مجتمع رجيمالنقاش العام

المغزى من الحياة+ امي

المغزى من الحياة+ امي

مرحبا

والله مدري من وين ابدأ لأني ضايعة و كل شي مشوش قدامي. بس بقسم مشكلتي لقسمين,
بداية؛ اعرف بنفسي، عمري 24، من عائلة بسيطة ، متخرجة من الجامعة من سنة، و باقي ما توظفت.

و اصلا ما يهمني اذا اتوظف او لا لاني حتى الفلوس مع اني احتاجها لكن وش ابي فيها اذا ما فهمت مغزى الحياة كلها. طيب صار عندي فلوس و اشتريت اللي ابي. ايوه طيب و بعدين؟؟

بسألكم انتم ليش عايشين؟ ما اشوف اي سبب عشان نعيش. اتمنى محد يقول عشان نعبد الله، ادري . هذا اللي درسناه فالمدرسة.

صغار، نكبر، نتعلم، نشتغل، نتزوج، نجيب عيال نعيد معاهم دورة الحياة. ايوه طيب و بعدين؟؟؟

حزينة لأني أصحى كل يوم مو فاهمة شي من الحياة، لحد يقول عشان ما تشتغلين، وفاضية، لان هذا تفكيري من سنين، الدراسة ما كانت غير مسكّن لي يشغلني.
حتى فكرة ان كل شخص لا بد يكون عضو فعال في المجتمع؛ تضحكني.

مالي نفس ف شي، حتى صحتي محتاجة مني عناية، لكن ما اعتقد ان مافي سبب يخليني اعتني فيها.

من كثر ما اتعب صرت اقول؛ مو معقول أُحاسب عن حياة ما كان لي الخيار اني اجي فيها!! لو لي الخيار ما كنت جيت.
ودي اترك كل شي و اروح بعييييد ...

الجزء الثاني من مشكلتي هي امي، امي تبيني شغالة عندها و عند اختي و عند عيال اخواني.
و مشاعري بدت تصير سلبية تجاهها مع اني والله لو تبي عيني الحين كنت أعطيتها، بس معد صرت اتحملها الضغط صار كبير علي.

مثلا تتصل يا فلان يا علان من اخواني مشتاقة لعيالك جيبهم، و عيال اخواني و و الله اقولها بكل حياد، ماهم مؤدبين يمشون و يرمون و يضخون الحمامات و يخرجون و اصلا في منهم من بعده يحتاج رعاية لصغر سنه، باختصار محتاج امه تمشي ورآه، ولكن امي ما تبي تتفهم هذي النقطة و ياويلي وسواد ليلي لو اشتكيت منهم، اصير البنت العاقة و العمة الشريرة،و ممكن تتفل علي حتى، مع اني والله اضغط على نفسي كثير لين اصير بنفجر من كثر ماني معتنية بالصغار، كل يومي لهم.
لأني مريت بطفولة صعبة و احس بالاطفال كثير و حتى الكلمة احسب حسابها قبل ما اقولها لهم.

المهم و طيب يا طويلة العمر انا انسانة عندي حياتي الخاصة اللي باقي مبتلشة فيها، حياتي ماهي مسخرة ارعى عيال غيري ! لعلمكم هذا الامر يصير بشكل يومي، مو اخر الاسبوع عشان أتحمل.

اعطيكم مثال ثاني؛ انا عندي قاعدة؛ اشيل و ارتب ورا امي واخوي الصغير لانه ما يعرف، لكن اختي عمرها22 لا، لانها كبيرة كفاية عشان تشيل نفسها.
لكن امي ما تبي كذا ، يوم تغدت امي و اخوي وشلت وراهم، جات بعدين اختي و تغدت و دخلت تنام بكل برود و هي تاركة الصحون ورآها ع الارض، راحت امي شالتها و هي تتحسب علي و انها الضعيفة المغبونة!!! لان في تفكيرها المفروض انا كنت شيل!

انا طقيت و صرت ارد الكلمة بعشرة ، معد يهمني انا عاقة او لا. ثم ادخل غرفتي ابكي و اخلص و اطلع.

معد ادري ، قولوا شيء..
: منتدى الحياة الزوجية | دليل النساء المتزوجات | الثقافة الزوجية والعائلية - من قسم: مشكلتي - مشاكل زوجية - معالجة المشاكل بين المتزوجين

hgly.n lk hgpdhm+ hld
كلمات ذات علاقة
المغزى , من , الحياة+ , امي