هل نحن امه واحده؟

مجتمع رجيم / عــــام الإسلاميات
كتبت : masy
-
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام علي أشرف الخلق سيدنا محمد وعلي آله وصحبه , وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له وأن سيدنا محمد عبده ورسوله .


إن واقع الأمة مرير وهذه المرارة ليست وليدة اليوم , لم نتجرع الألم والعلقم من حال العراق أوفلسطين , نحن نتجرعه من حوالي مائة عام , وها هي ثمراته .. العراق , فلسطين , البوسنة .. التخلف العلمي والتكنولوجي , الإنهيار الأخلاقي .. المصائب تتراكم ..


أجيال من الشباب اليائس المحبط كل انواع الأمراض الإجتماعية من اكتئاب وقلق وسلبية .. حتي ثقتنا في أنفسنا كخير أمة أخرجت للناس اهتزت .. أصبح الغرب لنا هو الوحي والإلهام ! نقلده في كل شيء الملبس والمأكل حتي أسلوب السير والحديث .. أي أمة أخري لو أصابها ما أصابنا لاختفت ,, ولكن نحن ما زلنا هنا .. ولكن يلزمنا التغيير .

ما هو التغيير : هو الانتقال من حال إلي حال أفضل منه .. لنعود كسابق العهد , لقد أصبحنا ضعفاء , يقول تبارك وتعالي ( ونريد أن نمنن علي الذين استضعفوا في الأرض ونجعلهم أئمة ونجعلهم الوارثين ) _ القصص - 5 _

قاد الاسلام العالم في عصور ازدهاره وضعفه حوالي 1300 سنة , كانت الأرض هانئة والحياة سهلة وسلسة , والكون مستكين .. لم تشهد كل الأديان فترة حرية ممارسة كالتي عاشتها في ظل الدولة الاسلامية , وليس هذا معناه أنها كانت دولة بلا أخطاء .. أبدا لقد مرت بعهود قوية وأخري ضعيفة ولكن في النهاية كانت عهود آمنة .
هذا ما يريده الله من هذه الأمة .. أن تقود البشرية .. ممكن ؟؟ أكيد !!!

ما كل هذه الثقة ؟؟؟ ببساطة لأن لدينا قانون واجب التنفيذ لنكسب القضية ونحصل علي ما نريد .. هكذا بكل بساطة ؟؟ نعم بكل بساطة . هذا القانون هو : حتي يغيروا ما بأنفسهم .. لا يمد الله يده الرحيمة بالعون والمناصرة إلا بشرط تنفيذ القانون .. هذا أصل من أصول الحياة علي الأرض .. استعمال قوانين الله فيما نريد .. تسخير القوانين والتعامل معها . اما القفز من حولها وانتظار المعجزات .. فلا .. مثل الفرق بين من قفز ليطير ومن صنع طائرة تحايل بها علي قانون الجاذبية فاستعمله وسيطر عليه .. مع أن المنطق يقول أن شخص واحد أخف وزناً من طائرة .. ولكن لأن هذا ليس شعارنا , هذا قانون قرآني .
والقوانين اسباب نتعامل معها فنحصل علي نتائج .. نحن هنا لنضع حل استراتيجي طويل الأمد لإنقاذ الأمة وإلا فستظل المآسي تتكرر ..
والنقطة التي سنغيرها اليوم هي : نبذ الأنانية و " الأنا " .
كل واحد منا يجب أن يتوقف عن الحياة .. أو لنفسه وعياله فقط .. يجب أن نعود أمة .. وآه لو عدنا أمة بروح واحدة ويد واحدة وآمال مشتركة

الحضن الأول الأكبر الأوسع : الأمة

قال تعالي : ( إن هذه أمتكم أمة واحدة وأنا ربكم فاعبدون ) .
وقال تعالي : ( وإن هذه أمتكم أمة واحدة وأنا ربكم فاتقون )


الحضن الذي يليه : بلدك .. وطنك .. حب الوطن جزء لا يتجزأ من التدين , ألم يقل رسولنا الحبيب صلوات ربي وسلامه عليه وهو خارج من مكة : ما أطيبك من بلدة وأحبك إلي ولولا أن قومك اخرجوني ما سكنت غيرك .


الحضن الثالث : جيرانك .. يا ألله أين الجار ؟؟؟! أين من قال فيه رسول الله {ص} : " مازال جبريل يوصيني بالجار حتي ظننت أنه سيورثه " في المباني الكبيرة لا نعرف أسماء الجيران ولو كان الباب في الباب .


الحضن الأصغر اللصيق : عائلتك .. الوالدين والأرحام وكم لبر الوالدين من مكانة ,, ولصلة الأرحام من وزن عند رب العباد .


أتدرون كيف تفرقنا ؟ اختفت الأحضان كلها واكتفي كل واحد منا بنفسه .. الأمة معني غائب في عقول الشباب .. مالنا والأمة .. الجيران : حدِّث عن فرقتهم ولا حرج فلا سؤال ولا ود ولا معرفة .. أما العائلة فياسوء ما أصابها , ظلت تتقلص حتي اصبحت فرداً .. انتهي زمن كبير العائلة الذي يجتمع حوله الجميع .. انتهي الجمع واللمة والأيدي الممتدة إلي المائدة الواحدة تتبادل وتتخاطف وتتضاحك .. وانتهي اكثر من ذلك البيت الصغير .. الوالدين يتوسلان للشباب من الأبناء : ابق معنا .. اجلس قليلاً .. نريد أن نعرف من أخبارك .. والشباب لم يعد له إلا حضن نفسه : اريد البقاء مع اصحابي .. اريد الحديث في التليفون .. الشات علي الانترنت .. لولم يتغير ذلك فلا فائدة الغرب أخذ هذا الجزء من القانون ونفذه فارتفع : سوق اوروبية مشتركة .. فيزا واحدة .. عملة واحدة .. مجلس اتحاد يجمع الدول الأوربية ..


