بناء الاختبارات المقننة ( للمعلمات ) ♥√•°¨سماء الإبداع 2 ♥√•°¨

مجتمع رجيم / الموضوعات اللامنقولة فى التربية والتعليم
ღ♥ بسمة الحياة ღ♥
اخر تحديث




الاختبارات ♥√•°¨سماء الإبداع ♥√•°¨ ad3bi4eaqcltot7m8hgt
صباح ،، مساء عطر الندى
تتلاعب على اوراق الزهر
ليعطي للطبيعة جمالاً ورونقا ًخاصا ً
الاختبارات ♥√•°¨سماء الإبداع ♥√•°¨ 1909201900486276399.الاختبارات ♥√•°¨سماء الإبداع ♥√•°¨ 1909201900486276399.الاختبارات ♥√•°¨سماء الإبداع ♥√•°¨ 1909201900486276399.

الاختبارات ♥√•°¨سماء الإبداع ♥√•°¨ 091105150547_exams22

،،ربما موضوعي طويل بعض الشي لكنه مرجع اساس لكل معلمة جمعت فيها كل الاساليب لبناء اختبارات مقننه اسأل الله ان تعم بها الفائدة ،،
الاختبارات ♥√•°¨سماء الإبداع ♥√•°¨ 11716849451771910504
الاختبارات وسيلة من الوسائل الهامة التي يعول عليها في قياس وتقويم قدرات الطالبات ، ومعرفة مدى مستواهن التحصيلي ، هذا من ناحية ، ومن ناحية أخرى يتم بوساطتها أيضا الوقوف على مدى تحقيق الأهداف السلوكية ، أو النواتج التعليمية ، وما تقدمها المعلمة من نشاطات تعليمية مختلفة تساعد على رفع الكفايات التحصيلية لدى الطالبات ، لذا كان على أن تكون هذه الاختبارت ذات كفاءة عالية في عملية القياس والتقويم ، وهذه الكفاءة لا تتأتى إلا من خلال إعداد اختبارات نموذجية وفاعلة تخلو من الملاحظات التي كثيرا ما نجدها في أسئلة الاختبارات التي تقوم بعض المعلمات بإعدادها ، ومن خلال هذه الموضوع يمكننا أن نضع أيدينا على الخطوات التي قد تساعدنا في بناء اختبارات جيدة تحقق الغرض المطلوب .
الاختبارات ♥√•°¨سماء الإبداع ♥√•°¨ 11716849451771910504
بناء الاختبارات :
يعتمد بناء الاختبارات على أسس وقواعد ينبغي أن تأخذ بعين الاعتبار حتى يكون الاختبار فاعلاً ومؤدياً للأغراض المترتبة عليه وفي هذا الموضوع سنتطرق لانواع الاسئلة التي تعد لبناء اختبار فعال من خلال ماسنتعرفة من ممزايا وعيوب وطرق التحسين لكل نوعيه من انواع الاسئلة 0
الاختبارات ♥√•°¨سماء الإبداع ♥√•°¨ 2090898665107808897.
5 ـ أنواع الأسئلة :
تنقسم أسئلة الاختبارات إلى نوعين رئيسين هما :
1 ـ الأسئلة المقالية . 2 ـ الأسئلة الموضوعية .
الاختبارات ♥√•°¨سماء الإبداع ♥√•°¨ 2090898665107808897.
أولا ـ الأسئلة المقالية :
وهي نوع من الأسئلة التي تعتمد على الإجابة الحرة للطالبة ، تلك الإجابة التي تنشئها بطريقتها الخاصة استجابة للسؤال المطروح .
مميزاتها :
1 ـ تعتمد على حرية تنظيم الإجابات المطلوبة ، وتمكين المختبرة من القدرة على اختيار الأفكار والحقائق المناسبة .
2 ـ ملاءمتها لقياس قدرات المختبرة ، وتوفير عناصر الترابط والتكامل في معارفها ، ومعلوماتها التي تدونها في الاختبار .
3 ـ تكشف عن قدرة المختبرة في استخدام معارفها في حل مشكلات جديدة .
4 ـ تستطيع المختبرة أن تستخدم ألفاظها وتعابيرها ومعجمها اللغوي الذاتي في التعبير عن الإجابة ، مما يمكن المصححة من الحكم على مهارتها من خلال انتقائها للتعابير الجيدة .
