مجتمع رجيمبهم نقتدى

قدوتي هو عثمان بن عفان رضي الله عليه وارضاه








اخواتي الغاليات وددت ان احمل اليكم بعضٍ من شخصيةٍ رائعةٍ وهو
قدوتي في الحياة وهو عثمان بن عفان رضي الله عنه وارضاه


نسبه
هو عثمان بن عفان بن أبي العاص بن أمية بن عبد شمس بن عبد مناف بن قصي بن كلاب بن مرّة بن كعب بن لؤي بن غالب‏.‏ يجتمع نسبه مع الرسول ـ صلى اللَّه عليه وسلم ـ في الجد الخامس من جهة أبيه‏‏‏
وامه اروى بنت كريز بن ربيعه بن حبيب بن عبد شمس اسلمت وامها البيضاء بنت عبد المطلب عمة رسول الله (صلى الله عليه وسلم).
_ولد بعد عام الفيل بست سنين على الصحيح.

اسلامه
أسلم عثمان ـ رضي اللَّه عنه ـ في أول الإسلام قبل دخول رسول اللَّه دار الأرقم، وكانت سنِّه قد تجاوزت الثلاثين، دعاه أبو بكر إلى الإسلام فأسلم، ولما عرض أبو بكر عليه الإسلام قال له‏:‏ ويحك يا عثمان واللَّه إنك لرجل حازم ما يخفى عليك الحق من الباطل، هذه الأوثان التي يعبدها قومك، أليست حجارة صماء لا تسمع، ولا تبصر، ولا تضر، ولا تنفع‏؟‏ فقال‏:‏ بلى، واللَّه إنها كذلك، قال أبو بكر‏:‏ هذا محمد بن عبد اللَّه قد بعثه اللَّه برسالته إلى جميع خلقه، فهل لك أن تأتيه وتسمع منه‏؟‏ فقال‏:‏ نعم‏.‏
وفي الحال مرَّ رسول اللَّه ـ صلى اللَّه عليه وسلم ـ فقال‏:‏ ‏(‏يا عثمان أجب اللَّه إلى جنته فإني رسول اللَّه إليك وإلى جميع خلقه‏)‏‏.‏ قال ‏:‏ فواللَّه ما ملكت حين سمعت قوله أن أسلمت، وشهدت أن لا إله إلا اللَّه وحده لا شريك له، وأن محمد رسول عبده ورسوله،



زواجه من ابنتى رسول الله
(زوجته رقية)

رقية بنت رسول اللَّه ـ صلى اللَّه عليه وسلم ـ، وأمها خديجة، وكان رسول اللَّه قد زوَّجها من عتبة بن أبي لهب، وزوَّج أختها أم كلثوم عتيبة بن أبي لهب، فلما نزلت‏:‏ ( تَبَّتْ يَدَا أَبِي لَهَبٍ وَتَبَّ)‏.‏ قال لهما أبو لهب وأمهما ـ أم جميل بنت حرب(حمالة الحطب) فارقا ابنتَي محمد، ففارقاهما قبل أن يدخلا بهما كرامة من اللَّه تعالى لهما، وهوانًا لابني أبي لهب، فتزوج عثمان بن عفان رقية بمكة، وهاجرت معه إلى الحبشة، وولدت له هناك ولدًا فسماه‏:‏ ‏"‏عبد اللَّه‏"‏، وكان عثمان يُكنى به ولما سار رسول اللَّه ـ صلى اللَّه عليه وسلم ـ إلى بدر كانت ابنته رقية مريضة، فتخلَّف عليها عثمان بأمر رسول اللَّه ـ صلى اللَّه عليه وسلم ـ، فتوفيت سنة 2للهجره فحزن عليها حزناً شديداً

زوجته أم كلثوم


وروى سعيد بن المسيب أن النبي ـ صلى اللَّه عليه وسلم ـ رأى عثمان بعد وفاة رقية مهمومًا لهفانا‏.‏ فقال له‏:‏ ‏ما لي أراك مهمومًا‏‏ ‏؟‏
فقال‏:‏ يا رسول اللَّه وهل دخل على أحد ما دخل عليَّ ماتت ابنة رسول اللَّه ـ صلى اللَّه عليه وسلم ـ التي كانت عندي وانقطع ظهري، وانقطع الصهر بيني وبينك‏.‏ فبينما هو يحاوره إذ قال النبي ـ صلى اللَّه عليه وسلم ـ‏:‏ ‏(‏هذا جبريل عليه السلام يأمرني عن اللَّه عز وجل أن أزوجك أختها أم كلثوم على مثل صداقها، وعلى مثل عشرتها‏)
ام كلثوم بنت رسول اللَّه ـ صلى اللَّه عليه وسلم ـ، وأمها خديجة، وهي أصغر من أختها رقية، زوَّجها النبي ـ صلى اللَّه عليه وسلم ـ من عثمان بعد وفاة رقية، وكان نكاحه إياها في ربيع الأول من سنة ثلاث، وبنى بها في جمادى الآخرة من السنة، ولم تلد منه ولدًا، وتوفيت سنة تسع وصلى عليها رسول اللَّه ـ صلى اللَّه عليه وسلم


