مجتمع رجيمالنقاش العام

اعلانات تقتل الحياء .. *~*حملة سماء الابداع*~*



[glow1=ffff00]
مـوضــوع رائـــــــع غاليتي
جزاكِ الله خير الجزاء
جَزَاكَ الْلَّهُ خَيْرٌ غَلَاتِي
أَسْأَلُ الْلَّهَ أَنْ يُبَارِكَ فِيْكَ وَيَجْعَلْ مَاخَطَّتْهُ أَنَامِلُكِ شَافِعٍ لَكِ
تْسْلمْينْ وُلَآ خَلْآ وُلَآ عَدَمِ،،

[/glow1]




الحمد لله الذي سلم منه بيتي
لا اعرف هذه الاعلانات
وتلك القنوات الهابطة
حرص زوجي وأهلي قبله على عدم دخولها عندنا
جزاهم الله كل الخير


أعتبر الاعلانات زائر جديد غير مرحب به عندنا

ماهو الإعلان؟ ما الهدف منه؟
الله المستعان
هو الإعلان الذي يتخلل المادة الإعلامية في أي وقت دون استئذان، وأما جديد الإعلان فهو الإثارة

أو أسلوب الجذب عبر الإيحاءات الجنسية أو الترويج لمنتجات لايخلو مجلس الأسرة عند متابعتها

من شخص يتوارى خجلاً أو صغار يطرحون الأسئلة التي تستعصي إجابتها....

في الفترة الأخيرة زاد البلاء

حسبى الله ونعم الوكيل

الإعلانات أصبحت واضحة.....لاتحتاج الي تفسير " قاموا بهمة عن الأهل ",.......بل زاد الأمرإلي ماهو أكثر من ذلك....
وأصبحت هذه الأعلانات بمثابة أفلام


بصراحة العتب على المشاهدين أغلب هذه الاعلانات تقوم قناة ما ,,,,,,,,,,,,,,,,
بعرضها ناهيك على بعض البرامج المنحطة وهادمة وخاصة كلام نواعم أحياناً يناقش مواضيع منحطة جداً....
والإعلانات الجريئة،


هذه حرب إعلامية تستهدف ذوي العقول الضعيفة والله يهدي كل متابع لهذه القنوات.....

هذه القنوات لم تسقط علينا من السماء بل نحن من أتى بها الي بيوتنا فنحن مسوؤلين عن نتائج هذه القنوات..


كان رجل من الأنصار يعاتب أخًا له، ويلومه على شدة حيائه، ويطلب منه أن يقلل من هذا الحياء، ومرَّ رسول الله صلى الله عليه وسلم
فسمعهما، فقال للرجل: (دعه فإن الحياء من الإيمان) [متفق عليه].


هو الحياء؟

الحياء هو أن تخجل النفس من العيب والخطأ.
والحياء جزء من الإيمان.

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (الإيمان بضع وستون شعبة، والحياء شعبة من الإيمان) [متفق عليه].

بل إن الحياء والإيمان قرناء وأصدقاء لا يفترقان،
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (الحياء والإيمان قُرَنَاء جميعًا، فإذا رُفِعَ أحدهما رُفِعَ الآخر). [الحاكم].

وخلق الحياء لا يمنع المسلم من أن يقول الحق، أو يطلب العلم، أو يأمر بمعروف، أو ينهي عن منكر. ف
هذه المواضع لا يكون فيها حياء، وإنما على المسلم أن يفعل كل ذلك بأدب وحكمة، والمسلم يطلب العلم، ولا يستحي من السؤال عما لا يعرف، وكان الصحابة يسألون الرسول صلى الله عليه وسلم عن أدق الأمور، فيجيبهم النبي صلى الله عليه وسلم عنها دون خجل أو حياء.

حياء الله -عز وجل-:
من صفات الله تعالى أنه حَيِي سِتِّيرٌ، يحب الحياء والستر. قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (إن الله حَيي ستير، يحب الحياء والستر)
[أبو داود والنسائي].

حياء الرسول صلى الله عليه وسلم:
كان النبي صلى الله عليه وسلم أشد الناس حياءً، وكان إذا كره شيئًا عرفه الصحابة في وجهه.
وكان إذا بلغه عن أحد من المسلمين ما يكرهه لم يوجه له الكلام، ولم يقل: ما بال فلان فعل كذا وكذا، بل كان يقول: ما بال أقوام يصنعون كذا، دون أن يذكر اسم أحد حتى لا يفضحه، ولم يكن الرسول صلى الله عليه وسلم فاحشًا ولا متفحشًا، ولا صخابًا (لا يحدث ضجيجًا) في الأسواق.

