فضل وثواب بر الوالدين

مجتمع رجيم / عــــام الإسلاميات
ماريى
آخر تحديث: 30 سبتمبر, 2020
الوالدين zx9qx05dawrl4sykd0j.

إن الحمد لله، نحمده، ونستعينه، ونستغفره، ونستهديه، ونعوذ بالله من شرور أنفسنا وسيئات أعمالنا، من يهده الله فهو المهتد، ومن يضلل فلا هادي له، وأشهد أن لا إله إلا الله وأن محمداً رسول الله، صلى الله عليه، وعلى آله، وصحبه، ومن والاه.

ليس هناك حق بعد حقوق الله ورسوله أوجب على العبد ولا آكد من حقوق والديه عليه، ولهذا فقد أمره الإسلام ببرهما والإحسان إليهما، وقرن ذلك بعبادته وطاعته، فقال عز من قائل: "وقضى ربك ألا تعبدوا إلا إياه وبالوالدين إحسانا"،
ونهى وحذر من عقوقهما، وعصيانهما، والإساءة إليهما، وعدَّ ذلك من أكبر الكبائر وأعظم العظائم،

فعن عبدالله بن عمرو رضي الله عنهما قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "إن من أكبر الكبائر أن يلعن الرجل والديه، قيل: يا رسول الله، وكيف يلعن الرجل والديه؟ قال: يسبُّ الرجل أبا الرجل فيسبّ أباه، ويسبُّ أمه فيسبّ أمه".

الراوي: عبدالله بن عمرو بن العاص المحدث: الألباني - المصدر: صحيح أبي داود - الصفحة أو الرقم: 5141
خلاصة حكم المحدث: صحيح


بل قرَنَ شكرهما بشكره، فقال: "أن اشكر لي ولوالديك إليّ المصير"الاسراء (آية:23):،
فمن لا يشكر لوالديه فإن الله غني عن شكره، فعن ابن عباس رضي الله عنهما قال: "ثلاثة مقرونة بثلاثة،

قال تعالى: لقمان (آية:14)
:ووصينا الانسان بوالديه حملته امه وهنا على وهن وفصاله في عامين ان اشكر لي ولوالديك الي المصير
، فمن أقام الصلاة ولم يؤت الزكاة الواجبة لا تقبل له صلاة،

وقال"وأطيعوا الله وأطيعوا الرسول"التغابن (آية:12):، فمن أطاع الله ولم يطع الرسول لا يقبل الله طاعته،

وقال: لقمان (آية:14)
:ووصينا الانسان بوالديه حملته امه وهنا على وهن وفصاله في عامين ان اشكر لي ولوالديك الي المصير .

فمن شكر لله ولم يشكر لوالديه لا يقبل الله شكره"، أوكما قال.

بل جعل رضاه في رضا الوالدين وسخطه في سخطهما.

فالسعيد السعيد من وفق بعد تقوى الله عز وجل لبر والديه – أحياءً وأمواتاً – والإحسان إليهما، والشقي التعيس من عقَّ والديه وعصاهما وأساء إليهما ولم يرع حقوقهما، فبر الوالدين سبب من أسباب دخول الجنة، وعقوقهما من أقوى أسباب دخول النار:
"الوالد أوسط أبواب الجنة، فإن شئت فأضع ذلك الباب أواحفظه".

الراوي: أبو الدرداء المحدث: الألباني - المصدر: صحيح الترمذي - الصفحة أو الرقم: 1900
خلاصة حكم المحدث: صحيح



فيا سعادة البارين بوالديهم، ويا تعاسة العاقين لهما، إن كنت أخي المسلم باراً فازدد في برك لهما أحياءً وأمواتاً، وإن كنتَ عاقاً فعليك أن تتوب من هذا الذنب العظيم، وتحاول إدراك ما يمكن إدراكه، واعلم أنك كما تدين تدان، ولله در القائل: بروا آباءكم تبركم أبناؤكم، وعفوا تعف نساؤكم.

