جمال حــــــــــــــــــواء

-------------------------------------------------------------------------------- شعر طويل في 10 ايام الوصفه عباره عن فنجان زيت حبه البركه (السوده)...

مجتمع رجيم / الحياة الأسرية
لحظات امل
اخر تحديث
كوني انثى ليكون هو رجل



تختلف آراء الرجال حول المرأة التي يرغبونها زوجة، لكنهم يتفقون في شيء واحد

هو أن تكون أنثى.. هذه الأنوثة هي رأس جمال المرأة وأهم مايميزها.. فإذا

مااستهانت بها المرأة فأخفتها، أو تجاهلت أهميتها حتى ضيعت شيئاً منها فإنها

سوف تفقد عند الزوج مكانتها.. الأنوثة هي السحر الحلال الذي يحرك مشاعر

الزوج ليجعل منه محباً


وأيما حب، حبٌ أقل مافيه أنه صادق.. لايرجو منه مقابل، تطمئن له المرأة.. تثق

به، فهو لم يحبها لجمالها ولا لمالها إنما أحبها لذاتها.






الأنوثة سر السعادة الزوجية.. فالرجل يريد امرأة.. ولايهمه بعد ذلك أي شيء
آخر.. امرأة.. لكن بمعنى الكلمة.. امرأة ظاهراً وباطناً.. بشكلها.. ونطقها..ودقات


قلبها.. بروحها التي تتوارى داخل جسدها..


امرأة تتقن فن الأنوثة.. ولاتتعالى على أنوثتها حين تراها ضعفاً تهرب منه.. بل

تتقبلها على مافيها وتوقن أن هذه العيوب التي تراها هي مزايا يجب أن تحافظ

عليها.. لقد خلقت هكذا.. ولابد أن تظل كذلك..


والمرأة التي تنكر شيئاً من تلك المزايا فتنبذها.. تقضي بذلك على شيء مما ي


يميزها.





المرأة خلقت لتكون امرأة.. بضعفها.. وعاطفتها..


والرجل خلق ليكون رجلاً.. بقوته.. وعقله.. والوقت الذي يفقد أحدهما مميزاته..

تختل المعايير.. وتسود الحياة في وجوه الحالمين.. وتصبح السعادة بعيده0





قوة المرأة في ضعفها.. وقوة الرجل تنبع من عقله.. وقد أعطى الله لكل منهما دوراً

في الحياة يتوافق مع مايميزه، ولايعني هذا نفي العقل عن المرأة.


. ولانفي العاطفة من الرجل، لكن باعتبار أيهما يغلب على النفس أكثر، وأيهما يؤثر

فيها أفضل.


فمهما بلغت المرأة من العلم، وحازت من المناصب تبقى في نظر زوجها أنثى، ولا

يريد منها غير ذلك.





ومهما تنازل الرجل عن قوامته، وأعطاها العديد من صلاحياته، ومهما بالغ في

إظهار زينته حتى لتظنه أنثى.. أو رقق كثيراً من مشاعره فصار أقل شيء يؤثر في

فؤاده ويغير من قرارته.. فلن يرضي المرأة غير تميزه بقوته وعقله.. فهي تريده

الرجل الذي يقودها.. محباً لها.. راحماً إياها.. يحترم رأيها.. ويثق برجاحة عقلها.
لحظات امل
من المهم جدا أن تمشي بالشكل الصحيح لأن ذلك يزيد من قدرة الجسم على حرق المزيد من السعرات ولتجنب الإصابة والتضرر جراء ممارسة هذه الرياضة. لذلك من المهم أن تضعي النصائح التالية في اعتبارك عند ممارستك لرياضة المشي.

* راقبي الرأس والأكتاف والصدر: من المهم أن تبقي رأسك عاليا وفي متوسط بين الأكتاف. لمساعدتك على ذلك ابقي نظرك مستقيما وللأمام، ابق كتفيك للخلف وحاولي إبقائهما منخفضين والصدر مرفوع ومشدود بطريقة مريحة وطبيعية.

