مجتمع رجيمالنقاش العام

أسرار نمو النحلة وطبيعة العسل الخارج منها

[FT=DecoType Naskh][FT=Simplified Arabic]
[FT=DecoType Naskh][FT=Simplified Arabic]
[FT=DecoType Naskh]الطبيعة الخلابة فى شبه جزيرة كامشاتكا[/FT]
[FT=DecoType Naskh Swashes][FT=Simplified Arabic][FT=Simplified Arabic][FT=Arial][FT=Traditial Arabic]
[FT=Decotype Naskh Extensis][/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]النحلة هي[/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]
[/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]من إحدى أنواع الحشرات ذات الأجنحة الطائرة ، [/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]و هي منتشرة بشكل عالي في جميع أنحاء العالم باستثناء [/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]القطب الجنوبي ، و هي تعيش في مجموعات مع بعضها البعض ، [/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]و ذلك في مكان معين يسمى الخلية ، و تحتوى [/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]خلية النحل على ملكة واحدة ، و الكثير من الشغالات الإناث [/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]هذا علاوة على الكثير من الذكور ،[/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]و هي وظيفتها الأساسية إنتاج العسل ، و التلقيح ، [/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]و تعد النحلة من أحد أكثر أنواع الحشرات المفيدة للإنسان [/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]سواء من الناحية الغذائية أو الناحية الصحية .

[/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]
[/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]وسيلة الدفاع الخاصة بالنحلة :[/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]يوجد لإناث النحل إبراً تستعملها[/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]في عملية الدفاع عن نفسها ، و هي يتم استخدامها[/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]ضد الحشرات أو الحيوانات التي تهددها أو تعتدي عليها[/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]أو تحاول الهجوم على الخلية الخاصة بها .

[/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]
[/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]التغذية الخاصة بالنحل :
[/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]يتغذى النحل في الأساس [/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]على ذلك الرحيق الخاص بالأزهار ، و يتكون[/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]جسم النحلة من ثلاثة أزواج من الأرجل ، [/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]و هي لها أربعة أجنحة ، و معدة ، و هي المسئولة عن[/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]حمل الرحيق الخاص بالأزهار .[/FT]


[FT=Decotype Naskh Extensis]أهم الصفات الخاصة بالنحل :[/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]يوجد للنحل عدداً من الصفات[/FT][FT=Decotype Naskh Extensis] الخاصة به و منها :[/FT]
[/FT]
[/FT][FT=Arial][FT=Traditial Arabic]
[FT=Decotype Naskh Extensis]أولاً : يتميز النحل بالهدوء ، و الاستقرار العالي إلا في[/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]حالة الاعتداء عليه .[/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]ثانياً : بمقدور النحل القيام بتصنيع ، و تجميع كمية كبيرة من العسل .[/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]ثالثاً :– يمتلك النحل القدرة العالية على التكاثر ، و التوالد السريع .[/FT]

[FT=Decotype Naskh Extensis]رابعاً : يمتلك النحل القدرة العالية على القيام بجمع حبوب اللقاح ، [/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]و ذلك بكميات كبيرة .[/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]خامساً : لا يميل النحل للسرقة أو للتطريد .

[/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]أفضل الأنواع من النحل :[/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]يوجد للنحل العديد من الأنواع ،[/FT][FT=Decotype Naskh Extensis] و من أفضل تلك الأنواع :[/FT]
[/FT]
[/FT][FT=Arial][FT=Traditial Arabic]
[FT=Decotype Naskh Extensis]
[/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]أولاً : النحل المصري :
[/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]و يعد ذلك النوع من النحل [/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]من أحد أقدم الأنواع ، و قد جرى استعماله بشكلاً كثيفاً[/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]في العديد من الوصفات العلاجية الفرعونية القديمة ،[/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]حيث كان يقوم بتربيته المصريون القدماء في داخل[/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]خلايا طينية ، و من مميزاته حجمه الصغير ، و لونه الأصفر لكنه [/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]يعد شرساً الطباع .

[/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]
[/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]ثانياً : النحل الألماني :[/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]يتم إطلاق تسمية النحل الأسود على[/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]هذا النوع من النحل ، و ذلك راجعاً إلى حجمه الكبير علاوة[/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]على أنه حاد الطباع ، و عصبي المزاج لدرجة عالية واصل [/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]هذا النوع من النحل هو شمال أوروبا ، و وسط روسيا ، [/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]و غرب الألب.

[/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]
[/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]ثالثاً : النحل الكرينولي :
[/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]و هو من أحد أنواع النحل التي[/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]يعود أصلها إلى ذلك الجزء الجنوبي من جبال النمسا ،[/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]و منطقة شمال يوغسلافيا .

