لمن تريد الاجر والثواب

مجتمع رجيم / الاحاديث الضعيفة والموضوعة والادعيه الخاطئة
أم سلسبيل
آخر تحديث: 30 سبتمبر, 2020
بسم الله الرحمن الرحيم

والصلاة والسلام على رسول الله



1 – الصلاة في الحرم المكي :

ركعتان في المسجد الحرام= 200 ألف ركعة , أي صلاة النوافل في 46 سنة كاملة

وصلاة 10 ركعات = 230 سنة أي مليون ركعة -
الدليل : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم
صلاة في مسجدي أفضل من ألف صلاة فيما سواه إلا المسجد الحرام و صلاة في المسجد الحرام أفضل من مائة ألف صلاة فيما سواه . ( صحيح ) انظر حديث رقم : 3838 في صحيح الجامع .
خير صلاة النساء في قعر بيوتهن ( صحيح ) انظر حديث رقم : 3311 في صحيح الجامع ...



2- صلاة الجمعة :

ثوابها بكل خطوة يخطوها صيام سنة وقيامها .

والمرأة التي تحث زوجها وأطفالها على هذه الصلاة والإسراع إليها فلها نفس الثواب .
الدليل: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم " من غسل يوم الجمعة و اغتسل ثم بكر و ابتكر و مشى و لم يركب و دنا من الإمام و استمع و أنصت و لم يلغ كان له بكل خطوة يخطوها من بيته إلى المسجد عمل سنة أجر صيامها و قيامها " . ( صحيح ) انظر حديث رقم : 6405 في صحيح الجامع .




3 – صلاة الجماعة:

من صلى الفجر والعشاء في جماعة فثوابه كقيام ليلة
الدليل : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم " من صلى العشاء في جماعة كان كقيام نصف ليلة و من صلى العشاء و الفجر في جماعة كان كقيام ليلة "
( صحيح ) انظر حديث رقم : 6342 في صحيح الجامع .



4 – الصلاة في مسجد قباء :

صلاة ركعتين في مسجد قباء ثوابها كعمرة .
الدليل : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " الصلاة في مسجد قباء كعمرة " . ( صحيح ) انظر حديث رقم : 3872 في صحيح الجامع .



5 – صلاة الإشراق :

ثوابها كحجة وعمرة تامة .
الدليل : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " من صلى الفجر في جماعة ثم قعد يذكر الله حتى تطلع الشمس ثم صلى ركعتين كانت له كأجر حجة و عمرة تامة تامة تامة ." ( صحيح ) انظر حديث رقم : 6346 في صحيح الجامع .



6 – صلاة الضحى :

ثوابها أداء الصدقة عن 360 مفصل في الإنسان
الدليل : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " على كل سلامى من ابن آدم في كل يوم صدقة و يجزي عن ذلك كله ركعتا الضحى . " ( صحيح ) انظر حديث رقم : 4035 في صحيح الجامع .



7 – صلاة النافلة في السر :

تعدل صلاته أمام الناس بخمس وعشرين مرة .
الدليل : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " صلاة الرجل تطوعا حيث لا يراه الناس تعدل صلاته على أعين الناس خمسا و عشرين . " ( صحيح ) انظر حديث رقم : 3821 في صحيح الجامع ...

وعن زيد بن ثابت أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: " صلاة المرء في بيته أفضل من صلاته في مسجدي هذا إلا المكتوبة " ( صحيح ) .