* الذراعين واليدين: يجب أن تكون اليدان مطويتان بزاوية 90 درجة، وأثناء المشي قومي بتحريكهما إلى الأمام والخلف مع مراعاة إبقائهما قريبين من جسدك. ابق يديك مغلقتين دون أن تحكمي القبضة كأنك تحملين شيئا هشا لا تريدين أن يقع أو أن يتحطم بين يديك.

* المعدة: أثناء المشي قومي بامتصاص معدتك إلى الداخل حيث أن ذلك يساعدك في أن تعتدلي في مشيتك بحيث لا تضعين ضغطا إضافيا على عامودك الفقري أثناء ممارسة التمارين.

* التنفس : قومي بالتنفس بشكل قوي مع التركيز على إبقاء التنفس ثابتا ومتساويا. و إذا كنت تقومين بالمشي على جهاز المشي الكهربائي حاولي عدم الإمساك بمقابض اليدين قدر الإمكان إلا إذا شعرت بعدم التوازن.

ومن جانب آخر وحول رياضة المشي فقد بينت دراسة سويسرية حديثة أن المشي لمدة ربع ساعة يوميا أو عمل أي إضافة بسيطة للتمرين اليومي قد لا تكون كافية في منع الإصابة بالسمنة. ففي دراستهم التي نشرت في مجلة الصحة العامة الأمريكية، أشار العلماء السويسريين أن المشي لمسافة قصيرة كل يوم لا يؤدي إلى حرق كمية كافية من السعرات الحرارية لتعوض الزيادة السنوية في الوزن والتي لوحظت في العديد من الدول التي يعاني سكانها من أعراض السمنة والزيادة في الوزن.

ويقترح بعض الخبراء أنه من الممكن الوقاية من السمنة وتجنب الإصابة بها عن طريق تخفيف كمية السعرات التي يتناولها الإنسان بحوالي مائة سعر. أو عن طريق ممارسة تمارين رياضية يومية تؤدي إلى حرق هذه الكمية من السعرات. وفي هذه الحالة يعتقد الخبراء السويسريين أن حرق المائة سعر حراري في اليوم يتطلب مجهودا يوميا اكبر مما يعتقد بعض الناس.

فإذا كان الهدف هو حرق 100 سعر حراري في اليوم عن طريق ممارسة رياضة المشي اليومي، فان المدة اللازمة لحرق هذه الكمية من السعرات ستكون المشي لمدة ساعة للأشخاص الذين يمارسون المشي البطيء. أما بالنسبة لممارسي المشي السريع فالزمن المستغرق لحرق نفس الكمية من السعرات هو ثلاثين دقيقة. و يضيف العلماء أن هذه النتيجة تم التوصل لها عن طريق إجراء دراسة مفصلة على نشاط الشخص العادي اليومي في مدينة جنيف السويسرية.

هذا وأظهرت دراسة اخرى نشرتها مجلة الجمعية الطبية الأمريكية أن رياضة المشي ليست فعالة في تخفيف الوزن فقط، بل في إزالة الشحوم الضارة المتراكمة في منطقة البطن وحول الخصر، المسببة للكرش. وأوضح الخبراء أن النساء بعد سن اليأس يتعرضن لتراكم الشحوم في منطقة الخصر بصورة أكثر، وهو ما يزيد خطر إصابتهن بالسرطان وأمراض القلب والسكري، مؤكدين أن ممارسة الرياضة قد تحدث فارقا كبيرا في شكل الجسم وصحته حتى دون ظهور أي نقص في الوزن.

وينصح الخبراء النساء والفتيات مهما كان العمر باتباع التمارين الرياضية العادية البعيدة عن الرياضة المعقدة والتي لا تفيد بقدر الرياضات العادية خاصة ما تسمى بالتمارين السويدية التي تعمل على التنحيف وعلى إضفاء الرشاقة على الجسم في الوقت نفسه. وتقوم معظم النساء بممارسة رياضة المشي سواء كان المشي السريع أو المشي العادي، ودلت الدراسات الأخيرة أن مشي نصف ساعة سريع هو المقدار المحدد الذي يفيد المرأة في تخفيف وزنها والحفاظ على رشاقتها.

