واتخاذ يوم ولادة النبي صلي الله عليه وسلم عيدا، وما أشبه ذلك.

    ومنها التزام العبادات المعينة، في أوقات معينة، لم يوجد لها ذلك التعيين في الشريعة. كالتزام صيام يوم النصف من شعبان، وقيام ليلته" فالواجب تجنب هذه البدع والاكتفاء بما هو مشروع من الأدعية والأذكار المشروعة التي جعلها الله سبباً لقضاء الحاجات وتنفيس الكربات، قال تعالي: (أم من يجيب المضطر إذا دعاه ويكشف السوء ويجعلكم خلفاء الأرض اإله مع الله قليلا ما تذكرون)


    وقد روي الترمذي وأبو داود وابن ماجه عن بريدة الاسلمي قال سمع النبي صلي الله عليه وسلم رجلا يدعو وهو يقول: اللهم إني أسألك بأني أشهد أنك أنت الله لا إله إلا أنت الاحد الصمد الذي لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفوا أحد. قال فقال: والذي نفسي بيده لقد سأل الله باسمه الاعظم الذي اذا دعي به أجاب وإذ سئل به أعطي) وصححه الألباني في صحيح الترمذي. والله تعالي أعلي وأعلم.

    وانظري هذه الفتوى أيضًا :

    السؤال

    ما هي عدية يس .. وما هي طريقة قراءتها...؟ مع جزيل الشكر لمجهودكم وأثابكم الله عن هذا خيراً.

    الإجابــة
    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:
    فلم نسمع بما سميته عدية يس، وإذا كان قائل هذا الكلام يعني ما أخرجه الدارمي في سننه عن عطاء بن أبي رباح قال: بلغني أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: من قرأ يس في صدر النهار قضيت حوائجه. فقد قال عنه الشيخ حسين أسد: إسناد ضعيف مرسل.
    ويعلم من هذا أن الحديث ضعيف فلا يصلح للاستشهاد أصلاً.
    والله أعلم.







    يتبع فضلاً

    الصورة الرمزية أم رائد
    أم رائد
    رحيق الورد .. رحمها الله وغفر لها وأسكنها فسيح جناته
    تاريخ الإنضمام: Dec 2013
    رقم العضوية : 107374
    العمر:
    المشاركات: 1,071
    نشاط أم رائد
  • قوة السمعة : 127
  • الإعجاب: 1183
    قديم 05-21-2014, 03:05 AM
    #3
    افتراضي رد: دعاء نصف شعبان - المنجيات السبع
    ثانيًا : الدعاء الوارد بموضوعكِ وهو :
    بـســـــــــــــم الله الرحمن الرحيم

    اللهم ياذا المن ولا يمن عليه ياذا الجلال والإكرام ياذا الطول والإنعام لا إله إلا أنت ظهر
    اللأجئين وجار المستجيرين وأمان الخائفين اللَــهُــمَ إن كُنت كتبتنى عندك في أم الكتاب
    شقيا او محروما او مطرودا أو مُقتراً علىَ في الرزق فامحُ اللهُم بفضلك شقاوتى وحرمانى وطردي
    وإقتار رزقي وأثبتنى عندك في أم الكتاب سعيداً مرزوقَا موفقا للخيرات قإنك قلت وقولك الحقَ
    في كتابك المنزل على لسان نبيك للمرسل يمحو الله مايشاء ويُثبت وعنده ام الكتاب
    إلهى بالتجلى الأعظم في ليلة النصف من شهر شعبان المكرم التى يفرق فيها كل أمر حكيم
    ويبرم أن تكشف عنا من البلاء مانعلم وما لا نعلم ومأنت به أعلم إنك أنت الأعز ولأكرم
    *وصلى الله على سيدنا محمد النبي الأمىَ وعلى اله وصحبه وسلم *




    ابتدع الفاطميون للناس أن يجتمعوا ليلة النصف من شعبان بعد صلاة المغرب في المساجد ليتلوا سورة "يس" ثلاث مرات.