5 ـ غالبا ما يكون عدد الأسئلة المقالية قليلا مقارنة بعدد الأسئلة الموضوعية .
عيوبها :
1 ـ لا يتمكن واضع الأسئلة من تغطية المنهج المقرر كاملا ، لأن عدد الأسئلة قليل ، وتكمن قلة الأسئلة لحاجتها إلى وقت طويل عند كتابة الإجابة ، وكلما استغرقت الإجابة وقتا أطول كلما أدى ذلك إلى قلة الأسئلة ومحدوديتها . ومن هنا يظهر قصور الأسئلة المقالية في قياس جميع النواتج التعليمية لعدم تغطيتها المنهج .
2 ـ قد يتأثر تصحيح الإجابة بالعوامل والأهواء الذاتية ، مما يؤدي إلى عدم دقة الدرجة الممنوحة للمختبرة ، ومن البديهي أن خاصية دقة الدرجة من أهم الشروط التي يجب توافرها في الاختبار ، ولا يمكن لهذه الخاصية أن تتحقق تحققا كليا مادامت نوعية الأسئلة تتيح للمصححة فرصة التدخل في تحديد الإجابة الصحيحة .
وهذه بعض المقترحات التي يمكن إتباعها لتحسين فاعلية الأسئلة المقالية :
1 ـ أن يكون استعمالها مقصورا على المواقف ، والأغراض الملائمة لها ، كاستخدامها لقياس بعض النواتج التعليمية العليا ، أو عندما يكون عدد المختبرات قليلا .
2 ـ التخطيط الجيد لبنائها ، وإتباع الخطوات ، والإجراءات اللازمة لإعدادها .
3 ـ صياغة السؤال بطريقة يكون المطلوب منها واضحا كل الوضوح ، وتجنبي الصيغ المفتوحة ، أو الناقصة . لذلك يراعى عند الصياغة استخدام ألفاظ ذات مدلولات واضحة مثل : عرّفي ، اختري ، صنّفي ، وقد يستدعي الأمر استخدام بعض المفردات مثل : ناقشي ، وضّحي ، قارني ، اشرحي وما إلى ذلك .
4 ـ صياغة السؤال بحيث يستثير السلوك الممكن قبوله ، كدلالة على حدوث الناتج التعليمي المرغوب فيه .
5 ـ البدء في سؤال المقال بألفاظ ، أو عبارات تدل على نوعية السؤال ، مثل : بيني الفرق ، قارني من حيث ، انقدي ، وضحي كيف ، ميزي بين .
ويراعى عدم البدء في السؤال المقالي بكلمات مثل :
أين ، ومتى ، ومن ، وماذا ، لأن مثل هذه الكلمات تستخدم في الأسئلة الموضوعية .
6 ـ مراعاة شمول الأسئلة لجوانب المحتوى ، والهدف في المجال التحصيلي ، وذلك بزيادة عدد الأسئلة ، مع الأخذ بعين الاعتبار الجانب الزمني المقرر للإجابة .
7 ـ وضع إجابة نموذجية لكل سؤال يعمل بها عند التصحيح بكل دقة ممكنة ، وتحديد العناصر التي تعطي أجزاء من العلامة على كل فرعية من فرعيات السؤال ،
حتى لا يتاح للأهواء الشخصية التدخل في تحديد الإجابة الصحيحة ، أو تحديد الدرجة اللازمة من وجهة نظره الخاصة .
الاختبارات ♥√•°¨سماء الإبداع ♥√•°¨ 2090898665107808897.
ثانيا ـ الأسئلة الموضوعية :
يقصد بالأسئلة الموضوعية تلك التي تكون الاستجابة لها قصيرة ، وإجاباتها محددة ، بمعنى أن هناك إجابة صحيحة واحدة لكل سؤال ، كما عرفت بالموضوعية لأن تصحيحها يتم بشكل موضوعي ، فهي لا تعتمد على ذاتية المصحح في تقدير الدرجة ، وإنما تعتمد على الإجابة النموذجية كمعيار للتصحيح يعتمد عليه جميع المصححات في المادة الواحدة .
أنواع الأسئلة الموضوعية :
الأسئلة الموضوعية كثيرة ، ومتنوعة ، ويمكننا في هذه الموضوع أن نفصل القول في بعضها ، ومما يكثر دورانه في الاختبارات .