وعند ممارسة الرياضة تنصح المرأة بان تكون متفرغة تماما في الوقت المخصص للقيام بتمارينها حتى يستفيد الجسم الاستفادة الكاملة من الحركات التي ستقوم بها، خاصة وان عملية الإحماء لا يجب أن تتكرر اكثر من مرة واحدة خلال كل ساعة رياضة. ويميل الخبراء إلى ممارسة الرياضة في الصباح الباكر أو في المساء وذلك حتى يكون الجسم قادرا على تحمل الوقت كاملا وبلا تذمر، وتنصح النساء بعمل تمارين التخفيف عن العضلات بعد ممارسة الرياضة وهي التي تقوم من خلالها النساء بتحريك الأطراف والرأس والرقبة للتخلص من حالة التحفز لدى الجسم بعد الرياضة ومنعا من حدوث الشد العضلي.

وكشف الباحثون في جامعة ميسوري-كولومبيا أن ممارسة الرياضة المعتدلة، أو المشي السريع، قبل تناول هذه الوجبات الدسمة يؤثر بشكل كبير على كمية الدهون في الدم. وأظهرت الدراسة التي شملت 21 رجلاً تمرنوا قبل الوجبة الدسمة الغنية بالدهون بـ 12 ساعة وجود انخفاض في كمية الدهون في دمائهم بحوالي النصف، في حين قلت بحوالي 40% عند التمرين قبل الطعام بساعة واحدة أما التمرين بعد الوجبة فقد قللها بحوالي 5% فقط.

وأوضح الباحثون أن الرياضة تنشط أنزيمات الجسم المسؤولة عن التخلص من الدهون التي تعمل على تحطيمها وطردها أو تسهل امتصاصها إلى الخلايا ـ وبالتالي تخرج من الدورة الدموية وهي أقل قدرة على زيادة مستوى الكوليسترول وخطر الإصابة بأمراض القلب
لحظات امل
من المهم جدا أن تمشي بالشكل الصحيح لأن ذلك يزيد من قدرة الجسم على حرق المزيد من السعرات ولتجنب الإصابة والتضرر جراء ممارسة هذه الرياضة. لذلك من المهم أن تضعي النصائح التالية في اعتبارك عند ممارستك لرياضة المشي.

* راقبي الرأس والأكتاف والصدر: من المهم أن تبقي رأسك عاليا وفي متوسط بين الأكتاف. لمساعدتك على ذلك ابقي نظرك مستقيما وللأمام، ابق كتفيك للخلف وحاولي إبقائهما منخفضين والصدر مرفوع ومشدود بطريقة مريحة وطبيعية.

* الذراعين واليدين: يجب أن تكون اليدان مطويتان بزاوية 90 درجة، وأثناء المشي قومي بتحريكهما إلى الأمام والخلف مع مراعاة إبقائهما قريبين من جسدك. ابق يديك مغلقتين دون أن تحكمي القبضة كأنك تحملين شيئا هشا لا تريدين أن يقع أو أن يتحطم بين يديك.

* المعدة: أثناء المشي قومي بامتصاص معدتك إلى الداخل حيث أن ذلك يساعدك في أن تعتدلي في مشيتك بحيث لا تضعين ضغطا إضافيا على عامودك الفقري أثناء ممارسة التمارين.

* التنفس : قومي بالتنفس بشكل قوي مع التركيز على إبقاء التنفس ثابتا ومتساويا. و إذا كنت تقومين بالمشي على جهاز المشي الكهربائي حاولي عدم الإمساك بمقابض اليدين قدر الإمكان إلا إذا شعرت بعدم التوازن.