    الأولى بنية طول العمر، والثانية بنية سعة الرزق، والثالثة بنية الاستغناء عن الناس، وبعد كل مرة من هذه المرات الثلاث يلقنهم الإمام دعاء موضوعاً ينسبونه إلى الحبر الجليل عبدالله بن مسعود.

    وعن هذا الفهم الخاطئ لدى العامة في أن ليلة النصف من شعبان هي الليلة التي يفرق فيها كل أمر حكيم ويبرم، وعن بعض تصرفاتهم الباطلة، يكتب الشيخ محمود شلتوت شيخ الجامع الأزهر[مجلة الهدي النبوي عدد 8 لسنة 1380هـ ومجلة التوحيد عدد 8 لسنة 1409هـ. ]:

    قائلاً: قال تعالى: ﴿ نَّا أَنْزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةٍ مُبَارَكَةٍ إِنَّا كُنَّا مُنْذِرِينَ * فِيهَا يُفْرَقُ كُلُّ أَمْرٍ حَكِيمٍ * أَمْرًا مِنْ عِنْدِنَا إِنَّا كُنَّا مُرْسِلِينَ * رَحْمَةً مِنْ رَبِّكَ إِنَّهُ هُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ ﴾ [الدخان: 3 - 6].

    هذه إحدى آيات ثلاث جاءت في القرآن تتحدث عن إنزاله وعن الزمن الذي أنزل فيه.


    والآية الثانية هي قوله تعالى: ﴿ إِنَّا أَنْزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةِ الْقَدْرِ ﴾، والآية الثالثة قوله تعالى: ﴿ شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِي أُنْزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ ﴾.

    وهذه الآيات الثلاث تأكيد بأن القرآن لم يكن - كما يزعم منكرو الرسالة - من صنع محمد - صلى الله عليه وسلم - وإنما هو من عند الله أنزله بعلمه وحكمته هدى للناس وبينات من الهدى والفرقان.


    وقد وصفت الآية الأولى الليلة التي أُنزل فيها بأنها "ليلة مباركة" وهي الصفة التي وصف بها القرآن في قوله تعالى: ﴿ وَهَذَا كِتَابٌ أَنْزَلْنَاهُ مُبَارَكٌ مُصَدِّقُ الَّذِي بَيْنَ يَدَيْهِ وَلِتُنْذِرَ أُمَّ الْقُرَى وَمَنْ حَوْلَهَا ﴾، وسميت في الآية الثانية بـ﴿ لَيْلَةِ الْقَدْرِ ﴾، وهو الشرف وعلو المكانة، وبينت الآية الثالثة أن شهر تلك الليلة هو شهر رمضان الذي فرض الله على المؤمنين صومه تذكيراً بنعمة إنزال القرآن وشكراً لله عليها.

    الروايات والآراء:
    ومع وضوح الاتساق بين الآيات الثلاث هكذا وتساندها وشد بعضها أزر بعض في تقرير أن القرآن أنزله الله على الناس في ليلة مباركة ذات قدر وشرف، وأن رمضان هو شهر تلك الليلة مع وضوح هذا نرى الروايات والآراء خلقت في كتب التفسير حول هذه الآيات جواً اصطرعت فيه اصطراعاً أثار على الناضرين في القرآن غباراً طمس عليهم محورها الذي تدور عليه، وباعدت بينها في الهدف الذي ترمي إليه، وكان من ذلك ما قيل وذاع بين الناس أن (الليلة المباركة) في الآية الأولى هي: (ليلة النصف من شعبان)، وأن الأمور الحكيمة التي تفرق فيها هي الأرزاق والأعمار وسائر الأحداث الكونية التي يقدرها الله ثم يظهر ما يقع منها في العام للمنفذين من الملائكة الكرام، ويمتد الكلام إلى التفرقة بين التقدير الذي يحصل في تلك الليلة، والتقدير الذي يروى أيضاً عن ليلة القدر، ثم إلى الفرق بين كل من هذين التقديرين اللذين يحملان على هاتين الليلتين (ليلة النصف، وليلة القدر) وبين التقدير الأزلي لهذه الأحداث.. يمتد الكلام في الفرق بين هذه التقديرات الثلاثة بما اعتقد ويعتقد كل مؤمن أنه خوض في محجوب وهجوم على غيوب استأثر الله بعلمها، ولم يرد بها نص قاطع من قبله.