أولا ـ أسئلة الصواب والخطأ :
مجموعة من الجمل ، أو العبارات بعضها متضمن معلومات صحيحة مما تدرس الطالبة في مادة ما ، والبعض الآخر متضمن معلومات خاطئة ، ثم يطلب من الطالبة المختبرة الحكم على تلك العبارات فيما إذا كانت صحيحة ، أو خاطئة .
من أمثلة ذلك :
اقرأي العبارات الآتية ، ثم انقلها في ورقة الإجابة ، وضع علامة صح ( ü ) أمام العبارة الصحيحة ، وعلامة خطأ ( û ) أما العبارات الخاطئة .
ميزاتها :
من ميزات هذه النوع من الأسئلة أنه يتطلب وقتا طويلا للإجابة عليه ، ومن خلاله يمكن تغطية أكبر قدر ممكن مما تدرس الطالبات في فصل دراسي ، كما أن تصحيحه سهل ،
ولا يتطلب للإجابة عليها استعمال اللغة ، لذا يستوي في أجابتها الطالبة السريعة التعبير ، والبطيئة ، والقوية في اللغة ، والضعيفة .
عيوبها :
من عيوبها أن الطالبات الذين لا يعرفن الإجابة الصحيحة لا يترددن في التخمين ، كما أنها تدفع الطالبات إلى التركيز على حفظ الحقائق والأرقام والمعلومات ، دون أن تنمي فيهن القدرة على الاستنتاج والتحليل .
ثانيا ـ أسئلة نعم ولا :
في هذا النوع يكون السؤال مباشرا ، ويطلب من المختبرات الإجابة عليه بنعم ، أو لا .
وهو مشابه لأسئلة الصواب والخطأ ، غير أنه يفضل استخدامه مع الطالبات صغار السن
( المرحلة الابتدائية ) حيث يسهل عليهم استيعاب معنى " نعم ولا " أكثر من استيعابهن معنى الصواب والخطأ .
من أمثلتها :
اقرأي الأسئلة التالية ، ثم ضعي كلمة " نعم " أمام الإجابة الصحيحة ، وكلمة " لا " أمام الإجابة الخطأ . أو ضعي دائرة حول كلمة " نعم " إذا كانت إجابة السؤال نعم ،
ودائرة حول كلمة " لا " إذا كانت الإجابة لا .
ثالثا ـ أسئلة الاختيار من متعدد :
يعد هذا النوع من الأسئلة أفضل أنواع الأسئلة الموضوعية ، وأكثرها مرونة ، إذ يمكن استخدامها لقياس أي من الأهداف السلوكية التي يمكن تقويمها بالاختبارات المقالية ،
ماعدا الأهداف التي تتطلب مهارة في التعبير الكتابي .
ويتألف سؤال الاختيار من متعدد من جزأين : الجذر أو المقدمة أو المتن الذي يطرح المطلوب من السؤال ، ثم قائمة الإجابات ، أو البدائل الممكنة للإجابة ،
والقاعدة العامة أن يكون هناك بديل واحد صحيح ، أو يعد أفضل الإجابات ، والبدائل الأخرى خطأ .
ويراعى ألا يقل عدد البدائل عن ثلاثة إلى سبعة ، وهذه التحديد له أهميته ، فإن قلت البدائل عن ثلاثة أصبحت ضمن اختبار الصواب والخطأ ،
وإذا زادت عن سبعة أربكت الطالبة ، وأجهدتها في البحث عن البديل الصحيح ، إضافة لما تحتاجه من وقت طويل عند الإعداد .
ويستحسن في مثل هذا النوع من الأسئلة أن تكون المعلمة قد دربتهن عليها في الفصل ، وأن تغطي كل ما درسته الطالبات ، كما يراعى في المعلمة تمكنها من اللغة العربية ،
حتى يتمكن من صياغة جذر السؤال أو مقدمته أو متنه بطرقة سليمة لا تربك الطالبة ، ولا توحي لها بالإجابة .
ومما يوصى به من إرشادات في كتابة أسئلة الاختيار من متعدد ما يلي :
