مجتمع رجيممسجات الجوال

تخيل لو

[glint]تخيل لو
[/glint]

تخيلي أختي الحبيبة أنه بعد قليل ... سيدخل عليك النبي صلى الله عليه وسلم في زيارة لم تكوني قد رتبت لها ...
ماذا ستفعل .. وهذا خير من مشى على الأرض .. خير من كل رؤساء العالم وزعماؤه .. خير من مفكريه وعباقرته ..
هو خليل الرحمن صلى الله عليه وسلم .. داخل عليك .. يزورك في بيتك ..


فكري الآن .. ماذا ستفعلين أيتها المسكينة؟
هل ستجري مباشرة نحو الباب .. والدمعة الحارة تقابل الابتسامة في مشهد لا يمكن نسيانه ..

قائلة رسول الله صلى الله عليه وسلم في بيتي إنه لأسعد يوم في حياتي..
أم أن فرائصك سترتعد .. وتجري بسرعة نحو غرفتك .. لتخفي أشرطة الأغاني العربية والإنجليزية .. لتضع بدلا منها أشرطة القرآن والأذكار والدروس الدينية ..

هل سيكون الوقت مسعفا لك لتطيلي شعر حاجبك الذي نمصته ... وتظهري السواك جنبا إلى جنب مع فرشاة الأسنان .. تعظيما لسنة النبي ومبالغة في إظهار اهتمامك به ؟


يا ترى بماذا ستقابلين رسول الله صلى الله عليه وسلم أيتها المسلمة .. هل سترتدين حجابك الشرعي .. الذي مرت السنين وأنت تترددين في مجرد اتخاذ قرار ارتدائه .. وكأنه عار عليك ..
أم ستقابلينه بشعرك المكشوف وملابسك الضيقة.. ووجهك الذي امتلأ بمساحيق التجميل ..
وهل سيعرف من هيئتك ومظهرك أن صاحبة البيت مسلمة.. أم سيشك أنه قد طرق الباب على بيت ممثلة غربية لا يظهر أدنى التزام لها بتعاليم الإسلام ؟!



هل ستبادري باحترام والديك أمامه وتبجيلهما وتعظيمهما .. وتناديهم بأحسن ما يحبون .. وكلما أمر والدك بأمر أطعته فيه ..

أم أنك ستفعل معهما مثلما كنت تفعلين قبل زيارته فتصيح فيهما وتعارض كل قول لهما ولا تعبأي بأمر الله سبحانه وتعالى وأمر نبيه صلى الله عليه وسلم ..

وماذا سترد إن قال لك لن أسألك عن أداء صلاة الفجر .. ولا عن الصلاة بالمسجد .. ولا عن قيام الليل .. فهي بالتأكيد من أولوياتك الأساسية في الحياة.. أليس كذلك ؟
بماذا ستشعر وقتها ؟ .. بالخجل ؟ بالعار ؟ بالحزن ؟ .. أم ستواري كل هذا بابتسامة المنافق الموافق ؟
هل إذا عرف أنك لم تصلي فجرا منذ شهور .. وأنك كنت تفتخرين بين صديقاتك وأقرانك أنك قرأت القرآن مرة في حياتك ..
ماذا سيقول ؟
هل سيقول لك .. أنت فخر للإسلام والمسلمين .. أم سيحمر وجهه مغضبا ويغادر المكان ..




عن ماذا ستتحدثين معه ؟
عن جراح المسلمين وما يعانوه في العالم كله من ظلم واضطهاد .. عن علوم الدين .. عن تاريخ المسلمين .. عن أهمية النهوض بالأمة وتطويرها دينيا ودنيويا .. علميا وعمليا ؟
ام ستخبرينه عن آخر أخبار فريق الغناء الشهير ببريطانيا .. ونجمة السينما بمصر ... وقصة شعر اللاعب الإيطالي الشهير .. ومباريات كرة القدم وآخر نتائجها .. ام عن المسلسلات والافلام ..؟



هل تتخيلين موقفك أختي الحبيبة ؟ أم أنك تقرأين الكلمات مجرد قراءة عابرة ..
هل تشعرين بالندم على ما فات ؟ هل تشعرين أنك فعلا على غير استعداد لزيارة قصيرة عابرة من نبي الله صلى الله عليه وسلم ؟

فما بالك أختي الحبيبة
نسيت أن[glint] الله[/glint] سبحانه وتعالى مطلع عليك ليل نهار .. عينه لا تغفل ولا تنام ..
يبسط يده بالليل ليتوب مسيء النهار .. ويبسط يده بالنهار ليتوب مسيء الليل ..
ويقول في الثلث الأخير من الليل .. هل من تائب فأتوب عليه .. هل من مستغفر فأغفر له .. هل من سائل فأعطيه ..
فما أقسى قلبك .. وما أجفى فؤادك .. تجري وراء الدنيا التي تهرب منك ..
وتعرض عن الله الذي يفتح لك ألف باب وباب للتوبة والمناجاة ..



أختي الحبيبة .. إنك ولا شك ستتذكرين هذه الرسالة يوم القيامة .. فوقتها لن تكوني إلا أحدا اثنتين..
حمدتي الله أنها وصلتك فقد كانت سببا في تغيير حياتك..
أو ندمت أشد الندم أنها وصلتك ولم تعملي بها فكانت حجة عليك أمام الله يوم القيامة ..
فبادري وأسرعي أختي بالتوبة ... قبل فوات الأوان ..



قال الله تعالى: "اقترب للناس حسابهم وهم في غفلة معرضون، ما يأتيهم من ذكر من ربهم محدث إلا استمعوه وهم يلعبون"


[glint]منقوووووووووووووووووووووول [/glint]
اللهم ارزقنا شفاعة و صحبة رسولنا صلى الله عليه وسلم يوم القيامة
اللهم صل على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين عليه الصلاة والسلام


جزاكن الله خيرا اخواتي

وشكرا على المرور

واسال الله سبحانه وتعالى ان يرضى عنا وان يجعلنا ممن يردون حوض النبي محمد صلى الله عليه وسلم

1 2 
كلمات ذات علاقة
من , بديل