مجتمع رجيمالحمية و الرشاقة و الرجيم

طرق علاج الحرارة الداخلية للجسم


حرارة الجسم الداخلية

عندما تتعرض خلايا الجسم لهجومٍ من البكتيريا أو الفيروسات ترتفع درجة حرارته كردة فعلٍ مصدرها جهاز المناعة للحد من نشاط البكتيريا التي تنمو بشكلٍ سريع في درجة حرارته الطبيعية، وتُعد هذه المشكلة الصحية شائعة الحدوث بين الأطفال حيث ترتفع درجة حرارة الجسم الداخلية عن المعدل الطبيعي وهو 37 درجةً مئوية، وفي هذه الحالة يجب القيام بقياس الحرارة عدة مرات في اليوم والقيام بالإسعافات الأولية لتفادي حدوث مضاعفاتٍ قد تكون خطيرة وتهدد حياة المريض وتعرضه للخطر، وسنتعرف في هذا المقال على طرق علاج الحرارة الداخلية.

أسباب الحرارة الداخلية
  • إصابة الجسم بالأمراض المعدية مثل الكوليرا والجدري.
  • إصابة المريض بنزلات البرد يرافقه ارتفاع حرارة الجسم الداخلية والإصابة بالحمى.
  • العدوى الفيروسية والبكتيرية.
  • التعرض لأشعة الشمس لفترةٍ زمنيةٍ طويلة.
طرق علاج الحرارة الداخلية للجسم
  • تناول كمياتٍ كافية من السوائل كالعصائر الطبيعية والماء وذلك لتخفيض الحرارة وتعويض الجسم لكمية السوائل التي فقدها نتيجةً لارتفاع درجة حرارته.
  • القيام بعمل كماداتٍ من الماء البارد بحيث تساعد بشكلٍ كبير في تخفيض درجة الحرارة المرتفعة، بحيث تُبلل منشفة بالماء ومن ثم تُعصر وتوضع على الجبين والفخذين وتحت الإبط.
  • العمل على إراحة الجسم وأخذ قسط من الراحة.
  • القيام بأخذ حمامٍ من الماء الدافئ.
  • ارتداء ملابس خفيفة ومريحة تمتص العرق خاصةً في أوقات النوم.
  • تناول الخضراوات المحتوية على الفيتامينات ولحديد والفسفور والكالسيوم بالإضافة إلى المغنيسيوم مثل الخيار.
  • تناول مشروب الكركم بإضافة نصف ملعقة من مسحوقه إلى كوب حليب ساخن بالإضافة إلى نصف ملعقة من الفلفل الأسود، وشرب المزيج مرتين خلال اليوم، حيث يحتوي الكركم على مواد مضادة للأكسدة ومواد مضادة للجراثيم والفيروسات الأمر الذي يساعد بشكلٍ كبير في تخفيض درجة حرارة الجسم المرتفعة.
  • تحضير مغلي الريحان من خلال وضع كمية من أوراقه في الماء المغلي وشربها، حيث يُعتبر الريحان من المضادات الحيوية الطبيعية والمفيدة في علاج ارتفاع درجة حرارة الجسم.
  • التوجه للطبيب المختص في حال إصابة المرضى الذين يعانون من الأمراض الرئوية أو القلبية أو كبار السن لأخذ العلاج الذي يحدده الطبيب وتفادي الأضرار الصحية.
متى يجب اللجوء للطبيب

  • في حال إصابة كبار السن الذين تجاوزوا السبعين سنة.
  • الشعور بأوجاعٍ في الحلق وصعوبةٍ في البلع عند ارتفاع درجة الحرارة.
  • الإصابة بأوجاعٍ حادة في منطقة العينين والرأس.
  • القيء والغثيان المترافق مع الحمى.
  • إفراز البلغم.
  • الشعور بالآلام الصدرية والكحة.
  • في حال إصابة الأطفال في عمر الشهرين.
المراجع: 1

طرق علاج الحرارة الداخلية للجسم .