الكحل العربي الإثـمـــــد

مجتمع رجيم المكياج و العناية بالجسم و الشعر والعطور
الكاتبة: احلي ماما

الكحل العربي الإثـمـــــد








الكحل العربي الإثـمـــــد






خفف كحل عينك ترا عيونك وساع رد النظر عنهن وفيهن مهابه

" الكحـل العربـي "



على مر الأزمان والعصور، عُرفت المرأة الشرقية بين كل نساء العالم بأنها صاحبة العيون " الكحيلة " المتسعة والأهداب الطويلة شديدة السواد ، ويهتز هو بذك وتفتخر ،
فنجدها لا تدخر جهداً في تكحيل عينيها وإطالة أهدابها ، فتغنى الشعراء لتلك العيون الكواحل وسحرها ، واعتبروها مصدرا للإلهام ، ورمزا للجمال، وأسهبوا في وصفها ، هذا

السحر لا يكتمل من دون الكحل، فقد تستغني المرأة، خصوصا العربية، عن جميع أدوات التجميل إلا قلم الكحل
الأسود، الذي لا زال صامداً أمام أقلام الكحل المستوردة الملونة الزرقاء والخضراء. وقد كان الكحل يدخل في معظم
الوصفات الخاصة بالعيون في عهد الفراعنة، كما كان شائع الاستعمال عند العرب رجالا ونساء..


الإثمــد




هو معدن حجري الكحل الأسود و يضرب إلى الحمرة ،
يؤتى به من أصفهان وهو أفضله ، وأجوده اللامع ذو التركيب الرقائقي بلون أبيض فضي والهش
السريع التفتيت الذي لفتاته بصيص ، وداخله أملس ليس فيه شئ من الأوساخ.
والجدير بالذكر.. أن الاثمد الأصلي رمادي اللون و تختلف درجات دكانته..
أما الكحل الأسود فهو مصبوغ..
إذلا تصل دكانة الاثمد و غماقيته للسواد..

التركيـــب



هوالمسحوق النقي لحجر الاثمد الطبيعي المكون من مركبات الانتموان \ Sb Antimony \ ،
ثالث سلفور الانتموان ( الاثمد الأسمر) و خامس سلفور الانتموان( الاثمد الأحمر) .



فالإثمد من أشباه المعادن ورمزهSb ويدعى بالأنتموان Antimony. ويوجد في الطبيعة بشكل حر ولكن الأغلب وجوده بحالة سولفيد أو أكسيد أو أوكسي سولفيد
وشكله بحالة سولفيد هو المصدر الرئيسي للمعدن. وهو معدن هشّ سريع التفتت، لامع ذو تركيب رقائقي بلون أبيض فضي
عندما يكون نقيّاً وبلون سنجابي عندما يكون مرتبطاً وعندمايفرك بين الأصابع ينشر رائحة واضحة
[هذا التعريف عن الإثمد منقول عن كتاب Rewington ]


" منقول عن نشرة طبية"


وهناك مركبات أخرى شائعة تستخدم لتكحيل العين غير كحل الاثمد .. مثل الهباب الناتجعن حرق الفحم او الزيت.. و غيرها..
و لكن الاثمد هو الوحيد الذي لم تثبت التجاربأية آثار جانبية له أو ضارة سواء على العين أو على الجسم..
و يستخدم الكحل للرجال والنساء كما اعتاد أسلافنا العرب..


أجود الأنواع





ومن أجود أنواع الكحل الطبيعي الإثمد,
ويتحدث عنه العلامة ابن القيم رحمه الله فيقول في زاد المعاد:



إثمد: هو حجر الكحل الأسود، ، وأجوده السريع التفتيت الذي لفتاته بصيص، وداخله أملس ليس فيه شيء من الأوساخ.

ومزاجه بارد يابس، ينفع العين ويقويها، ويشد أعصابها ويحفظ صحتها، ويذهب اللحم الزائد في القروح ويدملها وينقى أوساخها،
ويجلوها ويُذهب الصداع إذا اكتحل به مع العسل المائي الرقيق.
وهو أجود أكحال العين لا سيما للمشايخ، والذين قد ضعفت أبصارهم إذا جُعل معه شيء من المسك.

وهناك ما يطلق عليه اسم الكحل البلدي وهو الكحل المصنوع من( اللبان الذكر) وهو من أفضل الوسائل الطبيعية لتجميل العينين والرموش أو المصنوع من( نوى التمر) وهو يقوى رموش العينين.