أنواع الحياء:
الحياء له أنواع كثيرة، منها:

الحياء من الله: المسلم يتأدب مع الله -سبحانه- ويستحيي منه؛ فيشكر نعمة الله، ولا ينكر إحسان الله وفضله عليه، ويمتلئ قلبه بالخوف والمهابة من الله، وتمتلئ نفسه بالوقار والتعظيم لله، ولا يجاهر بالمعصية، ولا يفعل القبائح والرذائل؛ لأنه يعلم أن الله مُطَّلِعٌ عليه يسمعه ويراه،
وقد قال الله -تعالى- عن الذين يفعلون المعاصي دون حياء منه سبحانه: {يستخفون من الناس ولا يستخفون من الله} [النساء: 108].

والمسلم الذي يستحي من ربــه إذا فعـل ذنبًا أو معصية، فإنه يخجل من الله خجلا شديدًا، ويعود سريعًا إلى ربه طالبًا منه العفو والغفران.
وقد قال النبي صلى الله عليه وسلم: (استحيوا من الله حق الحياء)، فقالوا: يا رسول الله، إنا نستحي والحمد لله،
قال: (ليس ذاك، ولكن الاستحياء من الله حق الحياء: أن تحفظ الرأس وما وَعَى، والبطن وما حَوَى، ولْتذْكر الموت والْبِلَى، ومن أراد الآخرة ترك زينة الحياة الدنيا، فمن فعل ذلك فقد استحيا من الله حق الحياء)
[الترمذي وأحمد].

الحياء من الرسول صلى الله عليه وسلم: والمسلم يستحي من النبي صلى الله عليه وسلم، فيلتزم بسنته، ويحافظ على ما جاء به من تعاليم سمحة، ويتمسك بها.

الحياء من الناس: المسلم يستحي من الناس، فلا يُقَصِّر في حق وجب لهم عليه، ولا ينكر معروفًا صنعوه معه، ولا يخاطبهم بسوء،

ولا يكشف عورته أمامهم، فقد قال رجل للرسول صلى الله عليه وسلم: يا رسول الله، عوراتنا ما نأتي منها وما نَذَرُ؟

فقال النبي صلى الله عليه وسلم: (احفظ عورتكَ إلا من زوجتكَ أو ما ملكت يمينكَ).

فقال: يا رسول الله، إذا كان القوم بعضهم في بعض؟

فقال الله صلى الله عليه وسلم: (إن استطعتَ ألا يَرَيَنَّها أحد فلا يرينَّها)،

قال: يا رسول الله، إذا كان أحدنا خاليا (ليس معه أحد)؟
فقال النبي صلى الله عليه وسلم: (فالله أحق أن يُسْتَحيا منه من الناس)
[أبو داود].

ومن حياء المسلم أن يغض بصره عن الحرام، وعن كل منظر مؤذٍ، مما يقتضي غض البصر،
ومن الحياء أن تلتزم الفتاة المسلمة في ملابسها بالحجاب، فلا تظهر من جسدها ما حرَّم الله
وهي تجعل الحياء عنوانًا لها وسلوكًا يدلُّ على طهرها وعفتها،
ودائمًا تقول:
زِينَتِي دَوْمــًا حـيـــائـي واحْـتِشَـامِـي رَأسُ مـَـالِي

وحياء المؤمن يجعله لا يعرف الكلام الفاحش، ولا التصرفات البذيئة، ولا الغلظة ولا الجفاء، إذ إن هذه من صفات أهل النار،
وقد قال النبي صلى الله عليه وسلم: (الحياء من الإيمان، والإيمان في الجنة، والبذاء من الجفاء، والجفاء في النار)
[الترمذي والحاكم].

فضل الحياء:
الحياء له منزلة عظيمة عند الله -سبحانه-، فهو يدعو الإنسان إلى فعل الخير، ويصرفه عن الشر،
ومن هنا كان الحياء كله خيرًا وبركة ونفعًا لصاحبه كما قال الرسول صلى الله عليه وسلم: (الحياء لا يأتي إلا بخير) [متفق عليه]،
وقال: (الحياء كله خير) [مسلم].

