السلف وعصر يوم الجمع

مجتمع رجيم / الأخبار المصورة
كتبت : نورما
-
قال أحد السلف: "من استقامت له جمعته، استقام له سائر أسبوعه".*

يقول أحد الصالحين: "ما دعوت الله بدعوة بين العصر والمغرب يوم الجمعة، إلا استجاب لي ربي حتى استحييت!".

*السلف وعصر يوم الجمعة: –*

١ - كان طاووس بن كيسان إذا صلى العصر يوم الجمعة، استقبل القبلة، ولم يكلم أحدًا حتى تغرب الشمس. (تاريخ واسط).

٢ - كان المفضل بن فضالة إذا صلى عصر يوم الجمعة، خلا في ناحية المسجد وحده، فلا يزال يدعو حتى تغرب الشمس. (أخبار القضاة).

٣ - وكان سعيد بن جبير إذا صلى العصر، لم يكلم أحدًا حتى تغرب الشمس - يعني كان منشغل بالدعاء -. (زاد المعاد ١ / ٣٨٢).

*فضل الدعاء بإخلاص: –*

١ - أصاب العمى الصلت بن بسطام، فجلس إخوانه يدعون له عصر الجمعة، وقبل الغروب عطس عطسة، فرجع بصره. (تاريخ دمشق).

٢ - وقال ابن القيم رحمه الله: "وهذه الساعة هي آخر ساعة بعد العصر، يُعَظِّمُها جميع أهل الملل". (زاد المعاد ١ / ٣٨٤).