ما العمل حين تعاني أعضاء الجسم؟

مجتمع رجيم مقالات طبية متنوعة
سحر هنو
اخر تحديث

ما العمل حين تعاني أعضاء الجسم؟

ما العمل حين تعاني أعضاء الجسم؟

hol0xe8gljvt2w6fv29a






14855_01260476919.gi




ما العمل حين تعاني أعضاء الجسم؟

36vvuioshalj0wj4t6h.




تمرّ جميع العائلات بإصابات وأوجاع تتفاوت حدّتها بحسب الضربة التي يتلقاها الجسم.

لا شكّ في أنّ لدى كلّ أسرة أطفالاً اضطّرت يوماً للهروع إلى الطبيب أو قسم الطوارئ
في المستشفى بعد وقوع حادث أو سقوط مفاجئ.
يؤذي الكبار والصغار أنفسهم لأسخف الأسباب فيلوون أقدامهم خلال السير أو التنزّه، أو أثناء مباراة كرة قدم مثلاً!

ما العمل لمعالجة هذه الحالات؟

ثمة أنواع عدة من الصدمات التي يواجهها أعضاء الجسم، تكون في معظمها حميدة، لكنها تؤثر طبعاً على الحياة اليومية.

التواء المفاصل

هو إحدى أكثر الحالات شيوعاً، إذ يكفي أن يلتوي الكاحل أو الركبة لإحداث هذا الخلل. لكن تتفاوت حدة الإصابات من شخص إلى آخر. تطال الإصابة بشكل أساسي الأربطة، تحديداً في القدم والركبة، والمعصم أحياناً، لكن لا تتحرك العظام أو الغضاريف من مكانها.
مع قليل من الحظ، تكون الإصابة طفيفة لكنها تترافق مع الألم في جميع الأحوال عند التواء الأربطة. في الواقع، ينجم الألم عن تمدّد العضل أو انفصامه بطريقة غير طبيعية. بعدها يبدأ مكان الإصابة بالانتفاخ، ما يستلزم الذهاب إلى المستشفى. في انتظار استعادة القدرة على التنقّل مجدداً، يجب الحرص على عدم تحريك المفصل، ووضعه تحت الماء الباردة أو وضع الثلج عليه للحد من التورّم. أخيراً، يمكن وضع ضمادة على الإصابة شرط عدم شدّها أكثر من اللزوم.
دور الرباط
يصل الرباط بين عظمة وأخرى مروراً بالمفصل. وهو المسؤول عن تحريك الكاحل، الركبة، والمعصم من دون مشكلة.

العلاج

يقضي العلاج التقليدي بتجبير مكان الإصابة طوال أسبوعين على الأقلّ، أو ثلاثة أسابيع أحياناً، ما يجبر الفرد المصاب على عدم تحريك المفصل. يمكن تجنّب التجبير في بعض الحالات إذا كانت الإصابة خفيفة، وتجميد حركة المفاصل عن طريق التضميد. بعد نزع قالب التجبير، يمكن العودة إلى السير لكن تدريجياً. تكفي ممارسة بعض التمارين الرياضية من دون الحاجة إلى إعادة التأهيل.

لكن قد يكون التواء المفاصل خطيراً في بعض الحالات، تحديداً لدى الرياضيين المعرّضين لإصابات عنيفة، وقد تصل خطورة الإصابة إلى حدّ تمزّق الأربطة. يرتفع مستوى الألم في هذه الحالة ويُضطرّ المصاب إلى عدم تحريك المفصل لفترة أطول تتراوح بين شهر وستة أسابيع. في بعض الحالات، قد يقرر الطبيب إجراء جراحة، لا سيّما إذا كان المصاب رياضياً محترفاً. في الواقع، تتعدد حالات التواء المفاصل لدى الرياضيين الذين يمارسون التزلّج أو رياضة جماعية. ولا ننسَ أهمية الخضوع لإعادة تأهيل بعد الإصابة.