إن شعائر الاسلام كلها ضد " الأنا " نقول في الصلاة ونحن نقرأ الفاتحة كل منا في سره : إياك نعبد .. لا يستطيع فرد ان يقول إياك اعبد وان كان هذا للمعني أقرب ولكنه اسلامنا منحنا الله الثواب الأكبر حين نجتمع خمس مرات يومياً للصلاة في جماعة .. وفرصة أسبوعية لاجتماع كل حي بأهله في صلاة جامعة هي صلاة الجمعة .. ثم روعة اجماع ملايين المسلمين لمدة 30 يوم كل سنة علي أوسع مائدة تعرفها البشرية .. ما ئدة إفطار رمضان .. حتي لولم يجمعهم المكان فيجمعهم الزمان وتخلو الطرقات وتمتد الأيدي الي الأفواه في لحظة واحدة يرتفع فيها الآذان وتختفي فيها الشمس ..
ويجمع الله المسلمين مرة أخري حتي يتعرفوا علي الوحدة .. يجمعهم عشرة أيام في الحج .. فريضة يختفي فيها الفرد وتعلو فيها الأمة فلا تعرف هذا من هذا وقد جمعهم الصعيد الطاهر والتلبية المخلصة .. حتي صفوف الصلاة لا يصح أن يقف شخص فيها وحده بل يسحب من يسانده


أرأيتم مكانة الوحدة في ديننا الحنيف .. دين التوحيد .. كيف يكون هذا ديننا ونفترق ؟؟


لو حاولت أي أمة توحيد اهلها فلن تجد أفضل من قواعد الإسلام " مثل المؤمنين في توادهم وتراحمهم وتعاطفهم كمثل الجسد الواحد إذا اشتكي منه عضو تداعي له سائر الجسد بالسهر والحمي "

رسولنا الكريم يوم الخندق وقد استبد به وبالمسلمين الجوع فربطوا علي بطونهم الحجارة .. ورأي جابر بن عبد الله الرسول {ص} وحجرين كبيرين علي بطنه فلم يملك إلا أن سأل امرأته عن طعام فأخبرته أن لديهم شي من الدجاج وشعير .. فذهب هذا الصحابي المحب إلي رسول الله يدعوه فماذا كان رد رسولنا وقدوتنا .. وحدي ياجابر .. لا يمكن !! الأصل في ديننا أنه اذا اشتريت فاكهة ومررت علي جارك فيجب ان يأكل معك منها


سيدنا عمر بن الخطاب وهو مطعون ويكاد يسلم الروح ويسأل : أصليتم ؟؟؟ إنها الجماعة أهم من الروح والنفس انظر إلي اسلامنا الذي ساد ..

كل الهجرات في الدنيا كان ثمنها فادح من الدماء أو الأرواح .. هجرة الأوربيين الي اميركا , او الي استراليا .. إلا المهاجرين المسلمين ومن استقبلهم من الآنصار .. اقتسموا بكل سعادة الدور والمال واكثر من ذلك أحياناً .. بالله عليكم لو دخلت علي زوجتك اليوم وأخبرتها أن أخا لك يحتاج ألي سكن وستقتسم معه بيتك فقط بيتك ..!! لا داعي ان نتخيل رد فعلها فغالباً ستبحث أنت وأخوك هذا عن شخص ثالث يأويكم .

هيا نتفق ان نلتزم هذا التعبير ..

لــــــــــــــــــــــــــــن أعيــــــــش لنفســــــــــــــــــي ..

سـأعيــــــــــــــــــــــش لأهلـــي وجيـــراني ووطنـــي وأمتـــــــي ..

المقولة القديمة تقول مــــا استـــحق ان يـــولد مــــن عـــاش لنفـســـــه فقـــــط .. يعيش صغيراً ويموت ذليلاً وحيداً ولو أحاط به الملايين ولكنها إحاطة مكانية وليست إحاطة قلبية ..

إن مـــــــــــن يهــــــــــــب نفسه لأمتــــــــــــــــــه يعيـــــش بعمر هذه الأمــــــــة ..

هذا وعدنــــا لأنفسنــــــــــا مــــــــن اليـــــــــــــــــــــوم ..
كتبت : بحر الجود
-
جزاك الله خير وسلمت يمنااااك
ولا حرمك الأجر
كتبت : سحر هنو
-
جزاك الله خير وسلمت يمنااااك
ولا حرمك الأجر

كتبت : ألمغتربة
-
اختي العزيزة

قلبتي علينا المواجع مع الاسف هذا حال امتنا العربيه

وبسبب فقداننا للحضن ألاول ألاكبر والاوسع

فقدنا كل الاحضان .......

سلمت يمينك على ماخطت من كلمات معبرة


كتبت : أم باسل99
-
جزاك الله خييييييييييييييييييييييييير
كتبت : جويرية33
-
بارك الله فيكي موضوع راااااااااااااائع
جزاك الله كل خير
الصفحات 1 2 

التالي
السابق