    الناس في ليلة النصف:
    وكان منه أيضاً اعتقاد العامة وأشباههم أن ليلة النصف من شعبان ليلة ذات مكانة خاصة عند الله، وأن الاجتماع لإحيائها بالذكر والعبادة والدعاء والقرآن مشروع ومطلوب، وتبع ذلك أن وُضِع لهم في إحيائها نظام خاص يجتمعون في المسجد عقب صلاة المغرب ويصلون صلاة خاصة باسم (صلاة النصف من شعبان)، ثم يقرؤون بصوت مرتفع سورة معينة هي سورة "يس" ثم يبتهلون كذلك بدعاء يعرف "بدعاء النصف من شعبان" يتلقنه بعضهم من بعض ويحفظونه على خلل في التلقين، وفساد في المعنى، ويكررونه ثلاث مرات: إحداها "بنية طول العمر" والثانية "بنية دفع البلاء" والثالثة "بنية الإغناء عن الناس" ويعتقد العامة أن في التخلف عن المشاركة في هذا الاجتماع نذيراً "بقصر العمر" و "كثرة البلاء" و "الحاجة إلى الناس" وينتهز بعض تجار الكتب ليلة النصف فرصة يطبعون فيها سورة يس مع الدعاء، ويكلفون الصبية تعها في الطرقات والمركبات والمجتمعات منادين على سلعتهم "سورة يس ودعاؤها بخمسة قروش[2]".

    دعاء نصف شعبان:
    ويواصل فضيلة الإمام حديثه عن دعاء نصف شعبان قائلاً:

    فإذا كنت ممن لم يوفقوا إلى قراءة هذا الدعاء أو سماعه فاعلم أنهم يطلبون فيه من الله محو ما كتبه في أم الكتاب من "الشقاوة وتبديله سعادة" و "الحرمان وتبديله عطاء" و "الإقتار وتبديله غنى" ويذكرون في تبرير هذا الطلب وحيثياته أن الله قال في كتابه ﴿ يَمْحُو اللَّهُ مَا يَشَاءُ وَيُثْبِتُ وَعِنْدَهُ أُمُّ الْكِتَابِ ﴾ وهو تحريف واضح للكلم عن مواضعه. فإن هذه الآية سيقت لتقرير أن الله ينسخ من أحكام الشرائع السابقة ما لا يتفق واستعداد الأمم اللاحقة، وأن الأصول التي تحتاجها الإنسانية العامة كالتوحيد والبعث والرسالة وتحريم الفواحش دائمة ثابتة وهي "أم الكتاب" الإلهي الذي لا تغيير فيه ولا تبديل، وإذن فلا علاقة لآية المحو والإثبات بالأحداث الكونية حتى تحشر في الدعاء، وتذكر حيثية للرجاء.

    ومن هذا المنطلق يتابع الشيخ أبو الوفاء درويش حديثه عن هذا الدعاء الموضوع منكراً نسبته إلى الحبر الجليل والصحابي النبيل عبدالله بن مسعود، مبرءاً إياه من أن يقول قولاً يناقض القرآن مناقضة صريحة، ويصادم ما ورد من السنة الصحيحة مصادمة واضحة.

    معللاً ذلك بقوله:
    فتأمل هذه العبارة من الدعاء المشار إليه "اللهم إن كنت كتبتني عندك في أم الكتاب شقياً أو محروماً أو مطروداً أو مقتراً علي في الرزق فامح اللهم بفضلك شقاوتي وحرماني وطردي وإقتار رزقي، وأثبتني عندك في أم الكتاب سعيداً مرزوقاً. موفقاً للخيرات، فإنك قلت وقولك الحق في كتابك المنزل على لسان نبيك المرسل ﴿ يَمْحُو اللَّهُ مَا يَشَاءُ وَيُثْبِتُ وَعِنْدَهُ أُمُّ الْكِتَابِ ﴾.

