مجتمع رجيمالأمومة و الطفولة

تجربتي أنا و طفلي (ضرب الرأس عند الغضب)

السلام عليكم أخواتي


من التجارب اللي مرت علي مع أولادي هو ضرب الرأس على الأرض عند الغضب
أول مرة عندما بلغ ابني البكر عمر العام تقريبا و في حالة رفض طلبه و بدون مقدمات يضرب وجهه و رأسه على الأرض و بكل قوة و طبعا كأي أم كان أول تصرف قمت به أنه جريت له و حضنته و الأدهى أنه رضخت و أعطيت له ما يريد .

بعدها بساعات و عند قدوم زوجي واتجاه اهتمامي له أعاد ابني السناريو
و هذه المرة توجه شخصان لاحتضان الطفل المنكوب
المهم
تكررت الحوادث خلال أسبوع و بكثرة ،بدأت أقرأ حول الموضوع ووجدت أنها طريقة للفت الانتباه و لإرضاخ الأهل على تلبية الطلبات
المشكلة التي واجهتني هي في تطبيق الحل و هو صعب بعض الشيء : و هو التجاهل (يعني اذا الطفل ضرب نفسه نتيجة رفض الطلب او التوجيه يتجاهل عن فعله و كأنه لم يحدث)
أول يوم ضرب ابني نفسه عى الارض و بكى جدا و لكن أنا قويت قلبي و خرجت من الصالون للمطبخ و المكانين مفتوحين على بعض ،يعني بإمكاني مراقبة الوضع و لكن من بعيد
بعد دقائق حبى ابني لي و حضنته و بدأت أتكلم معه و أخبرته أنه عمل غير مقبول و ان تكرر فإن رد فعلي سيكون هو نفسه(الكلام مع الطفل مهم و ان كان صغير و هذه خبرة اكتسبتها أيضاً من مربية أطفال)



في رأيكم هل أعاد ابني الحركة؟؟؟؟

طبعا.....نعم
فمجرد دخول أبوه طلب منه الهاتف النقال كان جواب ابوه لا فضرب رأسه و حضنه الوالد و أعطاه بكل ثقة الهاتف النقال (و عادت حليمة لعادتها القديمة )

في الليل تناقشت مع زوجي و هذه مشكلة ثانية لانه لم يكن مقتنع البتة و شعوره أن ابني مازال صغير و لا يفهم
المهم ورآه ورآه حتى وعدني أنه راح يطبق الحل و الحمد لله طبقه معي


بعدها أعاد ابني الحركة كم مرة و لنا لم يجد أي اهتمام توقف عنها و فرحنا
له و بنجاحنا
و لكن في يوم ما و عند زيارة جدته لنا و بينما أختكم تضع صينية الشاي و للكيك و المكسرات أصر ابني أنه يأكل مكسرات و طبعا الجواب لا

و بمجرد سماعه الرفض أسقط نفسه و ارتطم رأسه و بدأ بالبكاء
سبحان الله كرد فعل كنت سأجري لاحتضنه و لكن دافع كبير أوقفني و بدأت أصب الشاي لحماتي التي تفاجأت كثيرا
ذهبت بعد دقائق لإحضار شيء من المطبخ فإذا لحماتي تحضن ابني ورهذا حقها و أخبرته بأنني أم شريرة
كنت سأبكي لحظتها و لكن تمالكت نفسي و تكلمت معها و أخبرتها أن ما أقوم به هو في مصلحته و اذا مرض الابن كان واجباً على الام أن تقدم الدواء
و المرض قد يصيب الأبدان كما قد يصيب السلوك



و سبحان ربي بعدها توقف ابني عن اي محاولات انتحارية و لحد الان انا فخورة لانه استطعنا أن نجتاز الاختبار

قبل ايام ابني الثاني قام بالحركة لأول مرة و كمجربة لم التفت له ،ثلاث مرات هو العدد الذي ضرب به رأسه و الان توقف تماماً عن وسيلة الضغط الفاشلة


شكرًا لكم على القراءة و أسفة جدا على عدم التنسيق لانه الكتابة تمت بواسطة هاتفي و لا أملك غيره يساعدني على الكتابة باللغة العربية
دمتم جميعا
تم تكبير و تلوين النص حبيبتي يمنى
ربي يحفظلك اولادك و يرزقك برهم
شكرا لانك شاركتينا التجربة
تم التقييم و النشر
تجربة قيمة جدا وتنطبق على جميع حيل الاولاد وماااااااااااااااااااااااااااااااكثرها
سبحان الله
تقبلي مروري وتقييمي حبيبتي
تسلمي اختي لمشاركتك لنا تجربتك
صحيح مرت علي ايضا الضرب الابن لنفسه انا بيديه
لكن اتجاهله ثم رجع ما يعملها
تسلمي تقبلي مروري وتقيمي البسيط
الحل صعب لكن المهم جاب نتيجة .ربي يخليلك اولادك
ههههههههههه الاولاد الصغيرين ديما دمهم خفيف
1 2  3 
كلمات ذات علاقة
(ضرب , أنا , الرأس , الغضب) , تجربتي , عند , طفلي