مجتمع رجيمالاطباق المتنوعة

الارز البنى

الارز البنى

الأرز بشكل عام أحد الأطعمة الرئيسية في كل المطابخ في جميع أنحاء العالم، وإن كان هناك طعام لا تخلو منه أي خزانه فهو وبدون شك الأرز. كان الأرز لآلاف السنين الطعام الأساسي لأكثر من نصف سكان الأرض، وفي بعض الدول الآسيوية يتجاوز استهلاك الأرز للشخص الواحد 300رطل في السنة. وعلى العكس يتناول الشخص العادي في أمريكا حوالي 25رطلاً فقط من الأرز في السنة.

والأرز هو من مجموعة الحبوب مثل القمح والشعير والشوفان والشليم والذرة والدخن الذين ينتمون إلى فصيلة النجيليات GRAMINAE. والأرز البني عبارة عن البذور الكاملة المحتفظة بطبقات النخالة وبالسرة، والقيمة الغذائية للأرز البني أعلى من الأرز الأبيض الذي أزيلت قشرته. ويوجد أنواع من الأرز فهناك الأرز الأبيض طويل الحبة والأرز الأسمر طويل الحبة والأرز الأسمر قصير الحبة وهو غروي والأرز الأبيض صغير الحبة، ويقال أن هناك مئات الأنواع من الأرز تختلف باختلاف البيئة التي يزرع فيها وهناك الأرز البري والذي ليس له علاقة بأنواع الأرز ولا ينتمي إليه بأي حال من الأحوال فهو من جنس ومن فصيلة مختلفة. وتختلف مسميات الأرز من قطر إلى قطر آخر فمثلاً هناك الأرز البسمتي في الهند والباكستان، وارز اربوريو في إيطاليا، وأرز فالنسيا في أسبانيا، والأرز اللزج في اليابان، يعتبر الأرز البني أكثر أنواع الأرز فائدة حيث يحتوي على كمية وفيرة من الألياف والكربوهيدرات المركبة وفيتامينات ب الأساسية، كما يحتوي مركب قوي يساعد على خفض نسبة الكوليسترول في الدم، هذا المركب يعرف باسم اوريزا نول. في الواقع ان جسمنا يحتاج إلى كميات صغيرة من الكوليسترول لأداء وظائف صنع جدران الخلايا وتصنيع الهورمونات الأساسية، ويقوم الكبد بإنتاج الكوليسترول كل يوم. ولكننا عندما نتناول طعاماً غنياً بالدهون المشبعة، فإن الجسم يفرز كوليسترولاً أكثر مما يستطيع أن يستخدم وحينئذ يرتفع خطر الأصابة بتصلب الشرايين التي تسبب أمراض القلب. أن الحصول على مزيد من الأرز البني يحول دون وقوع هذه العملية فالطبقة الخارجية من الأرز البني والتي تعرف بالنخالة تحتوي على المركب المذكور سابقاً الذي يسمى اوريزانول والذي ثبت علمياً أنه يقلل من إنتاج الجسم للكولسترول وهو يشبه كيميائياً العقاقير المخفضة للكولسترول. وفي دراسة أجريت في جامعة لويزيانا بأمريكا تناول مجموعة من الأشخاص 100جرام من نخالة الأرز في اليوم لمدة 3أسابيع، وفي نهاية الدراسة وجد الباحثون أن معدلات الكولسترول لديهم انخفضت بمقدار 7% والأفضل من ذلك أن معدلات كولسترول البروتينات الدهنية منخفضة الكثافة الضار (LDL) قد أنخفض كذلك بنسبة 10% في حين ظلت معدلات كولسترول البروتينات الدهنية مرتفعة الكثافة النافع (HDL) مرتفعة. يتسم الأرز البني باحتوائه على طبقة خارجية مفيدة غذائياً، وهذه الطبقة هي الأعلى في الألياف، ان نصف كوب من الأرز البني يحتوي على 2جرام من الألياف.
الألياف في الأرز البني من النوع غير القابل للذوبان الذي يعمل كالأسفنجة في الأمعاء فيمتص الكميات الكبيرة من الماء، وتؤدي تلك العملية إلى زيادة حجم البراز واكتسابه المزيد من النداوة، وبالتالي فإنه يمر بسهولة داخل الأمعاء، علاوة على ذلك فإن البراز الأكبر حجماً يمر بسرعة خلال القولون وهذا يعني أنه يصبح أمام المواد الضارة التي يحويها وقت أقل لتدمير الخلايا في جدران القولون مما يقلل من خطر الأصابة بالسرطان. ويقول الباحثون أنه إذا زاد الشخص من كمية الألياف التي يحصل عليها من الغذاء فإن خطر اصابته بسرطان القولون سينخفض بنسبة 34%. وقد أثبتت التجارب أن ما يفيد القولون يفيد كذلك الثديين، فما دامت الألياف في الأرز البني تلتصق بالأستروجين في الجهاز الهضمي فإن ذلك يعني أن كميات أقل من هذا الهورمون سوف تدور داخل مجرى الدم. وهذا الأمر مهم لأنه قد ثبت أن المعدلات العالية من الأستروجين تؤدي إلى تغيرات في الخلايا قد تؤدي إلى الأصابة بسرطان الثدي. وقد كشفت دراسة قام بها باحثون إستراليون وكنديون أن النساء اللاتي تناولن 28جراماً من الألياف يومياً انخفض لديهن خطر الإصابة بسرطان الثدي بنسبة 38% عن هؤلاء ممن تناولن نصف هذه الكمية .