[/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]
[/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]رابعاً : النحل السوري :
[/FT]

[FT=Decotype Naskh Extensis]و هو ينقسم إلى نوعان النوع الأول منه ،[/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]و هو يطلق عليه مسمى (السافي) ، و هو يتميز بكونه [/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]محارباً شرساً للغاية أما النوع الثاني منه فيطلق عليه مسمى[/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis](الغاني) ، و هو نوعاً سهلاً الانقياد ، و مطيعاً لدرجة كبيرة ،[/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]و يوجد هذا النوع من أنواع النحل في سوريا ، و لبنان ،[/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]و هو يتميز بصغر حجمه علاوة على لونه الأصفر ، و هو نشيطاً[/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]للغاية في العملية الخاصة بجمع الرحيق من الأزهار.
[/FT]

[FT=Decotype Naskh Extensis]خامساً : النحل الأرمني :[/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]و هو من أحد أنواع النحل الموجود [/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]بكثرة عالية في أرمينيا ، و من هنا أتت تسميته بهذا الاسم نسبة [/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]إلى مكان وجوده ، و هو نحلاً نشيطاً في إنتاج الحضنة ، [/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]و لا يميل للتطريد ، و لديه قدرة عالية على تحمل البرد ، و لكنه شرساً ،[/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]و حساساً للغاية تجاه الإصابة بمرض ( النيما ) .

[/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]
[/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]سادساً : النحل اليمني :[/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]و هو نوع من أنواع النحل المتميز [/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]بهدوئه الشديد ، و قدرته الكبيرة على تحمل درجات الحرارة العالية ، [/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]و هو يعيش بكثرة في بلدانا مثل اليمن ، و السودان ، [/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]و الصومال ، و تلك المناطق الواقعة في غرب قارة أسيا.

[/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]
[/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]ما هي المراحل الخاصة بنمو النحلة :
[/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]تمر النحلة بمراحل تطور كاملة ،[/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]و هي عبارة عن أربعة مراحل أساسية و هي :

[/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]
[/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]أولاً : مرحلة وضع البيض :
[/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]و هي تكون عبارة عن[/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]بيضة صغيرة الحجم ، و أسطوانية الشكل ، و يتم وضع البيض في [/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]تلك المرحلة على شكلاً عمودياً في قاع العين السداسية[/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]من جانب النحلة ، و يوجد نوعان من البيض المخصب[/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]الذي ينتج منه الشغالات ، و ملكات النحل أما بالنسبة للبيض الغير[/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]مخصب فهو ينتج منه النحل الذكر ، حيث تلتصق بالبيضة مادة غروية ، [/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]و يكون فقس البيض الخاص بالنحل في اليوم الثالث [/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]من عملية وضعه .

[/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]
[/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]ثانياً : مرحلة اليرقة :
[/FT]

[FT=Decotype Naskh Extensis]عندما يفقس البيض تخرج منه يرقة صغيرة [/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]الحجم ، و أسطوانية الشكل ، و هي ليس لها أرجل أو عيون ، [/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]و تكون ذات لون أبيض ، و قبل أن تفقس البيض [/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]تقوم الشغالات من النحل بإفراز القليل من ذلك الغذاء الملكي [/FT]

[FT=Decotype Naskh Extensis]حولها ، و عند خروج اليرقة من البيضة تواصل الشغالات عملية الإفراز [/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]الخاصة بالغذاء الملكي لليرقة ، و ذلك لمدة زمنية هي (3) أيام ، [/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]و بعد فترة تبدأ تلك اليرقة بالامتداد طولياً ثم تكون بداية غزل الشرنقة ، [/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]و هي مرحلة تسمى ما قبل العذراء.
[/FT]

[FT=Decotype Naskh Extensis]ثالثاً : مرحلة العذراء :
[/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]تكون بداية تلك المرحلة بعد عملية [/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]غزل اليرقة للشرنقة بحيث تبدأ صفات الحشرة الكاملة في الظهور عليها ، [/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]و بالتالي تظهر عيونها ، و قرون الاستشعار الخاصة بها ، [/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]و بعد الانسلاخ تكون قد دخلت في هذه المرحلة أي[/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]أنها قد أصبحت عذراء حرة ذات لوناً أبيض ،[/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]و من سمات تلك المرحلة هو ذلك التغيير الحادث في لون العيون[/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]الخاص بالنحلة حيث يتحول لون عيناها من اللون الأبيض [/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]إلى اللون القرنفلي ثم تدكن بالتدريج حتى [/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]تصبح ذات لون أسود.

[/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]
[/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]رابعاً : مرحلة الحشرة الكاملة :[/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]و في تلك المرحلة تبدأ العذراء [/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]في الانسلاخ بحيث يكون خروج الحشرة بشكلها التام ،[/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]و ذلك عن طريق قيامها بقضم الغطاء الشمعي المحيط بالعين [/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]الموجودة بها ثم تبدأ عملية زحفها إلى خارج العين ، و هي [/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]في بداية تلك المرحلة تكون لا تزال ضعيفة ثم يشتد جسمها بالتدريج ، [/FT]
[FT=Decotype Naskh Extensis]و بالتالي تأخذ مكانها بين الحشرات الكاملة النمو الأخرى[/FT]


[FT=Decotype Naskh Extensis][/FT]
[/FT]
[/FT]
[/FT]
[/FT]
[/FT]
[/FT]
[/FT]

[/FT]
[/FT]
</ul>
كلمات ذات علاقة
أسرار , نمو , النحلة , وطبيعة , العسل , الخارج , منها