واحذروا أيها الأبناء والبنات عقوق الأمهات، فإن برهن وحقهن آكد من بر الآباء وحقهم، واعلموا أنه ما من جرم يعجِّل لصاحبه العذاب في الدنيا مع ما يُدَّخر له في الآخرة أخطر من عقوق الوالدين وقطيعة الرحم.

من فضل الله علينا ورحمته بنا فإن بر الوالدين لا ينقطع بموتهما، وإنما يستمر بالدعاء والاستغفار والتصدق لهما، وبصلة أقاربهما وأرحامهما، وبصدق التوبة والندم على ما مضى من تقصير، فإن فاتك برهما أوأحدهما أحياء فلا يفتك استدراك ما يمكن استدراكه وتحصيل ما يمكن تحصيله، قبل أن يُحال بينك وبين ما تشتهي، حين تأتيك المنون، وتبلغ الروح الحلقوم، وتحرم عما كنت تروم.

تعريف البر

البر كلمة جامعة لخيري الدنيا والآخرة، وبر الوالدين يعني الإحسان إليهما وتوفية حقوقهما، وطاعتهما في أغراضهما في الأمور المندوبة والمباحة، لا في الواجبات والمعاصي، والبر ضد العقوق، وهو الإساءة إليهما وتضييع حقوقهما.

ويكون البر بحسن المعاملة والمعاشرة، وبالصلة والإنفاق، بغير عوض مطلوب.



تعريف الوالدين

الوالدان هما الأب والأم، سواء كانا من نسب أورضاع، مسلمين كانا أم كافرين، وإن عليا، فالأجداد والجدات، آباء وأمهات، سواء كانوا من قبل الأب أوالأم، والخالة بمنزلة الأم كما صح بذلك الخبر


حكم بر الوالدين

بر الوالدين فرض واجب، وعقوقهما حرام ومن الكبائر.



دليل الحكم

الكتاب والسنة والإجماع.

فمن الكتاب قوله تعالى: "وقضى ربك ألا تعبدوا إلا إياه وبالوالدين إحساناً".الاسراء (آية:23):

وقوله:" ووصينا الانسان بوالديه حسنا وان جاهداك لتشرك بي ما ليس لك به علم فلا تطعهما الي مرجعكم فانبئكم بما كنتم تعملون .
العنكبوت (آية:8)

ومن السنة قوله صلى الله عليه وسلم وقد سأله رجل قائلاً: من أحق الناس بحسن صحابتي؟ قال: "أمك"، قال: ثم من؟ قال: "أمك"،
قال: ثم من؟ قال: "أمك"، قال: ثم من؟ قال: "أبوك"، وفي رواية: "ثم أدناك أدناك".

الراوي: أبو هريرة المحدث: الألباني - المصدر: غاية المرام - الصفحة أو الرقم: 276
خلاصة حكم المحدث: صحيح


وقوله صلى الله عليه وسلم: "رغم أنف، ثم رغم أنف، ثم رغم أنف، من أدرك أبويه عند الكبر، أحدهما أوكليهما، فلم يدخل الجنة".

الراوي: أبو هريرة المحدث: الألباني - المصدر: صحيح الأدب المفرد - الصفحة أو الرقم: 16
خلاصة حكم المحدث: صحيح

وقد أجمعت الأمة على وجوب بر الوالدين وأن عقوقهما من أكبر الكبائر.



فضل بر الوالدين

بر الوالدين والإحسان إليهما من أقوى الأسباب لدخول الجنة، ولنيل رضا الله عز وجل، وقد ورد في ذلك العديد من الآيات والأحاديث والآثار، نشير إلى طرف منها:

1. عن ابن مسعود رضي الله عنه قال: "سألتُ النبي صلى الله عليه وسلم: أيُّ العمل أحبُّ إلى الله تعالى؟ قال: الصلاة على وقتها؛ قلت: ثم أيُّ؟ قال: بر الوالدين؛ قلت: ثم أيُّ؟ قال: الجهاد في سبيل الله".

