مجتمع رجيممقالات طبية متنوعة

ما هي الحصى اللعابية وما أسبابها وكيف يمكن علاجها

الحصى اللعابية – أرشيفية

مع “د/ سبأ جرار – أخصائية أمراض أنف وأذن وحنجرة وجراحة الرأس والعنق” سنتعرف على الحصى اللعابية وأسبابها وأحدث طرق علاجها

ما المقصود بالحصى اللعابية وما هو عددها؟

في البداية لابد من الحديث عن الغدد اللعابية ومكان وجودها وأهميتها للإنسان، وهناك ثلاثة أزواج من الغدد اللعابية الكبرى:
1. الغدد النكافية الموجودة على جانب الفك.
2. الغدد النكافية تحت الفك.
3. الغدد النكافية الموجودة تحت اللسان.


تعمل تلك الغدد على صرف اللعاب من خلال قنوات مفتوحة على جانبي الخد وتحت اللسان.
هناك أيضا غدد لعابية صغرى تتكون من 800 إلى 100 غدة لعابية موزعة داخل الفم والبلعوم وتكون وظيفتها الرئيسية هي فرز اللعاب.

وتابعت الدكتورة ” سبأ جرار “: تكمن أهمية اللعاب في أنه يعتبر مهم في المضغ والبلع والنطق وحماية الأسنان من التسوس إلى جانب بداية هضم بعض المواد وحاسة التذوق.

تفرز الغدد اللعابية من لتر إلى لتر ونصف لعاب يوميا.
من أكثر المشاكل تأثيرا على الغدد اللعابية الكبرى هو الحصى اللعابية وهو الشيء الغريب عنا نوعا ما.

لا يوجد سبب معروف لتشكل الحصوات اللعابية في الغدد ولكن هناك عوامل تساعد على وجود ترسبات في قنوات المريء وهي العوامل التي تؤثر على كمية إفراز اللعاب حيث هناك عوامل يمكنها أن تقلل أو تعديل تركيبة اللعاب في القنوات اللعابية وهي المشاكل التي تمنع المريض من الأكل أو الشرب بشكل كافي مثل الجفاف الناتج عن قلة تناول السوائل إلى جانب بعض أدوية الحساسية والضغط والأدوية النفسية التي يمكنها أن تقلل من إفراز اللعاب إلى جاب التهابات الفم التي تؤثر على درجة حموضة الفم وبالتالي تؤثر على إفراز اللعاب.

ما هي أعراض وكيفية تشخيص الحصوات اللعابية؟

تبدأ أعراض الحصوات اللعابية عندما يظهر هنالك انسداد في مجرى اللعاب ولكن طالما أن الحصى صغيرة فلا يمكن انسداد المجرى اللعابية.
هناك انسداد جزئي والذي يسبب انتفاخ للغدة النكافية ويتسبب في ألم متكرر بعد الأكل وبالتالي ينزل اللعاب.
في حالة وجود انسداد كلي للمجرى اللعابية يحدث هنالك انتفاخ دائم وألم دائم إلى جانب تواجد البكتيريا في المكان واحمرار ولا يستطيع فتح الفم مع إمكانية تضخم الغدد الليمفاوية.

وتابعت الدكتور ” سبأ “: يمكن تشخيص الحصوات اللعابية عن طريق الفحص الطبي الذي يستطيع أن يبين وجود تلك الحصوات في الغدد اللعابية خاصة إذا كانت الحصوة بالقناة مما يسهل تشخيصها يدويا.


هناك تقنية ultra sound والصور التليفزيونية والرنين المغناطيسي التي يمكنهم التعرف على الحصوة اللعابية بكل سهولة.

أما العلاج: يعتمد علاج الحصوات اللعابية على حجم ومكان الحصوة. في حالة وجود الحصوة قريبة من الفم يتم نصح المريض بشرب سوائل بكمية كبيرة وتناول المواد الحامضة مثل الليمون أو المواد التي تساعد على خروج الحصوة من الفم.
في حالة كبر الحصوة يمكن المساعدة في عمل المساج أو عمل توسيع للفتحة لإمكانية خروج الحصوة من الفم.

هناك طريقة أخرى حدية عن طريق المنظار والتي يُفضل علاج الحصوات بها حيث يتم دخول المنظار للقناة العابية ومن ثم يسهل خروج الحصوة.

وأخيرا، في حالة قرب الحصوة من الغدة نفسها فيمكن تفتيت تلك الحصوة وهي عملية بسيطة ولكن يُفضل في معظم الأحيان عدم اللجوء للجراحة ولكن يمكن اللجوء للحل الجراحي عن طريق استئصال الغدة اللعابية كاملة إذا كانت الحصوة بداخلها أو في حالة تكرار تكون الحصوات.




ملاحظة مهمة:
جميع المعلومات الطبّية الواردة في هذا الموضوع الطبي هدفها زيادة التوعية الصحّية، ولاتغني عن إستشارة الطبيب المختصّ .
كلمات ذات علاقة
ما , هي , الحصى , اللعابية , وما , أسبابها , وكيف , يمكن , علاجها