1 ـ التأكد من أن جذر السؤال يطرح مشكلة واضحة ومحددة ، وهذا يعني أن الجذر يراعى في صياغته الوضوح بحيث تفهم المختبرة مضمونه بسهولة ويسر .
2 ـ يفضل أن يحوي الجذر على الجزء الأكبر من السؤال ، وأن تكون البدائل قصيرة إلى حد ما .
3 ـ أن يقتصر الجذر على المادة اللازمة لجعل المشكلة واضحة ومحددة ، لذا ينبغي تجنب حشوه بمعلومات غير ضرورية للإجابة عن السؤال .
4 ـ يراعى استخدام مادة فيها جدة في صياغة المشكلات لقياس الفهم ، والقدرة على التطبيق ، وأن تتجنب واضعة الأسئلة قدر الإمكان التركيز على التذكر المباشر لمادة الكتاب المقرر
لأنها تغفل قياس القدرة على استخدام المعلومات .
5 ـ يجب التأكد من أن واحدا فقط من البدائل هو الذي يؤلف الإجابة الصحية ، أو أنه يمثل أفضل إجابة يمكن أن يتفق عليها المصححات .
6 ـ التأكد من أن بدائل الإجابة الخطأ ـ التي تستخدم للتمويه ـ تؤلف إجابات معقولة ظاهريا ومقبولة وجذابة للمختبرات الذين تنقصهن المعرفة ، أو لا يمتلكن إلا قليلا منها ،
ولكي يتحقق ذلك يجب أن تكون البدائل الخطأ متسقة منطقيا مع الجذر ، وممثلة لأخطاء شائعة بين الطالبات في مرحلة دراسية معينة .
7 ـ التأكد من خلو الفقرة من أي تلميح غير مقصود بالإجابة الصحيحة .
8 ـ أن تحاول واضعة الأسئلة قدر الإمكان توزيع مواقع البدائل عشوائيا .
9 ـ أن يتحاشى نقل جمل نصا وحرفا من الكتاب المقرر لوضعها جذر السؤال ، لأن في ذلك تأكيدا على عمومية التدريس بالتلقين ،
لذلك من المستحسن أن يستخدم واضع الأسئلة لغته الخاصة في صياغة الأسئلة .
10 ـ يجب على واضعة الأسئلة أن يتأكد من أن كل فقرة تتناول جانبا مهما في المحتوى ، وأنها مستقلة بذاتها ، ولا تعتبر الإجابة عنها شرطا للإجابة على الفقرة التالية .
ومن أمثلة أسئلة الاختيار من متعدد التالي :
اختر الإجابة الصحيحة مما يلي :
هو العلم الذي يتناول بالوصف والتجريب والتحليل سلوك الفرد مع الأشخاص الآخرين :
أ ـ علم النفس الفارق . ب ـ الاجتماعي . ج ـ النمو . د ـ غير العاديين .
رابعا ـ أسئلة ملء الفراغ :
هذا النوع من الأسئلة السهلة الاستعمال ، وهو يقوم على كتابة عبارات يترك فيها جزء ناقص يتطلب من المختبرات تكملته بالإجابات الصحيحة ،
وقد يعطى المختبرات مجموعة من البدائل يختار من بينها الكلمة ، أو العبارة الناقصة .
وينبغي على المعلمة في مثل هذا النوع من الأسئلة أن تغطي من خلالها معظم الموضوعات المقررة التي تمت دراستها ، كما يجب مراعاة الدقة في اختيار الألفاظ ووضوح العبارة ،
بحيث تفهم المختبرةالمقصود منها تماما دون لبس ، أو غموض .
من إيجابيات هذا النوع أنه يغطي جزءا كبيرا من المقرر الدراسي ، كما يمكن أن يقس قدرة المختبرة على الحفظ والتذكر ، ويمكنها من الربط والاستنتاج .
مثال :
أكمل الفراغ بالإجابات الصحيحة :
خامسا ـ أسئلة المزاوجة :
هذا النوع من أكثر الأسئلة الموضوعية أهمية وفائدة ، لأن عنصر الموضوعية فيه متوافر بدرجة كبيرة ، والعلة في ذلك أن عنصر التخمين فيه أقل بكثير مما في غيره من الأسئلة ،