صفاته
وكان ـ رضي اللَّه عنه ـ أنسب قريش لقريش، وأعلم قريش بما كان فيها من خير وشر، وكان رجال قريش يأتونه ويألفونه لغير واحد من الأمور لعلمه، وتجاربه، وحسن مجالسته، وكان شديد الحياء، وهو من كبار التجار
اخبر سعيد بن العاص أن عائشة ـ رضي اللَّه عنها ـ وعثمان حدثاه‏:‏ أن أبا بكر استأذن النبي ـ صلى اللَّه عليه وسلم ـ وهو مضطجع على فراشه لابس مرط عائشة فأذن له وهو كذلك، فقضى إليه حاجته، ثم انصرف‏.‏ ثم استأذن عمر فأذن له، وهو على تلك الحال، فقضى إليه حاجته، ثم انصرف‏.
ثم استأذن عليه عثمان فجلس وقال لعائشة‏:‏ ‏(‏اجمعي عليك ثيابك‏)‏ فقضى إليه حاجته، ثم انصرف‏.
قالت عائشة‏:‏ يا رسول اللَّه لم أرك فزعت لأبي بكر وعمر كما فزعت لعثمان‏!‏ قال رسول اللَّه ـ صلى اللَّه عليه وسلم
ـ‏:‏ ‏‏إن عثمان رجل حيي وإني خشيت إن أذنت له على تلك الحال لا يُبلغ إليّ حاجته‏‏ و00وفي رواية أخرى :( ألا أستحي ممن تستحيي منه الملائكة )000

الراوي: عائشة المحدث: الألباني المصدر: صحيح الجامع الصفحة أو الرقم: 2107
خلاصة حكم المحدث: صحيح


و كان لا يوقظ نائمًا من أهله إلا أن يجده يقظان فيدعوه فيناوله وضوءه، وكان يصوم ‏، ويلي وضوء الليل بنفسه‏.‏ فقيل له‏:‏ لو أمرت بعض الخدم فكفوك، فقال‏:‏ لا، الليل لهم يستريحون فيه‏.‏ وكان ليَّن العريكة، كثير الإحسان والحلم‏.‏ قال رسول اللَّه ـ صلى اللَّه عليه وسلم ـ‏:‏ ‏( أصدق أمتي حياءً عثمان‏ )
وكان رسول اللَّه يثق به ويحبه ويكرمه لحيائه وأخلاقه وحسن عشرته وما كان يبذله من المال لنصرة المسلمين، وبشّره بالجنة كأبي بكر وعمر وعلي وبقية العشرة، وأخبره بأنه سيموت شهيداً. ‏استخلفه رسول اللَّه صلى الله عليه وسلم على المدينة في غزوته إلى ذات الرقاع وإلى غطفان، وكان محبوباً من قريش، وكان حليمًا، رقيق العواطف، كثير الإحسان ‏وتوفي النبي ( وهو راض عن عثمان؛ فقال: "لكل نبي رفيق ورفيقي (يعني في الجنة) عثمان"


سنن الترمذي رقم ( 3698 ) .




فضله
دخل رسـول الله صلى الله عليه وسلم على ابنته وهي تغسل رأس عثمان فقال :( يا بنيّة أحسني إلى أبي عبد الله فإنّه أشبهُ أصحابي بي خُلُقـاً )

000

الراوي: عبدالرحمن بن عثمان القرشي المحدث: الهيثمي المصدر: مجمع الزوائد الصفحة أو الرقم: 9/84
خلاصة حكم المحدث: رجاله ثقات


اختَصّه رسول الله صلى الله عليه وسلم بكتابة الوحي ، وقد نزل بسببه آيات من كتاب الله تعالى ، وأثنى عليه جميع الصحابة ، وبركاته وكراماته كثيرة ، وكان عثمان رضي الله عنه شديد المتابعة للسنة ، كثير القيام بالليل

قال عثمان رضي الله عنه :( ما تغنيّتُ ولمّا تمنّيتُ ، ولا وضعتُ يدي اليمنى على فرجي منذ بايعتُ بها رسول الله صلى الله عليه وسلم وما مرّت بي جمعة إلا وإعتقُ فيها رقبة ، ولا زنيتُ في جاهلية ولا إسلام ، ولا سرقت )


تبشيره بالجنة

روي في صحيح البخاري1


أبي موسى الأشعري رضي الله عنه كنت مع النبي صلى الله عليه وسلم في حائط من حيطان المدينة فجاء رجل فاستفتح، فقال النبي:صلى الله عليه وسلم إفتح له وبشره بالجنة ففتحت له فأذا هو ابو بكر، فبشرته بما قال رسول الله، فحمد الله. ثم جاء رجل فاستفتح، فقال النبي: (صلى الله عليه وسلم)إفتح له وبشره بالجنة ففتحت له فإذا هوعمر،فأخبرته بما قال رسول الله، فحمد الله. ثم جاء رجل فاستفتح، فقال لي: إفتح له وبشره بالجنة على بلوى تصيبه، فإذا عثمان. فأخبرته بما قال رسول الله، فحمد الله ثم قال: الله المستعان

