انفلونزا الخنازير ..وباء يجتاح العالم .. الاجراءات الوقائية و العلاج .. هااااام جدا

انفلونزا الخنازير ..وباء يجتاح العالم .. الاجراءات الوقائية و العلاج .. هااااام جدا...

مجتمع رجيم / منتدى البيئة والعلوم الزراعية
ماشاءالله
اخر تحديث
انفلونزا الخنازير ..وباء يجتاح العالم .. الاجراءات الوقائية و العلاج .. هااااام جدا









انفلونزا الخنازير ..وباء يجتاح العالم .. الاجراءات الوقائية و العلاج .. هااااام جدا

--------------------------------------------------------------------------------

انفلونزا الخنازير يجتاح العالم..الإجراءات الوقائية والعلاج والمخاطر
تحقيقات

تعريف بالفيروس وكيف ينتقل وما المخاطر المحتملة
في كل لحظة أخبار جديدة عن ضحايا جدد، قالت المديرة العامة لمنظمة الصحة العالمية ماغريت تشان "قررت رفع مستوى الإنذار إلى الدرجة الخامسة المرحلة قبل الأخيرة من إعلان وباء عالمي ترى انه "وشيك"، وأضافت ان "كل الدول يجب ان تفعل فورا خططها للاستعداد لجائحة".

بينما حذر نائبها الدكتور كايجي فوكودا "من الواضح ان الفيروس ينتشر ونحن لم نلحظ اي مؤشر على تباطؤ".
وان كانت الدرجة الرابعة تشير الى زيادة الخطر في شكل كبير، فان الدرجة الخامسة تعني وجود "مؤشر قوي جدي على جائحة وشيكة" وانه لم يعد هناك وقت طويل للاستعداد لمواجهتها، مما يعني ان البشرية على حافة وباء كارثي يشبه وباء 1918 الذي حصد الملايين.

ما هي انفلونزا الخنازير؟
وفقا لمصادر طبية فان انفلونزا الخنازير مرض تنفسي يصيب الخنازير. وعندما تصاب مجموعة من الخنازير بالسلالة "أ" من هذا المرض تنتشر بينها أعراض مرض شديدة، لكن الإصابات نادرا ما تكون مميتة. عادة ما تنتشر العدوى في الخريف والشتاء، لكنها تستطيع الظهور في أي وقت من السنة.
هناك عدة أنواع من انفلونزا الخنازير، وكما الشأن بالنسبة لانفلونزا البشر، تتغير خريطتها الجينية باستمرار.

هل يمكن ان يصاب البشر بانفلونزا الخنازير؟
انفلونزا الخنازير لا تصيب البشر عادة، لكن تحدث حالات متفرقة، خاصة عند أشخاص يتعاملون مع الخنازير عن قرب.
كما ان هناك حالات موثقة انتقلت فيها العدوى من إنسان لآخر. ويعتقد انها تنتقل مثل الانفلونزا العادية، عن طريق السعال والعطس.

هل يتعلق الأمر اليوم بنوع جديد من انفلونزا الخنازير؟
تؤكد منظمة الصحة العالمية ان بعض الحالات على الأقل هي إصابات بنسخة لم تعرف من قبل من سلالةh1n1 لفيروس انفلونزا الخنازير من النوع "أ".
والسلالة h1n1 هي التي تتسبب عادة في عدوى الانفلونزا موسميا عند الإنسان، لكن هذه النسخة الجديدة مختلفة، فهي تحوي جينات مشتركة بين فيروسات انفلونزا الإنسان والطيور والخنازير.
تستطيع فيروسات الانفلونزا المختلفة تبادل الجينات فيما بينها، ويبدو من المحتمل ان هذه النسخة الجديدة من الفيروس نتجت عن إصابة كائن واحد بعدة أنواع من الفيروس، تصيب عادة كائنات مختلفة.

ما مدى خطورة انفلونزا الخنازير؟
تسبب انفلونزا الخنازير أعراضا مشابهة للانفلونزا الموسمية العادية التي تصيب الإنسان، ومنها الحمى والسعال وآلام الحنجرة والمفاصل وموجات البرد والإعياء.
ومعظم الأعراض الناتجة عن انفلونزا الخنازير حول العالم تبدو خفيفة، الا في المكسيك حيث أدت الى وفاة العشرات.

