مجتمع رجيم

العودة   مجتمع رجيم > المنتديات التعليمية والادبية > فيض القلم > قصيدة وشعر

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-14-2011, 11:14 AM   #1
رحيق الوردات
 
تاريخ التسجيل: Oct 2008
الدولة: العراق الغالي
المشاركات: 25,847
5518 الشاعر احمد مطر ( بلاد العرب اوطاني)






الشاعر العراقي
احمد مطر


ولد أحمد مطر في مطلع الخمسينات، ابناً رابعاً بين عشرة أخوة من البنين والبنات، في قرية (التنومة)، إحدى نواحي (شط العرب) في البصرة. وعاش فيها مرحلة الطفولة قبل أن تنتقل أسرته، وهو في مرحلة الصبا، لتقيم عبر ال في محلة الأصمعي

وفي سن الرابعة عشرة بدأ مطر يكتب الشعر، ولم تخرج قصائده الأولى عن نطاق الغزل والرومانسية، لكن سرعان ما تكشّفت له خفايا الصراع بين السُلطة والشعب، فألقى بنفسه، في فترة مبكرة من عمره، في دائرة النار، حيث لم تطاوعه نفسه على الصمت، ولا على ارتداء ثياب العرس في المأتم، فدخل المعترك السياسي من خلال مشاركته في الإحتفالات العامة بإلقاء قصائده من على المنصة، وكانت هذه القصائد في بداياتها طويلة، تصل إلى أكثر من مائة بيت، مشحونة بقوة عالية من التحريض، وتتمحور حول موقف المواطن من سُلطة لا تتركه ليعيش. ولم يكن لمثل هذا الموقف أن يمر بسلام، الأمر الذي اضطرالشاعر، في النهاية، إلى توديع وطنه ومرابع صباه والتوجه إلى الكويت، هارباً من مطاردة السُلطة.

وفي الكويت عمل في جريدة (القبس) محرراً ثقافياً، وكان آنذاك في منتصف العشرينات من عمره، حيث مضى يُدوّن قصائده التي أخذ نفسه بالشدّة من أجل ألاّ تتعدى موضوعاً واحداً، وإن جاءت القصيدة كلّها في بيت واحد. وراح يكتنز هذه القصائد وكأنه يدوّن يومياته في مفكرته الشخصيّة، لكنها سرعان ما أخذت طريقها إلى النشر، فكانت (القبس) الثغرة التي أخرج منها رأسه، وباركت انطلاقته الشعرية الإنتحارية، وسجّلت لافتاته دون خوف، وساهمت في نشرها بين القرّاء.

وفي رحاب (القبس) عمل الشاعر مع الفنان ناجي العلي، ليجد كلّ منهما في الآخر توافقاً نفسياً واضحاً، فقد كان كلاهما يعرف، غيباً، أن الآخر يكره ما يكره ويحب ما يحب، وكثيراً ما كانا يتوافقان في التعبير عن قضية واحدة، دون اتّفاق مسبق، إذ أن الروابط بينهما كانت تقوم على الصدق والعفوية والبراءة وحدّة الشعور بالمأساة، ورؤية الأشياء بعين مجردة صافية، بعيدة عن مزالق الإيديولوجيا.

وقد كان أحمد مطر يبدأ الجريدة بلافتته في الصفحة الأولى، وكان ناجي العلي يختمها بلوحته الكاريكاتيرية في الصفحة الأخيرة.

ومرة أخرى تكررت مأساة الشاعر، حيث أن لهجته الصادقة، وكلماته الحادة، ولافتاته الصريحة، أثارت حفيظة مختلف السلطات العربية، تماماً مثلما أثارتها ريشة ناجي العلي، الأمر الذي أدى إلى صدور قرار بنفيهما معاً من الكويت، حيث ترافق الإثنان من منفى إلى منفى. وفي لندن فَقـدَ أحمد مطر صاحبه ناجي العلي، ليظل بعده نصف ميت. وعزاؤه أن ناجي مازال معه نصف حي، لينتقم من قوى الشر بقلمه.

ومنذ عام 1986، استقر أحمد مطر في لندن، ليُمضي الأعوام الطويلة، بعيداً عن الوطن مسافة أميال وأميال،

يحمل ديوانه اسم ( اللافتات ) مرقما حسب الإصدار ( لافتات 1 ـ 2 إلخ ) ، وللشاعر شعبية كبيرة ، وقراء كثر في العالم العربي .

مقتطفات من شعره

دمعة على جثمان الحرية

أنا لا أ كتب الأشعار فالأشعار تكتبني ،
أريد الصمت كي أحيا، ولكن الذي ألقاه ينطقني ،
ولا ألقى سوى حزن، على حزن، على حزن ،
أأكتب أنني حي على كفني ؟
أأكتب أنني حر، وحتى الحرف يرسف بالعبودية ؟
لقد شيعت فاتنة، تسمى في بلاد العرب تخريبا ،
وإرهابا
وطعنا في القوانين الإلهية ،
ولكن اسمها والله ... ،
لكن اسمها في الأصل حرية



بلاد العرب
بعد ألفي سنة تنهض فوق الكتب ،
نبذه عن وطن مغترب ،
تاه في ارض الحضارات من المشرق حتى المغرب ،
باحثا عن دوحة الصدق ولكن عندما كاد يراها حية مدفونة وسط بحار اللهب ،
قرب جثمان النبي ،
مات مشنوقا عليها بحبال الكذب ،
وطن لم يبق من آثاره غير جدار خرب ،
لم تزل لاصقة فيه بقايا من نفايات الشعارات وروث الخطب ،
عاش حزب ا لـ...، يسقط ا لـخـا...، عـا ئد و...، والموت للمغتصب ،
وعلى الهامش سطر ،
أثر ليس له اسم ،
إنما كان اسمه يوما بلاد العرب


حب الوطن .!

