صداع في ضمير القلب !

صداع في ضمير القلب ! ♥ كان لا بد لي أن اعترف لها ! لا أستطيع أن استمر هكذا دون أن أقول لها عما يتصارع داخل جدران النفس وارجاء القلب 0 كان لا بد لي أن...

مجتمع رجيم عــــام الإسلاميات
bstasheo
اخر تحديث

صداع في ضمير القلب !

صداع في ضمير القلب !

صداع في ضمير القلب !

♥ كان لا بد لي أن اعترف لها !

لا أستطيع أن استمر هكذا دون أن أقول لها عما يتصارع

داخل جدران النفس وارجاء القلب 0

كان لا بد لي أن أقول لها أن الألم يعتصرني بعد أن ضاع

منها أهم ما كان يميزها عن نساء الدنيا 0

لقد ضاع منها ذلك الجنون غير المحسوب

لا يمكن أن تكون الحياة " مهذبة " " منظمة " " مرتبة "

" تقليدية " محسوبة " إلى هذا الحد المخيف 0

لا يمكن أن يتدرج كل شئ تحت باب " الواجب " و " المفروض"

و " التقاليد " و " الأصول "

لا يمكن أن تسير الحياة على طريقة " لو سمحت ممكن أن

تعطيني الملح " فيأتي الرد 00 طبعاً تفضلي 000 ويأتي

الرد الآخر : " شكرا " 0

على هذا النهج مطلوب مني أن أقول لها " ممكن بعض الحنان لو سمحت "

فتقول : طبعاً يا عزيزي 0 تريده بالسكر أو بدون ؟

فأرد : أريد حنانا بالسكر 0000000

فتقول متسائلة : كم قطعة سكر بالضبط ؟

فأرد : 3 قطع لو سمحت 0


فترد : تفضل يا عزيزي 0

فأقول : شكرا على حنانك المضاف إليه 3 قطع من السكر يا عزيزتي !

شئ عاقل إلى حد الجنون ، كل شئ فيه مرتب منظم لا بد أن

نطلبه شفهياً ، ويأتينا الرد عليه مثل خطابات الجهات الحكومية 0

هل لا بد لي أن أقول أريد حتى أخذ ؟

هل مطلوب مني أن أشكو وأقول أنا

بحاجة إلى حب وحنان ورعاية حتى يتم " توريد " هذه المشاعر لي ؟

أنا أعرف أن كل هذه المشاعر موجودة ، ولكن قيمتها الكبرى

هي أن يشعر الطرف الأخر باحتياجي لها دون أن أطلبها

قيمة العطاء هي أن يكون تلقائيا بدون موعد ، بدون حجز مسبق ،

بدون ترتيب ، بلا بروتوكول ، بلا استئذان 0

العطاء لا يدق على الباب ولكنة يحطمه 0

المحب لا يستأذن في أن يعلق منشورا على جدران قلب

المحبوب ، بل يلصقه دون خوف من شرطي أو غريم !

في هذا العصر الحب هو خروج عن المألوف تحطيم لقانون

طبيعة عصر غلبة فيه المادة على " القلب"

وأصبح فيه بريق الماس أكثر جاذبية من ليهب المشاعر ،

واصبح معطف الفراء أكثر دفئا من عطاء القلب 0

هنا أيضاً يتعين على الرسائل التي يبعث بها القلب أن

تكون اكثر وضوحا فلم يعد " المحب من الإشارة يفهم "

بل يحتاج إلى إيضاحات صريحة واضحة لاحتياجات القلب 0

ويبقي ضمير القلب يعيش عقدة ذنب : هل يقول لها ما يدور

بداخله ؟ هل يطلب منها ؟ هل يسكت ؟ هل يحزن ؟ أم يظل

يبتلع صمته بعد أن أدرك أن الوصول إلى المثالية في العشق

هي غاية لا تدرك في هذا العصر المتقلب ؟

:o
المصدر: مجتمع رجيم


w]hu td qldv hgrgf !

مسلمة
اخر تحديث
مريومه
اخر تحديث
انا بس مش مصدقه ان ضمير المتكلم بيشير انه رجل
رجل يبحث عن مشاعر مفرطه وسيده تعطى بحساب
العكس هو الصحيح دائما
عموما كلمات جميله
شكرا لكى ويا ترى منقوله ولا ليكى
انتى مش موضحه

التالي

ألا تريدين أن يحبك الله...؟؟؟

السابق

من منكرات الأفراح

كلمات ذات علاقة
القلب , صداع , ضمير