8 - الاعتمار في رمضان :

تعدل حجة مع رسول الله صلى الله عليه وسلم
الدليل : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لامرأة من الأنصار : " فإن عمرة في رمضان تعدل حجة معي . " رواه البخاري



9- التسبيح المضاعف :

عن جويرية، أن النبى صلى الله عليه وسلم خرج من عندها بكرة حين صلى الصبح، وهى فى مسجدها. ثم رجع بعد أن أضحى، وهى جالسة. فقال "ما زلت على الحال التى فارقتك عليها؟" قالت: نعم. قال النبى صلى الله عليه وسلم " لقد قلت بعدك أربع كلمات، ثلاث مرات. لو وزنت بما قلت منذ اليوم لوزنتهن:

سبحان الله وبحمده، عدد خلقه ورضا نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته

رواه مسلم



10 – الصدقة الجارية :

كالمساعدة في بناء مسجد أو بئر أو مدرسة أو ملجأ أو تربية الأطفال على الدين الصحيح

أو نصح الآخرين ودعوتهم إلى الله
الدليل : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " إذا مات الإنسان انقطع عمله إلا من ثلاث صدقة جارية أو علم ينتفع به أو ولد صالح يدعو له . " ( صحيح ) انظر حديث رقم : 793 في صحيح الجامع .



11 – قضاء حوائج الناس :

ثوابها يعدل الاعتكاف شهرا في المسجد
الدليل : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " ولأن أمشي مع أخي المسلم في حاجة أحب إلي من أن أعتكف في المسجد شهرا . " ( حسن ) انظر حديث رقم : 176 في صحيح الجامع .



12 – احتساب الأعمال لله :

كاحتساب النوم للتقوي لصلاة الليل و صلاة الفجر ,

واحتساب الأكل والشرب للتقوي,

الكسب الحلال منعا لسؤال الناس وحماية لأطفاله وزوجاته من الفقر , أو للإنفاق على المحتاجين ..... وهكذا ..
الدليل : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " من أتى فراشه و هو ينوي أن يقوم يصلي من الليل فغلبته عينه حتى يصبح كتب له ما نوى و كان نومه صدقة عليه من ربه . " ( حسن ) انظر حديث رقم : 5941 في صحيح الجامع ..
وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : إنما الأعمال بالنيات و إنما لكل امرئ ما نوى .( صحيح ) انظر حديث رقم : 2319 / 1 في صحي الجامع . !



13 - الجهاد بالمال والنفس :

قدم الله ثواب الجهاد بالمال عن النفس , وأجره كصيام شهر وقيامه
الدليل : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " من رابط يوما و ليلة في سبيل الله كان له كأجر صيام شهر و قيامه . "

( صحيح ) انظر حديث رقم : 6259 في صحيح الجامع .
وفي رواية : من رابط ليلة في سبيل الله كانت له كألف ليلة صيامها و قيامها . ( حسن ) انظر حديث رقم : 5915 / 1 في صحيح الجامع وهذا حديث مستدرك من الطبعة الأولى قال الألباني في صحيح النسائي رقم : 3170 ( حسن ) .



14 - تعدد النوايا في الأعمال :
على سبيل المثال : عند زيارة أهل الزوج لوجه الله فيمكن إدخال عدة نوايا لهذا العمل
1 - نية رضاء الله
2 – نية إرضاء الزوج لأنه من إرضاء الله
3 – نية صلة الرحم
4 – نية تهادوا تحابوا5 – إعانتهم في مرضهم – ثواب زيارة المريض –
6 - صواب قضاء حاجة لمساعدتهم إن كان هناك زوار
7 – نية إدخال السرور عليهم
8 – التخفيف عنهم بالأحاديث التي تدل على تخفيف الذنوب ورفع الدرجات وأجر الصبر …. وهكذا .
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " إنما الأعمال بالنيات و إنما لكل امرئ ما نوى . " ( صحيح ) انظر حديث رقم : 2319 / 1 في صحيح الجامع .
وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " أحب الناس إلى الله أنفعهم . " ( حسن ) انظر حديث رقم : 176 في صحي الجامع..



