مجتمع رجيمالحمل و الولادة

طريقة التمريخ الصحيحة , فوائد و اضرار التمريخ , وقت التمريخ المناسب للحمل , نصائح لل


طريقة التمريخ الصحيحة , فوائد و اضرار التمريخ , وقت التمريخ المناسب للحمل , نصائح للتمريخ

يطلق عليه تسميات تختلف بين الشعوب من منطقة لأخرى ومن هذه التسميات :
مساج ، تمريخ ، دلك ، دهن ، تمريج ، تمسيد ، ترفيع ، فحس.
وهو وان اختلفت تسمياته الا أنه بمدلول وعمل واحد يقوم معه من يملك هذه الخبرة بعمل حركات متناسقة ذات اتجاهات محددة على الجسم تتحرك لكل موضع حسب حاجته والداعي الحقيقي من هذه العملية " أي القيام بالتمريخ العضوي " لكل عضو مريض حسب حالته.



صور تمريخ

تاريخه :
إن أول من توصل الى علم الطب البديل والعلاج الطبيعي هم قدماء المصرين وهو مرسوم على الجدران والمتاحف المصرية في الأقصر وأسوان والمعابد مثل معبد فيلا وأشهر الملوك المهتمين هو الملك رمسيس وايضا ايزيس وكثيرا من الفراعنة ويعد المساج التدليك من أقدم الفنون العلاجية الصينية التي عرفت منذ آلاف السنين ، وقد ازداد الاهتمام به في الوقت الراهن وسابقاً كانت النساء يتوارثنه كعلم يفترض بالعارفات منهن إتقانه ومعرفته وقد ورد هذا الفن في بعض متون كتاب القانون للطبيب والفيلسوف ابن سيناء ، وبالرغم من التقدم العلمي والطبي والثورة المعلوماتية إلا ان العودة للجذور والتمسك بالتقاليد تأخذ سمة بارزة في مجتمعاتنا العربية فنلاحظ أن بعض النساء تشد الرحال من مدينة إلى أخرى عندما يأتي على مسامعها ذكر «المراخة الفلانية» التي تجيد مهنة التدليك لأعضاء الجسم وترفيع وترديد الأرحام للنساء.
وما تؤكده الدراسات والأبحاث ، إضافة إلى زيادة الإقبال على العيادات المختصة بالتدليك الصحي ، أن مجرد سماع كلمة مساج تخلق نوعاً من الارتياح وتخفف من الضغوط ، ولذلك يسعى الكثير إلى الحصول على قسط من الراحة العضلية والذهنية ، على سرير التدليك.
من أهم الفوائد التي تكتسبها الأم الحامل بالمساج : التغلب على مجموعة الأعراض الصحية المصاحبة للحمل كالتوتر، والقلق ، واضطرابات النوم ، بالإضافة إلى آلام الرقبة والظهر والمفاصل ، كما يساعد المساج على تحسن تمدد الجلد ، ومنع علامات التشقق ، وسرعة الشفاء من آلام ما بعد الولادة بخاصة القيصرية.


دواعيه :
ان التمريخ بشكل عام له دواع عدة يستطبب بها وما نحن بصدده هنا على وجه الخصوص كل ما يتعلق بالمرأة والأرحام على وجه التحديد لمعرفة المشاكل التي قد تواجهها وكيفية فهمها ، ومنها ما يلي :

• آلام أسفل الظهر وأسفل البطن .
• آلام المفاصل ، أو الالآم في الرقبة والظهر والكتف .
• آلام ما قبل الولادة أو ما بعدها.
• آلام الدورة الشهرية أو اضطرابها.
• النزيف الرحمي.
• النزول الرحمي أو الميلان الجانبي أو الخلفي .
• تنشيط المبايض الكسلانة والضعيفة.
• الالتهابات أو الافرازات.
• الارتخاء واتساع عنق الرحم أو المهبل.
• انسداد قناة فالوب.





