مجتمع رجيمالاحاديث الضعيفة والموضوعة والادعيه الخاطئة

قصة في عهد سيدنا سليمان (لم ينسى دودة عمياء فهل ينساك )



[align=center] بسم الله الرحمن الرحيم[/align]
هذه حكاية حدثت في عهد سيدنا سليمان عليه السلام سمعتها من احد المشايخ واحببت ان انقلها لكم لعل فيها فائدة لاحد ما:
كلنا نعلم ان سيدنا سليمان عليه السلام قد اوتي منطق الطير وكان يتحدث الى الحيوانات ويفهم كلامها

وهذه احدى القصص التي حدثت معه: ففي أحد الايام كان سيدنا سليمان عليه السلام جالس على شاطئ البحر مع احد جنوده وأثناء وجوده هناك اذ بنمله تأتي مسرعتا باتجاه البحر وتحمل في فمها حبة قمح
.
وعندما وصلت الى شاطيء البحر وسيدنا سليمان يراقبها اذا بضفدع يخرج من مكان قريب من الماء ويفتح فمه فتدخل النمله فيه ثم اغلق فمه ونزل تحت الماء وسيدنا سليمان متعجب مما يراه وهو يراقب هذا المنظر...............
.
وبعد عدة دقائق من غيابها خرجت الى الشاطئ مره اخرى وعندها عزم سيدنا سليمان على ان يسألها عن أمرها
وبالفعل أمسك سيدنا سليمان النمله وقال لها اخبريني ماشأنك............. واين ذهبت مع الضفدع تحت الماء فقالت له:
انه يوجد تحت الماء صخره في داخلها دوده عمياء لاتستطيع ان تحصل على طعامها وقد وكلني الله بها كل يوم احضر لها حبة قمح وهذا الضفدع يساعدني على النزول تحت الماء لايصال الطعام لها فسألها سيدنا سليما من أمركما بذلك فقالت الله سبحانه وتعالى ثم سألها وهل قالت الدوده شيئا فقالت النمله نعم: لقد قالت الحمد لله الذي لم ينساني وسير لي رزقي
.
.
.
فعلا الحمد الله الخالق فهو موجود في حياتنا ويراقبنا ويرزقنا ولم يوكل امرنا لاحد من البشر
انا شخصيا هذه الحكاية كان لها أثركبير في تغيير اشياء كثيره في حياتي ومنها فهمت معنى التوكل على الله حق التوكل.



منقول
يالله انك انت التواب الرحيم
شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .
اللهم لك الحمد حتى ترضا ولك الحمد اذا رضت ولك الحمد بعد الرضا لك الحمد كما ينبغي لجلال وجهك وعظيم سلطانك
وبارك الله فيك يا اختي وجزاك الله كل خير مع انها قصة احفظها لكن كلما اقرأها احس بعظمة الله ورحمته
في عبادة سبحانك يارب ما عبدناك حق عبادة
وشكرا لك يا اختي وتقبلي مروي ولك مني كل التحية اختك بالله
سبحــــــــــــــــــــــــــــان الله

موفق بإذن الله ... لك مني أجمل تحية .
شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .
ما صحة القِصة التي وردت عن نبي الله سليمان في نملة تُطعِم دودةً عمياء في قاع البحر ؟؟

الســلام عليكم ورحمة الله وبركــاته
قام شخص بسؤال الشيخ عبدالرحمن السحيم
عضو مركز الدعوة والإرشاد عن قصة وردت عن نبي الله سليمان في نملة تُطعِم دودةً عمياء في قاع البحر

حــــيث جــاء السؤال عـــــلى الشكل الــتالــي :

أرد ت ســؤالك عن هذه القصه هل هي صحيــحه لاني قــرأتها بأحد المنتديــات وأردت الـتــأكد منها ..اذا سمحــت لأنــي أعتقد انها غير صحيحه فأردت التـأكد من فضيلتكم..


روي أن سليمان بن داود عليه السلام جلس يوماً على ساحل البحر فرأى نملة في فمها حبة حنطة تذهب الى البحر فلما بلغت اليه خرجت من الماء سلحفاة و فتحت فاها فدخلت فيه النملة و دخلت السلحفاة الماء و غاصت فيه فتعجب سليمان من ذلك و غرق في بحر من التفكر حتى خرجت السلحفاة من البحر بعد مدة و فتحت فاها وخرجت النملة من فيها و لم يكن الحنطة
معها فطلبها سليمان و سألها عن ذلك



فقالت:يا نبي الله ان في قعر هذا البحر حجراً مجوفاً و فيه دودة عمياء خلقها الله تعالى فيه و أمرني بايصال رزقها و أمر السلحفاة بأن تأخذني و تحملني في فيها الى أن تبلغني الى ثقب الحجر فاذا بلغته تفتح فاها فأخرج منه وأدخل الحجر حتى أوصل اليها رزقها ثم أرجع فأدخل في فيها فتوصلني الى البر فقال سليمان:



سمعت عنها تسبيحاً قط؟ قالت: نعم تقول يا من لا ينساني في جوف هذه الصخرة تحت هذه اللجة لا تنس عبادك المؤمنين برحمتك يا أرحم الراحمين





فسبحان الله العلي العظيم ...... الله اكبر الله اكبر والله انها قصة تقشعر منها الابدان وتدمع منها الا عين ..... يالله برحمتك نستغيث وافتح لنا ابواب رحمتك ورزقك ورضاك ومغفرتك واجعل لساننا رطبا بذكرك ياارحم الراحمين

الجـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــوااب

وقد اجاب الشيخ عبدالرحمن السحيم
عضو مركز الدعوة والإرشاد عن هذه القصة بقوله :

(لا أعلم أنه يصِحّ عن نبي الله سليمان في شأن النمل غير ما جاء في كتاب الله عزّ وجلّ .)

والله أعلم .
كلمات ذات علاقة
أم , جودة , ينساك , ينسى , سليمان , سيدنا , علياء , عهد , فهل , قصة