وخاصة أسئلة الصواب والخطأ ، والاختيار من متعدد ، وهذا ما يزيد من عنصر الثبات فيه ، ذلك العنصر الذي يعد من المؤشرات الهامة إلى جانب عنصر الصدق في الاختبارات .
يتكون سؤال المزاوجة من قائمتين : تعرف الأولى بالمقدمات ، والثانية بالإجابات ، حيث يطلب من الطالبة أن تجري مقابلة بين كل عنصر من عناصر المقدمات بالعنصر الذي يلائمه في الإجابات وفق قاعدة توضح له في التوجيهات ، غير أن وضع الكلمات أو الجمل أو الأرقام في المقدمة يتطلب من الطالبة إعمال الفكر وكد الذهن ، بحيث تختار من قائمة الإجابات ما يتناسب مع ما في القائمة الأولى من معلومات حسب الترتيب المطلوب .
وينحصر دور أسئلة المزاوجة في قياس النواتج التعليمية القائمة على مجال المعرفة والتذكر ، والتي تركز على تحديد العلاقة بين شيئين ، فهي تفيد الطالبات كثيرا في أن تجعلهن يتذكرن الحوادث والتواريخ والأبطال والمعارك ، والمصطلحات وتعاريف القواعد والرموز والمفاهيم ، والآلات واستخداماتها ، والمؤلفين ومؤلفاتهم ، وتصنيف النباتات والحيوانات ، والمخترعات العلمية ومخترعيها ، والدول والممالك ومؤسسيها ، والنظريات العلمية وواضعيها ، فهي بشكل عام تركز على قدر كبير من الثقافة العامة .
ويفترض في أسئلة المزاوجة أن تكون قائمة الإجابات أكثر عددا من قائمة المقدمات ، والسبب في ذلك أنه لو تساوت القائمتان ، وكان لكل منها ستة أسئلة فرضا ،
فالطالبة عندما يجيب على خمسة منها تصبح إجابته على السؤال السادس حتمية دون أن يبذل جهدا ، لذلك يستحسن أن تزيد القائمة الثانية عن الأولى بسؤال أو أكثر .
ويراعى في هذا النوع من الأسئلة وضوح العبارة ، وجعل الأسئلة مقصورة على فرع واحد من فروع المعرفة داخل المادة الدراسية الواحدة ،
وألا تكون الأسئلة من النوع الذي يحتمل أكثر من إجابة ، كما يراعى قصر السؤال أيضا .
عيوبها :
تكمن عيوب أسئلة المزاوجة في الآتي :
1 ـ أنها محدودة النواتج التعليمية الممكن قياسها باستخدام هذا النوع من الأسئلة ، فهي لا تصلح لقياس نواتج تعليمية إلا في مجال المعرفة " التذكر " تتعلق بالقدرة على الربط .
2 ـ صعوبة الحصول على مواضيع متجانسة ، وذلك لن التجانس متفاوت ، فما يبدو متجانسا لطالبات المرحلة الابتدائية ، قد لا يكون كذلك لطالبات المراحل الأخرى .
مثال على أسئلة المزاوجة :
ضع في الدوائر الموجودة أما كل كلمة كتبت باللون الغامق من فقرات المجموعة الأولى أرقام ما يناسبها من الإجابات الصحيحة في المجموعة الثانية .
المجموعة الأولى المجموعة الثانية
( ) 1 ـ العقل. 1 ـ خصائص الدوافع العضوية .
( ) 2 ـ طولية أو عرضية 2 ـ شروط الحفظ .
( ) 3 ـ جسدية 3 ـ مصادر المعرفة
( ) 4 ـ روحية إيمانية. 4ـ عوامل الاستدعاء
( ) 5 ـ الاستعداد والتكرار 5 ـ طرق المنهج التتبعي .
6 ـ خصائص الدوافع الأخروية:
7 ـ عوامل التفكير.
سادسا ـ أسئلة التصنيف :
عبارة عن طرح بعض الكلمات التي يوجد بينها علاقة تشابه ، ثم يُضمِّن بينها كلمة لا علاقة لها بها جميعا ، ويطلب من الطالبة أن تحددها ، أما بوضع إشارة خطأ أمامها ، أو وضعها في دائرة ، أو وضع خط تحتها ، وما إلى ذلك .

