مجتمع رجيمالحمية و الرشاقة و الرجيم

معلومات عن العلاج باليود المشع

هناء كويت 10:40 AM 02-14-2018

اليود المشع

يعتبر العلاج باليود المشع من الأشياء التي انتشرت مؤخراً، حيث يكثر الحديث عن استخدام اليود المشع، وخصوصاً فيما يتعلق بفحوصات الغدة الدرقية، إذ يتم استخدام نظير اليود المشع للحصول على المعلومات الطبية كاملة التي يحتاجها الطبيب، واليود المشع تتعامل معه الغدة الدرقية كما تتعامل مع اليود العادي، لكنه يختلف عن اليود العادي بأنه يملك نشاطاً إشعاعياً محدوداً، وفي العادة يُعطى عن طريق الفم ليتم تركيزه في الغدة الدرقية، ولا يصل تأثيره إلى بقية الجسم، ويُستخدم أيضاً بإعطاء جرعة ضئيلة منه للمريض لإجراء مسح ذري للغدة الدرقية، أو ما يُعرف بالتصوير النووي، وفي هذا المقال سنذكر عدة معلومات عن العلاج باليود المشع.

استخدامات العلاج باليود المشع

يُستخدم العلاج باليود المشع بطرقٍ عدة وأهمها ما يلي:
  • تُستخدم منه جرعات كبيرة في العلاج، إذا كان الهدف قتل خلايا الغدة الدرقية وتعطيلها دون الإضرار بباقي الجسم، ويتم اللجوء إلى هذا العلاج عند إصابة الغدة الدرقية بورم.
  • يُستخدم اليود المشع عند وجود نشاط مفرط في الغدة الدرقية، وإفراز زائد لهرموناتها، مما يسبب أعراض تسمم في الجسم.
  • يُستخدم في المسح الذري للغدة الدرقية، ولقياس نشاط أحد العقيدات التابعة للغدة الدرقية، وأيضاً في حالات زيادة نشاطها، وذلك لمعرفة الجزء المسؤول عن هذه الزيادة، حتى يتمكن الطبيب من عمل جراحة وإزالة الجزء المتضرر وإبقاء أجزاء الغدة الأخرى.
  • يُستخدم في حالة الإصابة بمرض جريفز، أي فرط نشاط الغدة الدرقية الذي يصيب الكبار عادةً، علماً أنم اليود المشع ممنوع استخدامه للأطفال الصغار.
  • يستخدم في حالة مرض تسمم الغدة، أو ارتجاع نشاطها، أو بعداستئصال الأورام الخبيثة فيها، وذلك للقضاء على أي بقايا للخلايا السرطانية الخبيثة.
موانع العلاج باليود المشع
  • يمنع استخدامه في الأطفال الصغار، إلا في حالة إصابتهم بورم سرطاني.
  • يمنع استخدامه للحوامل، ولا للنساء اللواتي يخططن للحمل خلال مدة العلاج.
  • يمنع استخدامه للمرضعات، إلا إذا تم إيقاف الرضاعة الطبيعية.
  • في حالة جحوظ العينين بالنسبة لمرضى جريفر، وفي حالة فرط نشاط الغدة، أو عند تورمها ووصول أنسجتها إلى الصدر.
  • يمنع استخدامها في الحالات المؤقتة التي تصيب الغدة مثل الالتهاب.
طريقة العلاج باليود المشع
  • يُعطى عن طريق الفم بحيث يكون على شكل كبسولة أو سائل، ويمنع المريض بعدها من تناول الأطعمة والأدوية التي تحتوي على اليود لمدة أسبوعين، وقبل العلاج بثلاثة أيام.
  • لا تظهر النتيجة بشكل فوري، وإنما تحتاج فترة تتراوح من 8 أسابيع إلى 12 أسبوعاً.
  • يمكن أن يحتاج المريض أكثر من جرعة، كما أن الغالبية العظمى من المرضى يحتاجون هرمون تعويضي بعد العلاج.
  • يعاني المريض من بعض الأعراض بعد الاستخدام مثل أعراض شبيهة بالإنفلونزا واحتقان الحلق.
  • يمكن أن يحدث أحياناً تورم في الغدة ادة في حجمها، وهذا غير خطير ويزول تلقائياً.
المراجع: 1

معلومات عن العلاج باليود المشع .
كلمات ذات علاقة
معلومات , عن , العلاج , باليود , المشع