ومن جانب آخر وحول رياضة المشي فقد بينت دراسة سويسرية حديثة أن المشي لمدة ربع ساعة يوميا أو عمل أي إضافة بسيطة للتمرين اليومي قد لا تكون كافية في منع الإصابة بالسمنة. ففي دراستهم التي نشرت في مجلة الصحة العامة الأمريكية، أشار العلماء السويسريين أن المشي لمسافة قصيرة كل يوم لا يؤدي إلى حرق كمية كافية من السعرات الحرارية لتعوض الزيادة السنوية في الوزن والتي لوحظت في العديد من الدول التي يعاني سكانها من أعراض السمنة والزيادة في الوزن.

ويقترح بعض الخبراء أنه من الممكن الوقاية من السمنة وتجنب الإصابة بها عن طريق تخفيف كمية السعرات التي يتناولها الإنسان بحوالي مائة سعر. أو عن طريق ممارسة تمارين رياضية يومية تؤدي إلى حرق هذه الكمية من السعرات. وفي هذه الحالة يعتقد الخبراء السويسريين أن حرق المائة سعر حراري في اليوم يتطلب مجهودا يوميا اكبر مما يعتقد بعض الناس.

فإذا كان الهدف هو حرق 100 سعر حراري في اليوم عن طريق ممارسة رياضة المشي اليومي، فان المدة اللازمة لحرق هذه الكمية من السعرات ستكون المشي لمدة ساعة للأشخاص الذين يمارسون المشي البطيء. أما بالنسبة لممارسي المشي السريع فالزمن المستغرق لحرق نفس الكمية من السعرات هو ثلاثين دقيقة. و يضيف العلماء أن هذه النتيجة تم التوصل لها عن طريق إجراء دراسة مفصلة على نشاط الشخص العادي اليومي في مدينة جنيف السويسرية.

هذا وأظهرت دراسة اخرى نشرتها مجلة الجمعية الطبية الأمريكية أن رياضة المشي ليست فعالة في تخفيف الوزن فقط، بل في إزالة الشحوم الضارة المتراكمة في منطقة البطن وحول الخصر، المسببة للكرش. وأوضح الخبراء أن النساء بعد سن اليأس يتعرضن لتراكم الشحوم في منطقة الخصر بصورة أكثر، وهو ما يزيد خطر إصابتهن بالسرطان وأمراض القلب والسكري، مؤكدين أن ممارسة الرياضة قد تحدث فارقا كبيرا في شكل الجسم وصحته حتى دون ظهور أي نقص في الوزن.

وينصح الخبراء النساء والفتيات مهما كان العمر باتباع التمارين الرياضية العادية البعيدة عن الرياضة المعقدة والتي لا تفيد بقدر الرياضات العادية خاصة ما تسمى بالتمارين السويدية التي تعمل على التنحيف وعلى إضفاء الرشاقة على الجسم في الوقت نفسه. وتقوم معظم النساء بممارسة رياضة المشي سواء كان المشي السريع أو المشي العادي، ودلت الدراسات الأخيرة أن مشي نصف ساعة سريع هو المقدار المحدد الذي يفيد المرأة في تخفيف وزنها والحفاظ على رشاقتها.

وعند ممارسة الرياضة تنصح المرأة بان تكون متفرغة تماما في الوقت المخصص للقيام بتمارينها حتى يستفيد الجسم الاستفادة الكاملة من الحركات التي ستقوم بها، خاصة وان عملية الإحماء لا يجب أن تتكرر اكثر من مرة واحدة خلال كل ساعة رياضة. ويميل الخبراء إلى ممارسة الرياضة في الصباح الباكر أو في المساء وذلك حتى يكون الجسم قادرا على تحمل الوقت كاملا وبلا تذمر، وتنصح النساء بعمل تمارين التخفيف عن العضلات بعد ممارسة الرياضة وهي التي تقوم من خلالها النساء بتحريك الأطراف والرأس والرقبة للتخلص من حالة التحفز لدى الجسم بعد الرياضة ومنعا من حدوث الشد العضلي.