هذا النوع من الأسئلة الموضوعية يبين القدرة على فهم العلاقات بين الأمور المتشابهة بسرعة ، وهو من الاختبارات السهلة الإعداد ، كما أنه يبتعد كثيرا عن الذاتية .
سابعا ـ أسئلة إعادة الترتيب :
تقوم المعلمة في هذا النوع من الأسئلة بكتابة كلمات ، أو جمل ، أو عبارات ، أو أرقام ، أو أحداث ، أو وقائع بدون ترتيب ، ويطلب من الطالبة إعادة ترتيبها حسب ما تراه مناسبا ،
فقد يطلب ترتيب الأحداث تصاعديا ، أي من القديم إلى الحديث ، وقد يطلب العكس ، وفي الأرقام قد يطلب إعادة ترتيبها من الأصغر إلى الأكبر ، أو العكس ، ثم تعيد كتابتها مرتبة .
هذا النوع من الأسئلة تفيد الطالبة في الفهم المتتابع للأحداث ، كما تفيدها في سرعة البديهة ، خاصة عند التعامل مع الأرقام الكبيرة ، لاسيما وأن الوقت الذي يتاح لمثل
هذه الأسئلة الموضوعية في الغالب يكون محدودا ، في حين يكون عدد الأسئلة كبيرا .
مثال : س ـ رتب عناصر النسق الاجتماعي
الأدوات , الاشخاص , الطرق الشعبية , التنظيم
س ـ رتب خطوات التفكير في حل المشكلات:
وضع الفروض , الشعور بوجود مشكلة. , جمع بيانات حول موضوع المشكلة. ,
ثامنا ـ أسئلة الحقيقة أو الرأي :
في هذا النوع من الأسئلة تكتب المعلمة مجموعة من العبارات بعضها يمثل حقائق ، والبعض الآخر يمثل آراء ، ثم يطلب من الطالبة الحكم على تلك العبارات فيما إذا كانت تمثل حقائق ، أو آراء .
مثال : اقرأ العبارات التالية ثم ضع دائرة حول الحرف ( ح ) إذا كانت العبارة تمثل حقيقية ، ودائرة حول الحرف ( ر ) إذا كانت العبارة تمثل رأيا .
ح / ر النسيان فقدان طبيعي لما اكتسبناه من معلومات. .
ح / ر هناك علاقة بين التذكر والانتباه .
تاسعا ـ أسئلة الإجابة القصيرة :
غالبا ما يكون هذا النوع من الأسئلة ملائما لقياس أنواع كثيرة من ( الأهداف السلوكية ) التي تمثل نواتج تعليمية بسيطة ، كمعرفة المصطلحات ، والحقائق الخاصة ، والتعاريف والرموز ،
وحل المسائل العددية في مجال الرياضيات والعلوم ، ومعرفة النظريات والقوانين ، وهي إلى جانب ذلك تقيس القدرة على إعطاء الإجابة ، وليس مجرد التعرف عليها من بين عدة خيارات .
من مزاياها :
1 ـ سهولة الإعداد .2 ـ التقليل من عامل التخمين .
عيوبها :
1 ـ محدودة الاستعمال : فهي لا تساعد إلا على قياس النواتج التعليمية البسيطة .
2 ـ صعوبة تصحيحها ، وخاصة مع وجود أكثر من إجابة محتملة للسؤال في حالة وجود الأخطاء الإملائية .
مثال على : سؤال يتعلق بمعرفة المصطلحات :
هو العلم الذي يدرس التفاعل الإنساني بمنهجية علمية.يسمى ……… .
مثال على : سؤال يتعلق بمعرفة الحقائق الخاصة:
من أهم وظائف الحبل الشوكي؟...........................
الاختبارات ♥√•°¨سماء الإبداع ♥√•°¨ 8858423591812731300.
وفي النهاية تعد الاختبارات واحدة من وسائل التقويم المتنوعة ، وهي وسيلة رئيسة تعمل على قياس مستوى تحصيل الطالبات والتعرف على مدى تحقيق المنهج الدراسي للأهداف المرسومة له ، والكشف عن مواطن القوة والضعف في ذلك ، ومدى التقدم الذي أحرزته المدرسة ، وبذلك يمكن على ضوءه العمل على تحسين وتطوير العملية التربوية والتعليمية والسير بها إلى الأفضل .