الراوي: أبو موسى الأشعري المحدث: البخاري المصدر: صحيح البخاري الصفحة أو الرقم: 3693
خلاصة حكم المحدث: [صحيح]


وعن انس ابن مالك رضي الله عنه قال صعد النبي عليه الصلاة والسلام احد ومعه ابو بكر وعمر وعثمان فرجف فقال النبي (ص) اسكن احد فليس عليك الا نبي وصديق وشهيدان

صحيح البخاري


اولوياته

1أول من هاجر الى الحبشة هو ( عثمان بن عفان ) مع زوجته رقيّة بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم


2أول من صاهر النبي صلى الله عليه وسلم


2أول من جهّز جيشا بأكمله



3أول من جعل للخلافة قصرا



4أول من جعل للجمعة أذانين



5أول من كتب المصحف العثماني


6أول من أرسل المصحف إلى الأمصار


7أول من أنشأ الأسطول الاسلامى


8أول من دفن في البقيع من الخلفاء


9أول من قدَّّّم خطبة العيد على الصلاة


10أول من اتخذ الشرطة في الحكم




يتبع باذن الله






نعم القدوه فعلا انها شخصيه اسلاميه
رائعه وياريت الكل يقتدى به وباخلاقه الحميده
تسلمى موضوع جميل
تقبلى مرورى




يا لها من صورة مشرفة لأحد أبطال الإسلام


وأحد صحابة خير الأنام


شخصية إسلامية

نفخر بِـ تاريخها..ونستمتع بِـ قراءة لمحاتها ونهجها ....


عثمان بن عفان صاحب المكانة الطيبة بين المهاجرين

وأحد العشرة الذين بالجنة مبشرين




غاليتي دفء المشاعر سررتُ بزيارة صفحتكِ

التي رسمتي بها لوحة فنان

كلماتها مرصعة بالياقوت والدر والمرجان

وأحرفها تلونت بلون الأرجوان

و أبجدياتها تحكي لكل بني الإنسان


سيرة الصحابي الجليل عثمان بن عفان





اختياركِ يدل على رقي فكركِ



أهديكِ باقات من الفل والياسمين


تحمل بين طياتها أسمى معاني الشكر والتقدير لكِ












اقتباس : المشاركة التي أضيفت بواسطة أم سلسبيل:


نعم القدوه فعلا انها شخصيه اسلاميه
رائعه وياريت الكل يقتدى به وباخلاقه الحميده
تسلمى موضوع جميل
تقبلى مرورى

مرورك اسعدني
اقتباس : المشاركة التي أضيفت بواسطة رسولي قدوتي:


يا لها من صورة مشرفة لأحد أبطال الإسلام



وأحد صحابة خير الأنام



شخصية إسلامية


نفخر بِـ تاريخها..ونستمتع بِـ قراءة لمحاتها ونهجها ....



عثمان بن عفان صاحب المكانة الطيبة بين المهاجرين


وأحد العشرة الذين بالجنة مبشرين




غاليتي دفء المشاعر سررتُ بزيارة صفحتكِ


التي رسمتي بها لوحة فنان


كلماتها مرصعة بالياقوت والدر والمرجان


وأحرفها تلونت بلون الأرجوان


و أبجدياتها تحكي لكل بني الإنسان


سيرة الصحابي الجليل عثمان بن عفان





اختياركِ يدل على رقي فكركِ



أهديكِ باقات من الفل والياسمين


تحمل بين طياتها أسمى معاني الشكر والتقدير لكِ














الله يجزاكي الجنة هذا بفضل الله ثم بمساعدتك ومساعدت المشرفات الغاليات والله كلامك الحلو خجلني وما اعرف ايش اقول سوى ان ادعو لكي
واطلب من الله العلي القدير ان يسعدكي في دنياكي واخرتكي وتكوني ممن دخل الجنة بدون حساب ولا عقاب ااااامين يا رب
بارك الله فيكِ
وجزاكِ الله خير الجزاء
وأعطاكِ الله على قدر أقتدائكِ به رضي الله عنه وأرضاه وقد

روي في صحيح البخاري1 :
أبي موسى الأشعري رضي الله عنه كنت مع النبي في حائط من حيطان المدينة فجاء رجل فاستفتح، فقال النبي : إفتح له وبشره بالجنة ففتحت له فإذا هو أبو بكر، فبشرته بما قال رسول الله، فحمد الله. ثم جاء رجل فاستفتح، فقال النبي : إفتح له وبشره بالجنة ففتحت له فإذا هو عمر، فأخبرته بما قال رسول الله، فحمد الله. ثم جاء رجل فاستفتح، فقال لي: إفتح له وبشره بالجنة على بلوى تصيبه، فإذا عثمان. فأخبرته بما قال رسول الله ، فحمد الله ثم قال: الله المستعان
1 2  3  4