الماكروبيوتك نظام يستخدمه المرضى والأصحاء

ماهو الماكروبيوتك هي كلمة يونانية معناها الحياة الطويلة. مؤسسها الياباني جورج اوشاوا.ويعتمد هذا النظام على تحديد الأغذية التي يرى أنها مفيدة للانسان...

مجتمع رجيم / مقالات طبية متنوعة
ولا احلى
اخر تحديث
الماكروبيوتك نظام يستخدمه المرضى والأصحاء

ماهو الماكروبيوتك

هي كلمة يونانية معناها الحياة الطويلة. مؤسسها الياباني جورج اوشاوا.ويعتمد هذا النظام على تحديد الأغذية التي يرى أنها مفيدة للانسان ويبعد الأغذية التي يرى أنها ضارة وتسبب الأمراض للأنسان وهذا النظام يستخدمه الاشخاص المرضى والأصحاء على السواء فالمرضى يستخدموه رغبة في الشفاء بإذن الله والأصحاء رغبة في حيوية ونشاط دائم ووقاية من الامراض وهو في الحقيقة ليس فقط نظام أكل انما هو طريقة حياة .د

وقد نجح في علاج الكثير من الأمراض المستعصية كالسرطان، السيدا (الأيدز)،أمراض القلب ......وغيرهم ،ويتكون الجزء الاساسي من الغذاء في الحبوب والحنطة ويكمله الخضار والبقوليات وقليل من السمك وثمار البحر والفواكه المحلية .

ولا يحبذ هذا النظام تناول اللحوم إلا في الحالات النادرة لإنه يعتبرها سبب لكثير من الامراض ويعتبر السكر العدو الأول للإنسان.وبصورة عامة يعتبر الماكروبيوتك نظام غذائي بسيط يدعو للرجوع للطبيعة والابتعاد عن الاطعمة المحضرة والمصنعة ،فكل انسان عليه أن يأكل من بيئته حسب المواسم والحالة الصحية .....فإبن الاسكيمو يعيش على السمك وابن الصحراء يعيش على الغلال والبقوليات والخضار والتمر وقليل من المواد الحيوانية الطبيعية الحلال

النظرة الفلسفية للماكروبيوتك

ينظر هذا النظام للإنسان على انه جزء مما حوله من أرض وسماء يؤثر بها وتؤثر به .وإنه ليس مفصول عن ما حوله وإنه معتمد على الشمس والهواء والماء والارض والنار وهو مرتبط بها ويتناولها عن طريق النبات والهواء والماء ....

فنظرة الماكروبيوتك توضح أن الصحة تعتمد على ما نأخذه ونتناوله مما يحيط بنا ،ولكن الإنسان قد لا يكون له السيطرة على بعض العناصر كالهواء ولكن هناك عناصر اخرى لنا كبير السيطرة عليها فنحن نستطيع ان نختار ما نأكل والغذاء في الحقيقة هو العامل الأساسي المؤثر في صحتنا.

وعليه فإن الماكروبيوتك يحث على التوازن والتناغم بين الين واليانج والمحافظة على هذا التوازن من خلال تناول الغذاء المتوازن بين الين واليانج اي انثى وذكر وهذا التوازن ينعكس على الصحة اي ان المرض ينشأ من عدم تناول الغذاء المتوازن إنما غذاء يميل كله للين او يميل كله لليانج وأما الأمراض المزمنة فيفسرها خبراء الماكروبيوتك بأنها ناتجة من عدم التوازن لمدة طويلة.

الغذاء المتوازن

الغذاء المتوازن من وجهة نظر الماكروبيوتك هو الذي يتكون من :

حبوب كاملة 50 % إلى 60 %
خضار 25 % إلى 30 %
بقوليات وأعشاب البحر 5 % إلى 10 %
حساء 5 %
بهذه النسب نكون قد حصلنا على ما يقارب 73% كاربوهيدرات مركبة و 15% دهون و 12%بروتين .

وتختلف نوعية الغذاء من منطقة الى آخرى كما اشرنا سابقاً وفي الماكرويبوتك من المبادئ المهمة ان يتوائم الإنسان مع البيئة المحيطة به لذا يجب ان يكون أكل الإنسان من ما حوله وسأذكر لكم الغذاء المتوازن في المناطق الحارة وذلك لإن معظم البلدان العربية في المناطق الحارة.