الراوي: عبدالله المحدث: الألباني - المصدر: صحيح النسائي - الصفحة أو الرقم: 609
خلاصة حكم المحدث: صحيح


2. وعن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "لا يجزئ ولد والداً إلا أن يجده مملوكاً فيشتريه فيعتقه".

الراوي: أبو هريرة المحدث: الألباني - المصدر: صحيح الترمذي - الصفحة أو الرقم: 1906
خلاصة حكم المحدث: صحيح


3. وصح عنه صلى الله عليه وسلم أنه قال: "الوالد أوسط أبواب الجنة، فإن شئت فأضع ذلك الباب أواحفظه".

الراوي: أبو الدرداء المحدث: الألباني - المصدر: صحيح الترمذي - الصفحة أو الرقم: 1900
خلاصة حكم المحدث: صحيح


الأم مقدمة في البر على الأب
ذهب أهل العلم في هذه المسألة مذهبين، هما:

1. الأب والأم يستويان في البر، وهذا مذهب مالك.

2. للأم ثلاثة أضعاف البر، وللأب ضعف، وهذا مذهب الليث بن سعد.

استدل من قدَّم الأم على الأب في البر بحديث: جاء رجل إلى النبى فقال يا رسول الله من أحق الناس بحسن صحابتى قال : أمك قال : ثم من ؟
قال : أمك قال : ثم من ؟ قال : أمك قال : ثم من ؟ قال : أبوك ثم أدناك فأدناك

الراوي: - المحدث: الألباني - المصدر: مشكلة الفقر - الصفحة أو الرقم: 47
خلاصة حكم المحدث: صحيح

ورد عليهم القائلون بتسوية الوالدين في البر أن المراد بذلك التأكيد على بر الأم، لتهاون الأبناء في بر أمهاتهم أكثر من تهاونهم في بر آبائهم.

ما يُطاع فيه الوالدان وما لا يُطاعان فيه
بعد أن أجمع أهل العلم علىأن الوالدين يطاعان في فعل:

1. المباح.

2. والمندوب.

ولا يطاعان في:
1. فعل الحرام.

2. وترك الواجب.

اختلفوا في طاعتهما فيما فيه شبهة على قولين.

بمَ يكون برُّ الوالدين؟

أولاً: المسلمين

أ. في حياتهما

يكون بر الوالدين المسلمين في حياتمها بالآتي:

1. طاعتهما في المعروف.

2. موافقتهما فيما يريدان في غير معصية الله.

3. الإنفاق عليهما إن كانا محتاجين.

4. الإحسان والإهداء إليهما إن كانا مكتفين.

5. عدم التعرض لسبهما.

6. لا يحدّ النظر إليهما.

7. لا يمشي أمام أبيه إلا في الظلمة.

8. ولا يقعد قبله.

9. لا يدعو أباه باسمه.

10. التكلم معهما بلين وتلطف.

11. عدم رفع الصوت عليهما.

ب. بعد وفاتهما
أما بر الأبوين المسلمين بعد وفاتهما فيكون بالآتي:

1. الدعاء والاستغفار لهما.

2. قضاء ما عليهما من دين لله أوللآدميين مثل أن يحج ويعتمر عنهما إن لم يحجا ويعتمرا، وإخراج الزكاة عنهما إن وجبت عليهما وحال عليها الحول.

3. تنفيذ وصاياهما.

4. التصدق عنهما.

5. صلة أرحامهما.

6. صلة أهل ودهما.

ثانياً: الكافرين أوالمشركين


أ. في حياتهما
1. الإحسان إليهما.

2. الرفق بهما.

3. وصلهما إن كانا محتاجين.

4. الدعاء لهما بالهداية.

5. الاجتهاد في دعوتهما إلى الإسلام وترغيبهما فيه.

6. يستأذنهما في الخروج إلى السفر ونحوه، وفي استئذانهما للخروج للجهاد قولان.

ب. بعد وفاتهما1.

لا يدعو ولا يستغفر لهما لنهي الإسلام عن ذلك.

2. صلة أرحامهما المسلمين خاصة.


