www.rjeem.com

مجتمع رجيم / فضفضة
طائر الاحلام
آخر تحديث: 30 سبتمبر, 2020
اخواتى الحبيبات افيدونى افادكم الله ..............انا منتقبه منذ عام كنت فى بدايه التزامى اصلى حوالى 40 ركعه يوميا مابين فرائض وسنن وقيام ليل وكنت اقرا الكتب الدينيه بنهم شديد وكنت مواظبه على ختم القران ومتابعه القنوات الدينيه وكنت كثيره البكاء و الاستغفار واخر شىء كان يخطر ببالى وقتها هو ان انتكس فى عبادتى واعود لاصلى الفرض فقط انا تعيسه واشعر ان الله غاضب على كيف اعود مثلما كنت ارجوكم قفوا بجوارى.....................ماذا افعل
طائر الاحلام
آخر تحديث: 30 سبتمبر, 2020
اخواتى لاتبخلوا على بمشاركتكم جزاكم الله خيرا
سعادتى فى رضا ربى
آخر تحديث: 30 سبتمبر, 2020
بسم الله الرحمن الرحيم
الى اختى فى الله/طائر الاحلام
كيف يمكننا التقرب إلى الله قي ظل الفتن اليومية؟ والأهم كيف يمكننا المحافظة على هذا القرب من الله؛ لأنه تأتي لحظات يزداد الإيمان ونقترب من الله ولحظات أخرى يفتر إيماننا وعباداتنا؟ فكيف يمكننا الحفاظ على الحد الأدنى من القرب من الله؟
أولاً: لا إله إلا الله من قلب مخلص، وثانيًا: متابعة تامة لرسول الله صلى الله عليه وسلم، وثالثًا: تعهد ومراعاة وعلاجات دائمة للقلب المتقلب، رابعًا: تبتل وخلوة بالله سبحانه وتعالى. خامسًا: بذل وعطاء بالمال والجهد بنية صالحة. وعليه أن يدعو الله تعالى دومًا بالثبات على ذلك.
واهم ما فى الموضوع ان تحافظى فى المقام الاول على الفروض الخمسه فى الصلاه فى مواعيدها،وكى تستعيدى قوه ايمانك كما كنتى من قبل عليكى بتذكر ان الموت قريب وتذكر الجنه والنار والحساب والعقاب
ونصيحتى لكى بمشاهده حلقات برنامج دينى اسمه(على باب الجنه) وهو يتكلم عن الموت والحساب والقبر وبصراحه هذا البرنامج اثر فيا جدا وغير نظرتى للحياه تماما وهذا البرنامج ان شاء الله سيعيدك لأيمانك الذى تريديه ويمكنك تحميل الحلقات والاستماع اليها عن طريق هذا الرابط:
http://mustafahosny.com/forum/showthread.php?t=2056
وعلى فكره لاتقلقى بشأن ماتشعرى به الان واتبعى الحكمه التى تقول(قليل دائم خير من كثير منقطع)وايضا( " أحب الأعمال إلى الله أدومها وإن قلَّ " )
فيمكنك الثبات على بعض الامور مثل الصلاه فى ميعادها ، قراءه صفحتين من القران يوميا، قراءه الأذكار بعد الصلاه

وأما كيفية علاج المسلم لما يصيبه من فتور في الطاعة والعبادة ، فيكون بعدة أمور منها :
1. توثيق الصلة بربه تعالى ، وذلك عن طريق قراءة القرآن قراءة تفكر وتدبر ، واستشعار عظمة الله تعالى من عظمة كتابه ، والتفكر في عظيم أسمائه وصفاته وأفعاله تعالى .
2. المداومة على النوافل والاستمرار عليها ، وإن كانت قليلة فمن أكثر أسباب إصابة المسلم بالفتور هو الاندفاع بالطاعة والإكثار منها في أول الطريق ، ولم يكن هذا هديه صلى الله عليه وسلم ولا وصيته لأمته ، فقد وصفت عائشة رضي الله عنها عمله صلى الله عليه وسلم بأنه " ديمة " أي : دائم غير منقطع ، وأخبرنا صلى الله عليه وسلم بأن " أحب الأعمال إلى الله أدومها وإن قلَّ " ، فإذا أراد المسلم أن لا يصاب بالفتور فليحرص على العمل القليل الدائم فهو خير من كثير منقطع .
3. الحرص على الصحبة الصالحة النشيطة ، فصاحب الهمة يزيدك نشاطا ، والكسول لا يرضى بصحبة صاحب الهمة ، فابحث عن صحبة لها همم تسعى للحفظ وطلب العلم والدعوة إلى الله ، فمثل هؤلاء يحثونك على العبادة ويدلونك على الخير .
4. قراءة الكتب المتخصصة في سير أعلام أصحاب الهمة لتقف على نماذج صالحة في سيرك إلى الله ، ومن هذه الكتب " علو الهمة " للشيخ محمد بن إسماعيل المقدم ، وكتاب " صلاح الأمة في علو الهمة " للشيخ سيد عفاني .
5. ونوصيك بالدعاء ، وخاصة في جوف الليل الآخر ، فما خاب من لجأ إلى ربه واستعان بمولاه ليثبته على الطاعة ويعينه على حسن أدائها .
ونسأل الله أن يوفقك لما فيه رضاه ، وأن يهديك لأحسن الأخلاق والأقوال والأعمال .
امي الدنيا ومافيها
آخر تحديث: 30 سبتمبر, 2020
بسم الله الرحمن الرحيم
والصلاة والسلام على اشرف المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم
حبيبتي لا تشتكي ولا تتذمري ولا تقنطي من رحمة الله تعالى
وفكري دائما انه ممكن يكون ابتلاء واختبار من رب العالمين
فاصبري وتمسكي بصلاتك وعبادتك حتى ولو فقط الفروض الخمس فلا تحرمي نفسك من حلاوة الايمان
ومع الايام صدقيني ستلاحظي نفسك رجعتي زي زمان
طائر الاحلام
آخر تحديث: 30 سبتمبر, 2020
شكرا اخواتى على ردودكم 000اشعر الان انى افضل حالا بتشجيعكم لى اللهم وفقنا جميعا لما تحبه وترضاه

التالي
السابق