ننصح في جميع الأحوال باستشارة الطبيب حتى لو كانت الإصابة طفيفة، لأنّ الالتواء قد يخفي كسوراً حادة. وفقاً لأطباء قسم الطوارئ، يعاني 15% من المرضى الذين يأتون إلى المستشفى لمعالجة التواء بسيط من كسور أكثر خطورة. على صعيد آخر، قد يؤدي التواء المفاصل إلى مضاعفات إذا لم يُعالج بالطريقة المناسبة. يسترجع عدد كبير من المصابين الأوجاع نفسها أو ينتفخ مكان الإصابة في كلّ مرة يتعرض فيها المفصل للإجهاد أو مع تغيّر الطقس.


ماهيّة التضميد

يقضي التضميد بوضع ضمادات مطّاطة لحماية الرباط، مع إمكان تغييرها والقيام ببعض الحركات. لكن يجب أن يقوم اختصاصيّ بعملية التضميد وينبغي أن تتغير الضمادة بشكل متكرر. ليست هذه العملية حلاً يحترم معايير النظافة الشخصية. اليوم، نميل إلى استعمال مفصل اصطناعي على القدم تحديداً.
إذا كان خفيفاً...

لحسن الحظ، قد يصاب الفرد بالتواء كاحل بسيط. في هذه الحالة، يكفي وضع الثلج على الكاحل وإراحته لبضعة أيام.
قد يصف الطبيب مسكّناً للألم أيضاً.
رضوض وكسور

تدخل الرضوض والكسور في صميم الحياة العائلية اليومية. في حالة الراشدين، قد تحصل هذه الإصابات مع التقدم في السن، لا سيّما في حال الإصابة بترقق العظام. بالنسبة إلى الشباب، لا تحصل الحوادث بسبب هشاشة العظام، بل تكمن المشكلة في تصرّفاتهم المتهوّرة ووفرة النشاطات التي يقومون بها.

أسبابها

جميع العظام عرضة للكسور، من أعلى الهيكل العظمي حتى أسفله، فضلاً عن الأسنان، لكن يجب أن تكون الضربة قويّة لحصول ذلك. في الواقع، يتميّز الهيكل العظمي بصلابته، إلا في حال الإصابة بمرض معين على مستوى العظام. أحياناً، نتعرّض للإصابة بسبب قلة ليونة الجسم أو بسبب ضربة قوية تتلقّاها العظام.

قد تنجم الرضوض أيضاً عن أورام حميدة. يعاني بعض الرياضيين من 'رضوض التعب'
نتيجةً للإفراط في التمرّن. يبدأ الأمر بمزق بسيط لكن سرعان ما يتحوّل إلى رضّة قوية قد تصل إلى حدّ الكِسر بسبب صدمات معينة تواجهها العظام.

أنواع مختلفة

تتعدد أنواع الكسور، منها الخفيفة التي لا تتحرك فيها العظمة من مكانها، وتتطلب هذه الحالة عدم تحريك منطقة الإصابة وتجبيرها من 3 إلى 4 أسابيع تقريباً من دون الضغط عليها لاستعادة حالتها الطبيعية تلقائياً؛ ومنها القوية التي تتحرك فيها العظمة من مكانها، وقد تكون الكسور في هذه الحالة مفتوحة.

أهميّة العلاج

تكون الكسور المفتوحة أكثر خطورة من غيرها، لكن تتطلّب جميع أنواع الكسور اللجوء إلى الجراحة. قد تدوم هذه الجراحة عشر دقائق أو فترة أطول بكثير بحسب خطورة الإصابة. في الواقع، يمكن رصد نزيف داخلي، لا سيّما في حالة الكِسر في عظم الفخذ. بالتالي، قد يفقد المريض كمية كبيرة من الدم تبقى محجوزة في الفخذ. من هنا أهمية معالجة الإصابة بأسرع وقت ممكن.

من المخاوف الأخرى التي ترافق الكسور المفتوحة، حصول التهابات لأنّ العظمة مصممة للبقاء في مكانها وعدم الاحتكاك بعوامل خارجية، لذا يصعب شفاء الإصابة في حال التهابها.