فليجعل المسلم الحياء خلقًا لازمًا له على الدوام، حتى يفوز برضا ربه -سبحانه-

وقد قال الشاعر:
حـياؤك فـاحفـظـــه عَلَيْك وإنمـا
يَدُلُّ على فِعْلِ الكـريــمِ حيــاؤُهُ


وقال آخر:
إذا لـم تَخْــشَ عاقبـة اللَّـيـالي
ولـم تَسْتَحْي فـاصنـعْ مـا تـشــاءُ
فـلا واللـه مـا فـي الْعَيْشِ خيــرٌ
ولا الدنيا إذا ذهـــب الحيـــــاءُ


شكرا لك اميرة على مداخلتك .. انا برضه بحب اعلان ايرويك ده .. طريف .. وغير خادش للحياء
نورتي الموضوع يا قمر


طموحي داعية ..
اشكرك جزيل الشكر على مداخلتك الرائعة ..
واسمحي لي ان هذه الاعلانات وغيرها من المفترض انها تظهر على قنوات تخاطب الاسرة وخالية من الانحطاط في برامجها ..
ولكن اصبحت المادة هي المحرك الاول لكل شيئ في مجتمعاتنا
فهي التي دفعت بهؤلاء الفتيات الصغيرات واهاليهن الى الموافقة على مثل هذه الاعلانات
وهي التي جعلت هذه القنوات غيرها توافق على بث هذه الاعلانات

ولا ادري لماذا تصر شركات الاعلانات الى استخدمات المرأة كوسيلة للترويج .. مع ان المحرك الاساسي للاسواق في مجتمعاتنا الشرقية هي المرأة وليس الرجل ..
ففكرة استخدام المرأة كاغراء فكرة غير مجدية بالمرة .. بل علي هذه الشركات ايجاد وسيلة اخرى للترويج الاعلاني غير المرأة .. كالكرتون في منتجات الاطفال او الجرافيك
ويمكن ان تكون مشاركة المرأة في بعض الاعلانات كوسيلة للتوضيح كما في اعلانات مساحيق الغسيل ..

ولكني اتفق معك انه خطأ المتفرج عندما يظهر هذا الاعلان ولا يغير القناة


شكرا لكن يا غاليات
دمتن بكل الود
موضوع جميل

الحياء الان بقى موضه قديمه دلوقتي كل حاجه عادي نادرا لو شفتي بنت وجهها يحمر من الخجل
انا اعتقد انهم فهمين ان الخجل ده ضعف و ان الجراءه تدل على قوه الشخصيه فبيتباهوا بها
وطبعا الاولاد فكرين ان الحياء للبنات فقط
ربي احفظ لنا اولادنا و بناتنا
عندك حق والله الواحد صار يستحي من الاعلانات قدام عيالو اواي حد جالس معاكي
انا بيدايقني جدا اعلان براون مكينة ازالة الشعر للبنات ياساتر وقاحه مباشره وبيعلموا البنات انهم لازم يلبسوا تنانير قصيره ويطلعوا عوراتهم بأزهى صوره
حسبي الله ونعم الوكيل والله يكفينا شر الفساد اللي انتشر
موضوع جميل جدا ياغاليه تستحقي التقييم
والله يا قمر هذا الموضوع كثير مهم يعني صارت الاعلانات تتجه للمراهقات لان يعرفون ان فترة المراهقة فترة التهور والعناد فهم بذلك يوصلون معلومة الى عقل البنت انه مو عيب ان تتحدثي عن هذه المواضيع وتعلنيها ايضا وبما ان الاهل يتلافونها فانهم يفهمون البنت المراهقة ان الاهل رجعيين وعليها ان تغير افكارها وما وقف الحد للفوط ولكن وصل لنزع الشعر !!!! مرة البنت زعلانة والام تسألهه شو فيهه والبنت تتكلم عادي وكانه موضوع منتشر انو الحلاوة توجع واذا بالام المتفهمة تضهر لها مكينة لنزع الشعر خاصة للبنات!!!!!!!!!!!!!!
واعلان ثاني تدخل الام وتجد ابنتها تفتح الخزانة بكل اسى والسبب انها تريد ان تودع تنانيرها القصيرة لان صار في افخاذها شعر وعيب تضهره (شايفين اكثر من هذا السقوط يعني مو عيب تضهر سيقانها بس عيب تضهر الشعر الي فيهم) وطبعا تاتي الام (السوبر ومن) لتعطيها الحل وهو مكينة نزع الشعر وبذلك تفرح البنت وتاخذ امها المتفهمة حتى يعملو شوبنك لان هناك تتنانير قصيرة بانتضارهم (الله يغضب على كل من فكر بهيك اعلانات وخطط لعملها وكل همهم هدم الحياء عند البنات) اللهم رد كيدهم بنحورهم وانزل عيهم غضبك قولو امين
اقتباس : المشاركة التي أضيفت بواسطة احلى دندونة:
موضوع جميل