وكشف الباحثون في جامعة ميسوري-كولومبيا أن ممارسة الرياضة المعتدلة، أو المشي السريع، قبل تناول هذه الوجبات الدسمة يؤثر بشكل كبير على كمية الدهون في الدم. وأظهرت الدراسة التي شملت 21 رجلاً تمرنوا قبل الوجبة الدسمة الغنية بالدهون بـ 12 ساعة وجود انخفاض في كمية الدهون في دمائهم بحوالي النصف، في حين قلت بحوالي 40% عند التمرين قبل الطعام بساعة واحدة أما التمرين بعد الوجبة فقد قللها بحوالي 5% فقط.

وأوضح الباحثون أن الرياضة تنشط أنزيمات الجسم المسؤولة عن التخلص من الدهون التي تعمل على تحطيمها وطردها أو تسهل امتصاصها إلى الخلايا ـ وبالتالي تخرج من الدورة الدموية وهي أقل قدرة على زيادة مستوى الكوليسترول وخطر الإصابة بأمراض القلب
لحظات امل
تحية طيبة وبعد:





لطالما ردد كثيرا بأن الرجل واحتياجاته

تجعله اشبه بالطفل الى حد كبير ....





فهو يحتاج من الانثى الاحتضان والحنان



ويحتاج منها الحب والاعتناء والاهتمام بكل امر يخصه

ويحتاج الى ان تكون من تؤكله وتشربه وتنام وتصحو معه

وكأنها امٌ اخرى له من بعد والدته ....


لكن




مالذي فعلت وقدمت لها

!!!






فهي ايضا بين يديك وبين ذراعيك







وفي حياتك كالطفلة تماما تماما


المرأة ومشاعرها كبتلات الوردة اليانعة






لاتحتاج الا الى قطرات كلمات عذبة منك انت


كي تمتصها بمرونة لتحييها وتدب بها روح الحياة من جديد



كلمات حب وغزل ناعمة رقيقة تنساب بخفة

بين اناملها وتراق تحت اقدامها


لتشعرها فعلا بأنها بدأت تغرق

الى اعماق اعماق عالمك فاضلي





فهي حينما اختارتك انت ووافقت عليك كرجل لها




اختارتك وهي راغبة ان تبحر الى اخر مدى في بحرك


وان تكون معها مثلما هي معك في مدك وجزرك


في هدوءك ووقت هيجان امواج ظروفك العاتية



اختارتك لانها ترغب وتريد


ان تكون معها كزوج الى اخر المشوار





اختارتك لتكون معها في كل شيء وتحت اي شيء





لاتحتاج منك الا الى ان تفتقدها مثلما هي تفتقدك











لاتريد منك الا ان تغرسها داخل اضلع صدرك


ولاتخرجها منه ابدا


تكره ان تراها وهي تتألم منك



وتحتاج وترغب






وانت لاتتأثر بها ولا تستجيب




لاتجعلها تغرق امام عيناك وانت تلتزم الصمت


وكأن الامر لايعنيك






لانها تعلم انك ترى وتلحظ قمة حاجتها اليك




لاتجعلها تضيع من بين يديك كالطفلة التائهة في مكان ما





لاتجعلها تظن بأنها لم تعد تفرق لديك اشعرت بها ام لم تشعر





ولاتجعلها امرا عاديا اعتدت عليه ولا مناص منه



لانها وان لم تجد منك التحرك والمبادرة


ستصل حتما الى مرحلة ان تتفقد ذاتها





وكأن كل الخلل فيها هي فقط لان ذبذبات اشارات سلوكك

توحي لها بهذا الشيء فتجلس تتأمل نفسها من جديد

لتقطع شكا باليقين على ان من تغير هو انت وليس هي



فتعود الى ارض واقعها وهي مستاءة منك اكثر واكثر







بل افهمها وتحمّلها بكل ظروفها وبجميع حالاتها




فمثلا اذا صرخت بوجهك مرة اسكتها بقوة الرجل الصارم



لكن بلذة وبحنية تامة






واستحواذ قوي لرغبة انوثتها الجامحة




واحيانا تأملها وكأنك رجل آلي لايشعر





لكن ليس بتعمد القسوة عليها



سأقول لك لماذا ؟!!