اذا من خلال ما سبق يتضح لنا جملة من المشاكل التي قد تواجه المرأة الحامل أو الراغبة في الحمل والتي قد تعيق الحمل أو تسبب لها الأرق والقلق البدني والنفسي أيضاً لا نغفل أن التمريخ ذو فائدة لجملة من الدواعي نذكر من هذه الفوائد على سبيل المثال :

• طارد للرطوبة والغازات في البطن.
• يعمل على ازالة آلام العضلات في الرقبة والكتف والظهر.
• يعمل على اذابة الدهون في الجسم .
• يعمل على تنشيط الدورة الدموية وتدفق الدم.
• يعيد الحيوية والنشاط للجسم من الأرق والتوتر والصداع.
• يساعد على الصفاء الذهني ونعومة الجلد ويخفف من حدة الضغوط .
• يعمل على تفتيح المسامات لطرد الخلايا الغير مفيدة.

وكما له فوائدٌ جمه فقد يكون له في بعض الحالات مخاطر وموانع لا أنصح بالتمريخ في حال وجودها ومن تلك الموانع على سبيل المثال :

- نزول الرحم في بداية حمل .
- العملية القيصري.
- الكسور في مناطق حساسة .
- التمزق العضلي في الاماكن القريبة .

ومما سبق تبين لنا العديد من المشاكل الشائعة لدى النساء اللواتي قد تؤرقهن وتتسبب في منع أو تأخير الحمل فضلاً عن الآلام المبرحة التي قد يتسبب بها ، لكنّ هناك الكثير من الاخطاء الشائعة التي قد تقع فيها الزوجة الأم أو غير الأم أو النساء على وجه العموم يُقدِمن على هذه الأخطاء – عن غير قصد – مما يؤدي الى مشاكل في الأرحام مصحوبة بآلام مبرحة كنزول أو ميل أو حتى انقلاب وهو ما يعرف بالميل الخلفي ومن تلك الأخطاء :
• تحريك أو حمل الاجسام الثقيلة .
• الانزلاق أو السقوط المفاجئ.
• بعض الرياضات الصعبة والمجهدة.
• الالتواء المفاجئ سواء كان لمنتصف البدن أو القدمين.
• الصعود او النزول السريع والقوي لدرج المنزل.
• في بعض الحالات للجماع القوي والأوضاع الصعبة.
• الممانعة في ليلة الدخلة بسبب الم الايلاج ، وانصح الزوجة بالصبر حرصاً على سلامتها.

ولكي نتجنب ما سبق يجب علينا العناية والحرص في كل حركاتنا وسكناتنا ونتوخى الحذر قدر المستطاع حتى لا نقع في خطأ مفضي الى مشكلة قد تتسبب لنا في مضار أو تأخير حمل ، لكن اذا ما قد اصبنا بمشكلة فكيف نستطيع التعرف على ذلك فبعض المشاكل قد تعرفها المرأة ، وبعضها قد لا تعرفها لقلة الخبرة أو لعدم تعرضها لها من قبل فيصعب عليها فهمها ومعرفتها ، ونذكر على سبيل المثال :




نصائح للمتعالجة بالتمريخ :

• التأكد من قدرة الممرخة على فهم التمريخ وطرق التعالج به .
• استكمال البرنامج المحدد لها بالكامل وعدم الانقطاع عنه .
• تجنب تحريك أو حمل الاجسام الثقيلة وعدم التهاون فيها.
• تجنب الصعود القوي والنزول في درج المنزل.
• تجنب التمارين الرياضية القوية .
• تجنب الجماع في أوقات محددة تحدد حسب كل حاله.
• تجنب اوضاع الجماع الصعبة وخاصة مع الشعور بمشاكل في الرحم.
• تجنب الضغوط النفسية.

كلمات ذات علاقة
طريقة , التمريخ , الصحيحة , فوائد , و , اضرار , التمريخ , وقت , التمريخ , المناسب , للحمل , نصائح , لل