الحياء الان بقى موضه قديمه دلوقتي كل حاجه عادي نادرا لو شفتي بنت وجهها يحمر من الخجل
انا اعتقد انهم فهمين ان الخجل ده ضعف و ان الجراءه تدل على قوه الشخصيه فبيتباهوا بها
وطبعا الاولاد فكرين ان الحياء للبنات فقط
ربي احفظ لنا اولادنا و بناتنا
شكرا يا غالية على مرورك العطر
فعلا الحياء اصبح عملة نادرة .. بعد ان كان شعبة من شعب الايمان
والله المستعان

اقتباس : المشاركة التي أضيفت بواسطة الدب الكسلان:
عندك حق والله الواحد صار يستحي من الاعلانات قدام عيالو اواي حد جالس معاكي
انا بيدايقني جدا اعلان براون مكينة ازالة الشعر للبنات ياساتر وقاحه مباشره وبيعلموا البنات انهم لازم يلبسوا تنانير قصيره ويطلعوا عوراتهم بأزهى صوره
حسبي الله ونعم الوكيل والله يكفينا شر الفساد اللي انتشر
موضوع جميل جدا ياغاليه تستحقي التقييم

اهلا يا قمر نورتي الموضوع
انا فاكرة زمان ايام طفولتي ما كان فيه مثل هذه الاعلانات


اقتباس : المشاركة التي أضيفت بواسطة بريق الدرر:
والله يا قمر هذا الموضوع كثير مهم يعني صارت الاعلانات تتجه للمراهقات لان يعرفون ان فترة المراهقة فترة التهور والعناد فهم بذلك يوصلون معلومة الى عقل البنت انه مو عيب ان تتحدثي عن هذه المواضيع وتعلنيها ايضا وبما ان الاهل يتلافونها فانهم يفهمون البنت المراهقة ان الاهل رجعيين وعليها ان تغير افكارها وما وقف الحد للفوط ولكن وصل لنزع الشعر !!!! مرة البنت زعلانة والام تسألهه شو فيهه والبنت تتكلم عادي وكانه موضوع منتشر انو الحلاوة توجع واذا بالام المتفهمة تضهر لها مكينة لنزع الشعر خاصة للبنات!!!!!!!!!!!!!!
واعلان ثاني تدخل الام وتجد ابنتها تفتح الخزانة بكل اسى والسبب انها تريد ان تودع تنانيرها القصيرة لان صار في افخاذها شعر وعيب تضهره (شايفين اكثر من هذا السقوط يعني مو عيب تضهر سيقانها بس عيب تضهر الشعر الي فيهم) وطبعا تاتي الام (السوبر ومن) لتعطيها الحل وهو مكينة نزع الشعر وبذلك تفرح البنت وتاخذ امها المتفهمة حتى يعملو شوبنك لان هناك تتنانير قصيرة بانتضارهم (الله يغضب على كل من فكر بهيك اعلانات وخطط لعملها وكل همهم هدم الحياء عند البنات) اللهم رد كيدهم بنحورهم وانزل عيهم غضبك قولو امين
شكرا يا غالية على مرورك الكريم
المشكلة الحقيقة ليست في فكرة الاعلان .. وانما في البنات الصغيرات اللاتي يظهرن في هذه الاعلانات ..وفي اهاليهن الذين يقبلون ان تظهر فتياتهن في مثل هذه الاعلانات

وطبعا لا ننسى اعلانات ميلودي تتحدى الذوق العام
اسوء حملة اعلانية على الاطلاق ..
من بداية ميلودي تتحدى الملل .. وبعدين حملة بديع وافلام عربي .... واخيرا حملة حمزاوي وميلودي تتحدى قلة الادب ...
منتهى الاسفاف والانحطاط بالذوق العام.. والحياء .. وكل القيم الدينية والاخلاقية
ولا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم
1  2  3