لانك ستلحظ قمة الحاحاتها العنيفة


لتثيرك فقط تود ان تثيرك لتتركك تتبعها


وتلعب باعصاب اعصابك



لكنك انت وسكونك ستقلب حتما السحر على الساحر



ستجدها هي من تمل من الاعيبها


فتقترب منك وتنتزع ماترغب به وماتريد بقوة وشراسة








لأنك حقا اثرت فضول غريزة انوثتها الابدية


وخلقت مضامين الجنون فيها لتفعل هي ماتشاء ومايحلو





على انها هي من جعلتك ذليل حاجتك


وليس هي من ذُلت لحاجتها اليك كرجل اكثر منها


كن لها السند والقوة والسلم العاجي الذي من خلاله






ستنطلق حتما الى اخر سماوت عالمها


والى اخر افق فيه والى ابعد فلكات ومجرات



و بمعنى اقرب الى اللانهائية والى عنان العنان


تريدك ان تكون لها اغلب اولويات الحياة


وان تجعلها هي اهم الاولويات على الاطلاق


اشعرها بقيمتها





احسسها بعلو عرشها واعتلاءها مملكة قلبك كله


اخبرها بأنك حبك كله اوله او اخره واهمه واعظمه



اعلمها وادخلها صفوف مدارس اهل الحب والغرام


اجعلها تشعر بأنك " مجنون " ليلى



مع قوة صلاح الدين وحنكة معاوية


وشاعرية علي بن ابي طالب رضي الله عنه


حينما دخل على زوجته فاطمة ووجدها تضع السواك على شفتيها


وقال اعظم بيت قصيد على الاطلاق


فقال لها في بيتين جميلين عجيبين :



أحظيت يا عودَ الأراكِ بثغرها *** ما خفت يا عود الاراكـ أراكَ


لو كنت من أهـل القتال قتلتك *** ما فـاز منـي يا سِواكُ سِواكــــــ



تخيلو بالله معي قمة الاحساس والتفهم والاستيعاب

صحابي جليل قائد لقوات وجيوشا جرارة لاتقهر

صاحب بطولات وفتوحات


لم يكن يجد الوقت ليتفرغ لاهله وزوجته


وبلحظة واحدة من تفرغه رمى هذه الابيات


التي ظلت وبقيت معنا الى يومنا هذا نرددها اعجابا





فكيف سيكون الحال اذا كان متفرغا لها الوقت كله !!!!


لااشك بأننا سنخرج بدرر ومجلدات قصائد


عظيمة واشعار لاقبل ولابعد...




فحري بكم افاضل هذا الصرح العتيد العاتي


على ان تستغلوا اللحظات الكثيرة والكبيرة التي مللتوا انتم من طولها وعرضها


بتعويض كل انثى زوجة على وجه الارض كل لحظه وساعة انتظار


وكل وقت عانت فيه منك من الجفاف العاطفي


الذي اراه في ايامنا هذه بان العالم باسره قد سار اليه


وعانى منه ......


واخيرا احبتي وليس اخرا


اترككم بحفظ الله ورعايته




مع صادق الود والامنيات
لحظات امل
جبتلكم وصفة تخلي الخدود حمراء طبيعية ومتاكدة منها 100%


امسكي بقطعة ثلج صغيرة ومرريها على وجهك
فلثلج دور فعال وسريع في خدمة الجمال فهو يساعد على شد الجلد المترهل ويحرك الدورة الدموية ويعطي الوجه النضارة والحيوية، إليكِ الطريقة الصحيحة لاستخدام الثلج:

- امسكي بقطعة ثلج صغيرة ومرريها على وجهك في حركات دائرية سريعة كتلك التي تقومين بها وقت عمل المساج على وجهك.