استشارة الطبيب

من الضروري استشارة الطبيب حتى لو لم يشكّ الفرد بوجود خلل خطير. قد تكون الإصابة خفيفة كما يحصل مع الأطفال الذين يلوون المعصم. ما من ألم يُذكر في هذه الحالة لأن الإصابة تطال عظمة لا تُستعمل بقدر غيرها. لكن يجب الامتناع عن تحريك المفصل في هذه الحالة أيضاً.

في الحالات الأكثر خطورة، تتعرّض جمجمة الرأس لمضاعفات ناجمة عن إصابة معيّنة.
من الحالات الصعبة الأخرى التي تستلزم علاجاً سريعاً: الكسور في العمود الفقري التي تقود أحياناً إلى الشلل نتيجةً لضغط شديد على النخاع العظمي. في هذه الحالة، يجب الامتناع عن تحريك المصاب.
على صعيد آخر، تُعتبر الكسور في عظام الوجه أقل خطورة، لكنها لا تخلو من العواقب على المستوى النفسي والجماليّ.

تنجم الرضوض من جهتها عن ضربة حادة لا يُكسر خلالها العظم لكنها تسبب ألماً كبيراً.
في هذه الحالة، يصف الطبيب مسكّنات للألم إلى أن تستعيد العظام حالتها الطبيعية.
قد تتعرّض الضلوع للمزق أيضاً، لكن لا بدّ من الصبر والهدوء إلى أن تلتحم العظام مجدداً بعد أسبوعين تقريباً.
لكن قد ينجم المزق والرضوض أحياناً عن مشاكل أعمق تعود إلى مرض آخر، مثل ترقّق العظام، أو التهاب المفاصل، أو حتى سرطان العظام.

يتزايد عدد الإصابات بوتيرة سريعة، لذا لا بّد من الاعتناء بالذات وبالأشخاص المحيطين بنا. يصعب الهروب من هذه الإصابات، لكنّ الحذر واجب.

معلومة مفيدة

يتطلب بعض الإصابات التي تتحرك فيها العظام من مكانها الراحة ببساطة، لكن يبقى خيار الجراحة أو التجبير وارداً في بعض الحالات، تحديداً عند الإصابة في الضلوع وعظام قفص الصدر. سرعان ما تلتحم العظام وحدها، لكن من الأفضل اتخاذ تدابير وقائية تفادياً لتلقّي ضربات جديدة.

تحذير

من الضروري احترام أوقات الراحة، فقد لا يتحسّن وضع العظام في حال الإصرار على إجهاد المفاصل، ما يؤدي إلى ارتفاع خطر الإصابة باعتلال مفصلي.


7233vrtumr5msci194ye




f9k8hgw3ple0j9m8zzt.

المصدر: مجتمع رجيم


lh hgulg pdk juhkd Huqhx hg[sl? 0000 ll;k Hdhl lojgtm lah;g la;gm ltd]m lkih hglhx hgg[,x hgjd hgphgm hgpdhm hgw]v hg,[i fsd' df]H []d]m dc]d d;,k sr,' ugn ugdih tdih 'fdudm

بنتـ ابوها
اخر تحديث
جزاك الله خير حبيبتي دائماً مواضيعك مميزه
سمرا مصر
اخر تحديث
سحر هنو
اخر تحديث
randoda
اخر تحديث
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

دلوعة حبيبها86
اخر تحديث
الصفحات 1 2 

التالي

من أصعب ما قرأت عن التخسيس - دراسةٌ أمريكيةٌ : حمام الثلج أفضل طريقة لتخسيس آمن سريع

السابق

من مؤديات الى السرطان

كلمات ذات علاقة
0000 , ممكن , أيام , مختلفة , مشاكل , مشكلة , مفيدة , منها , الماء , اللجوء , التي , الحالة , الحياة , الصدر , الوجه , بسيط , يبدأ , جديدة , يؤدي , يكون , سقوط , على , عليها , فيها , طبيعية