أركان الحج

مجتمع رجيم / منتدى الحج و العمرة
أميرةالياسمين
اخر تحديث
أركان الحج

467290.gif


أركان الحج

14107036301.png


أركان الحج أربعة : الإحرام والوقوف بعرفة والطواف والسعي فلو سقط منها ركن بطل الحج.
الركن الأول : الإحرام

الإحرام : هو نية الدخول في النسك (الحج وكذلك العمرة)والنية تكون مقارنة للتجرد من الثياب والتلبية .

والإحرام ثلاثة أنواع : تمتع ، قران ، وإفراد .
التمتع معناه : أن يحرم المسلم بالعمرة وحدها في أشهر الحج ، فإذا وصل مكة طاف وسعى للعمرة وحلق أو قصر،فإذا كان يوم التروية وهو اليوم الثامن من ذي الحجة أحرم بالحج وحده وأتى بجميع أفعاله ويفدي التمتع إن كان من غير حاضري المسجد الحرام .
والقران : أن يحرم بالعمرة والحج جميعاً من الميقات أو يحرم بالعمرة أولاً ثم يدخل الحج عليها قبل الشروع في طوافها ، ويبقى في إحرامه إلى أن يرمي الجمرة يوم العيد ويحلق رأسه وعليه فدي كالمتمتع .
والإفراد : أن يحرم بالحج فقط ويبقى في إحرامه إلى أن يرمي الجمرة يوم العيد ويحلق رأسه ولا فدية عليه .

وللإحرام واجبات وسنن ومحظورات :

أ‌- الواجبات : هي الأعمال التي لو ترك واحداً منها لوجب على تاركه إهراق دم أو صيام عشرة أيام أن عجز عن الدم , وواجبات الإحرام هي :
1/ الإحرام من الميقات : وقد حدد رسول الله صلى الله عليه وسلم أمكنة لا يجوز لمن مر بها وهو يريد الحج أو العمرة أن يتعداها إلى مكة إلا وهو محرم وهذه الأمكنة هي :

· ذو الحليفة : ويسمى الآن بأبيار علي ، وهو ميقات أهل المدينة ، ومن جاء عن طريقها براً أوجواً.
· الجحفة : وهي قرية قديمة على طريق الساحل ، وقد زالت معالمها ، ويحرم الناس بدلا عنها من رابغ الآن وهي ميقات لأهل مصر والشام ومن جاء عن طريقهم براً أو بحراً أو جواً .
· يلملم : وهو جبل يسمى الآن بالسعدية وهو ميقات أهل اليمن ، ومن مر به من غيرهم .
· قرن المنازل : ويسمى بالسيل ، وهو ميقات أهل نجد ومن جاء عن طريقهم براً أو جواً .
· ذات عرق : وهي ميقات أهل العراق ومن جاء عن طريقهم براً أو جواً .
· من كان منزله دون هذه المواقيت مما يلي مكة فإنه يحرم بالحج أو العمرة من منزله إلا من كان منزله في مكة فإنه يخرج إلى الحل للإحرام بالعمرة ، وأما الحج فيحرم به من مكة دليل ذلك حديث ابن عباس رضي الله عنهما قال : وقت رسول الله صلى الله عليه وسلم لأهل المدينة ذا الحليفة ، ولأهل الشام الجحفة ، ولأهل نجد قرن المنازل ، ولأهل اليمن يلملم ، قال : فهن لهن ولمن أتى عليهن من غير أهلهن لمن كان يريد الحج والعمرة ، فمن كان دونهن فمهله من أهله وكذلك حتى أهل مكة يهلون منها .
· ما سبق كان المواقيت المكانية للحج إما الميقات الزماني للحج فهو عبارة عن أشهر الحج وهي شوال وذي القعدة والعشر من ذي الحجة .
2/ التجرد من المخيط :
فلا يلبس المحرم ثوباً ولا قميصاً ولا برنساً ولا يعتم بعمامة ولا يغطي رأسه بشيء ولا يلبس خفاً و لا جورباً ولا يلبس ثوباً مسه زعفران أو ورس وذلك لقوله صلى الله عليه وسلم : لا يلبس المحرم القميص ولا العمامة ولا السراويل ولا البرنس ولا ثوباً مسه ورس ولا زعفران ولا الخفين إلا أن لا يجد نعلين فليلبس الخفين وليقعطعهما حتى يكونا أسفل من الكعبين .
أما المرأة المحرمة فتخلع ما على وجهها من برقع ونقاب وتزيل ما علي كفيها من القفازين ولا بأس أن تضع على وجهها خماراً تغطى به وجهها عند مرور الرجال غير المحارم قريباً منها ولو لمس الغطاء وجهها وذلك لقوله صلى الله عليه وسلم : لا تنتقب المرأة ولا تلبس القفازين .