15 – الصبر على البلاء :

ثوابه عظيم جدا حتى أن المعافون يوم القيامة يتمنون أن لو قرضوا بالمقاريض مما يرون من جزيل الثواب .
الدليل : قال الله تعالى : {إ ِنَّمَا يُوَفَّى الصَّابِرُونَ أَجْرَهُم بِغَيْرِ حِسَابٍ }
وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ليودن أهل العافية يوم القيامة أن جلودهم قرضت بالمقاريض مما يرون من ثواب أهل البلاء .( حسن ) انظر حديث رقم : 5484 في صحيح الجامع .
وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : إذا ابتلى الله ! العبد المسلم ببلاء في جسده قال الله عز و جل : أكتب له صالح عمله فإن شفاه غسله و طهره و إن قبضه غفر له و رحمه . ( حسن ) انظر حديث رقم : 258 في صحيح الجامع .



16 - العمل الصالح أيام عشر ذي الحجة :

كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يوصي بإكثار العمل في هذه الأيام
الدليل : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ما العمل في أيام أفضل منه في عشر ذي الحجة و لا الجهاد في سبيل الله إلا رجل خرج يخاطر بنفسه و ماله فلم يرجع من ذلك بشيء .( صحيح ) انظر حديث رقم : 5548 في صحيح الجامع .



17 – صوم يوم عرفة:

يكفر سنتين ماضية ومستقبلة
الدليل : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : صوم يوم عرفة كفارة السنة الماضية و السنة المستقبلة .
( صحيح ) انظر حديث رقم : 3805 في صحيح الجامع .



18 – الأذان للصلاة :

للمؤذن أجر من صلى معه
الدليل : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : المؤذن يغفر له مد صوته و أجره مثل أجر من صلى معه ( صحيح ) انظر حديث رقم : 6643 في صحيح الجامع .



19 – زيارة المريض :

يصلي عليه سبعون ألف ملك
الدليل : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ما من امرئ مسلم يعود مسلما إلا ابتعث الله سبعين ألف ملك يصلون عليه في أي ساعات النهار كان حتى يمسي و أي ساعات الليل كان حتى يصبح .
( صحيح ) انظر حديث رقم : 5687 في صحيح الجامع .



20 – صلة الرحم :

يبارك الله في الرزق ويزيد بركته , ويمد في عمر صاحبه .
الدليل : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : من أحب أن يبسط له في رزقه و أن ينسأ له في أثره فليصل رحمه .

( صحيح ) انظر حديث رقم : 5956 في صحيح الجامع .
المراد بالبسط والتأخير هنا البسط في الكيف لا في الكم أو أن الخبر صدر في معرض الحث على الصلة بطريق المبالغة أو أنه يكتب في بطن أمه إن وصل رحمه فرزقه وأجله كذا وإن لم يصل فكذا .

( فيض القدير شرح الجامع الصغير )
وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم :ليس الواصل بالمكافئ و لكن الواصل الذي إذا انقطعت رحمه وصلها .

( صحيح ) انظر حديث رقم : 5385 في صحيح الجامع .



21- الدال والساعي على الخير كفاعله :

من أعان على عمل صالح أو كان سببا فيه أو دل عليه ينال مثل أجر فاعله , مثل جمع التبرعات لوجه الله , تربية الأبناء على أركان الإسلام , إعانة الحاج بالمال
.. وهكذا . وكذلك الدال على الشر كفاعله , كبيع الأفلام ونشرها , و كذلك بيع الأغاني وترويجها , أو نشر الصور الجنسية وهذا ابتلي به كثيرا من شبابنا نسأل الله العافية .
الدليل : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : من سن سنة حسنة عمل بها بعده كان له أجره و مثل أجورهم من غير أن ينقص من أجورهم شيء و من سن سنة سيئة فعمل بها بعده كان عليه وزرها و مثل أوزارهم من غير أن ينقص من أوزارهم شيء . ( صحيح ) انظر حديث رقم : 6306 في صحيح الجامع .



22 – الصلاة على النبي - صلى الله عليه وسلم :

إذا صلى على النبي واحدة صلى الله عليه عشرا وحط عنه عشر خطيئات ورفع له عشر درجات
الدليل : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من صلى علي واحدة صلى الله عليه عشر صلوات و حط عنه عشر خطيئات و رفع له عشر درجات( صحيح ) انظر حديث رقم : 6359 في صحيح الجامع .