    فإن ابن مسعود يعلم أن ما كتبه الله على العباد هو ما علمه من الأسباب المفضية إلى مصايرهم ومجاري حياتهم، وعواقب أمورهم، وخواتم شئونهم مما يجري على سنته تعالى، وسنته تعالى لا تتغير ولا تتبدل. تعالى الله عن ذلك علواً كبيراً. وقد قال تعالى: ﴿ فَلَن تَجِدَ لِسُنَّتِ اللَّهِ تَبْدِيلاً. وَلَن تَجِدَ لِسُنَّتِ اللَّهِ تَحْوِيلاً ﴾، وقال تعالى: ﴿ مَا يُبَدَّلُ الْقَوْلُ لَدَيَّ وَمَا أَنَا بِظَلَّامٍ لِلْعَبِيدِ ﴾، وقال عليه الصلاة والسلام: "جف القلم بما أنت لاق.. رفعت الأقلام وطويت الصحف".


    وليس معنى ذلك أننا نتكل على ما كتب وندع العمل، فقد سئل رسول الله صلى الله عليه وسلم: أفلا نتكل؟ فقال: لا، بل اعملوا فكل ميسر لما خلق له.

    والله سبحانه يعلم تاريخ حياة الإنسان مفصلاً سنة فسنة، وشهراً فشهراً، وأسبوعاً فأسبوعاً، ويوماً فيوماً، وساعة فساعة، ودقيقة فدقيقة، وأدنى من ذلك وأكثر، يعلم ذلك كله على ما يكون عليه مستقبلاً، وذلك هو الذي كتبه، فما كتبه الله هو ما علمه من شئون العبد المسايرة لسنة الله التي لا تتغير ولا تتبدل.

    والناس مخلوقون للعبادة ﴿ وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالْأِنْسَ إِلَّا لِيَعْبُدُونِ ﴾، وهم ميسرون لها ﴿ لا يُكَلِّفُ اللَّهُ نَفْساً إِلَّا وُسْعَهَا ﴾، وكل ميسر لما خلق له.

    هذا حمل مستكن في بطن أمه، يعلم الله من قبل أن يخلق السموات والأرض أنه يحمل به كذا ويولد يوم كذا.

    ويعلم كذلك جميع ما يتصل بحياته من يوم يولد إلى يوم يموت، علماً تاماً كاملاً يقيناً لا شك فيه ولا تردد ولا تغيير ولا تبديل، وإلا انقلب العلم جهلاً. تعالى الله عما يقول الجاهلون علواً كبيراً، فيعلم ربنا - مثلاً - أن هذا الوليد سترضعه أمه أياماً ثم يجف لبنها فتسترضعه وتعهد به إلى فلانة حتى يتم الرضاعة. وفي يوم معين يعلمه تعالى يرسل إلى المدرسة فيتعلم كذا وكذا من العلم.

    وفي وقت معين يعلمه تعالى يتصل بعشراء أشرار يفسدون أخلاقه، ويستمر على هذا الفساد كذا وكذا سنة، ثم يوفق في ساعة معينة يعلمها تعالى إلى الجلوس إلى رجل صالح ينصح له فيتجه إلى الخير ويهجر عشراء السوء ويعاشر الأخيار، ويقضي بقية حياته في الخير، ثم يموت على ذلك.

    ذلك ما يعلمه الله، وذلك ما كتبه.

    وهذا المنهاج خفي علينا فلا ندري ما كتبه الله.

    وعلينا أن نتجه إلى الخير ونفعل، وكل ما يبدو من أعمالنا وسلوكنا هو الذي كتبه الله.

    وليس معنى هذا أنك لا تدعو، وأنك لا تسأل الله من فضله بل الأمر على النقيض من ذلك، فادع الله بما شئت، وسله من خزائن رحمته كلما أردت، على أن تأخذ في أسباب الاستجابة. لأن الدعاء عبادة واستجابتها تابعة لحكمته. ولا تدع الله بما ينافي سنته الحكيمة، أو يخالف نواميس الوجود، فإنك تعلم أن نواميس الكون لا تتبدل، وأن قوانين الوجود لا تتغير، وأن سنة الله لا تتحول. فاسأل الله من فضله ولكن بغير هذا الأسلوب الذي إن تدبرته عرفت ما فيه من إساءة وسوء تعبير.