المناطق الحارة

تجعل انفسنا أكثر جهة الى الين(الانثى) .والطريقة المثالية لذلك هي ان نأكل من النباتات المتكيفة مع بيئتنا وبصورة طبيعية .

وكلنا نلاحظ بأن الفواكه الاستوائية لها مفعول مبرد علىالإنسان لذا فهي الأفضل للمناطق الحارة والعكس للباردة .فحسب مبدأ الماكروبيوتك فإن الإنسان الذي يعيش في شمال اوربا مثلا يجب أن لا يأكل من هذه الفواكه الاستوائية.

هناك اليوم فواكه كثيرة تأتينا من أنحاء الأرض وحتى في غير مواسمها التي نعرفها . فلا يجب تناول هذه الفواكه لأنها مرشوشة بمواد كيماوية محفوظة وغير ناضجة.

-كذلك التقليل من الأغذية الحيوانية في المناطق الحارة(الأسماك).

- تعتبر الباذنجان والبطاطا من نباتات الين المتطرفة جدا وإن كانت من نباتات المناطق الحارة لذا يجب تجنبها على الأطلاق وخاصة لمرضى السرطان.

-غذاء الصيف :الخضار ،الخس ،البازلاء الخضراء فكلها لها تأثير المبرد.

-اما الحبوب والتي تعتبر متوازنة فهي بين الين واليانج لذلك تؤكل حول العالم وفي كل الفصول.

-عندما نسافر لمناطق اخرى في العالم علينا ان نكيف انفسنا على أكل الطعام الخاص لتلك المنطقة مثلا عندما نسافر للإسكيمو فيجب ان نأكل الأسماك المليئة بالدهون والكاري في الهند والتمر بالخليج والجزيرة العربية....وهكذا

كذلك حاجات الأفراد مختلفة من شخص الى آخر مثلا الأشخاص الذين يؤدون اعمال بدنية كالزراعة او العمال يحتاجون الى غذاء يانج أكثر لمقابلة هذا الجهد البدني .

واما الأعمال الذهنية والتي لا تحتاج لأعمال بدنية كالكتابة والرسم فيحتاج صاحبها الى أغذية ين أكثرلتقابل الجهد الذهني المبذول .

كيف نبدأ بتغيير عاداتنا الغذائية الى الماكروبيوتك

1- تناول الحبوب الكاملة يوميا كالرز البني والخبز الحب والطحين الأسمر والمكرونة المصنوع من طحين أسمر وأن تتخلص من الحبوب المنزوعة القشور او بالأحرى منزوعة الفائدة وإذا لم تكن تصدق ما نقوله فانظر إلى الدراسة الآتية:

عند نزع القشرة من حبة الأرز فإننا ننزع:

40% من الكالسيوم

55% من الفوسفور

55% من الحديد

56% من البوتاسيوم

78% من فيتامين ب1

50% من فيتامين ب2

69% من فيتامين ب

70% من الألياف

فلنا أن نتصور كم نخسر بتناول الأرز الأبيض. وبعد ان نتعود على هذه الحبوب ويصبح تناولها طبيعي وبدون تكلف نبدأ بالخطوة الثانية.

2- التوقف عن تناول اللحوم الحمراء والدواجن والبيض:

فتعتبر هذه الأغذية من أغذية اليانج المتطرفة لذا يجب تجنبها.وبما إن اللحوم تعتبر وجبة اساسية في طعامنا لذا نوصي بالتدرج في التخلص منها وإستبدالها بالسمك ويطبخ كل مرة بطريقة مختلفة لكي لا نصاب بالملل .ولكن لا يكون السمك الطبق الاساسي في الوجبة وانما قطعة صغيرة فقط وان يكون الطبق الاساسي هو الحبوب والبقوليات مع سلطة خضراء ولا تتعدى وجبة السمك ثلاث مرات بالاسبوع. وإذا كنت تحب اللحم فالقليل منها والحلال....إلا في حالات المرض ....والافضل حتى في عدم حالة المرض.

4- تبديل السكر بما هو افضل منه:

فهو يعتبر من اطعمة الين المتطرفة وهناك المثير من الاشياء التي نستطيع أن نستبدلها بالسكر كالفاكهة الحلوة مثل التمر والدبس والتي ممكن ان تستخدم بعمل الكيك او الحلاوة الطحينية المصنوعة من الدبس التي هي أطعم بكثير من التي مصنوعة من السكر الصناعي ولكن انتبه ففي البداية ستشعر انك بحاجة للسكر فأصبر وحاول التخلص منه بالتدريج كتقليل كميات السكر من الشاي وتدريجيا سيمكنك ان تستغني عن السكر الصناعي.


