مجتمع رجيمالاعشاب الطبيعية والتغذية

فوائد فاكهة القشطة لمكافحة الاورام السرطانية

يتجه البعض إلى العلاجات البديلة لعلاج السرطان، ومنذ فترة تتحدث بعض الدراسات عن أهمية فاكهة القشطة وقدرتها في مكافحة الخلايا السرطانية.

فاكهة القشطة: هي أحد الفواكه الاستوائية التي لها الكثير من الأسماء، مثل سورسوب، غوانابانا، ومخلب البرازيلي، وتنبت القشطة في أشجار دائمة الخضرة، ولها أوراق خضراء داكنة لامعة، ولها نكهة مميزة ويمكن تناولها أو صناعة عصير بها، أو أيس كريم، وتستخدم أوراق الشجر والسيقان في علاج الالتهابات والعدوى.

وتم صناعة الشاي من أوراق القشطة، وأصبح يستخدم منذ فترة طويلة في منطقة الأمازون لعلاج أمراض الكبد والمعدة، ويستخدم الشاي المصنوع من اللحاء والأوراق والجذور كمهدئ ومضاد للتشنج لتهدئة الأعصاب، كما انه يستخدم للحد من ارتفاع ضغط الدم.



فوائد فاكهة القشطة لمكافحة الاورام السرطانية:
قام الكثير من العلماء بدراسة المركبات النشطة والمواد الكيميائية في فاكهة القشطة منذ الأربعينيات، ومعظم البحوث على القشطة تؤكد وجود مواد كيميائية تسمى أسيتوجينينز أنوناسيوس، وهذه المواد تحمل خصائص مضادة للأورام، وتشير الأبحاث إلى أن هذه الخصائص يمكن أن تدمر الخلايا الخبيثة في بعض أنواع السرطان مثل سرطان البروستاتا وسرطان الثدي وسرطان الرئة وسرطان القولون، وحتى أنها فعاله في علاج سرطان البنكرياس.

الفاكهة القشطة وعلاج سرطان البنكرياس:
– يعتبر أورام البنكرياس من الأورام المقاومة للعلاج الكيميائي التقليدي، لذلك يتسبب سرطان البنكرياس في أعلى معدل وفيات مقارنة بجميع أنواع السرطان الأخرى.

– هناك دراسة نشرت في مجلة رسائل السرطان تأكد استخراج مادة الأسيتوجينينز من فاكهة القشطة، والتي تمنع مسارات الإشارات المتعددة التي تنظم عملية التمثيل الغذائي، وتمنع دورة الخلية، مما يؤدي إلى انخفاض انتشار الأورام التي تنمو، مما يساعد في مكافحة انتشار سرطان البنكرياس.

فاكهة القشطة أكثر فعالية من العلاج الكيميائي:
– نشرت دراسة في عام 2016 في المجلة الأوروبية للبحوث الطبية، أن أوراق القشطة يمكن أن تمنع الخلايا السرطانية وعلاج السرطان بسرعة أكبر، وأكثر فعالية من العلاج الكيميائي، وهذه الدراسة تدل على أن الأبحاث أثبتت أن فاكهة القشطة بها مكونات نشطة، وهذه المواد أقوى من العلاج الكيميائي في مكافحة الخلايا السرطانية.

– كما تشير دراسة أقدم في جامعة بوردو نشرت في مجلة الكيمياء الطبية، تؤكد أن مركبات فاكهة القشطة تعتبر أكثر فاعلية من العلاج الكيميائي في تدمير خلايا سرطان الثدي.

الاثار الجانبية لفاكهة القشطة:يعتقد بعض الباحثين أن على الرغم من العديد من الفوائد الصحية للقشطة من مضادات الأكسدة، والمواد المضادة للالتهابات، ومضادات الميكروبات والمواد المضادة للفيروسات، هناك بعض الآثار السلبية

– تحذر مراكز علاج السرطان في أمريكا من استخدام الفاكهة لعلاج السرطان، لأن هذه الفاكهة لم يتم تجبتها على البشر حتى الأن، ويعتبر فاكهة القشطة غير آمنة، لأن الدراسات تبين أن المواد المشتقة من القشطة يمكن أن تلحق الضرر بالخلايا العصبية، وقد تسبب بعض الآثار الجانبية المماثلة لمرض باركنسون.

– تشير أحد الدراسات أن الشاي المصنوع من أوراق وسيقان القشطة، أنها قد تتسبب في السمية العصبية، وأنها تسببت للفئران في التنكس العصبي في الدماغ.

– هناك بعض الأمراض التي يجب تجنب تناول القشطة في حالة الاصابة بها، مثل المرض الذين يعانون من ضغط الدمن والمصابون بمرض السكري، لان للقشطة تزيد من تأثير أدوية السكري، والأشخاص المصابون بأمراض الكبد أو الكلى، حيث قد تسبب القشطة في سمية الكبد والكلى مع الاستخدام المتكرر، كما أنها قد تتسبب في تقليل امتصاص الأنسجة بعض أنواع الأدوية، والأشخاص الذي لديهم عدد منخفض من الصفائح الدموية، حيث تعمل فاكهة القشطة في تقليل عدد الصفائح الدموية.
كلمات ذات علاقة
فوائد , فاكهة , القشطة , لمكافحة , الاورام , السرطانية