    وأما قوله تعالى ﴿ يَمْحُو اللَّهُ مَا يَشَاءُ وَيُثْبِتُ وَعِنْدَهُ أُمُّ الْكِتَابِ ﴾ فإنه يتعلق بالشرائع السماوية التي ينزلها على عباده في الأوقات التي يقدرها.

    وإذا أنت تدبرت الآية التي قبلها تجلى لك ذلك في وضوح وجلاء. فقد جاء قبل هذه الآية قوله تعالى: ﴿ وَلَقَدْ أَرْسَلْنَا رُسُلًا مِنْ قَبْلِكَ وَجَعَلْنَا لَهُمْ أَزْوَاجًا وَذُرِّيَّةً وَمَا كَانَ لِرَسُولٍ أَنْ يَأْتِيَ بِآَيَةٍ إِلَّا بِإِذْنِ اللَّهِ لِكُلِّ أَجَلٍ كِتَابٌ ﴾ [الرعد: 38] فهذا واضح أتم الوضوح في شأن الرسالة والرسل والآيات والمعجزات. فلكل أجل كتاب أي لكل عصر من العصور شريعة توائمه وتناسب استعداد أهله. يمحو الله تعالى من هذه الشرائع عند بلوغ أجلها ما يمحو، ويثبت منها ما يثبت إذا جاء وقته المحدود في علمه تعالى.

    فلقد انقضى أجل كتاب موسى وهو التوراة فمحا شريعته وأثبت شريعة عيسى وكتابه، وهو الإنجيل، ولما انقضى أجل شريعة عيسى محاها ونسخ كتابها وأثبت شريعة محمد صلى الله عليه وسلم وثبت كتابها وهو القرآن الكريم الذي ضمن حفظه إلى يوم الدين.

    وهذا المحو والإثبات إنما هو في الخارج فقط تنفيذاً لما سبقت به مشيئته. وأما ما في علمه تعالى فلا محو فيه ولا إثبات ولا تغيير ولا تبديل. فقد علم سبحانه أنه سيبعث موسى (مثلاً) بشريعة وكتاب، وأن شريعته تبقى كذا وكذا سنة، ثم ينسخ هذه الشريعة بشريعة رسول آخر اسمه عيسى بن مريم، تظل شريعته قائمة كذا وكذا سنة. ثم ينسخ شريعة عيسى بشريعة نبي آخر هو خاتم الأنبياء والمرسلين محمد بن عبدالله بن عبدالمطلب الذي تبقى شريعته إلى يوم الدين.

    هذا ما كتبه الله وما علمه، وهو لا سبيل إلى محو فيه ولا إثبات، وإنما يقع كما علم وكما كتب بغير تغيير ولا تبديل.


    وأما قوله "في ليلة النصف من شهر شعبان المعظم التي يفرق فيها كل أمر حكيم ويبرم" فهو وصف غير صحيح لهذه الليلة. فإن الليلة التي يفرق فيها كل أمر حكيم ويبرم إنما هي ليلة القدر. وليلة القدر في رمضان بشهادة القرآن الكريم.

    قال تعالى: ﴿ إِنَّا أَنْزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةِ الْقَدْرِ ﴾.

    فدلت هذه الآية على أن نزول القرآن كان في ليلة القدر.

    وقال تعالى: ﴿ شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِي أُنْزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ هُدىً لِلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِنَ الْهُدَى وَالْفُرْقَانِ ﴾.

    ودلت هذه الآية الكريمة على أن نزول القرآن كان في شهر رمضان.

    وبالجمع بين هاتين الآيتين الكريمتين نجزم يقيناً أن ليلة القدر هي إحدى ليالي شهر رمضان.