فضل وثواب بر الوالدين في الدنيا والآخرة

لقد وعد الله البارين بأبائهم وأمهاتهم بالخير الكثير والفضل العميم في الدنيا، والثواب الجزيل والأجر الكبير في الآخرة.

أولاً: ما يناله البار بوالديه في الدنيا
1. يُنسأ له في أجله - هذا بالنسبة لعلم المَلَكِ الموكل بكتابة الأجل.

2. يُوسَّع له في رزقه - هذا بالنسبة لعلم المَلَكِ الموكل بكتابة الرزق.

3. تُجاب دعوته.

4. يبره أبناؤه وأحفادُه ويكافئونه.

5. يحبه أهله وجيرانه.

6. تدفع عنه ميتة السوء.

7. يحمده الناس ويشكرونه.

8. يرضى عنه ربه لرضا والديه عنه.

ثانياً: فضل وثواب البارّين بوالديهم في الآخرة

1. البر من أقوى أسباب دخول الجنة.

2. يدخل الجنة مع أول الداخلين.

3. مكفر للذنوب.


جزاء الوالدين

لا يستطيع أحد أن يجزي والديه أوأحدهما إلا أن يجده مملوكاً فيعتقه، ولكن الأبناء مطالبون بالإحسان والبر، وليس بالإجزاء، والله يبارك في القليل، ويجزي باليسير كثيراً
|| (أفنان) l|
آخر تحديث: 30 سبتمبر, 2020
بارك الله فيك وفي طرحك القيم
وزادك من فضله ورزقك الجنة بغير حساب


اللهم أجعلنا من البارين بوالدين
اللهم وأعنا على برهما حتى يرضيا عنا فترضى , اللهم اعنا على الإحسان إليهما في كبرهما
اللهم ورضهم علينا , اللهم ولا تتوافهما إلا وهماراضيان عنا تمام الرضى ,
اللهم واعنا على خدمتهما كما يبغي لهما علينا,
اللهم اجعلنا بارين طائعين لهما

اللهم ارزقنا رضاهما ونعوذ بك من عقوقهما
اللهم ارزقنا رضاهما ونعوذ بك من عقوقهما
اللهم ارزقنا رضاهما ونعوذ بك من عقوقهما

اللهم آمين
اللهم آمين
اللهم آمين
ماريى
آخر تحديث: 30 سبتمبر, 2020
class="quote">اقتباس : المشاركة التي أضيفت بواسطة طموحي داعية:
بارك الله فيك وفي طرحك القيم
وزادك من فضله ورزقك الجنة بغير حساب

اللهم أجعلنا من البارين بوالدين
اللهم وأعنا على برهما حتى يرضيا عنا فترضى , اللهم اعنا على الإحسان إليهما في كبرهما
اللهم ورضهم علينا , اللهم ولا تتوافهما إلا وهماراضيان عنا تمام الرضى ,
اللهم واعنا على خدمتهما كما يبغي لهما علينا,
اللهم اجعلنا بارين طائعين لهما

اللهم ارزقنا رضاهما ونعوذ بك من عقوقهما
اللهم ارزقنا رضاهما ونعوذ بك من عقوقهما
اللهم ارزقنا رضاهما ونعوذ بك من عقوقهما

اللهم آمين
اللهم آمين
اللهم آمين
الهم امين

رسولي قدوتي
آخر تحديث: 30 سبتمبر, 2020



جزاكِ الله خيرا غاليتي

و بارك فيكِ و في علمكِ وعملكِ











* أم أحمد *
آخر تحديث: 30 سبتمبر, 2020

لايسعني في هذا المقام الا ان اكن لك كل اعجابي على طرحك الرائع والمميز جدا


00واشكرك على ابداعك


دائما متألقة مع خالص الشكر والتقدير ..
دمتي بود ومحبة
حنين للجنان
آخر تحديث: 30 سبتمبر, 2020
اللهم اجعلنا من البارين بوالدينا
جزاك الله خير الجزاء
الصفحات 1 2 

التالي

يا له من شعور

السابق

مواضع استحباب قول لا اله الا الله

كلمات ذات علاقة
الوالدين , بر , فضل , وثواب