هل يستدعي انتشارها القلق؟
كلما ظهر فيروس يمكنه الانتشار من شخص لآخر تتم مراقبته عن كثب مخافة تحوله الى وباء.
وقد حذرت منظمة الصحة العالمية من ان الحالات التي ظهرت في المكسيك والولايات المتحدة قد تكون الشرارة التي تولد وباء على الصعيد العالمي، مؤكدة ان الوضع خطير للغاية.
لكنها ايضا تلح على ان الوقت مبكر جدا لتقييم الوضع بشكل كامل فيما يقول مسؤولون ان العالم اقرب اليوم الى وباء انفلونزا منذ 1968.
ولا تعرف العواقب التي قد تترتب عن اندلاع وباء، لكن الخبراء يقولون انه قد يودي بالملايين حول العالم.
وللتذكير، فان وباء الانفلونزا الذي أصاب اسبانيا في 1918، وهو من سلالة h1n1 هو الآخر، أدى فعلا الى وفاة الملايين.
وتعتبر خفة الأعراض التي ظهرت في الولايات المتحدة مشجعة حيث قد تعني ان قساوتها في المكسيك ربما سببتها عوامل جغرافية محددة او ان فيروس ثان أصاب السكان المحليين في نفس الوقت.
لكن السبب قد يكون أيضا طلب المصابين في المكسيك العلاج في وقت متأخر جدا مقارنة مع بقية العالم، او كون فيروس المكسيك مختلفا عن غيره شيئا ما.

هل يمكن احتواء هذا الفيروس؟
يبدو ان الفيروس بدأ في الانتشار حول العالم، ويرى معظم الخبراء ان احتواءه سيكون من الصعوبة بمكان في زمن يتنقل فيه آلاف الأشخاص يوميا حول العالم.

ماذا عن الأدوية واللقاحات؟
تقول السلطات الأمريكية ان دواءين يستخدما في علاج الانفلونزا، وهما تاميفلو وريلينزا، اظهرا نجاعتهما في الحالات التي سجلت لحد الآن، وتقلل تلك العقاقير أيضا احتمال انتقال العدوى من شخص لآخر.


ماذا عن انتشار الفيروس ؟
تشير مصادر إعلامية مختلفة انه حتى صباح اليوم الجمعة فان المكسيك البلد الذي يعتقد بأنه مصدر الوباء، أعلن عن وفاة 12 شخصا ويشتبه في وفاة وإصابة 200 شخص، وتتوالي الأخبار عن إصابات في كثير من دول العالم الدول، في الولايات المتحدة أحصيت 120 حالة فيها، وفي كندا (19) ونيوزيلاندا (3 إصابات مؤكدة من أصل 14 محتملة جدا). وتحدثت فرنسا عن حالتين (محتملتين جدا) واسبانيا 17 حالة وحالتين في كوريا الجنوبية، وفي بلجيكا تحقق السلطات في احتمال ست إصابات، واسكتلندا إصابتين اعلن عن دخولهما المشفى.
وأعلنت البرازيل للمرة الأولى اول أمس وجود حالتين "محتملتين" بينما وضع 59 شخصا تحت إشراف طبي في كولومبيا.
كما وصل المرض الى اسرائيل /حالتين/، وفي كوستاريكا حالتين كما أعلن عن الاشتباه في حالات في البرازيل وجواتيمالا وبيرو واستراليا ونيوزيلاندا و كوريا الجنوبية وغيرها.