    وقال تعالى: ﴿ إِنَّا أَنْزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةٍ مُبَارَكَةٍ إِنَّا كُنَّا مُنْذِرِينَ * فِيهَا يُفْرَقُ كُلُّ أَمْرٍ حَكِيمٍ ﴾[الدخان: 3- 4] فدلت هاتان الآيتان على أن القرآن الكريم أُنزل في ليلة مباركة، فيها يفرق كل أمر حكيم.

    وبالجمع بين هذه الآيات نجزم يقيناً كذلك أن الليلة المباركة التي يفرق فيها كل أمر حكيم هي ليلة القدر إحدى ليالي شهر رمضان.

    فثبت إذاً كذب ذلك القول وبُعده عن جادة الحق.

    وثبت كذلك أن ابن مسعود في سعة علمه، وعظم فضله، وقوة إيمانه، وحرصه على الحق لا يمكن أن يقول هذا القول المصادم للكتاب والسنة.


    الصورة الرمزية أم رائد
    أم رائد
    رحيق الورد .. رحمها الله وغفر لها وأسكنها فسيح جناته
    تاريخ الإنضمام: Dec 2013
    رقم العضوية : 107374
    العمر:
    المشاركات: 1,071
    نشاط أم رائد
  • قوة السمعة : 127
  • الإعجاب: 1183
    قديم 05-21-2014, 03:17 AM
    #4
    افتراضي رد: دعاء نصف شعبان - المنجيات السبع
    حكم دعاء نصف شعبان
    س :ما حكم دعاء نصف شعبان؟ وهل ورد في ليلة النصف من شعبان أحاديث صحيحة؟ إلى آخر ما يقال عن هذه الليلة..


    ج :
    ليلة النصف من شعبان، لم يأت فيها حديث وصل إلى درجة الصحة، هناك أحاديث حسنها بعض العلماء، وبعضهم ردها وقالوا بأنه لم يصح في ليلة النصف من شعبان أي حديث... فإن قلنا بالحسن، فكل ما ورد أنه يدعو في هذه الليلة، ويستغفر الله عز وجل، أما صيغة دعاء معين فهذا لم يرد، والدعاء الذي يقرأه بعض الناس في بعض البلاد، ويوزعونه مطبوعاً، دعاء لا أصل له، وهو خطأ، ولا يوافق المنقول ولا المعقول..

    في هذا الدعاء نجد هذا القول: "
    اللهم إن كنت كتبتني عندك في أم الكتاب شقياً أو محروماً أو مطروداً أو مقتراً على في الرزق، فامح اللهم بفضلك شقاوتي، وحرماني وطردي، وإقتار رزقي وأثبتني عندك في أم الكتاب سعيداً مرزوقاً موفقاً للخيرات كلها فإنك قلت وقولك الحق في كتابك المنزل وعلى لسان نبيك المرسل: ( يمحو الله ما يشاء ويثبت، وعنده أم الكتاب).

    ففي هذا الكلام نرى تناقضاً واضحاً:

    ففي أوله يقول : إن كنت كتبتني عندك في أم الكتاب شقياً أو محروماً.. فامح هذا وأثبتني عندك في أم الكتاب سعيداً مرزوقاً للخيرات.. لأنك قلت )
    يمحو الله ما يشاء ويثبت، وعنده أم الكتاب ) .


    فمعنى الآية أن أم الكتاب لا محو فيها ولا إثبات، فكيف يطالب بالمحو والإثبات في أم الكتاب.

    ثم هذا الكلام ينافي ما جاء في أدب الدعاء، فالنبي عليه الصلاة والسلام يقول: "إذا سألتم الله فاجزموا في المسألة" لا يقل أحدكم: يارب اغفر لي إن شئت، أو ارحمني إن شئت، أو ارزقني إن شئت، فإن الله لا مكره له، بل ينبغي أن ينبغي أن يقول: اغفر لي، ارحمني، ارزقني... بالجزم واليقين.. لأن هذا هو المطلوب ممن يدعو ربه عز وجل.