سنن الإحرام :
1/ الاغتسال للإحرام ولو لحائض أو نفساء لقوله صلى الله عليه وسلم : إن النفساء والحائض تغتسل وتقضي المناسك كلها غير أنها لا تطوف بالبيت حتى تطهر "

2/ لبس إزار ورداء أبيضين نظيفين لقول ابن عباس رضي الله عنهما : انطلق رسول الله صلى الله عليه وسلم من المدينة بعدما ترجل وادهن ولبس إزاره ورداءه هو و أصحابه .
3/ تقليم الأظفار وقص الشارب ونتف الإبط وحلق العانة لفعله صلى الله عليه وسلم ذلك و لأن مدة الإحرام تطول غالباً فيتأذى بطول الشعر وهو ممنوع من إزالته .
4/ وقوع نية الإحرام عقب صلاة فريضة أو نافلة .
5/التلبية بعد النية وهي قول : لبيك اللهم لبيك ، لبيك لا شرك لك لبيك . إن الحمد والنعمة لك والملك لا شريك لك ، يرفع الرجل صوته بذلك ، والمرأة تقوله بقدر ما يسمع من بجنبها ، ويستحب تكرار التلبية والإكثار منها وأن يدعو ويصلي على النبي صل الله عليه وسلم عقبها .

محظورات الإحرام : وهي الأعمال التي يمنع منها المحرم بحج أو عمرة بسبب الإحرام وهي :
1/ إزالة الشعر من الرأس بحلق أو غيره وكذلك من بقية الجسد .

2/ تقليم الأظفار من اليدين أو الرجلين .
3/ تغطية الرأس بأي غطاء ملاصق متصل .
4/ لبس المخيط وهو ما فصل على قدر جزء من البدن ولو بدون خياطة كالجبة والتبان وغيرهما .
5/ استعمال الطيب بعد نية الإحرام في الثوب أو البدن أو غيرهما ، فمن فعل واحداً من هذه الخمسة فعليه فدية وهي صيام ثلاثة أيام أو إطعام ستة مساكين لكل مسكين مد من بر أو ذبح شاة .
6/ قتل الصيد وهو الحيوان الحلال البري .
7/ مقدمات الجماع من قبلة ونحوها لقوله تعالى : (الحج أشهر معلومات فمن فرض فيهن الحج فلا رفث ولا فسوق ولا جدال في الحج ).


الركن الثاني : الطواف :
وهو الدوران حول الكعبة المشرفة سبعة أشواط .
أنواع الطواف :
1/ طواف القدوم .

2/ طواف الإفاضة وهو ركن من أركان الحج من تركه بطل حجه .
3/ طواف الوداع وهو أخر ما يفعله الحاج عند إرادة السفر من مكة وهو واجب من واجبات الحج من تركه يلزمه دم .
4/ طواف التطوع .

شروط الطواف :

1/ النيه :- وهي عزم القلب على الطواف طاعه لله عزوجل وابتغاء مرضاته

2/ الطهاره :- من الحدث الأصغر والأكبر والنجاسه لقوله صل الله عليه وسلم: ( الطواف بالبيت صلاة إلا أن الله تعالى أباح فيه الكلام ).
3/ ستر العوره :- لقوله عليه الصلاه والسلام : ( لا يحج بعد العام مشرك ولا يطوف بالبيت عريان ).

4/ أن يكون سبعة أشواط كامله يبدأ من الحجر الأسود وينتهي إاليه لقول جابر رضي الله عنه : ( لما قدم رسول الله صل الله عليه وسلم أتى الحجر الأسود فاستلمه ثم مشى عن يمينه فرمل ثلاثا ومشى اربعا).
5/ أن يكون البيت عن يسار الطائف
6 / أن يكون الطواف بالبيت داخل المسجد ولو بعد من البيت
7/ أن يكون الطواف خارج البيت فلو طاف في الحجر لا يصح طوافه فإن الحجر والشاذروان من البيت
8/ الموالاة بين الأشواط ولا يضر الفصل بينها لعذر

سنن الطواف
1/ استقبال :- الحجر الأسود عند بدء الطواف وتقبيله إن أمكن وإلا لسمه بيده أو محجنه وقبلها أو أشار إليه لفعله عليه الصلاه والسلام ذلك