ما عندنا خبز ولا وقود.
ما عندنا ماء.. ولا سدود
ما عندنا لحم.. ولا جلود
ما عندنا نقود
كيف تعيشون إذن؟!
نعيش في حب الوطن!
الوطن الماضي الذي يحتله اليهود
والوطن الباقي الذي
يحتله اليهود!
أين تعيشون إذن؟
نعيش خارج الزمن!
الزمن الماضي الذي راح
ولن يعود
والزمن الآتي الذي
ليس له وجود!
فيم بقاؤكم إذن؟
بقاؤنا من أجل أن نعطي التصدي حقنة،
وننعش الصمود لكي يظلا شوكة
في مقلة الحسود


تفاؤل

دق بابي كائن يحمل أغلال العبيد بشع..
في فمه عدوى وفي كفه نعيٌ
وبعينيه وعيد.
رأسه ما بين رجليه ورجلاه دماء
وذراعاه صديد.
قال: عندي لك بشرى.
قلت: خيرا؟!
قال: سجل..
حزنك الماضي سيغدو محض ذكرى.
سوف يستبدل بالقهر الشديد!
إن تكن تسكن بالأجر
فلن تدفع بعد اليوم أجرا.
سوف يعطونك بيتا فيه قضبان حديد!
لم يعد محتملا قتلك غدرا.
إنه أمر أكيد!
قوة الإيمان فيكم ستزيد.
سوف تنجون من النار
فلا يدخل في النار شهيد!



حصار

ها هوَ ذا ( يَزيدْ )
صباحَ يومِ عيدْ
يُخَضِّبُ الكعبة بالدماءِ من جديدْ.
إنّي أرى مُصَفَّحاتٍ حَوْلَها
تقذفُها بالنارِ والحديدْ .
وطائراتٍ فوقَها
تقذفُ بالمزيدْ
هذا ( جُهَيْمانُ )
يُسَوِّى رأسَهُ الدامي
ويدعو للعُلا صَحْبَهْ
يُقسِمُ بالكعبَةْ
أن يَتركَ الكِلْمةَ رُعباً خالِداً
للملكِ السَعيدْ !



ارجو ان ينال اعجابكم

من تجميعي
__________________
سنبلة الخير . غير متواجده حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-14-2011, 12:14 PM   #2
رحيق الورد
 
تاريخ التسجيل: May 2010
الدولة: مصرية مقيمة بالخبر - السعودية
المشاركات: 8,975
افتراضي رد: الشاعر احمد مطر ( بلاد العرب اوطاني)

شكرا لك غاليتي ..
اختيار مميز كتميزك الدائم
نورتي القسم وفي انتظارك دائما بكل مل هو جديد ومفيد
دمت بود
__________________
كلمة صدق غير متواجده حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-14-2011, 11:26 PM   #3
رحيق الوردات
 
تاريخ التسجيل: Oct 2008
الدولة: العراق الغالي
المشاركات: 25,847
افتراضي رد: الشاعر احمد مطر ( بلاد العرب اوطاني)

شكرا لك حبيبتي
اسعدني مرورك الجميل
__________________
سنبلة الخير . غير متواجده حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-20-2011, 09:35 AM   #4
رحيق الورد
 
تاريخ التسجيل: Apr 2010
الدولة: مــــــصـــر أم الدنــيــا
المشاركات: 17,001
افتراضي رد: الشاعر احمد مطر ( بلاد العرب اوطاني)

ما شاء الله ابنة الحدباء..
اختيار رااائع..
مجموعة مميزة فعلا..
جزاك الله خيرا يا غالية..
أم عمر و توتة غير متواجده حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-21-2011, 12:44 AM   #5
رحيق الوردات
 
تاريخ التسجيل: Oct 2008
الدولة: العراق الغالي
المشاركات: 25,847
افتراضي رد: الشاعر احمد مطر ( بلاد العرب اوطاني)

سعدت بتعطيرك الجميل للموضوع
بارك الله فيك
__________________
سنبلة الخير . غير متواجده حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-26-2011, 12:29 AM   #6
رحيق الوردات مشرفة سابقة لها عبير الورد
 
تاريخ التسجيل: Jun 2009
الدولة: في أرض الله الواسعه
المشاركات: 18,301
افتراضي رد: الشاعر احمد مطر ( بلاد العرب اوطاني)

لقد نال أعجابي
وزاد أعجابي أكثر بكِ أختي أبنة الحدباء
موضوع جميل ورائع

__________________


* أم أحمد * غير متواجده حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الشاعر ابراهيم طوقان (حملة بلاد العرب اوطاني ) LOVELYWIFE قصيدة وشعر 3 05-31-2011 09:20 PM
حمله بلاد العرب اوطاني Coeur de Rjeem أرشيف دورات رجيم 61 03-25-2011 03:56 AM
الشاعر علي محمود طه (بلاد العرب اوطاني) دينار تاريخ الامم والاحداث التاريخية 2 03-17-2011 12:36 AM
الشاعر عمر الفرا(بلاد العرب أوطاني) أنثى أبكت القمر قصيدة وشعر 12 03-14-2011 10:30 PM
حمله بلاد العرب اوطاني Coeur de Rjeem أرشيف دورات رجيم 12 02-22-2011 10:27 PM


الساعة الآن 12:49 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7, Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO 3.6.0