وقشرة الأرز البني تحتوي على معادن مهمة جداً لصحة الإنسان حيث تحتوي على الفوسفور واليود والكبريت والصوديوم والحديد والنحاس والكالسيوم والبوتاسيوم والمنجنيز والكلور. كما تحتوي القشرة على فيتامينات ب، و، و.
لقد قال فيه ابن قيم الجوزية إنه يشد البطن ويقوي المعدة. ويقول أطباء الهند أنه أحمد الأغذية وأنفعها إذا طبخ بألبان البقر، وله تأثير في الخصوبة وزيادة المني وتصفية اللون، والأرز إذا أخذ مع اللبن الحامض أوقف الإسهال ويسمن إذا أخذ مع السكر والحليب. ويجب على المصابين بمرض السكر الامتناع عن تناول الأرز، كما يمنع عن الراغبين في النحافة. يستعمل زيت الأرز لعلاج داء النقرس وروماتزم المفاصل حيث يستعمل دهاناً. كما يستخدم مسحوق الأرز في التجميل إذا سحق وخلط ببودرة ألتلك والبزمث. أن للأرز تأثيراً ممسكاً للإسهال فهو يناسب كثيراً من يعانون من الإسهال ويعتبر جزءاً من نظام غذائي معروف باسم برات (BRAT) وهو مشتق من الحروف الأولى للأطعمة المكونة له وهي الموز banana والأرز Rice، وصلصة التفاح applesauce والخبز المحمص toast.
ممكن تذكرى اسماء الشركات الى تصنع الارز البنى
معلمومات إضافية عن الأرز البني :)
الأرز البنى ولونه بيجاً بعد الطهى الذى يكتسبه من النخالة, لكنه يحتفظ بأكبر قدر من المواد الغذائية مثل: الثيامين, نياسين, ريبوفلافين, حديد, كالسيوم, كما أنه يحتوى على البروتينات, وكميات صغيرة من الدهون.


- كلما تركت الأرز البنى فى الماء كلما زادت قيمته الغذائية على عكس الأرز الأبيض.


- إذا تم سلق الأرز أوتعريضه للبخار قبل نزع قشرته سيساعد ذلك على الاحتفاظ بأكبر قدر ممكن من المواد الغذائية.



- أرز (Aborio) أو المعروف باسم ( Risotto ) هو أرز إيطالى يستخدم فى المطبخ الإيطالى وحبته قصيرة وأكثر امتصاصاً للماء عند طهيه.


- الأرز البسماتى (Basmati) ويعرف باسم "أمير الأرز" وله رائحة ونكهة طبيعية بدون أن يضاف إليه شئ, ومن الأشياء المفضلة معه الزعفران والكارى لإعطائه لوناً ذهبياً له.

اتمنى أن أكون أفدتك عزيزتي اسرارة

والشكل للغالية ريحانة :) على الموضوع
ششششششششششششششششكرا
تسلللللللللللللللللللللمين
مشكووووره على الموضوع
وجعله في موازين حسناتك
1 2 
كلمات ذات علاقة
الارز , البوح