اتمنى ان يكون الموضوع نال على استحسانكم وعمت الفائدة
الاختبارات ♥√•°¨سماء الإبداع ♥√•°¨ love269.gif





اختكم
ღ♥ بسمة الحياة ღ♥


الاختبارات ♥√•°¨سماء الإبداع ♥√•°¨ 000003254.gif


الاختبارات ♥√•°¨سماء الإبداع ♥√•°¨ w6w20050420124057976
randoda


تسلمى حبيبتى للموضوع الرائع و الشرح المفصل


رسولي قدوتي


المعلم هو المحور الأساسي في العملية التربوية الناجحة

وهو حجر الزاوية وأداة التنفيذ للعملية بأسرها

لذلك عليه أن يكون ذو مرونة علمية وعقلية

وملما بكل مايتعلق بهذه المهنة الشريفة بجميع عناصرها ..

وأهم هذه العناصر وضع الإختبارات واختيارها بشكل جيد


شكرا غاليتي ع هذا الموضوع المتكامل .. القيم


جعل الله جهدكِ في ميزان أعمالكِ



تقبلي مروري
um rawan
قم للمعلم وفه التبجيلا كاد المعلم ان يكون رسولا
تقوم الأوطان على كاهل ثلاثة : فلاح يغذيه، وجندي يحميه، ومعلم يربيه.
المعلم شمعه تحترق لتنير الاخرين
المعلم قدوه واسوه حسنه
سلمتي معلمتي الفاضله
تقبلي مروري
ولكي مني وقفه احترام وشكر لشخصك
ღ♥ بسمة الحياة ღ♥
class="quote">اقتباس : المشاركة التي أضيفت بواسطة randoda:


تسلمى حبيبتى للموضوع الرائع و الشرح المفصل





تـوآجدك الرائــع ونــظره منك لموآضيعي هو الأبداع بــنفسه ..

يــســعدني ويــشرفني مروورك رندود


لاعــدمت الطلــّـه الـعطرهـ

ღ♥ بسمة الحياة ღ♥
class="quote">اقتباس : المشاركة التي أضيفت بواسطة رسولي قدوتي:

المعلم هو المحور الأساسي في العملية التربوية الناجحة

وهو حجر الزاوية وأداة التنفيذ للعملية بأسرها

لذلك عليه أن يكون ذو مرونة علمية وعقلية

وملما بكل مايتعلق بهذه المهنة الشريفة بجميع عناصرها ..
وأهم هذه العناصر وضع الإختبارات واختيارها بشكل جيد

شكرا غاليتي ع هذا الموضوع المتكامل .. القيم

جعل الله جهدكِ في ميزان أعمالكِ



تقبلي مروري
اقف احتراما وتوقيرا لكلماتكِ الراقية
واصبتي بما طرحتي عن دور المعلم
يسعدني مرورك الدائم الذي ينير متصفحي
دمتِ بصحة وسعاده

</B></I>
الصفحات 1 2  3 

التالي

دليل المعلمة في تحقيق " الاهداف السلوكية للدروس الصفية " ♥√•°¨سماء الإبداع 3 ♥√•°¨

السابق

هஐ¤ღ سجن ريجيم الثقافي ღ¤ஐه

كلمات ذات علاقة
♥√•°¨ , ♥√•°¨سماء , للمعلمات , المقننة , الاختبارات , الإبداع , بناء