•*~فوانيس الأمنيات~*•

مجتمع رجيم منتديات الصور
الكاتبة: وفاء

•*~فوانيس الأمنيات~*•















دهليزٌ قد أضاءته فوانيسٌ طافية ،،
أمشي بإستقامة ورزانة على ذلك البساط المخملي الذهبي ذو الزخارف البرتقالية،،
أدير حدقتي الأرجوانيتين نحو تلك الألوان الزاهية المطالبة برجاء أن أستوقف نفسي لأرى المطلوب من ميولٍ بشرية،،
أعلم أنني كجنية تحقيق ما يصلني من أماني هي وظيفتي،،
لكن..
رغباتهم التكرارية التي تطمع فيما سيفنى ، تجرُّني للكسل،،
تثائبتُ و أنا أحذوا حذوَ سابق أيامي و من ثمَّ مددتُ يدي مبسوطةً لتلبي تلك الفوانيس آتيَة لي مُسرعة،،

و كما أصاب مني التوقع و بصيرةُ الرغبة ، رأيت التكرار لتلك الأماني ..


*أرغب بإمتلاك منزل رائع *
*أريد نيل درجاتٍ عالية لدخول جامعة *
* آمل أن أحصل على وظيفة ذات مرتَّبٍ عال *
* أتمنى أن أرى فتاتي المقدَّرة قريبا*
* أحب أن أكون أما ًًّّّ...*
.
.
.
.
أنهيت فتح الفوانيس و رؤيةَ تلك الأمنيات التي تحتكرها مشاعر جنانهم ،
و أوساط رغباتهم،،

استدَرتُ لأَعُد أدراجي ، لكن صوتاً حنيناً لطفلٍ ما جعلني أسرع بالعودة..

استغرقتُ فترةً أبحث عن ذلك الفانوس التابع له، فرأيت ُُ فانوساً قد تعددت أبوابه و ألوانها..

خجلاً قد أخفى نفسه بحياء بين زاوية صادَّة

أشرت بسبابتي نحوه ليتقدَّم ، ثمَّ فتحت بوابته لأنهي وقفتي هذه بتلبية طلبه واستغاثته ،،

فبهذه الليلة قد غفت عينيه الباكية راجِيَةً لي بكل حال

خرجت شظايا النور تحوم حولي قبل أن تعلوا راسمة حروفَ بغيته

* أتمنى أن يجد والدي مالاً كافياً لمراجعة طبيب الأسنان و يتوقف ألمه*

بصراحة ،اشتقتُ لأماني الأطفال الصادقة
و التي تجرُّني للبسمة بلطف و هدوء

نقيَّةٌ قلوبهم ، راقيةً أهدافهم...

يعرفون ما هُوَ ثمين بسلامَةِ فطرة ،، و رغم بساطة حروفهم

أرى لفوانيسهم شعاعٌ يعلوا دونَ اضمحلال،،،
فمياه قلوبهم الصافية تذيب ذرات الأنا بين حب ما لا يدرك بعقل

نطقتُ بخفوتٍ لتلك الأمنية
" لكَ ذلك صغيري،،"









~تمت

~



التالي
السابق