23 – قيام رمضان وإحياء العشر الأواخر :

أجره غفران ما تقدم من الذنوب والعمل في ليلة القدر خير من العمل ألف شهر
الدليل : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من قام رمضان إيمانا و احتسابا غفر له ما تقدم من ذنبه .
( صحيح ) انظر حديث رقم : 6440 في صحيح الجامع ..
وقال الله تعالى : {لَيْلَةُ الْقَدْرِ خَيْرٌ مِّنْ أَلْفِ شَهْرٍ}



24 – ذكر الله في السوق :

أجره عظيم جدا كما ورد في الحديث
الدليل : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم " من دخل السوق فقال : لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك و له الحمد يحيي و يميت و هو حي لا يموت بيده الخير و هو على كل شيء قدير كتب الله له ألف ألف حسنة و محا عنه ألف ألف سيئة و رفع له ألف ألف درجة و بنى له بيتا في الجنة . " ( حسن ) انظر حديث رقم : 6231 في صحيح الجامع



25 – قراءة سورة الإخلاص :

أجرها كأجر قراءة ثلث القرآن
الدليل : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم " يعجز أحدكم أن يقرأ ثلث القرآن في ليلة ؟ فإنه من قرأ{ قل هو الله أحد الله الصمد } في ليلة فقد قرأ ليلته ثلث القرآن . " ( صحيح ) انظر حديث رقم : 2663 في صحيح الجامع .



26 - صيام ستة من شوال بعد صيام رمضان:

كتب له صوم الدهر
الدليل : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم " من صام رمضان و أتبعه ستا من شوال كان كصوم الدهر "
( صحيح ) انظر حديث رقم : 6327 في صحيح الجامع .



27 – صيام ثلاثة أيام من كل شهر:

صيام الأيام البيض وهي 13 و 14 و 15 من كل شهر كتب له صيام الدهر
الدليل : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم " صيام ثلاثة أيام من كل شهر صيام الدهر و هي أيام البيض : صبيحة ثلاث عشرة و أربع عشرة و خمس عشرة . " ( حسن ) انظر حديث رقم : 3849 في صحيح الجامع .



28 – ثواب الفقراء :
قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - : " يا معشر الفقراء ! ألا أبشركم ؟ إن فقراء المؤمنين يدخلون الجنة قبل أغنيائهم بنصف يوم خمسمائة عام .. " ( صحيح ) انظر حديث رقم : 7976 في صحيح الجامع .



- بيت في الجنة :29
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم " من قرأ { قل هو الله أحد } عشر مرات بنى الله له بيتا في الجنة . " ( صحيح ) انظر حديث رقم : 6472 في صحيح الجامع .



30 – اغرس نخلة في الجنة :
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من قال : " سبحان الله العظيم و بحمده غرست له بها نخلة في الجنة . " ( صحيح ) انظر حديث رقم : 6429 في صحيح الجامع .



31 – كفارة المجلس :


قال رسول الله صلى الله عليه وسلم " من جلس في مجلس فكثر فيه لغطه فقال قبل أن يقوم من مجلسه ذلك : سبحانك اللهم ربنا و بحمدك أشهد أن لا إله إلا أنت أستغفرك و أتوب إليك إلا غفر له ما كان في مجلسه ذلك . "

( صحيح ) انظر حديث رقم : 6192 في صحيح الجامع .
وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم من قال " سبحان الله و بحمده سبحانك اللهم و بحمدك أشهد أن لا إله إلا أنت أستغفرك و أتوب إليك فإن قالها في مجلس ذكر كانت كالطابع يطبع عليه و من قالها في مجلس لغو كانت كفارة له . "

( صحيح ) انظر حديث رقم : 6430 في صحيح الجامع .