ما هي التحذيرات والإجراءات المتخذة عالمياً؟
الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون حذر في وقت سابق من ان يتسبب هذا الفيروس في وباء انفلونزا جديد، "يمكن ان يكون خفيفا في تأثيره أو ان يكون شديدا."
وأضاف بان: "لا نعرف بعد كيف سيتطور المرض، لكننا نشعر بالقلق لان معظم الذين توفوا به في المكسيك هم من الشباب والبالغين الأصحاء."
ويعتقد ان العاصمة المكسيكية هي مركز لتفشي الفيروس، حيث أوصى الرئيس مواطنيه "بالمكوث في منازلهم" في نهاية الأسبوع الممددة حتى الأول من مايو/أيار. وستعلق النشاطات "غير الأساسية" في الإدارات الحكومية الى الخامس من الشهر نفسه، وستغلق المؤسسات المدرسية أبوابها حتى السادس منه.
حيث شرعت دول كثيرة فى إجراء مراقبة صحية للمسافرين في المطارات القادمين من المكسيك والولايات المتحدة واليابان، ففي مطار شنغهاي على سبيل المثال تم فحص المسافرين بمعدات طبية خاصة للتأكد من خلوهم من أعراض الفيروس.
بعض الدول سارعت في إصدار تحذيرات لمواطنيها بشأن السفر إلى المكسيك، وإضافة إلى إجراءات المراقبة الصحية في المطارات والموانئ بدأت حكومات العالم في توفير مضادات الفيروسات بكميات كبيرة.
وقررت حكومات مثل الصين وروسيا وضع أي شخص لديه أعراض الفيروس القاتل قيد الحجر الصحي، كما زادت معظم الحكومات إجراءات فحص واردات الخنازير من الأمريكتين أو فرضت عليها حظرا مؤقتا.
وقد أعلنت مصر الخميس نيتها القضاء على 250 ألف خنزير. وبعد ان عرضت الأمر في مرحلة أولى كأجراء احترازي لمواجهة الانفلونزا، عادت وأكدت الخميس انه إجراء لحماية "الصحة العامة".
هذا على الرغم من ان المنظمة الدولية للصحة الحيوانية أشارت إلى أن القضاء على الخنازير لا يسهم "على الإطلاق" في الحماية من المخاطر على الصحة العامة والحيوانية.
وفي أمريكا أعلنت وزارة التربية ان نحو مئة مدرسة أقفلت في الولايات المتحدة من أصل نحو 100 الف مدرسة في البلاد، خوفا من انتشار الوباء.
كما أوصت السلطات المرضى المصابين بانفلونزا الخنازير بالبقاء في بيوتهم سبعة ايام على الأقل من دون ان تفرض حجرا على نطاق واسع في البلاد حيث سجلت إصابات في عشر ولايات
واستبعد الرئيس باراك اوباما، في مؤتمر صحافي، ليل أول أمس، إغلاق الحدود مع المكسيك لمحاولة الحد من الوباء في الولايات المتحدة.

اللقاحات المضادة متى؟
نقلا عن جريدة الديار الصادرة اليوم الجمعة أكدت مسؤولة أميركية كبيرة في مجال الصحة أمس ان هناك جهوداً كبيرة "يجري بذلها حاليا لإنتاج لقاح مضاد لانفلوانزا الخنازير القاتل"، مشيرة إلى ان هذا اللقاح لن يكون متوفرا قبل أيلول.

وقالت آن شوشات نائبة رئيس قسم العلوم والصحة العامة في المراكز الأميركية لمراقبة الأمراض والوقاية منها انه "اذا جرى كل شيء على ما يرام، يمكن ان يكون اللقاح متوفرا اعتبارا من ايلول".
وينتقل الفيروس الذي ذكرت منظمة الصحة العالمية انه يصيب خصوصا "البالغين الشباب الذين يتمتعون بصحة جيدة"، عن طريق التنفس من شخص الى آخر. وتشبه أعراضه (حمى وصداع...) عوارض الانفلونزا الموسمية التي تؤدي الى وفاة ما بين 250 و500 ألف شخص سنوي




اللهم عافى جميع المسلمين
سحر هنو
ناعمة الخديين
شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .
راما العسوله
اللهم احمينا واحمي المسلمين المشكله المرض يجينا من غير ماناكل الخنزير وبالسعوديه مليان اجانب الله يستر علينا ويحمينا ويعافينا ويارب تشفي كل مريض مشكوره اختي عالمعلومات المفيده
طبعي ذبح غيري
ماشاءالله
شكرا لجميع الى علقوا على الموضوع

والله يعافى الجميع وجميع المسلمين

التالي
السابق