طريقة صنع الكحل





أصل الكحل هو حجر “ الإثمد “ ويعالج بإحدى الطرق التالية:

1- الطريقة القديمة وفيها يوضع حجر الإثمد على الجمر حتى ينفجر ويتناثر منه الحصى الناعم ثم ينقع في خليط من الماء
والقهوة العربية لعدة أيام ثم يطحن في الهون حتى تتفكك حباته ويتحول إلى مسحوق ثم ينخل في قماش ناعم
وبعد ذلك يعبأ في المكاحل ويكون جاهزاً للاستعمال.

2- وهناك طريقة أخرى وهى أحدث من السابقة ولكنها لا تختلف عنها كثيرا, فالكحل يمر خلالها بنفس المراحل
إلا أنه ينقع في مزيج من الماء وورق الحناء بدلا من الماء والقهوة .

3- أما الطريقة الثالثة فتتم بوضع حجر الاثمد في خليط يطلق عليه “ النجعة “ مكون من ماء ورد + زعفران أو ماء ورد + ماء
لمدة شهرين إلى ثلاثة أشهر حتى يلين الحجر, ثم ينتشل من هذا الخليط, ويدق حتى يصبح ناعماً مثل البودرة ثم ينخل كي يتخلص من الشوائب
ويكرر ذلك أكثر من مرة حتى يصبح نقيا صالحا للاستعمال...


الفوائـــد





إن تركيب الاثمد في تكحيل العين مثبت قديماً حيث يعود استخدامه إلى مئات السنين الماضية. و قد أتى العلم الحديث ليؤكد فوائد استخدامه.
( و قد تبين أنه يدخل في معظم وصفات العيون الفرعونيه) . إضافة لعدد من الأحاديث النبوية التي تتكلم عن فوائده.

قال عليه الصلاة و السلام : " خير أكحالكم الاثمد . يجلو البصر و ينبت الشعر"

أولاً: تأثيره القاتل للجراثيم

حيث ثبتت قدرته على قتل زمر جرثومية متعددة , كذلك فقد ثبتت لمركبات الانتموان قدرتها على قتل بعض الطفيليات , و تستعمل مركباته حقناً في معالجة اللشمانيا.
فهو يساعد على المحافظة على سلامة العين و جلائها و قتل الجراثيم المُمرضة التي تتعرّض لها العين بشكل مستمر مما يخفف من حدوث الاحتقانات المرضية و يبقى البصر جيداً.

ثانيـاً: إنبات الرموش

إذ توجد في الاثمد خصائص دوائية تؤثر على البشرة و الأدمة فتنبه و تنشط بصلة الشعر مما يكون عاملاً في نموها و ثباتها , و إن هذا التأثير ثابت عملياً ,
فقد أصبحت بعض مركبات الانتموان تستخدم في معالجة بعض السعفات الجلدية و كذلك معالجة بعض حالات الصلع.
و إن إنبات رموش العين يفيد من ناحية صحية و هو إبعاد الغبار و الأوساخ عن العين و له ناحية جمالية إذ يعطي العين جمالاً خاصاً.


واختم موضوعي هذا بــالطب النبوي ..



عن عبد الله بن عباس رضي الله عنهما أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال:
" إنّ مِنْ خَيْرِ أَكْحَالِكُمُ الاِثْمِدَ إنّهُ يَجُلُو الْبَصَرَ وَيُنْبِتُ الشّعَرَ "
قال: وكان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا اكتحل يكتحل في اليمنى ثلاثة يبتدئ بهاويختم بها وفي اليسرى ثنتين
[رواه الترمذي والنسائي وابن ماجة والإمام أحمد وقال الترمذي: حديث حسن].
عن ابن عباس أيضاً قال رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: " اكتحلوا بالإثمد فإنه يجلو البصر وينبت الشعر "
[رواه الترمذي وحسنه وابن ماجة،وصححه ابن حيان].



جعلنا الله واياكم ممن يتمسك بسنة النبى محمد"صلى الله عليه وسلم
الكاتبة: الكيكه

موضوع راااائع

جزاج الله خير اختي ..
الكاتبة: فرفوووشه

الكاتبة: lady123

بارك الله فيكي اختي الكريمه على التوضيح الشامل والوافي وكلامك صحيح مافي احلى من الكحل العربي,سلمت يداك
الكاتبة: غفرانك ياالله

معلومات قيمة جدا ومهمة
جزاكِ الله خيرا وبارك فيكِ


الكاتبة: maya 1983

الصفحات 1 2 

التالي
السابق