- قد تشعرين بالقشعريرة للمرة الأولى ولكنك ستعتادين عليها فيما بعد وتصبح لكِ بمثابة متعة جميلة.

- مرري قطعة الثلج أيضاً تحت عينيكِ حتى تعالج الاحمرار في العينين والسواد تحت العين.

- بعد أن ترمي قطعة الثلج سيتصاعد الدم فوراً إلى وجهك ووجنتيك، وتكتسبين اللون الوردي وستشعرين بالانتعاش
لحظات امل
سبع اسـرار عـن زوجك .. فكوني مثاليه امامه --------------------------------------------------------------------------------

7 اسرار عن الرجل ... شي غريب .. ولاكن ممتع لاكتشاف شخصيتهم..



1 - يعذب المرأة كثيرا صمت الرجل ..إنها لاتدري لماذا يصمت ..ذاك لأنها لاتصمت إلا عندما تكون غاضبة أو محبطة أو حزينة ..أما حينما ترتاح فهي تثرثر ...

مالا تعرفه المرأة عن الرجل ..

هو أن
الصمت هو الحالة الطبيعية لديه .. فهو يصمت لأنه ببساطة ليس لديه مايقوله ...

وتحاول المرأة أن تستجره للكلام ..لأنها تعرف أنها إذا صمتت ..
فهي تنتظر منه أن يسألها .. عن سر صمتها ..ثم تبدأ بالأسئلة التي يضيق بها الرجل ذرعا ..ويعتبرها تحقيقا .
.ويصاب بالحيرة أمامها لأنه ببساطة ..لايعرف ماذا يقول ..
لذا فعلى حواء حينما يصمت وترغب في أن يتكلم ..ألا تلاحقه بالأسئلة ..وإنما تسترسل في الحديث عن موضوع يحبه ..بطريقة سلسة ناعمة .. وسوف يتجاوب معها ...جربي

2ـ تقدم المرأة الكثير للرجل ..وتصدم حينما تطلب منه شيئا ثم يصيح في وجهها أنه لايستطيع ..
مع أنه طلب تافه جدا ...
مالاتعرفه المرأة عن الرجل هو أنه شديد التركيز فيما حوله .. وأي تشويش يثير أعصابه ..
حتى وإن كان يحبها ...
لذا فعليها أن تتجنب أن تطلب منه ماتريد حينما يكون منهمكا في أي شيء ..أي شيء .. حتى لو كان شيئا تافها في نظرها ...

3ـ تنتظر المرأة من زوجها أن يكون فارسها الذي يحنو عليها ويرق لشكواها ..
ولكنها تصدم حينما تشتكي له ..بأنه يقول ( الموضوع تافه ولا يستحق منك هذا القلق )..
وتظنها لامبالاة منه بها

ومالا تعرفه المرأة هو أن الرجل يقدم لها مايحتاجه هو ظنا منه أنه حل سيريحها مثل مايريحه ..فهو يحتاج ممن حوله إلى الثقة بقدراته ..وقدرته على حل الصعاب .... وعند الرجال ..
فمثل هذا الرد يعتبر منطقيا جدا ومطلوبا ..أنه يعني أنت قوي بما فيه الكفاية .. لتتجاوز هذا الأمر بسهولة ...

ولكن المسكينة تغرق في حزنها وتتهمه باللامبالاة .......

4- وإلحاقا بهذه النقطة فإن المرأة تستغرب من الرجل عصبيته وعدم تقديره لاهتمامها به ...
وردوده الفظة على أسئلتها التي توحي بالقلق عليه . .إنها تحتاج الاهتمام والحنان ..وتظن أنه يحتاجه ..هو يحتاجه ولكن ليس بهذه الطريقة ... ويحتاج منها أكثر إلى أن تحسسها بثقتها .. وإكبارها وتقديرها ...