    أما تعليق الدعاء على المشيئة والشرطية بقول الداعي "إن شئت" كما سلف، فليس هذا أسلوب الدعاء، ولا أدبه، ولا أسلوب المفتقر الذليل إلى ربه، بل هو أسلوب أشبه بأسلوب التأليف الركيك الذي لا يقبل في مثل هذا المقام من عباد الله المؤمنين.

    وهذا يدلنا على أن الأدعية التي يضعها البشر ويخترعونها كثيراً ما تكون قاصرة عن أداء المعنى، بل قد تكون محرفة ومغلوطة ومتناقضة، إنه ليس أفضل مما ورد عن النبي صلى الله عليه وسلم من أدعية مأثورة، لأنه يترتب عليها أجران: أجر الاتباع، وأجر الذكر.

    فعلينا دائماً أن نحفظ هذه الأدعية النبوية، وأن ندعو بها.

    أما ليلة النصف من شعبان، فمعظم ما يفعل فيها من أشياء ليس وارداً، ولا صحيحاً ولا من السنة في شيء.

    الصورة الرمزية اصيله اصيل
    اصيله اصيل
    مشرفة
    تاريخ الإنضمام: Apr 2014
    رقم العضوية : 108684
    العمر:
    المشاركات: 654
    نشاط اصيله اصيل
  • قوة السمعة : 156
  • الإعجاب: 1086
    قديم 05-21-2014, 11:49 AM
    #5
    افتراضي رد: دعاء نصف شعبان - المنجيات السبع
    سلام عليكم ورحمه الله
    والله اختى ام رائد انا اول مره اسمع انها بدعه

    بارك الله فيك على تصحيح المعلومه
    جزاك الله خير
    تحياتى لكى
    الصورة الرمزية ام ناصر**
    ام ناصر**
    رحيق الوردات مشرفة سابقة لها عبير الورد
    تاريخ الإنضمام: Mar 2010
    رقم العضوية : 58894
    العمر:
    المشاركات: 4,583
    نشاط ام ناصر**
  • قوة السمعة : 129
  • الإعجاب: 6966
    قديم 05-21-2014, 01:40 PM
    #6
    افتراضي رد: دعاء نصف شعبان - المنجيات السبع
    بارك الله بك أختي أم رائد على مجهودك

    وتبيينك للحق

    وبارك الله في أختنا الفاضلة أصيلة على انصياعها للحق

    أسأل الله أن ينفعنا بما علمنا وأن يفقهنا في الدين

    العلامات المرجعية

    دعاء نصف شعبان - المنجيات السبع


    « من هدي الرسول صلى الله عليه وسلم السفر والوضوء »

    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع


    الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
    المنجيات والمهلكات - الشيخ محمد صالح المنجد ~ عبير الزهور ~ المحاضرات المفرغة 2 05-20-2014 12:37 AM
    ادعية : دعاء الهم دعاء الاستغفار دعاء الكرب دعاء الزواج دعاء الصباح دعاء القنوت دعاء الاستخارة دعاء الفرج ابعتذر الادعية و الاذكار من القران و السنة 4 01-08-2013 09:55 PM
    دعاء الهم - دعاء تفريج الهم و الغم بإذن الله - دعاء من السنة ابعتذر الاحاديث الضعيفة والموضوعة والادعيه الخاطئة 1 12-22-2012 12:01 AM
    فضل شهر شعبان وبدعة ليلة النصف من شعبان *بنت الإسلام* أرشيف رجيم 2 07-15-2011 11:11 PM
    فضل شهر شعبان وبدعة ليلة النصف من شعبان آخر العنقود عــــام الإسلاميات 14 07-26-2009 10:54 PM

    الساعة معتمدة بتوقيت جرينتش الساعة الآن 10:42 PM. : .
    المواضيع و التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي مجتمع رجيم ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك (ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر)
    جميع الحقوق محفوظة Rjeem 2015
    Powered by vBulletin® Version 3.8.7, Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
    Content Relevant URLs by vBSEO 3.6.0
    System exit pages by mr.AmRaLaA
    منتدى رجيم منتدى مستقل