2/ الاضطباع :- من ابتداء الطواف الى انتهائه وصفة الاضطباع أن يجعل وسط ردائه داخل إبطه الايمن وطرفيه على كتفه الأيسر فإذا انتهى من الطواف أعاد رداءة إلى حالته قبل الطواف .
3/ الرمل :- وهو إسراع المشي مع مقاربة الخطوات للرجال القادرين دون النساء ويكون في الأشواط الثلاثة الأولى وأما الأشواط الأربعة الباقية فليس فيها رمل وإنما يمشي كعادته.
*والاضطباع والرمل ثابت أيضا بفعل رسول الله صل الله عليه وسلم
4/ استلام الركن اليماني باليد في كل شوط من غير تقبيل فإن لم يتيسر لا يزاحم عليه وإن لم يتمكن من استلامه باليد لا تشرع الإشارة إليه
5/ يقول بين الركن اليماني والحجر الأسود : ( ربنا ءاتنا في الدنيا حسنه وفي الآخرة حسنة وقنا عذاب النار).
6/ الدعاء بالملتزم :- والملتزم هو المكان ما بين باب البيت والحجر الأسود لثبوت ذلك من فعله صل الله عليه وسلام
7/ إذا أتم الطواف سبعة أشواط انطلق إلى مقام إبراهيم عليه الصلاة والسلام وقرأ : ( واتخذوا من مقام إبراهيم مصلى ).
وجعل المقام بينه وبين الكعبة وصلى خلفه ركعتين يقرأ في الأولى بعد الفاتحة:(قل يا ايها الكافرون)وفي الثانية : ( قل هو الله أحد)
8/ الشرب من ماء زمزم بعد الفراغ من صلاة الركعتين
9/ الرجوع لاستلام الحجر الأسود قبل الذهاب إلى المسعى إن تيسر ذلك

آداب الطواف
1/ أن يكون الطواف في حالة خشوع واستحضار قلب واستشعار لعظمة الله تعالى و وجل منه ورغبة فيما عنده

2/ عدم الكلام فيه الإ لحاجه فإن تكلم الطائف تكلم بخير لقوله صل الله عليه والسلام ( الطواف بالبيت صلاه إل ان الله تعالى أباح الكلام فمن تكلم فلا يتكلم الا بخير ). وقوله عليه الصلاه والسلام ( الطواف صلاة فأقلوا فيه الكلام ).
3/ الإكثار من الذكر والدعاء .
4/ تجنب أذية المسلم بقول أو فعل

الركن الثالث السعي :-
هو المشي بين الصفا والمروة ذهابا وجيئة بنيه التعبد وهو ركن في الحج والعمرة لقوله تعالى : ( إن الصفا والمروة من شعائر الله ). وقوله صل الله عليه والسلام ( اسعوا فإن الله كتب عليكم السعي).
شروط السعي :
1/ النيه :- لقوله ( أنما الأعمال بالنيات ) فينوى المسلم بسعيه طاعة الله وامتثال أمره

2/ أن يكون بعد طواف صحيح فلا يقدم السعي على الطواف .
3/ البدء بالصفا والانتهاء بالمروة .
4/ أن يكون تكون الأشواط سبعة كاملة .
5/ أن يكون السعي في المسعى المعروف .

سنن السعي :
1/ أن يكون متصلاً بالطواف إلا لعذر

2/ الصعود على الصفا والمروة والتهليل والتكبير والدعاء بما أحب .
3/ الإسراع بشده قدر الاستطاعة بين العلمين الأخضرين للرجال دون النساء والمشي الطبيعي فيما بعد عدا ذلك.
· ومن المأثور عن النبي صل الله عليه وسلام في ذلك قوله : ( لا اله الا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير لا اله الا الله وحده أنجز وعد ونصر عبده وهزم الأحزاب وحده ) كان يكرر ثلاث مرات ويدعو بين ذلك .

آداب السعي :-
1/ الخروج إليه من باب الصفا تاليا قول الله تعالى ( إن الصفا والمروة من شعائر الله فمن حج البيت أو اعتمر فلا جناح عليه أن يطوف بهما ومن تطوع خيراً فإن الله شاكر عليم )
2/ أن يكون الساعي على طهارة .
3/ المشي حال السعي إن تيسر بدون مشقه .
4/ الإكثار من الذكر والدعاء.
5/ الرفق بالمسلمين وتجنب أذيتهم بالقول او الفعل.
6/ استحضار الساعي في نفسه ذله وفقره وحاجته إلى الله تعالى في هداية قلبه وتزكيه نفسه وصلاح شأنه كله .

الركن الرابع الوقوف بعرفه :-

لقوله صل الله عليه وسلم : ( الحج عرفه )
والمراد بالوقوف بعرفه :- الحضور والتواجد بعرفه لحظه فأكثر بنيه الوقوف من بعد ظهر يوم التاسع من ذي الحجة إلى طلوع فجر يوم العيد وهو العاشر من ذي الحجة فمن طلع عليه الفجر يوم العيد ولو يقف بعرفه فقد فاته الحج .

زهره الاسلام
جزاك الله خيرا حبيبتى الغاليه
أسأل الله ان يرزقك وايانا الحج والعمره
سلمت يداكِ وحفظك الله ورعاكِ من كل شر
♥♥..fafy..♥♥
جزاك الله خيرا
أميرةالياسمين
آمين يارب واياكم

التالي

الحج

السابق

هدية الحاج و المعتمر دعما للخير

كلمات ذات علاقة
أركان , الحج