مجتمع رجيمالنقاش العام

النسيان نعمة من نعم الله تعالى علينا

[FT=Simplified Arabic]
النسيان نعمه من نعم الله سبحانه وتعالى على الإنسان فلولا النسيان لما انتهت للإنسان حسرة او مصيبة او حزن ولا نسى حقد حمله في صدره لأحد ولا تمتع بشيء من متاع الدنيا مع تذكر المصائب والمخاطر التي قد يعايشها في الحياة ولكن في بعض الاحيان قد يتحول النسيان الى مشكله ..
ما هو النسيان ؟
النسيان: هو عدم القدره على إستحضار معلومة من المعلومات عند الحاجة إليها.
هناك ثلاثة انواع للنسيان وهي :
النسيان السلبي: يكون للإنسان دور واضح في إيجاده من خلال عدم تركيزه على المعلومات وسطحية تعامله مع مفردات تفاصيل الحياة .
النسيان الإيجابي: وهذا النوع خارج عن إرادة الإنسان لأسباب وظروف موضوعية خاصة ومظهر من مظاهر الرحمة الإلهية على الإنسان في حالة إصابته بالمصائب والأوجاع والشدائد
{ولنبلونكم بشيء من الخوف... }
حيث أن هذا الإنسان لو لم ينسَ هذه المصائب لكانت الحياة مظلمة بكل أبعادها وتفاصيلها وسيجد صعوبة بالغة في إستمراريتها بسبب عدم النسيان.
3ـ (التناسي): والتناسي قد يكون سلبياً في حالة تظاهر الإنسان بالنسيان وهو في الحقيقة متناس والفرق واضح حيث أن الناسي تكون صورة الشي عنده غائبة بينما المتناسي تكون الصورة عنده حاضرة ولكن لقلة اهتمامه وعدم جديته بالموضوع يصبح بحكم الناسي ولهذا المعنى أشار الباري عز وجل في القرآن الكريم..
{قال رب لم حشرتني أعمى وقد كنت بصيراً قال كذلك أتتك آياتنا فنسيتها فكذلك اليوم تنسى }
وهناك تناسي إيجابي : مثل سلوك العالم مع الجاهل وسلوك الحليم مع الغاضب حيث لا يلتفت لكلام وسلوك الجاهل معه ويتناسى الموضوع
ولهذا أشار القرآن الكريم..
{وإذا خاطبهم الجاهلون قالوا سلاما}
ما هي اسباب النسيان ؟؟
1) عدم التركيز في تثبيت المعلومات في الذهن
2) كثرة الأعمال والمسؤوليات التي قد تؤدي الى
الارهاق الفكري والبدني فالإنسان ضعيف بطبعه
{خلق الإنسان ضعيفا}
3) تزاحم المعلومات في الذهن
4) غياب القرائن المساعدة للإستحضار: إن من ابرز معالم قدرة التفكير في الإنسان هو استطاعته على التوصل للقضايا المجهولة بواسطة المعلومات وهذه
تسمى بالقرائن المساعدة لعملية الإستحضار
5) عدم تثبيت العلم بالكتابة: من المشاكل اليومية لدى مختلف طبقات الناس وفي كل مكان هو عدم تثبيت العلم بالكتابة وهذا بدوره يسبب النسيان
(قيدوا العلم بالكتابة)
وما جاء في .. القرآن الكريم
{إذا تداينتم بدين إلى اجل مسمى... فاكتبوه}
6) الأمراض البدنية: حيث تنعكس اثارها على قوة التفكير وقوة الذاكره
7) عدم الاهتمام بالروحيات : عندما لا يهتم الإنسان في بعض الأحيان بالجانب الروحي (الغذاء الروحي) يحصل لديه ضعف واضح في هذا الجانب يؤدي إلى ضعف فكره حيث أن الإنسان بطبعه يتأثر بالجوانب المادية والمعنوية والعلم له جانبان جانب مادي يتمثل بالمعلومات المخزونة في الذهن وجانب معنوي يتمثل بالروحيات .
8) الفقر وصعوبة العيش: إن المجتمعات الفقيرة متخلفة في جميع الأبعاد. لأن الفقر يترك اثراً سلبياً على نفسية وشخصية الإنسان ومدى قوة ذاكرته وتفكيره .
9) فقدان الأمن والأمان
10) غياب الراحة في المنزل ومحل العمل
11) الصدمات الخارجية والداخلية: وهي ناتجة من الحوادث المختلفة التي يتعرض لها الإنسان كحوادث السير والمرور والحروب والمشاكل المتفرقة التي تسبب له هزة داخلية من اثر الصدمة الخارجية وهناك صدمات داخلية مثل السكتة القلبية أو الدماغية التي تترك آثاراً سلبية على طبيعة البدن وعلى قوة الذاكرة .
12) العجلة في الأمور: إن الإنسان العجول والسريع في اغلب أموره الصغيرة والكبيرة المهمة وغيرها يتعرض في الغالب إلى النسيان لأن تركيز الذهن على أداء العمل بصورة سريعة يسبب الإرتباك .
13) عامل الزمن والشيخوخة
14) عدم المطالعة وطلب العلم: ورد عن الإمام علي أنه قال :
(من لم يكن إلى الزيادة فهو إلى النقصان)
15) تأثير بعض الأكلات: إن الزيادة في تناول المأكولات تسبب غياب الحكمة عن تفكير الإنسان وكذلك تناول بعض المأكولات والإكثار منها يسبب بعض الأمراض مثل السكريات والدهنيات والنشويات التي تزيد نسبة الدهن والسكر في الدم تترك آثاراً سلبية على الذاكرة وقوة التفكير وبالنتيجة حصول النسيان عند الإنسان.
16) حب الدنيا: الإنسان الذي يتعلق بالدنيا تعلق الخالد فيها يطمع دائماً في استيعابها بكل وجوده وكيانه وذلك يسبب له ارهاقاً فكرياً وجسدياً وروحياً
17) حركة الشيطان: يريد الشيطان دائماً توريط الإنسان في مسيرة الحياة الدنيا بدائرة واسعة من الجهل والذنوب والآثام ونسيان القيم والمبادئ ورموز الحق والهداية ولقد أشير إلى هذا المعنى من خلال قول الإمام الحسين .. لتلك الفئة التي جاءت لقتاله
(هؤلاء قوم قد استحوذ عليهم الشيطان فانساهم
ذكر الله العظيم).
18) الاستخفاف بالأمور.

19) عامل الوراثة.
حقاً .. النسيان نعمه من نعم الله سبحانه وتعالى ,,,
[/FT] </ul>