32 – الذكر بأحب الكلام إلى الله :

عن أبي ذرّ رضي اللّه عنه قال:
قال لي رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم: " ألا أُخْبِرُكَ بِأَحَبِّ الكَلامِ إلى اللَّهِ تَعالى؟ إِنَّ أحَبَّ الكَلام إلى اللَّه: سُبحانَ اللَّهِ وبِحَمْدِهِ، وفي رواية: سئل رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم: أيّ الكلام أفضل؟ قال: "ما اصْطَفى اللَّهُ لِمَلائِكَتِهِ أوْ لعبادِهِ: سُبْحانَ اللَّهِ وبِحَمْدِهِ". صحيح مسلم
وقال رسول اللّه - صلى اللّه عليه وسلم - :" أحَبُّ الكَلامِ إلى اللَّهِ تَعالى أرْبَعٌ: سُبْحانَ اللَّهِ، والحَمْدُ لِلَّهِ، وََلاَ إِلهَ إِلاَّ الل! َّهُ، وَاللَّهُ أَكْبَرُ، لا يَضُرّكَ بِأَيَّهِنَّ بَدأتَ". صحيح مسلم



33 – أفضل الذكر وأفضل الدعاء :
قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - : " أفضل الذكر : لا إله إلا الله و أفضل الدعاء : الحمد لله . "

( حسن ) انظر حديث رقم : 1104 في صحيح الجامع .



34 – ألف حسنة كل يوم :
قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - : " أيعجز أحدكم أن يكسب كل يوم ألف حسنة ؟ يسبح الله مائة تسبيحة فيكتب الله له بها ألف حسنة و يحط عنه بها ألف خطيئة . " ( صحيح ) انظر حديث رقم : 2665 في صحيح الجامع .



35 – كنز من كنوز الجنة :
قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - : " يا أبا ذر ! ألا أدلك على كنز من كنوز الجنة ؟



لا حول و لا قوة إلا بالله "
* أم أحمد *
آخر تحديث: 30 سبتمبر, 2020

عذرا أختي الغاليه الموضوع خاطئ

تفضلي الفتوى

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
جزيت خيراً يا شيخ وبارك الله فيك.. لدي سؤال عن الأجور المضاعفة .. حيث أني قرأت موضوع يتحدث عن الأجور المضاعفة مع ذكر الأدلة من الأحاديث .. ولا أريد الإطالة عليكم لذا سوف أقتصر على ذكر تلك الأشياء
الأجـــــور المضاعفة فـــي الميـــزان
1 – الصلاة في الحرم المكي :
ركعتان في المسجد = 200 ألف ركعة , أي صلاة النوافل في 46 سنة كاملة وصلاة 10 ركعات = 230 سنة أي مليون ركعة - وصلاة المرأة في بيتها أفضل من الصلاة في المسجد الحرام والمسجد النبوي .
2- صلاة الجمعة :
ثوابها بكل خطوة يخطوها صيام سنة وقيامها . والمرأة التي تحث زوجها وأطفالها على هذه الصلاة والإسراع إليها فلها نفس الثواب .
3 – صلاة الجماعة:
من صلى الفجر والعشاء في جماعة فثوابه كقيام ليلة
4 – الصلاة في مسجد قباء :
صلاة ركعتين في مسجد قباء ثوابها كعمرة .
5 – صلاة الإشراق :
ثوابها كحجة وعمرة تامة .
6 – صلاة الضحى :
ثوابها أداء الصدقة عن 360 مفصل في الإنسان
7 – صلاة النافلة في السر :
تعدل صلاته أمام الناس بخمس وعشرين مرة .
8 - الاعتمار في رمضان :
تعدل حجة مع رسول الله صلى الله عليه وسلم :
9- التسبيح المضاعف :
10 – الصدقة الجارية :
كالمساعدة في بناء مسجد أو بئر أو مدرسة أو ملجأ أو تربية الأطفال على الدين الصحيح أو نصح الآخرين ودعوتهم إلى الله
11 – قضاء حوائج الناس :
ثوابها يعدل الاعتكاف شهرا في المسجد
12 – احتساب الأعمال لله :
كاحتساب النوم للتقوي لصلاة الليل و صلاة الفجر , واحتساب الأكل والشرب للتقوي للكسب الحلال منعا لسؤال الناس وحماية لأطفاله وزوجاته من الفقر , أو للإنفاق على المحتاجين ... وهكذا ..
13 - الجهاد بالمال والنفس :
قدم الله ثواب الجهاد بالمال عن النفس , وأجره كصيام شهر وقيامه
14 - تعدد النوايا في الأعمال :
على سبيل المثال : عند زيارة أهل الزوج لوجه الله فيمكن إدخال عدة نوايا لهذا العمل
15 – الصبر على البلاء :
ثوابه عظيم جدا حتى أن المعافون يوم القيامة يتمنون أن لو قرضوا بالمقاريض مما يرون من جزيل الثواب .
16 - ‌العمل الصالح أيام عشر ذي الحجة :
كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يوصي بإكثار العمل في هذه الأيام
17 – صوم يوم عرفة:
يكفر سنتين ماضية ومستقبلة
18 – الأذان للصلاة :
للمؤذن أجر من صلى معه
19 – زيارة المريض :
يصلي عليه سبعون ألف ملك
20 – صلة الرحم :
يبارك الله في الرزق ويزيد بركته , ويمد في عمر صاحبه .
فهل هذا صحيح أنها أجور مضاعفة ..؟! .. وهل تندرج تحت هذه الفتوى أم لا ..؟!
احتساب الأجور المضاعفة في هذا اليوم
هذا ووفقك الله لما فيه الخير دوماً
دمتَ سالماً