بعد تخطي هذه الخطوات الثلاثة بنجاح سنكون قد أتممنا الجزء الكبير من مرحلة التحول الى نظام الماكروبيوتك.

4- تناول الحساء يوميا

وجعله من الوجبات الرئيسية:ويجب أن يحتوي على الخضار ذات الجذور وجزء من ذات السيقان وبعدها الاوراق.يعني أن تكون متنوعة بين الين واليانج.وفي هذه المرحلة يمكن التعود على أعشاب البحر بإضافتها الىالحساء تدريجيا مع الصوي صوص.

5- إستبدال الألبان ومشتقاتها بمشتقات نباتية:

صحيح أن الحليب ومشتقاته غني بالكالسيوم ولكن الجسم لا يمتص الكالسيوم وبالتالي لا يستفيد منه .

وهنالك إحصائية أجريت في اليابان (وهم عادة لا يتناولون الحليب وهم اقرب للماكروبيوتك في غذائهم) ودول شمال اوروبا(وهم يتناولون الحليب ومشتقاته بصورة كبيرة جدا)للنساء المصابات بهشاشة العظام، ولقد دلت النتائج عكس ما هو معتقد فلقد تبين أن النساء اليابانيات نادرا ما يصبن بهشاشة العظام مقابل نسبة عالية في شمال اوروبا.وهناك الكثير من مصادر الكالسيوم كالخضار الورقية ذات اللون الاخضر الغامق،والأعشاب البحرية التي تحتوي على نسب عالية منه وكذلك المكسرات كاللوز والسمسم وبعض البقوليات وأيضا يوجد هناك جبن التوفو المصنوع من حبوب الصويا والطحينية التي يمكن ان يدهن بها الخبز بدل الزبدة.

6- التوقف عن شرب الكافيين:

ويتم التوقف تدريجيا عن القهوة والشاي وإستبدالها بمشروبات طبيعية لا تحتوي على كافيين كشاي الشعير المحمص.

6- إختيار الفواكه المناسبة

احرص في هذه المرحلة على التدقيق في اختيار الفواكه المناسبة . وبما ان الطقس لدينا بصفة عامة حار لذا فإن الفواكه الملطفة والتي تطفئ الحرارة بالجسم والمزروعة في البيئة المحلية او القريبة منها وفي الموسم هي الفاكهة المناسبة .

نظرة الماكروبيوتك للسرطان



حقق الماكروبيوتك نجاحات واسعة في الولايات الأمريكية المتحدة على الرغم من المصاعب التي واجهتها من اللوبي الصناعي .. فالماكروبيتك يعتبر أن مرض السرطان نتيجة للمدنية خصوصا في الغذاء غير الصحي الذي نتناوله.

دور الغذاء في مرض السرطان:

عندما يتغذى الجسم بصورة جيدة, تصبح جودة الدم عالية وتؤدي الخلايا وظائفها بصورة طبيعية, أما إذا اصبح الطعام غير متوازن,تبدأ جودة الدم بالتدهور، وربما تصبح خلايا الجسم بالنتيجة معتلة وحتى سرطانية. إذن تعتمد عافية الخلايا على جودة العناصر الغذائية التي يتلقاها الجسم.

يحرك النظام الغذائي الغير متوازن إنحدار لولبيا لتدهور البدن الذي يؤدي في أكثر الأحيان إلى السرطان في مرحلته المهددة للحياة. ولكي نمنع السرطان يجب أن نرجع عكس إتجاه هذا الإنحدار اللولبي عن طريق تغيير نظام غذائنا وأسلوب عيشنا.

تظهرالدراسات أن 40% إلى 60% من أمراض السرطان التي تصيب الإنسان مردها العائد إلى العادات الغذائية الخاطئة. و30% بسبب التدخين و10% أسباب عديدة أخرى إن الماكروبيوتك تركز على إجتثاث المرض من جذوره وعدم السماح له بالعودة مرة أخرى،إن تكرار تناول الطعام الغير متوازن, يولد حالة من عدم التوازن وإرباك في ميكانيكية العديد من أجهزة الجسم مما يوفر لها الأرضية الصالحة لظهور السرطان.

الطريقة الطبيعية لطرح الفضلات والزوائد:

تكون عادة من خلال التبول وحركة الأمعاء ومن خلال التنفس والعرق.،أيضا من خلال العمل البدني والإنفعالات الذهنية.

