مجتمع رجيمالنقاش العام

*من علامات الساعة..*





عن أبي هريرة رضي الله عنه قال :
قَالَ رَسُولُ الله ﷺ :
*(لا تقومُ السَّاعةُ حتَّى ينزلَ فيكم ابنُ مريمَ حَكمًا مُقسطًا فيَكسرَ الصَّليبَ ويقتلَ الخنزيرَ ويضعَ الجزيةَ ويفيض َالمالُ، حتَّى لا يقبلَهُ أحدٌ)*


المحدث : البخاري |
المصدر : صحيح البخاري الصفحة أو الرقم: 2476 | خلاصة حكم المحدث : [صحيح]


*شرح الحديث :*
مِنَ العَلاماتِ الَّتي تكونُ قبْلَ قيامِ السَّاعةِ نزولُ عيسى ابنِ مريمَ عليه السَّلام فإنَّه ينزلُ آخِرَ الزَّمانِ كما أخبَرَ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ، وقدْ أوشكَ على النُّزولِ
أي: اقتربَ، فيكونُ حَكَمًا عدلًا بَيْنَ النَّاسِ
*فَيكسِرُ الصَّليبَ*:
إشارةً إلى بُطلانِ دِينِ النَّصارى وما ادَّعَوْه كذبًا عليه من الصلب.
*ويضعُ الجزيةَ*:
يعني: يَحمِلُ النَّاسَ كلَّهم على الدخولِ في الإسلامِ
فلا يبقَى أحدٌ يدفعُ الجزيةَ، أو أنَّه لا يأخذُ جِزيةً لِوفرةِ المال وانعدامِ الفُقراءِ
ويَفيضُ المالُ فلا يقبلُه أحدٌ
حتَّى تكون السَّجدةُ خيرًا مِنَ الدُّنيا وما فيها لأنَّهم حينئذٍ لا يَتقرَّبون إلى اللهِ إلَّا بالعِباداتِ، لا بِالتَّصدُّقِ بالمالِ.

ثُمَّ قال أبو هُرَيْرَةَ رضِي اللهُ عنه: اقرؤوا إنْ شِئتم:
*{وَإِنْ مِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ إلَّا لَيُؤْمِنَنَّ بِهِ قَبْلَ مَوْتِهِ وَيَوْمَ الْقِيَامَةِ يَكُونُ عَلَيْهِمْ شَهِيدًا}*[النساء: 159]

فاستدلَّ بِالآيةِ على نُزولِ عيسى عليه السَّلامُ في آخِرِ الزَّمان ِمِصداقًا لِلحديثِ
والمعنى:
وإنْ مِن أهلِ الكتابِ مِن أحدٍ إلَّا لَيُؤمِننَّ بعيسى قبْلَ مَوتِ عيسى وهم أهلُ الكِتابِ الَّذين يكونون في زَمانِ نُزولِه، فتكونُ الملَّةُ واحدةً وهي مِلَّةُ الإسلامِ.

اللهم أحينا مسلمين وتوفنا مسلمين واحشرنا مع الصالحين... آمين




كلمات ذات علاقة
*من , علامات , الساعة..*