5ـ تستغرب المرأة حينما تذهب مع زوجها للسوق أنه يصبح عصبيا ويستعجلها ..فيما تريد هي أن تختار على مهل ... وكثيرا ماينتهي التسوق بمشكلة .. مالا تعرفه المرأه هو أن التسوق ليس مشكلة عند الرجل .. بل المشكلة في أن الرجل يميل دائما إلى التركيز في نظراته .. تفكيره .. كلماته ..

لذا يتعبه التشويش الموجود في السوق .. كثرة البضائع .. والمحلات .. والبائعين .. فيما تستمتع المرأة بهذا التنوع .. وهي لاتفهم ,, لم هو عصبي هكذا

( للمعلومية .. تستطيع المرأة أن تتحدث بالهاتف وهي تحمل طفلها .. وتراقب طبق العشاء على النار .. بكل يسر .. بينما يعتبر الرجل مثل هذا تعذيبا )


6ـ ماأن يبدي الرجل ملاحظته على المرأة في زيها ..طريقة كلامها .. حتى تبادر بالتغيير إرضاء له .. ولكن يحترق قلبها المسكينه حينما لاترى منه هذا التجاوب .. بل تراه عنيدا أحيانا ..

في إجابتها لما تريده من تغيير
المرأة ببساطة تسعى لأن ترضي زوجها .. أما هو فيعتبر محاولة التغيـير تحديا صارخا لشخصيته ..فيقاوم .. مالا تعرفه المرأة هو أن الرجل لابد من أن يحس بالقبول من المرأة ، إذا أحس بالقبول ارتاح كثيرا ولم تعد مسألة التغيـير حساسة بالنسبة له ...


وأكبر خطا تقـترفه المتزوجات حديثا في حق أزواجهن هو أن تدخل بيت زوجها وفي رأسها فكرة

( سأغيره نحو الأفضل )

بعدما تحسـس المرأة الرجل بالقبول ... تستطيع لفت انتباهه إلى ماتريد بغير النصح

( أحبك كثيرا حينما تجلس بجانبي وأنا متضايقة )

(أنت كبير في عيني وتكبر أكثر حينما تحتويني وأنا أشتكي لك )


7ـ أحيانا تلاحظ المرأة .. رغم أنها لم تقصر في شيء .. إلا أن الرجل صار عصبيا فظا سهل الاستـثارة .. ينـتـظر حدوث أدنى مشكلة .. ليخرج من المنزل ... تغضب هي .. وبعد يومين ..

يعود أبو الشباب إلى وضعه الطبيعي .. وكأن شيئا لم يكن .. تـنـتـظر منه أن يعتذر .. وهو لايفهم لماذا تعامله بهذه العجرفة ... مما يزيد الأمور سوءا

مالا تعرفه المرأة عن الرجل هو أنه يصاب بدورة عاطفية شهرية .. هذه الدورة لابد منها وإلا اخـتـنـق حبا .. الرجل بعد فترة يحس بفقدان التوازن .. وبحاجة لأن يعيش مع نفسه فقط ... يدخل إلى أعماقه ويغلق عليه أبواب كهفه والويل لمن يقـترب .. وهذا سر المزاج العصبي ..

وبعد أن تنتهي الدورة تستمر يومين أو ثلاثة على الأكثر .. يعود وكله حب وشوق إلى زوجته التي لايفهم لماذا هي عصبية غير لطيفة
غالبا .. حينما يدخل الرجل كهفه تلا حقه المرأة تظن أنه غاضب منها .. وملاحقتها تزيده انسحابا .. على المرأة أن تـترك الرجل براحته .. وتستقبل عودته إليها بحب وحنان ...

لأنه كان بحاجة إلى هذه العزلة
الصفحات 1  2  3 4 

التالي

الطلاق الصامت...!

السابق

عزيزتي الزوجة الحياة مراحل ؟!

كلمات ذات علاقة
حمام , حــــــــــــــــــواء