الطرق الغير طبيعية في طرد الفضلات:

عندما أصبح الإنسان يأكل أكثر مما يحتاج أويتغذى بغذاء غير صحي يولد الضغط على أجسامنا للتخاص من هذه الزوائد قد تظهر أعراضها على سبيل المثال حالات إسهال أو التعرق الزائد أو التبول الزائد. إن عادة حك الرأس ورفرفة الجفون تدل على عدم وجود توازن في الطاقة وتركم الزوائد. إن إرتفاع درجة حرارة الجسم إحدى الطرق الغير طبيعية في التخلص من الزوائد.

تراكم الكميات الزائدة المزمن:

عندما تتكرر عمليات طرح الزوائد بطرق غير طبيعية تتحول لحالة مزمنة وعادة ما تظهر على شكل أمراض جلدية وخصوصا عندما تصبح الكلية غير قادرة على تنظيف الدم كليا من الفضلات.

على سبيل المثال البقع السوداء والنمش المتأخر في الجلد تدل على محاولة الجسم للتخلص من الزوائد من السكر والكربوهيدرات المكررة وطرحها خارج الجسم,بينما البقع البيضاء تدل على محاولة الجسم التخلص من الحليب والاجبان الزائدة.

التراكم:

تتجمع الدهنيات الحيوانية داخل عمق الجسم-في الأوعية الدموية وفي الأعضاء مثل المبيضين والبنكريس وفي العظام, كما تتراكم الدهنيات الحيوانية القاسية في الجزء السفلي من الالجسم مثل البروستات والقولون والشرج . تتراكم الدهنيات الفائضة عن حاجة الجسم التي تأتي من الحليب والسكر والشوكولا والكربوهيدرات البسيطة في الأجزاء القلوية من الجسم مثل الثديين والجلد.

نرى أن سرطان البروستات يتطور بسبب الإفراط إستهلاك اللحوم والأجبان والدواجن والبيض(اليانغ) لأنه يسرع في إنتاج هرمون التستوسترون، الذي يساعد بدوره في نمو السرطان في الجزء السفلي من الجهاز الهضمي. نرى أن سرطان الثدي يتطور من الأستهلاك المفرط من الحليب والأيس كريم و الزبدة و السكرالمكرر و الجبنة الطرية و الشكولا (الين) لأنه يزيد من إفراز هرمون الإستروجين.

كما يساعد بدورة في نمو السرطان الجزء العلوى من الجهاز الهضمي. اما إستهلاك المفرط للأطعمة(اليانغ) يساعد بدوره في نمو سرطان الجزء السفلي من الجهاز الهضمي. تعود قابلية اليابنيين للإصابة بسرطان المعدة إلى تناولهم كميات كبيرة من السكر والمواد الكيميائية المضافة إلى (اقصىالين) الأرز الأبيض المعالج كيميائيا.

وتعود إصابة الأمريكيين بسرطان القولون إلى إستهلاك كميات كبيرة من اللحوم والبيض والأجبان وغيرها من المأكولات الحيوانية (أقصى اليانغ) . الباعث لتطور سرطان الجلد هو الإستهلاك المفرط للمأكولات والمشروبات المائلة إلى ( الين(.بالنسبة إلى اللوكيميا حيث أن إرتفاع عدد كريات الدم البيضاءهي حالة (ين) مفرطة في الدم، و الباعث لهذه الحالة هو الإستهلاك المفرط للسكر والأيسكريم والمشروبات الغازية والحليب و الإضافات الكيميائية ...

وخلاصةالقول أن الطعام الذي تناوله إذا زاد إلى المستويات التي لا يستطيع الجسم التعامل معها إما يتحويلها إلى طاقة للجسم أو يطردها خارج الجسم، وعند تراكم الكميات الزائدة عن قدرة الجسم على التعامل معها ومع مرور الوقت تتراكم تحت الجلد ثم إلى أعماق الجسم مما يؤدي إلى إرتفاع الكلسترول في الجسم. وبذلك تتأثر الكلية و الرئتين ممايؤدي إلى تفاقم مشكلة نقاوة الدم.

الأورام:

تبنى الأورام من تجمع الخلايا غير الطبيعية الموجودة بالدم ومع إستمرار وجو د المواد الزائدة و السموم في الدم تستمر عملية جمع الخلايا وبذلك تنتشر الأورام السرطانية.