الجواب
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
آمين ، ولك بمثل ما دعوت .
1 – (ركعتان في المسجد = 200 ألف ركعة) : غير صحيح ؛ لأن النبي صلى الله عليه وسلم قال : صلاة في مسجدي أفضل من ألف صلاة فيما سواه إلاَّ المسجد الحرام ، وصلاة في المسجد الحرام أفضل من مائة ألف صلاة فيما سواه . رواه الإمام أحمد وابن ماجه ، وصححه الألباني والأرنؤوط .
وقال عليه الصلاة والسلام : صَلاةٌ فِي مَسْجِدِي هَذَا خَيْرٌ مِنْ أَلْفِ صَلاةٍ فِيمَا سِوَاهُ إِلاَّ الْمَسْجِدَ الْحَرَامَ . رواه البخاري ومسلم .
فالمعتبر هو الصلاة كاملة ، وليست الركعة الواحدة .
2 - قال عليه الصلاة والسلام : مَنْ غَسَّلَ يَوْمَ الْجُمُعَةِ وَاغْتَسَلَ ، ثُمَّ بَكَّرَ وَابْتَكَرَ ، وَمَشَى وَلَمْ يَرْكَبْ ، وَدَنَا مِنْ الإِمَامِ فَاسْتَمَعَ وَلَمْ يَلْغُ ؛ كَانَ لَهُ بِكُلِّ خُطْوَةٍ عَمَلُ سَنَةٍ أَجْرُ صِيَامِهَا وَقِيَامِهَا . رواه الإمام أحمد وأبو داود والترمذي والنسائي وابن ماجه . وصححه الألباني .
3 – قال صلى الله عليه وسلم : من صلى العشاء في جماعة فكأنما قام نصف الليل ، ومن صلى الصبح في جماعة فكأنما صلى الليل كله . رواه مسلم .
4 - قال عليه الصلاة والسلام : صلاة في مسجد قباء كَعُمْرَة . رواه الترمذي وابن ماجه ، وصححه الألباني .
وقال عليه الصلاة والسلام : مَنْ تَطَهَّرَ فِي بَيْتِهِ ثُمَّ أَتَى مَسْجِدَ قُبَاءَ فَصَلَّى فِيهِ صَلاةً كَانَ لَهُ كَأَجْرِ عُمْرَةٍ . رواه ابن ماجه ، وصححه الألباني .
5 – صلاة الإشراق هي صلاة الضحى ؛ لأنها في وقت الضحى .
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
شيخي الكريم عبد الرحمن السحيم " أبو يعقوب " حفظكم الله
يطلق بعض الناس على صلاة الضحى صلاة الشمس أو يطلقون عليها صلاة الشروق فما رأي فضيلتكم بهذه التسمية ؟
وجزاكم الله خيرا وفضلا والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته



الجواب :
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
آمين ، ولك بمثل ما دعوت .
لا أعلم لهذه التسمية أصلا !
وجاءت تسميتها في السنة بِـ " صلاة الضحى " .
وقد تُسمّى عند بعض العلماء بـ " صلاة الشروق " ، أو " الإشراق "، خاصة إذا صُلّيت بعد شروق الشمس وطلوعها طلوعا حَسَنًا .
وهي صلاة الضحى ؛ لأن وقت صلاة الضحى يبدأ من ارتفاع الشمس قيد رمح ، أي بعد شروق الشمس بعشر دقائق تقريباً ، إلى قبل أذان الظهر بعشر دقائق تقريباً .

والله تعالى أعلم
المجيب الشيخ/ عبد الرحمن بن عبد الله السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد







6 – :
.
أود أن أعرف ما هو وقت صلاة الضحى بالضبط بدايته ونهايته وما فضلها وكم ركعة وهل حقا لم يثبت عن النبي صلي الله عليه وسلم أنه صلاها؟
وبارك الله فيكم

الجواب :
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وبارك الله فيك .
مما ورد في فضل صلاة الضحى :
تعدل ( 360 ) حسنة . وذلك لأن مفاصل الإنسان ( 360 ) مفصلا .
قوله صلى الله عليه وسلم : يُصبح على كل سلامى من أحدكم صدقة ؛ فكل تسبيحة صدقة ، وكل تحميدة صدقة ، وكل تهليلة صدقة ، وكل تكبيرة صدقة ، وأمر بالمعروف صدقة ، ونهي عن المنكر صدقة ، ويجزئ من ذلك : ركعتان يركعهما من الضحى . رواه مسلم .
ومن فضلها أنها كفاية وحِفْظ .
قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : يقول الله عز وجل : يا ابن آدم لا تُعْجِزني من أربع ركعات في أول نهارك أكْفِك آخره . رواه الإمام أحمد وأبو داود . وصححه الألباني والأرنؤوط .
وقال أبو هريرة رضي الله عنه : أوصاني خليلي صلى الله عليه و سلم بثلاث : بِصيام ثلاثة أيام مِن كل شهر ، وركعتي الضحى ، وأن أُوتِر قبل أن أرقد . رواه البخاري ومسلم .

وقد صلى النبي صلى الله عليه وسلم صلاة الضحى عام الفتح .
قال الإمام مالك : بَاب صَلاةِ الضُّحَى .
ثم روى بإسناده إلى أُمّ هَانِئٍ بِنْت أَبِي طَالِب رضي الله عنها أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ صَلَّى عَامَ الْفَتْحِ ثَمَانِيَ رَكَعَاتٍ .
وروى أن أم هانئ رضي الله عنها قالت : وَذَلِكَ ضُحًى . أي : في وقت الضحى .
وحديث أم هانئ مُخرّج في الصحيحين .
وروى الإمام مالك من حديث عَائِشَةَ رضي الله عنها أَنَّهَا كَانَتْ تُصَلِّي الضُّحَى ثَمَانِيَ رَكَعَاتٍ ، ثُمَّ تَقُول : لَوْ نُشِرَ لِي أَبَوَايَ مَا تَرَكْتُهُنَّ !
وفي الصحيحين من حديث أَنَس رضي الله عنه قَال : قَالَ رَجُلٌ مِنْ الأَنْصَارِ - وَكَانَ ضَخْمًا لِلنَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ - : إِنِّي لا أَسْتَطِيعُ الصَّلاةَ مَعَكَ ، فَصَنَعَ لِلنَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ طَعَامًا فَدَعَاهُ إِلَى بَيْتِهِ وَنَضَحَ لَهُ طَرَفَ حَصِيرٍ بِمَاءٍ ، فَصَلَّى عَلَيْهِ رَكْعَتَيْنِ .
وسُئل أَنَس رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ : أَكَانَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يُصَلِّي الضُّحَى ؟ فَقَال : مَا رَأَيْتُهُ صَلَّى غَيْرَ ذَلِكَ الْيَوْمِ .
وأما عدد ركعاتها ، فقد سُئلت عائشة رضي الله عنها : كم كان رسول الله صلى الله عليه و سلم يصلي صلاة الضحى ؟ قالت : أربع ركعات ، ويزيد ما شاء . رواه مسلم .
قال الإمام النووي : أقلها ركعتان ، وأكملها ثمان ركعات ، وأوسطها أربع ركعات أو سِتّ .

