الوظائف التي تدمر النوم عند الانسان

يوجد بعض الوظائف التي يعاني منها ذويها لعدم القدرة على النوم الهادئ لساعات مناسبة وهذا يرجع لطبيعة العمل التي تحتاج المزيد من الوقت والجهد مما يجعل...

مجتمع رجيم الأخبار المصورة
نورما
اخر تحديث

الوظائف التي تدمر النوم عند الانسان

الوظائف التي تدمر النوم عند الانسان

يوجد بعض الوظائف التي يعاني منها ذويها لعدم القدرة على النوم الهادئ لساعات مناسبة وهذا يرجع لطبيعة العمل التي تحتاج المزيد من الوقت والجهد مما يجعل الأمر مرهق للغاية، ومن أهم تلك الوظائف ما يلي :


1- مراقب الحركة الجوية :
قد نرى أحيانا أخبار مراقبي الحركة الجوية والسقوط نائما نظرا لوظيفة يصعب فيها التحول، فقد تفرض على بعض الأشخاص البقاء في وضع الاستعداد طوال الليل، والساعة الداخلية للجسم قد تكون خارج التزامن مع الجدول الزمني الخاص بهم، وكثير من الناس لديهم صعوبة في التكيف.

2- مسئول الشبكة :
مع وجود شبكات الإنترنت يتطلب علي عمال النوبات أو مسئولين الشبكة من أن الخدمات المستندة إلى الويب متوفرة للمستخدمين على مدار اليوم بحيث يمكنك شراء الكتب أو تحميل الموسيقى أو تصفح الويب في اي وقت، والجانب السلبي لكل هذا العمل التناوبي هو ان القوه العاملة أكثر حرمانا من النوم في العقود الماضية، وهذا ينطوي على الكثير من المخاطر.





3- عامل المصنع :
تعتمد الصناعة التحويلية علي العمل التناوبي لتجنب تعطل المصنع ادة الانتاجيه إلى أقصى حد، ولكن هناك تكاليف مقارنة مع العمال الغير عاملين بالنوبات، فان العمال الغير مناوبين أكثر عرضة لأن يحصلوا على أقل من 6 ساعات من النوم خلال أيام العمل، ويمكن للعاملين الاحساس بالنعاس أو التعب وهذا يزيد من خطر الإصابات في مكان العمل، كما تم ربط الفقراء للنوم بأمراض ارتفاع ضغط الدم ومرض السكري والاكتئاب.



4- أقدم مدير ورئيس لفريق العمل :
كبار المديرين يتعرضون لكثير من الإجهاد نظرا للإشراف على الفريق، وغالبا تمر عليهم ساعات طويلة بدون نوم، الدراسات تحدد ساعات العمل كلما قلت ساعات نومك ووجدت احدى الدراسات الاستقصائية وجود صله مباشره بين النوم الفقير وعدم الرضا عن العمل.

5- مراسل الأخبار :
وقد أدى ظهور الأخبار على مدار 24 ساعة إلى إنشاء حقل جديد كامل من العمال المناوبين، ويقدم المراسلون والمنتجون ومديرون الكاميرات تقارير إخبارية حية طوال الليل والنهار من مواقع الأحداث.



6- المساعدين والممرضين :
تحول العمل هو تقليد عريق للممرضات والممرضين بالمستشفيات، ولتوفير الرعاية المستمرة للمرضى، وينتهي الأمر بالعديد من الممرضات أيضا إلى العمل لساعات طويلة، وتشير الأبحاث إلى ان الناس يميلون إلى ان يكونوا اقل يقظة وتركيزا خلال الساعات الأربع الاخيره من نوبة مدتها 12 ساعة، وهذا يثير البال خاصه بالنسبة للوظائف المتصلة بالصحة العامة والسلامة.

7- المحلل المالي :
عمال المناوبة ليسوا الوحيدين الذين يفقدون النوم ولكن يتخصص بعض المحللين الماليين في الأسواق الأجنبية مثل أوروبا أو اسيا، وإبقاء العين علي تلك الأسواق تتطلب ساعات عمل فردية بسبب فارق الوقت، كما أن المهنيين الناجحين يميلون إلى العمل لساعات طويلة، ووفقا لمركز سياسة العمل والحياة، فان 62 في المائة من العاملين المرتفعين يعملون أكثر من 50 ساعة في الأسبوع، و 10 في المائة يعملون أكثر من 80 ساعة.



8- ضابط الشرطة :
فهو يعمل على حماية الجمهور وخدمته طوال الليل والنهار، يستخدم العديد من إدارات الشرطة نوبات تناوبيه بالعمل ، وهذا يضمن تغطيه لمده 24 ساعة دون استفراد بعض الضباط للعطلات أو أسوء الساعات، ولكن التحولات الدورية لديها تحديات خاصه بهم من المستحيل التكيف مع جدول واحد، بالتناوب بين نوبات النهار والليل وهذا يسبب الكثير من القلق وقلة النوم.
المصدر: مجتمع رجيم


hg,/hzt hgjd j]lv hgk,l uk] hghkshk


التالي
السابق