اعدادات المطبخ الماكروبيوتيكي

لكي تحصل على افضل صحة (بأقل قدر من الاذي والمال والوقت) فإبدء بالماكروبيوتك والبداية تكون بتنظيف مطبخك ولذك فإنت تحتاج الى تشكيلة جديدة من ادوات الطعام والمونة ايضاً التي هي الاكل نفسه .وللمبتدئين في اتباع نظام الماكروبيوتك قد يكون صعباً بعض الشيء لكي يعرفوا ويتعلموا ما هي الطرق البديلة والمتوفرة واين هي موجودة

اولاً ، من ناحية المعدات فإن الفرن او الموقد الذي يعمل على الغاز افضل من الكهربائي صحياً ومادياً فالغاز اقل صرف واستهلاك من الكهربائي ومن ناحية الصحة فإن الكهربائي ينقل الاشعاعات الضارة الصادرة منه الى الطعام التي قد تسبب اورام سرطانية

-لا سمح الله-اما الغاز فإنه يحول الطاقة الموجودة فيه الى الاكل ، واذا كان لديك موقد كهربائي فتستطيع استخدام موقد العطلات مثل الدافور ويمكنكم ايجاده في اماكن بيع معدات الرحلات واماكن تعبئه انابيب الغاز

ثانياً وهو الاهم خاصة في المناخ البارد ، وهو طبخ الاكل بالقدر المضغوط وانصحكم بإستخدامه في الدرجة الاولى واكثر المرات وخاصة في طبخ الحبوب (اهم طعام لنا) مع مراعاة المبادئ الخمسة في الطبخ : الحرارة،الماء، الملح،الضغط(الاكل المطبوخ في قدر الضغط)،الوقت .ملا حظة مهمة استخدم قدور الستنلس ستيل ولا تستخدم ابداً الالمنيوم

الشيء الثالت هو ان تكون السكينة حادة جداً وتكون مخصصة فقط للخضروات ولا يقطع بها اي شيء آخر ولا تكون غير حادة لأن ذلك يسبب نقص في الفيتامينات الموجودة في الخضرة والسكينة الحادة هي المطلوبة في مطبخ الماكروبيوتك ام الاخرى فلا

:والادوات المستخدمة الاخرى

1- ادوات طعام خشبية. ليس كل الادوات الخشبية تصح فيها هذه النظرية وذلك لان البعض يدهنونها بدهان قد يكون سام لنا او لا تستحمل الماء والغسيل.

2- المبشرة بكافة انواعها ولكن بشرط ان تكون ضد الماء.

3- قماش قطن للتصفية او الضغط.

4- ستنليس ستيل، وعاء زجاجي، اقلام, مقلاة للتحميص ولا تكون مدهونة بالطلاء الاسود مثل الماركة المشهورة ت....فال.

5- عيدان اكل صينية.لانها تعلم الاكل ببطء.

6- ملح السمسم .اضغط هنا (لمعرفة كيفية تحضيره).

7- مصفاة للشاهي.

8- لوحة تقطيع خشبية وتخصص فقط لتقطيع الخضروات.

9- قطعة حصير من البامبو للف الطعام والسوشي.

10- ابريق شاهي.

11- اداة هرس البطاطس .

12- اكواب وملاعق للقياس يكون مكتوب عليها القياسات وتبدأ من ربع ملعقة شاهي.

13- وعاء او جالون من زجاج لتخزين الحبوب وغيرها.

14- حافظة (ترمس) من الستنلس ستيل.

15- كتب طبخ ماكروبيوتك
sa semsema
بنتـ ابوها
ولا احلى
class="quote">اقتباس : المشاركة التي أضيفت بواسطة سماء محمد:
اهلا يا سماء

نورتى موضوعى يا قمر

وردك اسعدنى جدا

تحياتى لكى
فطومة محمد
والله ياملوكة كويس انك وضعتي هذا الموضوع لاني كان نفسي احطه قبل كدة

اشكرك من كل قلبي ياعسل
ولا احلى
class="quote">اقتباس : المشاركة التي أضيفت بواسطة بنتـ ابوها:
اهلا باغالية

نورتى موضوعى

بمرورك الكريييييييييم

تحياتى لكى
الصفحات 1 2 

التالي

العلاج الاكيد للصوت وخراب الارحام

السابق

النقرس بين الحاضر والماضى

كلمات ذات علاقة
الماكروبيوتك , المرضى , يستخدمه , والأزياء , نظام