والله تعالى أعلم .




المجيب الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد


7 – قال عليه الصلاة والسلام : أفضل صلاة المرء في بيته إلاَّ الصلاة المكتوبة . رواه البخاري ومسلم .
ورواه أبو داود بلفظ : صلاة المرء في بيته أفضل من صلاته في مسجدي هذا إلاَّ المكتوبة .
وقال صلى الله عليه وسلم : فضل صلاة الرجل في بيته على صلاته حيث يراه الناس ، كَفَضْل المكتوبة على النافلة . رواه الطبراني في الكبير ، والبيهقي ، وقال المنذري : إسناده جيّد ، وهو في صحيح الترغيب .
8 – قال عليه الصلاة والسلام : عمرة في رمضان حجة . رواه البخاري . وفي رواية للإمام أحمد قال : عمرة في رمضان تعدل حجة .


18 – جاء في الحديث : المؤذن يغفر له مد صوته ويصدقه من سمعه من رطب ويابس وله مثل أجر من صلى معه . رواه الإمام أحمد والنسائي .
وقال الشيخ شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح دون قوله : " وله مثل أجر مَن صَلّى معه " .
وهذا إسناد ضعيف . اهـ .

19 - قال عليه الصلاة والسلام ما من مسلم يعود مُسلما غُدوة إلاَّ صلى عليه سبعون ألف ملك حتى يمسي ، وإن عاده عشية إلاَّ صلى عليه سبعون ألف ملك حتى يصبح ، وكان له خريف في الجنة . رواه الإمام أحمد والترمذي ، وصححه الألباني .
20 - روى البخاري ومسلم من حديث أنس بن مالك رضي الله عنه قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : مَن سَرّه أن يُبسط له في رزقه ، وأن يُنسأ له في أثره ؛ فَلْيَصِل رَحِمَه .
وفي رواية : من أحب أن يُبسط له في رزقه ، وينسأ له في أثره ؛ فَلْيَصِل رَحِمَه .
والله تعالى أعلم .
المجيب الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد

كذلك

من قال في سوق : لا إله إلا الله وحده لا شريك له ، له الملك وله الحمد بيده الخير يحيي ويميت وهو على كل شيء قدير كتب الله له بها ألف ألف حسنة ومحا عنه بها ألف ألف سيئة وبنى له بيتا في الجنة
الراوي: عمر المحدث: علي بن المديني - المصدر: مسند الفاروق - لصفحة أو الرقم: 2/641
خلاصة حكم المحدث:
منكر من حديث مهاجر مع أنه سمع سالما ، وإنما روى هذا الحديث شيخ لم يكن عندهم بثبت يقال له : عمرو بن دينار قهرمان آل الزبير





التالي

دعاء الإمتحان والنجاح بإذن الله

السابق

دعاء

كلمات ذات علاقة
لمن , الاخر , تريد , والبنات